«أغلب المنشآت ستسلم في نهاية ديسمبر الجاري»    فلسطين تمنح الرئيس تبون "القلادة الكبرى"    بناء مجتمع المستقبل المشترك    الجزائر تدعو إلى تصور موحد للاستجابة لانشغالات المواطنين    نحو تصنيع 3000 سخان مائي يعمل بالطاقة الشمسية    ينبغي توسيع المساحات الفلاحية لتقليص فاتورة الاستيراد    رفع العراقيل البيروقراطية عن 500 مشروع صناعي    الجزائر وفلسطين تُصدران بياناً مشتركاً    إنهاء الانقسام وحماية منظمة التحرير الفلسطينية    لن ننخرط في أي عملية سلام في ظل تواصل الارهاب المغربي والصمت الأممي    اجتماع تنسيقي للوفد البرلماني المشارك في الندوة الأوروبية للجان مساندة الشعب الصحراوي    مجلة الجيش تفتح النار على المخزن    كأس العرب: الجزائر تتعادل أمام مصر (1-1)    15 ملفا أمام العدالة بسبب الفساد في الاتحاديات الرياضية    بلعريبي يعاين مدى تقدم أشغال المركب الأولمبي    استيراد 17 ألف علبة من مضادات سرطان الأطفال    3 وفيات...197 إصابة جديدة وشفاء 161 مريض    إلغاء 307 عقد امتياز بسبب عدم تجسيد المشاريع    للشرطة ابتكارها أيضا    ندوة للتضامن مع الشعب الصحراوي    منافس جديد لنيوكاسل على ضم ديمبلي    أسباب آلام أسفل البطن عديدة    عنابة: حجز 20 كلغ مخدرات وتوقيف شخصين    الأيام الوطنية فتيحة بربار لمسرح الشباب ببومرداس: افتتاح على وقع التكريمات و الفنان الليبي علي أحمد سالم يخطف الأضواء    في الدورة السادسة لمهرجان القدس السينمائي الدولي    اجتماع منظمة التعاون الإسلامي    استكمال مشاورات التعاون    "الكرابس".. مغنم للتكوين وتخريج الأكفاء    2022 سنة اقتصاد بامتياز    الجزائر تدعو إلى تصور موحد للدول العربية    تقاعس البلديات يُطيل المعاناة    مضاعفة ساعات العمل لتسليم المنتزه قريبا    «نفطال» تتدخّل لنجدة تلاميذ المناطق النائية    221 مؤسسة فندقية آفاق جوان 2022    الرئيس تبون يمنح الرئيس محمود عباس وسام أصدقاء الثورة الجزائرية    «استقبال أزيد من 60 شكوى لمستثمرين واجهوا عراقيل بيروقراطية»    استعراض تجربة فاطمة قالير    احتفاء بالمهرّج ومفاجآته المبهجة    تظاهرة "أيام القصبة" تتصدّر المشهد    جامعة الفِتن !    وفد مولودية وهران يتنقل اليوم إلى بشار عبر القطار    «المولودية تمرّ بمرحلة حرجة وتحتاج إلى مساندة الجميع»    ممارسو الصحة في وقفة احتجاجية بالمؤسسات والمستشفيات    فتح مستشفى ڤديل الجديد لاستقبال المصابين قريبا    ملتقى وطني عن فلسفة التصوف وسؤال القيم    خمس استشارات لمعنّفات تقدَّم يوميا بخلايا الإصغاء    تنظيم أيام للفيلم النرويجي بالجزائر    البروفيسور بوعمرة : الإسراع في التلقيح يعزّز المناعة    الشارع المغربي متمسك بتصعيد الاحتجاجات الى غاية اسقاط اتفاق التطبيع المشؤوم    نحو تصنيع 3 آلاف سخّان يعمل بالطّاقة الشّمسية    انتفاضة شعبية مرتقبة يوم الجمعة بالمغرب    عصّاد يطلّع على جهود ترقية اللغة الأمازيغية    ظاهرة فلكية تشهدها سماء الجزائر    ولادة قيصرية للأميار    قالمة : انقطاعات مستمرة للكهرباء بعدة بلديات    أقسم أن هذا البلد محروس..    الإكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم    هذه قصة الصحابي ذي النور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الرئيس المدير العام لبريد الجزائر ل''المساء'':‏
نشر في المساء يوم 14 - 08 - 2011

حددنا الاحتياجات لتلبية الطلبات المالية وهدفنا تعميم استعمال بطاقات الدفع الآلي

كشف الرئيس المدير العام لمؤسسة بريد الجزائر، السيد محند العيد محلول ل''المساء'' عن تبني المؤسسة استراتيجية جديدة لضمان توفير السيولة المالية تحسبا لعيد الفطر المبارك، وذلك من خلال صيانة جميع الموزعات الآلية وضمان تموينها بالأموال يوميا بالإضافة إلى تحديد كل الإمكانيات بالنظر إلى الطلب، وعليه، سيتم الرفع من عدد المكاتب البريدية التي تفتح في الليل لتخفيف الضغط على الشبابيك مع تدعيمها بشبابيك إضافية خلال الأسبوع الأخير من الشهر الكريم.
وحسب تصريح السيد محلول ل''المساء'' فقد تم التأكيد على كل القابضين على ضرورة ضمان توفير السيولة المالية عبر كامل الموزعات الآلية دوريا، خاصة وأن المؤسسة تعول عليها خلال أوقات الذروة المتزامنة من نهاية الشهر المتميز بدفع أجور العمال في أوقات جد متقاربة، وعليه -يقول المتحدث- فإن مؤسسة بريد الجزائر تتوقع تدفق الملايين من الزبائن في وقت واحد على مختلف الشبابيك لسحب الأموال بنسبة مرتفعة قد تزيد عن 25 ألف دج للشخص الواحد، ناهيك عن تزامن الوقت مع صرف التعويضات لعدد كبير من العمال، وعليه تحدث السيد محلول عن برنامج طموح للمؤسسة على المدى القريب والمتمثل في دعم حظيرة المؤسسة من الموزعات الآلية ب400 موزع جديد.
من جهة أخرى، دعا المسؤول زبائن مؤسسته الذين يزيد عددهم عن 7 ملايين إلى استعمال بطاقاتهم المغناطيسية عبر كامل الموزعات الآلية التابعة لباقي المؤسسات المصرفية الأخرى، وهو ما يدخل في إطار نظام الربط ما بين البنوك بغرض التخفيف من حدة أزمة السيولة التي عانى منها المواطنون خلال الأشهر الفارطة، خاصة وأنه تقرر رفع قيمة الأموال المسحوبة من 7500 دج إلى أكثر من 15 ألف دج في العملية الواحدة.
وبخصوص مدى وعي المواطن الجزائري بمنافع استعمال البطاقات المغناطيسية، أشار السيد محلول إلى أن الأرقام الأخيرة تؤكد أن زبائن المؤسسة أصبحوا اليوم أكثر إدراكا بالخدمات التي توفرها لهم البطاقات المغناطيسية بعد ارتفاع نسبة التعاملات المالية التي تمت عبر الموزعات الآلية مقارنة بالسنوات الفارطة، غير أن المؤسسة التي أنتجت 6 ملايين بطاقة مغناطيسية، أحصت استعمال 2 مليون و500 ألف بطاقة مغناطيسية من طرف الزبائن، وأشار السيد محلول إلى أن هناك مليون بطاقة مغناطيسية لم تتمكن المؤسسة من توزيعها على أصحابها لغاية اللحظة بسبب تغيير عنوانيهم وعزفهم عن طلبها، وعليه، تقرر عدم إنتاج بطاقات مغناطيسية مستقبلا إلا بطلب من الزبون نفسه ويتم إرسال البطاقة الجديدة للعنوان الذي يحدده.
وبغرض توسيع مجال الخدمات التي توفرها البطاقة المغناطيسية، أشار السيد محلول إلى مناقشات حثيثة بين المؤسسة وعدد من الوزارات على غرار الموارد المائية، الطاقة والمناجم، الداخلية...، بغرض الشروع في استخدام أولى عمليات الدفع عن طريق البطاقات المغناطيسية والتي سيتم تجربتها مع المؤسسات التي تتعامل بالفواتير على غرار مجمع سونلغاز، الجزائرية للمياه، اتصالات الجزائر، وعليه سيتمكن زبائن المؤسسات المذكورة ابتداء من نهاية السنة الجارية من دفع مستحقات الفواتير عبر البطاقات وهو ما يخفف عناء التنقل إلى الشبابيك البريدية ويسرع من وتيرة مشروع التجارة الالكترونية، ولذات الغرض -يقول المتحدث- فإنه تقرر إدخال خدمة تحويل الأموال من الحساب إلى الحساب ابتداء من الشهر الجاري، على أن تستمر العملية السنة المقبلة لتعميم استخدام النهائيات بالتنسيق مع وزارة التجارة على عدد من المساحات التجارية الكبرى، الصيدليات، والتجار الراغبين في تنويع خدماتهم خاصة بالمطارات، المحطات الحضرية، محطات القطار.
الأخطاء في كتابة العناوين تؤثر سلبا على آلة فرز الرسائل
وعلى صعيد آخر، لمح المسؤول الأول عن مؤسسة بريد الجزائر إلى إشكالية تحديد العناوين عبر التراب الوطني بعد أن تحولت إلى أرقام تتشابه من بلدية إلى أخرى، الأمر الذي أثر سلبا على عمل سعاة البريد وآلة الفرز الجديدة التي تدعم بها مركز الفرز ببلدية بئر توتة، وفي هذا الإطار، أكد المتحدث أن الآلة اليوم بحاجة إلى جهاز جديد لتحسين أدائها في قراءة العناوين في انتظار تدخل وزارة الداخلية لإعادة تحديد المعالم وإعطاء تسميات للأحياء والشوارع الجديدة لإبعاد اللبس الذي غالبا ما يقع فيه سعاة البريد الذين يجدون صعوبة كبيرة في توزيع الرسائل، الأمر الذي خلف استياء وسط المواطنين.
من جهة أخرى، تحدث السيد محلول عن الاهتمام بتحسين خدمات البريد السريع والبريد العالمي بعد إنشاء فرع ''شوبيون بوست'' الذي يعمل اليوم على البحث عن أسواق جديدة في مجال نقل البريد العالمي وتحسين أداء البريد السريع من خلال ضمان توفير الأمن، السرعة والسرية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.