تركيا تطالب ألمانيا بتسليم "منسق محاولة الانقلاب"    طاقة : مجمع "سونلغاز" يتجه لتصدير الكهرباء إلى ليبيا عبر تونس    رونالدو يحطم كل الأرقام و يتجاوز ميسي..    متفرقات    البيت الأبيض يدرج بيونغ يانغ مجددا على لائحة الدول الراعية للإرهاب    وزير الخارجية القطري يتهم السعودية والإمارات بتحويل الشرق الأوسط إلى مركز للقلاقل    تعديل في الراية الوطنية    من عجائب الانتخابات في دلس    أمن العاصمة يطيح بمسبوقان قضائيان يزوّران الوصفات الطبية    الطيران الشراعي يستهوي شباب خنشلة    جمعية عشاق الخشبة للفنون المسرحية تستعد لتنظيم مهرجان المسرح المغاربي بالوادي    العربي بوينون: لجنة تحضير الجائزة الكبرى آسيا جبار للرواية دخلت المرحلة ما قبل الأخيرة    تواصل معرض "قبل مائة سنة في الجزائر" بالجزائر العاصمة    مانشستر سيتي يواصل مشواره المميز بدوري أبطال أوروبا    مهمة إفريقية شرق أوسطية للواء هامل    يوسفي يستقبل سفير الإمارات    استراتيجية الابتكار الصناعي ستكون جاهزة قريبا    اتحاد بسكرة    نسيب يلتقي السفير الإيراني    دعدوش يطالب بإنشاء لجان لمتابعة تطبيق الدستور    عبد الرحمان عرعار: لا بديل عن إعدام قتلة الأطفال    الدرك يضمن تأمين 62 بالمائة من مراكز التصويت    مسابقات لحفظ القرآن الكريم عبر المساجد    امتحانات استدراكية للتلاميذ الراسبين    هامل يدعو لمزيد من التنسيق بين الأجهزة الأمنية    الاقتراع يتواصل عبر المكاتب المتنقلة بالجنوب    حملة لتحسيس الطلبة بأهمية المشاركة في المحليات بالمدية    حملة جديدة لتلقيح التلاميذ    المستشفى الجامعي    إلزام مديري المؤسسات التعليمية بالعمل يومي الجمعة والسبت    عناية أكبر بتربية الإبل وسلالات المواشي    تعيين سفيان حيواني مدربا جديدا للمنتخب الوطني    ما يتعرض له مسلمو الروهينغا "تمييز عنصري"    موغابي يستقيل بعد 37 سنة من الحكم    تيزي وزو على موعد مع الدورة ال 16    الرئيس الروسي يؤكد انتهاء العمليات العسكرية في سوريا    محادثات بين "سونلغاز" و الشركة الليبية للكهرباء لتصدير الكهرباء نحو ليبيا    سيدات الخضر لأقل من 17 سنة في تربص مغلق    شارف يستدعي 25 لاعبا بداية من 25 نوفمبر    سكان الكويف يغرقون في الأوحال ويطالبون بمشاريع تنموية    لم نحسم في الأسماء المغادرة والتفكير في البطولة أمر مبكر    عودة المصابين تباعا، والإدارة تطعن في قرار الرابطة    تطوير مقاربة وطنية لاستغلال الموارد الطبيعية    ميلاد أول تجمّع للناقلين الخواص بوهران    القاسمية معقل الدين وقلعة للثورة والنضال    الرواية في الجزائر بخير، ولن أسامح من أساؤوا إلي    أولياء يحملون البلديات ضعف التحصيل الدراسي    إعذار 14 مؤسسة صناعية بوهران    يهود بشهدون بنبوة سيد الخلق !    أسسنا جمعية لترقية الفن ولسنا اتحادا نقابيا    «الإشهار ليس وسيلة ضغط ولا حِكرًا على "أناب"»    حملة التلقيح ضد الحصبة في أول أيام العطلة!    هل عرفت نبيك حقًا ؟    هذا موعد إحياء المولد النبوي في الجزائر    الثبات على الطريق المستقيم والتحلي بالأخلاق العالية    الأطباء المقيمون يواصلون إضرابهم الثلاثاء عبر المستشفيات    وزارة الشؤون الدينية: هذا موعد ذكرى المولد النبوي الشريف    مسابح للمياه القذرة وتلاميذ مهدّدون بالأمراض وسط ورقلة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





زيادة في الميزانية لتمويل السنة الأخيرة من البرنامج التكميلي لدعم النمو
نشر في المستقبل يوم 30 - 12 - 2008

يمنح قانون المالية لسنة 2009 الذي وقعه رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة يوم الثلاثاء أولويه كبيرة لتمويل السنة الخامسة والاخيرة من تنفيذ البرنامج التكميلي لدعم النمو وكذا البرامج الخاصة بالجنوب والهضاب العاليا 2005-2009 إضافة الى تبني اجراءات جبائية جديدة.
وتفسر الزيادة في ميزانية الدولة على وجه الخصوص بارتفاع قروض الدفع الخاصة بالتغطية المالية لسير مؤسسات الدولة والاستثمارات العمومية الجارية. ويقدر الحجم المالي للمشاريع الجارية المتضمنة في البرنامج التكميلي لدعم النمو وبرامج الجنوب والهضاب العليا ب 610‮ 13‮ مليار‮ دينار‮ للفترة‮ الممتدة‮ من‮ 2005‮ إلى‮ 2009‮.
وبالنسبة لتأطير الاقتصاد الكلي لهذا القانون فإنه يعتمد على السعر المرجعي الجبائي لبرميل الخام بمبلغ 37 دولارا ونسبة صرف بمبلغ 65 دينارا بالنسبة للدولار الامريكي ونسبة تضخم تعادل 5.3 بالمئة واستقرار كلي في صادرات المحروقات و نمو بنسبة 10 بالمئة بالدولار الجاري‮ في‮ استيراد‮ البضائع‮ و‮ نمو‮ اقتصادي‮ بنسبة‮ 1‮.‬4‮ بالمئة‮ عموما‮ وبنسبة‮ 6‮.‬6‮ بالمئة‮ خارج‮ المحروقات‮.
و على صعيد الميزانية فان تطور المداخيل و المصاريف يترجم بعجزين في الميزانية وفي الخزينة يقدران على التوالي ب 9.2404 مليار دينار و 7.1604 مليار دينار أي حصص مقارنة بالناتج القومي الخام بناقص 5.20 بالمئة وناقص 7.13 بالمئة. وعليه يبقى مستوى عجز الخزينة الذي يرتفع‮ اذن‮ الى‮ 7‮.‬1604‮ مليار‮ دينار‮ "‬معقولا‮ بالنظر‮ الى‮ امكانيات‮ صندوق‮ تنظيم‮ المداخيل‮" التي‮ بلغت‮ في‮ منتصف‮ شهر‮ جويلية‮ 2008‮ مستوى‮ 8‮.‬4362‮ مليار‮ دينار‮.
ومن المقرر خلال السنة الاخيرة من تطبيق البرنامج التكميلي لدعم النمو وقوع استقرار في مداخيل الميزانية مقارنة بسنة 2008 تحت تاثير تراجع منتوج الجباية البترولية بنسبة 1.5 بالمئة حيث يبلغ وزنها 4.58 بالمئة في مداخيل الميزانيات العامة و ارتفاع بنسبة 10 بالمئة في‮ منتوجات‮ الجبائية‮ العادية‮ (‬خارج‮ المحروقات‮).
وهكذا ستقدر نفقات الميزانية ب 5ر5191 مليار دينار في 2009 مقابل 2ر4882 مليار دينار في 2008 اي بنسبة زيادة 3.6 بالمائة ترجع خاصة لارتفاع ميزانية التسيير بنسبة 8ر9 بالمائة و ارتفاع ميزانية التجهيز ب1.3 بالمائة.
و سترتفع نفقات التسيير سنة 2009 الى 2594 مليار دينار (مقابل 2363 مليار دينار سنة 2008) أي بزيادة 231 مليار دينار بسبب ارتفاع نفقات أجور مستخدمي الوظيف العمومي (876 مليار دينار سنة 2009) و النفقات المتعلقة بتسيير الخدمات (153 مليار دينار) ومنح المجاهدين (109‮ ملياردينار‮) ودعم‮ أسعار‮ الماء‮ و‮ القمح‮ والحليب‮ المجفف‮.
أما نفقات التجهيز فستبلغ 7.2597 مليار دينار في 2009 (مقابل 2519 مليار دينار سنة 2008) أي بزيادة 1.3 بالمائة تحت تأثير زيادة ميزانية الاستثمار التي ارتفعت ب 3.12 بالمئة حيث انتقلت من 1902 مليار دينار في 2008 الى 4.2136 مليار دينار سنة 2009 وانخفاض التخصيصات‮ الموجهة‮ للعمليات‮ على‮ مستوى‮ رأس‮ المال‮ ب‮ 2‮.‬25‮ بالمائة‮.
وتختم ميزانية التجهيز لسنة 2009 التكلفة الشاملة للمشاريع المسجلة في البرنامج التكميلي لدعم النمو و برامج الجنوب والهضاب العليا ب 13610 مليار دينار أي مايعادل 200 مليار دولار. وتبلغ قروض الدفع الممنوحة للفترة ما بين 2005-2009 من أجل التغطية المالية للمشاريع‮ 10574‮ مليار‮ دينار‮ أي‮ نسبة‮ تغطية‮ رخص‮ البرامج‮ تعادل‮ 78‮ بالمئة‮ في‮ حين‮ بلغ‮ استهلاك‮ قروض‮ الدفع‮ الممنوحة‮ الملاحظة‮ بين‮ 2005‮-‬2009‮ نسبة‮ 62‮ بالمئة‮.
وعلى‮ الصعيد‮ التشريعي،‮ ينص‮ قانون‮ المالية‮ على‮ عدة‮ إجراءات‮ تتعلق‮ بتبسيط‮ النظام‮ الجبائي‮ وتشجيع‮ الاستثمار‮ وتدعيم‮ جهاز‮ مكافحة‮ الغش‮ الضريبي‮ وتدعيم‮ ضمانات‮ الخاضعين‮ الى‮ دفع‮ الضرائب‮.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.