قصد إعطاء دفع للتنمية الاقتصادية في الولاية.. بولخراص:    لتعويض المتضررين من زلزال ميلة الاخير    ضمن مساع لتشكيل مجلس رئاسي موحد    تصنيف الفيفا الخاص بشهر سبتمبر:    عنتر يحيى يؤكد:    رئيس نادي شبيبة الساورة:    فيما حثهم على الالتزام بمبادئ الوطنية وروح المسؤولية    منذ الفاتح جوان الماضي إلى يومنا ببومرداس    دراسة جديدة تكشف    أكد أن الحكومة لن تتدخل في النقاش حول الدستور..بلحيمر:    رزيق يبحث كيفية ترقية صادرات الخدمات    يهدف لإعطاء دفع جديد للمجال    للحائزين الجدد على البكالوريا هذه السنة    تبون يشدد في تعليمة لأعضاء الحكومة ومسؤولي الأمن:    حادثة البوعزيزي تتكرار بتونس    الحجاب يزعج نواب فرنسيون؟!    عطار يؤكّد أهمية بلوغ نسبة مطابقة 100 % لاتفاق أوبيب +    قال إنه ينتظر رد نادي الأهلي.. والد بلايلي:"يوسف معي في وهران وبعض الإعلاميين المصريين كذابين!"    تحذير… أمطار رعدية غزيرة على 16 ولاية    وزيرة الثقافة تعلن عن مشروع لإنشاء متحف خاص باللباس التقليدي    رئيس الجمهورية يدعو كل شخص يحوز معلومات حول الفساد للتقرب إلى السلطات المؤهلة    الرئيس يعزّي عائلة البروفسور الراحل عبد المجيد مرداسي    هل يتنازل الجنرال حفتر؟    «بجاية أرض الأنوار».. التاريخ بالصور    عبد المجيد مرداسي يرحل وذكراه خالدة بين الكتب والصحف    التحصيل الضريبي يتعدى 80 بالمائة    عبّاس يضبط التعداد ويضع اسماء للجدد    مستغانم و عين تموشنت تحت الصدمة    العجز يخيم على أسواق النفط العالمية    أسعار الذهب تواصل الانتعاش    انكماش فائض المعاملات الجارية    الكورنيش بدون ماء منذ 11 يوما    المياه القذرة تتدفق بمقبرة بلدية مزاورو    التنمية على مسالك القرى        صعوبة في مادة الفلسفة للشعب العلمية وتباين في اللغات الأجنبية    الرئيس تبون يعيّن 5 سفراء جدد في أوروبا وإفريقيا    تمديد عقود الركائز وتسريح أربعة لاعبين    الحلقة الأولى... المسكوت عنه في الشعر الجزائري المعاصر    الحنين إلى الخشبة .. !!    تتويج رواية "القصر سيرة دفتر منسي" ليوسف العيشي    «القصر سيرة دفتر منسي» للمؤلّف العيشي تتألّق أدبيا    "وضعية بلايلي وبلعمري لا تسمح لهما بالتواجد في قائمة بلماضي "    البطالة.. هاجس آخر في زمن كورونا    الإصابات بكورونا تنخفض إلى 4 حالات يوميا    تخفيضات في الأسعار إلى الجنوب لتعويض خسائر "كورونا"    اللاّعبون الجدد والجهاز الفني يصلون غدا    219 إصابة بفيروس كورونا و 5 وفيات خلال ال 24 ساعة الأخيرة    ليبيا: حفتر يقرر استئناف إنتاج وتصدير النفط    نواب فرنسيون يغادرون اجتماع البرلمان لوجود طالبة محجبة    فلسطين: الآلاف يؤدون صلاة الجمعة في الأقصى ويدعون لمناهضة اتفاقيات التطبيع    جائزة "سوتيغي أواردز 2020".. الجزائرية "سليمة عبادة" تنافس المصرية "حنان مطاوع"    البيت الأبيض: 5 دول أخرى في الشرق الأوسط وخارجه تدرس التطبيع    رائحة الموت لا تغادر أنفي!    المجلس الإسلامي الأعلى ومشعل الشهيد يحتفيان بتوفيق المدني    بالعدل تستقيم الحياة    نعمة القلب الليّن    " كورونا " والعَّرافُ ....    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سكان بجاية يتخبطون بين أزمة السكن و بيروقراطية الإدارة
بعدما حرمهم تماطل المسؤولين من دراسة ملفات سكناتهم
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013


لا يزال مواطنو عاصمة بجاية يعانون من سياسة الصمت المنتهجة من طرف السلطات الولائية ، بخصوص ملفات توزيع السكنات الاجتماعية التي أصبحت بالنسبة لهم عائقا يتربص بمستقبل عائلات عانت ويلات شبح الإيجار و الانتقال من مسكن لأخر و عثرة تعيق مسار التنمية بالمكان ، رغم مسلسل الاحتجاجات المتكررة في السنوات الأخيرة إلا أن الوضع لم يتغير و دار لقمان بقيت على حالها ، كما أكد بعض القاطنين بالمنطقة أن توزيع السكنات يستند في مجمله إلى سياسة المحسوبية التي باتت منتشرة في كامل الإدارات و القطاعات بالولاية ، و يضيف عمي محمد أحد القاطنين بقرية تالة مرخة بعاصمة الولاية ، أن معاناته مع السكن بدأت منذ 1985 حين سجلته مصالح البلدية للظفر بمسكن اجتماعي إلا أنه اصطدم بالواقع المرير من طرف المسؤولين المحليين الذين تجاهلوا و تعمدوا عدم منحه مسكن كسائر القاطنين بالمنطقة متحججين في ذلك بعدم وصول دورهم و الذي أتى بتشريد عائلته و مرض زوجته مرضا خطيرا ومزمنا في نفس الوقت أرجعه نفس المتحدث إلى الضغوطات الاجتماعية و كذا الوضعية الكارثية التي تعيشها عائلته المتكونة من 8 أبناء يعيلهم أب راتبه لا يكفي حتى إيجار بيت يلم شمل أسرته ،كما أن عمي محمد انتظر الرد و حل المشكل من طرف السلطات المعنية رغم الشكاوي و الرسائل الإدارية الموجهة لهم ، إلا أن المعريفة سيطرت على توزيع السكنات ، و الواقع يثبت ذلك حيث تجد العشرات ممن تحصلوا على سكن اجتماعي لديهم مأوى أخر لائق تاركين المحتاجين يتخبطون في مشاكل الإيجار و الضيق، كما شدد عمي محمد على ضرورة إيفاد لجنة تحقيق وزارية تقوم بعملها على أكمل وجه ، و تنظر بجدية في ملفات المواطنين الذين همشوا ، و تجاهلتهم السلطات المسؤولة عن توزيع السكنات أو اللجنة المكلفة بذلك ،و تساءل قائلا ،كيف لبلد مثل الجزائر يمتلك خيرات و ثروات أن لا يتحصل فيه المواطن البسيط على حقوقه ؟ ، حيث أصبح القوي منا يأكل حق الضعيف ، و يضيف في السياق ذاته أين الوفاء بالوعود من طرف المنتخبين ، نحن نريد حقنا لا أكثر و نريد العدل في توزيع السكنات و النظر بجدية في الملفات دون المعريفة ، و يبقى المواطن يدفع فاتورة تماطل السلطات المعنية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.