قصد إعطاء دفع للتنمية الاقتصادية في الولاية.. بولخراص:    لتعويض المتضررين من زلزال ميلة الاخير    ضمن مساع لتشكيل مجلس رئاسي موحد    تصنيف الفيفا الخاص بشهر سبتمبر:    عنتر يحيى يؤكد:    رئيس نادي شبيبة الساورة:    فيما حثهم على الالتزام بمبادئ الوطنية وروح المسؤولية    منذ الفاتح جوان الماضي إلى يومنا ببومرداس    دراسة جديدة تكشف    أكد أن الحكومة لن تتدخل في النقاش حول الدستور..بلحيمر:    رزيق يبحث كيفية ترقية صادرات الخدمات    يهدف لإعطاء دفع جديد للمجال    للحائزين الجدد على البكالوريا هذه السنة    تبون يشدد في تعليمة لأعضاء الحكومة ومسؤولي الأمن:    حادثة البوعزيزي تتكرار بتونس    الحجاب يزعج نواب فرنسيون؟!    عطار يؤكّد أهمية بلوغ نسبة مطابقة 100 % لاتفاق أوبيب +    قال إنه ينتظر رد نادي الأهلي.. والد بلايلي:"يوسف معي في وهران وبعض الإعلاميين المصريين كذابين!"    تحذير… أمطار رعدية غزيرة على 16 ولاية    وزيرة الثقافة تعلن عن مشروع لإنشاء متحف خاص باللباس التقليدي    رئيس الجمهورية يدعو كل شخص يحوز معلومات حول الفساد للتقرب إلى السلطات المؤهلة    الرئيس يعزّي عائلة البروفسور الراحل عبد المجيد مرداسي    هل يتنازل الجنرال حفتر؟    «بجاية أرض الأنوار».. التاريخ بالصور    عبد المجيد مرداسي يرحل وذكراه خالدة بين الكتب والصحف    التحصيل الضريبي يتعدى 80 بالمائة    عبّاس يضبط التعداد ويضع اسماء للجدد    مستغانم و عين تموشنت تحت الصدمة    العجز يخيم على أسواق النفط العالمية    أسعار الذهب تواصل الانتعاش    انكماش فائض المعاملات الجارية    الكورنيش بدون ماء منذ 11 يوما    المياه القذرة تتدفق بمقبرة بلدية مزاورو    التنمية على مسالك القرى        صعوبة في مادة الفلسفة للشعب العلمية وتباين في اللغات الأجنبية    الرئيس تبون يعيّن 5 سفراء جدد في أوروبا وإفريقيا    تمديد عقود الركائز وتسريح أربعة لاعبين    الحلقة الأولى... المسكوت عنه في الشعر الجزائري المعاصر    الحنين إلى الخشبة .. !!    تتويج رواية "القصر سيرة دفتر منسي" ليوسف العيشي    «القصر سيرة دفتر منسي» للمؤلّف العيشي تتألّق أدبيا    "وضعية بلايلي وبلعمري لا تسمح لهما بالتواجد في قائمة بلماضي "    البطالة.. هاجس آخر في زمن كورونا    الإصابات بكورونا تنخفض إلى 4 حالات يوميا    تخفيضات في الأسعار إلى الجنوب لتعويض خسائر "كورونا"    اللاّعبون الجدد والجهاز الفني يصلون غدا    219 إصابة بفيروس كورونا و 5 وفيات خلال ال 24 ساعة الأخيرة    ليبيا: حفتر يقرر استئناف إنتاج وتصدير النفط    نواب فرنسيون يغادرون اجتماع البرلمان لوجود طالبة محجبة    فلسطين: الآلاف يؤدون صلاة الجمعة في الأقصى ويدعون لمناهضة اتفاقيات التطبيع    جائزة "سوتيغي أواردز 2020".. الجزائرية "سليمة عبادة" تنافس المصرية "حنان مطاوع"    البيت الأبيض: 5 دول أخرى في الشرق الأوسط وخارجه تدرس التطبيع    رائحة الموت لا تغادر أنفي!    المجلس الإسلامي الأعلى ومشعل الشهيد يحتفيان بتوفيق المدني    بالعدل تستقيم الحياة    نعمة القلب الليّن    " كورونا " والعَّرافُ ....    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أكثر من 70 قتيل و 300 جريح بشهر واحد و الحصيلة مرشحة للارتفاع
حوادث المرور بمدينة الباهية ... إلى أين ؟
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

شهدت عاصمة الغرب الجزائري الشهر الجاري ، أياما دموية و سوداء بكل المقاييس بالنظر إلى حوادث السيارات الخطيرة التي شهدتها الأحياء و الطرقات و خلفت عدة جرحى و خسائر مادية معتبرة.
و في السياق ذاته كشفت أجندت مستشفى وهران عن تسجيل أكثر من 70 حالة وفاة نتيجة التهور وإرهاب الطرقات و ما يقارب 300 جريح على مستوى إقليم الباهية وتحديدا منذ منتصف الشهر المنقضي إلى الأمس فيما تبقى الحصيلة مرشحة للارتفاع مع نهاية الشهر الجاري ، حيث أظهرت الإحصائيات التي وقفنا عليها أن المدينة لا زالت تتربع على عرش الولايات الأوائل المعروفة بقائمة جرائم الطرقات بالنظر إلى طبيعتها الاقتصادية وموقعها الاستراتيجي الذي يفرض عليها أكبر عدد من عربات المواطنين القادمين إليها من مختلف ولايات الوطن ، كونها نقطة عبور ومفترق طريق لعدد من ولايات الغرب وحتى الشرق ، وتبين الإحصائيات الأخيرة لمصالح الأمن أن واقع حوادث المرور لا زال مرتفعا وخطيرا بالرغم من مجهودات الدولة في الحد من الظاهرة وردعها للمخالفين و التواجد الدائم و المستمر عبر كامل شبكة الطرقات الوطنية و البلدية التابعة للولاية ،ويعود السبب الرئيسي لحوادث المرور خلال السنتين الأخيرتين إلى الاستعمال الزائد للسرعة بنسبة 89 بالمائة ، مما يؤكد على أن الإنسان يعد السبب الرئيسي وراءها لعدم احترامه لقانون المرور ، و انعدام وجود ثقافة مرورية و التجاوز الخطير و السياقة في حالة سكر ... ، كما أشار لنا مسؤول بمصالح الأمن إلى النقاط السوداء التي تعرفها العديد من طرقات ولاية وهران التي عرفت هذه السنة الكثير من حوادث المرور المميتة
الحافلات المهترئة تتسبب في رفع عدد إرهاب الطرقات
ولا زالت حظيرة الولاية تحتفظ بالسيارات و المركبات المهترئة رغم جميع النداءات و القوانين الردعية التي طبقها مدير النقل بولاية وهران إلا أن الحافلات القديمة ذات الحجم الكبير ما زالت تفرض منطقها على المدينة وهو ما سبب في زيادة عدد حوادث المرور بسبب عدم احترام سائقي هاته الحافلات لقوانين المرور أمام أعين المصالح المسؤولة و آخر حادث كان احتراق حافلة وسط وهران بسبب شرارة كهربائية بالمحرك ولولا ستر الله لهلك أكثر من 50 مواطنا كانوا بداخلها .
الطرقات المهترئة تتسبب بشكل كبير في حوادث المرور
أكد مصدر أمني بولاية وهران للجريدة رفض الإفصاح عن إسمه أن وضعية الطرقات بالمدينة التي تعد حسبه بالكارثية تسبب بشكل كبير في رفع حصيلة حوادث المرور ولا يجب إلقاء اللوم على العنصر البشري فقط ، حيث يعتبر جسري الباهية و لوز أكبر دليل على قوله حيث تسببا في أغلبية الحوادث المميتة التي عرفتها المدينة مؤخرا ، داعيا إلى ضرورة التفكير و التخطيط الجيد قبل تنفيذ المشاريع و التكثيف من وحدات عناصر الأمن عبر الطرقات
رخصة السياقة بالتنقيط ... أهي الحل ؟
عبر العديد من المواطنين ورجال الأمن الذين تحدثوا عن أملهم من الحد من حوادث المرور بوهران مع الانطلاق في تطبيق رخصة السياقة بالتنقيط ، حيث سيساهم هذا الإجراء حسبهم في زيادة الانضباط لدى السائقين ، ففي كل مرة يرتكب السائق خطأ يكلفه ذلك ضياع نقاط في رخصة سياقته تصل إلى حد سحب رخصة السياقة والسائق المخالف لديه الفرصة في استرجاع النقاط الضائعة بالتكوين إلى غاية تحسين سلوكه وتيقنه بأنه ارتكب أخطاء تجعله مدينا بالنسبة للمجتمع وهو الأمر الذي سيجعل السائقين أكثر حذرا .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.