رفع الحصانة البرلمانية عن عضوي مجلس الأمّة علي طالبي أحمد أوراغي    تركيا توافق على تعليق عمليتها العسكرية في سوريا    محكمة سيدي أمحمد: قاضي التحقيق يأمر بإيداع بهاء الدين طليبة الحبس المؤقت    استئناف نشاط مصنع "رونو" الجزائر سنة 2020    آخر أجل لإيداع ملفات الترشح يوم 26 أكتوبر    المحليون يصلون المغرب تأهبا للقاء الإياب    الاتحاد الأوروبي وبريطانيا يتوصلان إلى اتفاق بشأن بريكسيت    الأسد: سوريا سترد على العدوان التركي عبر كل الوسائل المشروعة المتاحة    الجيش تنتشل جثة مواطن جرفته مياه الوادي في الأغواط    زطشي يطشف عن تطورات كثيرة حول ودية الجزائر - فرنسا    عطال وبوداوي يضيعان مباراة “البياسجي”    دفتر شروط جديد لتركيب الأجهزة الكهرومنزلية    "يوم الهجرة: الثلاثاء الأسود لمجازر 17 أكتوبر 1961" عنوان معرض بوهران    العراق: اغتيال صحفي وزوجته وابنهما في كردستان    وفاق سطيف يصرف النظر عن المدرب التونسي الزلفاني    تصفيات بطولة افريقيا للمحليين (العودة) المغرب - الجزائر: التشكيلة الوطنية تتنقل الى المغرب    الكشف عن ورشة لإعداد الأسلحة التقليدية في تبسة    الالعاب العسكرية العالمية : المنتخب الجزائري يفوز على ايرلندا برباعية كاملة    الحملة الوطنية "شهر بدون بلاستيك": استرجاع 38ر474 طن من النفايات البلاستيكية    ميراوي: عمال الصحة مدعوون إلى العمل على تحسين نوعية الخدمات    أمن عنابة ينجح في تفكيك ورشة سرية لصناعة الشمة المقلدة    وهران: تصدير 30 ألف طن من الحديد المسلح إلى كندا    أكثر من 250 ألف مسجل في برنامج السكن «أل.بي.أ»    «الكنابست» يتمسك بمطلب رفع الأجور والتقاعد النسبي للأساتذة    أزيد من 84 ألف طالب يجتازون مسابقة الدكتوراه بداية الأسبوع المقبل    أسعار النفط تنخفض بفعل دلائل على زيادة كبيرة للمخزونات الأمريكية    حادث مرور أليم يسفر عن مقتل وإصابة 30 معتمرا في السعودية    الجالية الجزائرية مطالبة بتفعيل دورها في ترقية الاستقرار بالبلاد    اتفاق يضم مجمعات جزائرية بمختلف القطاعات في تكتل موحد    فتاوى خاطئة تُثير عِراكًا في المقابر!    الحكّام والعدل الاجتماعي في الإسلام    بأوبرا الجزائر    في‮ ‬دار الفنان لولاية البليدة    ينظم قريباً‮ ‬بمتحف‮ ‬أحمد زبانة‮ ‬بوهران    بعد الفوز العريض على كولومبيا    يسعى للضغط على الفلسطينيين للإنسحاب من الهيئات الدولية    بعد أسبوع من العسكرية التركية    خلال مشاركته في‮ ‬المنتدى العالمي‮ ‬للضمان الاجتماعي‮ ‬ببروكسل    وهران‮ ‬    أكد إمكانية التوصل لحل القضية الصحراوية    تسجيل‮ ‬435‮ ‬حالة لالتهاب السحايا في‮ ‬ظرف‮ ‬4‮ ‬أشهر    إصابة 435 ب"التهاب السحايا" في 14 ولاية    القبض على مروجي المخدرات والمؤثرات العقلية    12 جمعية في الموعد نهاية أكتوبر الجاري    «هدفي الترويج للسياحة الجزائرية في عملي الجديد»    شيخوخة الحيطان    عام حبسا للصّ ضبط متلبسا بسرقة صندوق فولاذي بسيدي البشير    مجموعة شتتها سوء التسيير    نقائص تعترض تطوير الشعبة    أوضاع كارثية بالابتدائيات واحتجاجات على الأبواب    الحبيب السايح وناصر سالمي ومنى صريفق على خشبة التتويج    الشروع في تهيئة الأسواق الجوارية    فرتوني يستعرض الممارسة الشعرية للتوارق    مشاركة فاعلة لأقومي وبوتلة وبن عيسى    تسجيل 30 حالة إصابة بالتهاب السحايا    أهمية الفتوى في المجتمع    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    مذكرة تفاهم بين رابطة العالم الإسلامي وجامعة أم القرى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بن فليس يدعوا المعارضة للشراكة السياسية
وصفها بانها "قوة اقتراح وبديل سياسي للحكم"
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

• قال أنه مع الاستقرار الدائم ولم يهدد الولاة ورؤساء الدوائر
قال المترشح الحر للرئاسيات علي بن فليس أنه ضد العنف وأكد حرصه الشديد على أمن واستقرار الجزائر وأن حرصه هذا ليس بالجديد بل تشهد عليه مسيرته السياسية ومواقفه في الأوقات الصعبة، مضيفا أن الانتخابات النزيهة هي وحدها التي تفرض سيادة الشعب و تمكن من الاستقرار الدائم وقال أنه لم يهدد الولاة و رؤساء الدوائر بل :قال لهم أن التزوير حرام " و لا تربوا أولادكم بالمال الحرام.
فضل المترشح الحر للرئاسيات علي بن فليس خلال كلمته في أخر يوم من الحملة الانتخابية بقالمة، أن يعطي نصيبا كبيرا للمعارضة السياسية في الجزائر التي دعاها للشراكة السياسية باعتبارها كقوة اقتراح وبديل سياسي للحكم وفق التداول على السلطة في حال اختياره رئيسا للبلاد، منوها بدورها في حل المشاكل التي تتخبط فيها البلاد من خلال اقتراحاتهم. وأضاف أنه يتوجب على الجميع رفع التحديات وتعبئة كل الطاقات لخدمة الشعب، و لم يفوت الفرصة لمخاطبة سكان قالمة بأنه إذا أصبح رئيسا فلن يشرك أحدا من أهله وأقاربه في الحكم مشددا على عدم توريث الحكم.
من جهة أخرى، أوضح بن فليس أنه سيجمع الجزائريين ولن يفرقهم، وأنه سيشكل حكومة وحدة وطنية يكون لكل أطياف الجزائريين تمثيل فيها. أما على الصعيد السياسة الخارجية، فانتقد بن فليس تعاطي الديبلوماسية الجزائرية مع ما يجري في الساحل مشيرا أنه سيعيد للجزائر صوتها الإفريقي عندما يصبح رئيسا، حيث سيفتح حوارا مع الأفارقة وكل الفاعلين من دول الميدان، وسيمكن الماليين من الحوار الدولي. ولم ينسى بن فليس أن ينوه بشهداء قالمة وأعيانها ودعا الجميع للخروج بقوة يوم 17 أفريل لإختيار الرئيس الجديد للجزائر الذي لا يعدد العهدات. ومن العاصمة دعا المترشح للتغيير السلمي والرزين الذي يأتي عن طريق الانتخابات لبناء جزائر جديدة، وإضفاء الشرعية، كما ندد بما أسماه سياسة تصفية الحسابات التي يدعو إليها بعض المترشحين من خلال خطاباتهم أثناء الحملة، وقال أنه مع التغيير الذي يرفض توريث الحكم أو سيطرة مجموعة من الأشخاص عليه. كما وعد الشباب بالإبقاء على قروض مشاريع "أنساج". كما كان له لقاء بمسانديه في أحياء العاصمة حيث التزم بوضع "مدونة أخلاق" بكل مصالح الوظيف العمومي والإدارات للقضاء على البيروقراطية إن انتخبه الشعب رئيسا للجمهورية. ولدى شرحه برنامجه الانتخابي في الشق السياسي جدد بن فليس "إلتزامه" بوضع دستور توافقي بمشاركة جميع الفاعلين السياسيين والاقتصاديين والمجتمع المدني مؤكدا أنه يقترح في هذا الدستور "تحديد العهدات الرئاسية بعهدتين" إلى جانب تنصيب "حكومة وحدة وطنية".
في سياق أخر وعد بن فليس في حال انتخابه رئيسا للجمهورية "بمنح عقود الملكية" للمستفيدين من صيغ السكنات الاجتماعية التساهمية والتساهمية الترقوية وكذا سكنات البيع بالإيجار (عدل) ويستثنى من المقترح أصحاب السكنات الاجتماعية التي تبقى "ملكا للدولة". ورافع بن فليس لضرورة منح عقود الملكية للمستفيدين من هذه الصيغ السكنية بهدف القضاء على المشاكل التي تعترض هؤلاء عند البيع لتفادي كما قال "التنازل عن هذه السكنات بطرق ملتوية والتحايل على القانون" كما وعد في قطاع السكن برفع السقف المالي ضمن شروط الاستفادة من السكن الاجتماعي لتمكين فئات أخرى من الاستفادة من السكنات الاجتماعية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.