التحقيق في عمليات شراء التوقيعات لصالح مترشحين للرئاسيات المقبلة    باركيندو: أوبك وحلفاؤها سيحفظون استقرار أسواق النفط لما بعد 2020    زيدان يكشف عن أسباب مغادرته ريال مدريد    قايد صالح: قطار الجزائر وضع على السكة "الصحيحة والمأمونة"    عقوبات إتجاه فريق إتحاد الجزائر: الإدارة تقدم طعنا لدى الهيئة المعنية    جوريتسكا: “أتحسن بشكل أسرع من المتوقع”    إرهابي يسلم نفسه بأدرار والقضاء على آخر بتيسمسيلت    ميهوبي يسحب حزمة استمارات جديدة    بعد اقتحام الأمن مسكنه بسيدي بلعباس    هندي وفرنسية وأمريكي يفوزون بجائزة (نوبل) للاقتصاد لعام 2019    أمطار رعدية بعدة ولايات    افتتاح الاجتماع الأول للجنة الوطنية لحماية المرأة تحت شعار"الفتيات والنساء الريفيات: تحقيق أهداف التنمية المستدامة ومواجهة تغيرات المناخ"    صناعة عسكرية: أبواب مفتوحة بالجزائر العاصمة على مركبات من انتاج وطني    نشاط تحسيسي بالمدن النيوزيلاندية حول معاناة الشعب الصحراوي جراء الغزو والعدوان المغربي    ألفُ تحيةٍ لتونسَ البهيةِ من فلسطينَ الأبيةِ    وزير التعليم العالي: إعادة النظر في تسيير الخدمات الجامعية على مستوى الحكومة قريبا    حوادث المرور: وفاة 26 شخصا وإصابة 1337 آخرين بجروح    القطاع الخاص لا يبلغ عن العدوى الإستشفائية بتيزي وزو    تذبذب في التزود بمياه الشرب بمدن ولايتي باتنة وخنشلة    رئاسيات 12 ديسمبر: قرار معدل يتضمن تحديد إكتتاب التوقيعات الفردية لصالح المترشحين    المهرجان ال11 للموسيقى السمفونية بالجزائر العاصمة: عروض من كوريا الجنوبية وايطاليا وتركيا والنمسا    38 حالة إصابة بالتهاب السحايا الفيروسي بباتنة    الجزائر تبحث سبل تطوير التعاون مع الفيتنام    نزلة حب عن دار الخيال ترى النور    ايام قرطاج السينمائية “دورة نجيب عياد” قريبا    بلجود: توزيع آلاف السكنات في الفاتح من نوفمبر    هذا ما قاله الملك سلمان بعد انتخاب قيس سعيّد رئيساً لتونس    «لقاء كولومبيا له طعم خاص أمام 40 ألف مناصر من الجالية الجزائرية»    جامعة الدول العربية، الدور المفقود    الشيخ لخضر الزاوي يفتي بعدم جواز بقاء البلاد دون ولي    «قانون المحروقات يحمل ميكانزمات ممتازة للإقتصاد الوطني»    المدير الفني‮ ‬الوطني‮ ‬للاتحادية الجزائرية للشراع‮:‬    من أجل برمجة لقاء ودي    على متن قارب مطاطي    لمحاولة وقف الهجوم التركي    شهر نوفمبر المقبل    خلال شهر سبتمبر الماضي    المكسيك: مقتل 14 شرطيا في كمين    عقب المصادقة على قانون المالية‮ ‬    مشاريع رجال الأعمال المحبوسين لن تتوقف‮ ‬    نبيل القروي‮ ‬يُقر بالهزيمة    قانون المحروقات لا يثير المخاوف على الاقتصاد الوطني    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    أهمية الفتوى في المجتمع    صلاة الفجر.. نورٌ وأمانٌ وحِفظٌ من المَنَّان    700 ألف هكتار من الأراضي المسترجعة "محتجزة" لدى الولاة    مسرحية «عرائس الليل»    زرواطي يوافق مبدئيا على العدول عن قرار الإستقالة    الحوار .. الهوية الراسخة    بعوضة النمر تُقلق المصالح الطبية بعين تموشنت    مذكرة تفاهم بين رابطة العالم الإسلامي وجامعة أم القرى    إبراز دور الغناء في النضال الهوياتي    سكان "أولاد برمضان" يطالبون بالإعانات الريفية    طلبة من شتوتغارت ينهون زيارتهم إلى غرداية    فنانون يجدون ضالتهم الفنية في مطعم    38 أخصائيا في "دونتا ألجيري"    رفع التجميد عن مشاريع الجنوب والهضاب العليا    دورة دولية لرسم الخرائط المتعلقة بالأمراض المنقولة بالحشرات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الجزائريون أختار بوتفليقة طمعا في استمرار الاستقرار"
قالت إن الانتخابات نزيهة بكل المقاييس، حنون:
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

أكدت لويزة حنون المترشحة التي تحصلت على المرتبة الرابعة في الرئاسيات الماضية أن الشعب الجزائري أختار المرشح الحر بوتفليقة طمعا في استمرار الامن والاستقرار، وأنه فضل تفويض بوتفليقة ليدير مرحلة جديدة في تاريخ البلاد لأن المرحلة القادمة – حسبها- تتطلب تحصين البلاد قبل البحث عن مرحلة انتقالية".
أوضحت أمس لويزة حنون خلال تنشطيها ندوة صحفية بالمركز الدولي لصحافة بالأوراسي آن النتيجة المعلن عنها لها علاقة كبيرة بالوضع السياسي، واستطاعت آن تكذب التقارير الفرنسية والأمريكية حول خطورة الوضع في البلاد، وكسرت كل الداعين للفوضى والخروج لشارع ،معتبرة هذه الانتخابات نزيهة بكل المقاييس وكررت سناريو انتخابات 2004، وأنها جاءت مثلما فوض فيها الشعب بوتفليقة لإنقاذ البلاد من فوضى كانت حتمية بالنظر لكل المستجدات التي عرفتها الساحة الدولية والتشنجات في الوسط الداخلي على خلفية التصريحات النارية التي أطلقها العديد من الفاعلين السياسيين من المترشحين والمقاطعين الذين هددوا بالنزول إلى الشارع وعدم الاعتراف بنتيجة الانتخاب، معتبرة أن الشعب وجه رسالة ديمقراطية مفادها أن وقت التغير لم يحن بعد بل يجب البعض عن تحصين البلاد قبل كل شئ، وعن تعليقها على المرتبة التي حازت عليها في هذه الانتخابات رفضت لويزة حنون الاعتراف بالهزيمة ،وقالت النتيجة كانت بالنسبة لحزب العمال هي انتصار ، وحزب العمال استطاع آن يحقق الهدف السياسي ،وهو عدم سقوط ضحايا خلال الانتخابات ولم تكن مجابهة مباشرة في الشارع ما دعا لها البعض.
وعادت الامينة العامة لحزب العمال للحدث على التأسيس الوطني الذي يجب ان يتبع بعد الرئاسيات لتؤكدا موقف حزبها الرافض لتبني المرحلة الانتقالية التي دعت لها احزاب المعارضة ومترشحين في الرئاسيات ،حيث قالت أنها تتفق مع الدولة في تبني مفهوم الجمهورية الثانية غير ان معالمها لم تتضح بعد ،وشددت حنون على القول ان البلاد ليست في مرحلة تسمح بتشكيل مجلس انتقالي، خاصة وان العديد من المترشحين بما فيها المعارضة تدعوا لضرورة تبني إصلاح توافقي على الطريقة التونسية وهذا الشيء لا نريده لأنه غير ديمقراطي.
من جهة أخرى تباهت حنون بكسر الشعب للقطبية المفتعلة بين المترشح عبد العزيز بوتفليقة وبن فليس وقالت أنها من افتعال وسائل الإعلام، وعن النتيجة التي حققها المترشح بلعيد عبد السلام والتي احتل من خلالها المرتبة الثالثة ،قالت – حنون- "أنها مفاجئة بالنسبة له فقط وهو الذي كان مندهش والشعب لم يصوت على برنامجه وإنما صوت على أساس الجهوية في إشارة إلى انب لعيد ينحدر من منطقة الشاوية "، وعن النتيجة التي فاز بها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة قالت هي عادية جدا خاصة وان الشعب الجزائري تعاطف معه لم ظهر على كرسي متحرك عن قيامه بواجبه الانتخابي ،كما أن بعض المترشحين ساهموا في فوز بوتفليقة من خلال حملتهم الانتخابية التي خدمة الرئيس أكثر منهم في إشارة واضحة لوزير الحكومة الأسبق على بن فليس.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.