المسيرات الشعبية السلمية تتواصل لتاسع جمعة عبر الوطن للمطالبة بإحداث القطيعة مع النظام    رونالدو ينقلب على زملائه في جوفنتوس    توقف استثنائي للمصعد الهوائي الرابط بين بلوزداد والمدنية ابتداء من هذا الأحد    منتخب السنغال يحضر للخضر بمواجهة نيجيريا    اجتماع طارئ ببيت الوفاق: حمّار «يعلق» تسوية المستحقات بعد هزيمة الكأس    السنغال يواجه نيجيريا وديا تحضيرا لكان 2019    ما تبقى من المسار يسلم خلال الثلاثي الأخير من العام الجاري    وزارة المالية ترفع اللبس    لطرح مطالب مهنية: عمال جامعة قسنطينة 2 يحتجون    أمطار غزيرة بعدة ولايات غربية من الوطن    وزارة الدفاع: كشف مخبأ للأسلحة والذخيرة ببومرداس    نبهت إلى عدم المساس بسمعة الأشخاص: سلطة الضبط تدعو القنوات التلفزيونية لالتزام الموضوعية والحياد    الناطق الرسمي باسم الحكومة يؤكد: لا وجود لأي تعليمة لاستعمال القوة في المسيرات    تسجيل ارتفاع بأكثر من 300 حالة ليشمانيا جلدية منذ بداية العام    غياب المرافق الترفيهية جعل منها هواية الأطفال و الشباب    قسنطينة    موسى تواتي يرفض المشاركة في الندوة التشاورية الإثنين المقبل        محرز يروج لحملة “البريميرليغ” ضد العنصرية    رغم استقالته.. ولد عباس يطلب رخصة عقد الدورة الاستثنائية للجنة المركزية للأفلان؟ !    ليبيا: ارتفاع حصيلة قتلى معارك طرابلس إلى 213    الأفافاس يكشف تفاصيل الهجوم على مقره بالأسلحة البيضاء والكريموجان    رئيس “نجم مقرة” :”عضو من الرابطة أكد تعرضنا لمؤامرة”    أمن بومرداس يلقي القبض على عصابة أشرار سرقت مؤسسات خاصة وسلاح شرطي    قريب الشهيد عبان رمضان: هذه الشخصيات الكفيلة لقيادة المرحلة الانتقالية    صحفي سوداني يكشف عن تصريحات صادمة للبشير دفعت لخلعه!    حوالي 3 ملايين شخص يموتون سنويا بسبب ظروف العمل    “بن زية” يقضي أوقاتا رائعة في مطعم الطباخ التركي “بوراك”!    ولاية الجزائر: مواصلة هدم البنايات الفوضوية ورفع دعاوى قضائية ضد أصحابها    بالفيديو.. الجيلالي يتألق مع شباب “اليوفي”..!    30 سنة سجن لشقيق منفذ هجوم تولوز محمد مراح    حكومة الوفاق تقرر وقف التعامل مع فرنسا وتأمر باعتقال حفتر    القارئ الجزائري أحمد حركات يكرم في مسابقة حفظ القرآن الكريم بالكويت    استحداث جائزة وطنية لتكريم أحسن ابتكار لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة    إختيار فيلم “بابيشا” لمونية مدور في مهرجان كان 2019    لجنة اليقظة ليست بديلا لبنك الجزائر    المحامون يواصلون مقاطعة جلسات المحاكم دعما لمطالب الحراك الشعبي    20 ألف طالب عمل مسجل بوكالة التشغيل في سوق أهراس    نفط: خام برنت يصل إلى 43ر71 دولار للبرميل يوم الخميس    في‮ ‬حادث مرور ببلدية عين التين    المجلس الإسلامي‮ ‬الأعلى‭:‬    عن عمر ناهز ال67‮ ‬عاماً    محمد القورصو‮ ‬يكشف‮:‬    تيارت    للتحقيق في‮ ‬عرقلة مشاريع‮ ‬سيفيتال‮ ‬    ‮ ‬طاسيلي‮ ‬للطيران توسع أسطولها    وزير الصحة الجديد‮ ‬يقرر‮:‬    فيما نشر قائمة الوكالات المعنية بتنظيم الحج    هذه تعليمات ميراوي لمدراء الصحة بالولايات    يد من حديد لضرب رموز الفساد    الطريق الأمثل للتغيير    ثلاثة أرباع الشفاء في القرآن    كراهية السؤال عن الطعام والشراب    احتفاءٌ بالمعرفة واستحضار مسار علي كافي    ذاكرة تاريخية ومرآة للماضي والحاضر    تأكيد وفرة الأدوية واللقاحات    عامل إيطالي يشهر إسلامه بسيدي لحسن بسيدي بلعباس    ‘'ثقتك ا لمشرقة ستفتح لك كل الأبواب المغلقة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الجزائريون أختار بوتفليقة طمعا في استمرار الاستقرار"
قالت إن الانتخابات نزيهة بكل المقاييس، حنون:
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

أكدت لويزة حنون المترشحة التي تحصلت على المرتبة الرابعة في الرئاسيات الماضية أن الشعب الجزائري أختار المرشح الحر بوتفليقة طمعا في استمرار الامن والاستقرار، وأنه فضل تفويض بوتفليقة ليدير مرحلة جديدة في تاريخ البلاد لأن المرحلة القادمة – حسبها- تتطلب تحصين البلاد قبل البحث عن مرحلة انتقالية".
أوضحت أمس لويزة حنون خلال تنشطيها ندوة صحفية بالمركز الدولي لصحافة بالأوراسي آن النتيجة المعلن عنها لها علاقة كبيرة بالوضع السياسي، واستطاعت آن تكذب التقارير الفرنسية والأمريكية حول خطورة الوضع في البلاد، وكسرت كل الداعين للفوضى والخروج لشارع ،معتبرة هذه الانتخابات نزيهة بكل المقاييس وكررت سناريو انتخابات 2004، وأنها جاءت مثلما فوض فيها الشعب بوتفليقة لإنقاذ البلاد من فوضى كانت حتمية بالنظر لكل المستجدات التي عرفتها الساحة الدولية والتشنجات في الوسط الداخلي على خلفية التصريحات النارية التي أطلقها العديد من الفاعلين السياسيين من المترشحين والمقاطعين الذين هددوا بالنزول إلى الشارع وعدم الاعتراف بنتيجة الانتخاب، معتبرة أن الشعب وجه رسالة ديمقراطية مفادها أن وقت التغير لم يحن بعد بل يجب البعض عن تحصين البلاد قبل كل شئ، وعن تعليقها على المرتبة التي حازت عليها في هذه الانتخابات رفضت لويزة حنون الاعتراف بالهزيمة ،وقالت النتيجة كانت بالنسبة لحزب العمال هي انتصار ، وحزب العمال استطاع آن يحقق الهدف السياسي ،وهو عدم سقوط ضحايا خلال الانتخابات ولم تكن مجابهة مباشرة في الشارع ما دعا لها البعض.
وعادت الامينة العامة لحزب العمال للحدث على التأسيس الوطني الذي يجب ان يتبع بعد الرئاسيات لتؤكدا موقف حزبها الرافض لتبني المرحلة الانتقالية التي دعت لها احزاب المعارضة ومترشحين في الرئاسيات ،حيث قالت أنها تتفق مع الدولة في تبني مفهوم الجمهورية الثانية غير ان معالمها لم تتضح بعد ،وشددت حنون على القول ان البلاد ليست في مرحلة تسمح بتشكيل مجلس انتقالي، خاصة وان العديد من المترشحين بما فيها المعارضة تدعوا لضرورة تبني إصلاح توافقي على الطريقة التونسية وهذا الشيء لا نريده لأنه غير ديمقراطي.
من جهة أخرى تباهت حنون بكسر الشعب للقطبية المفتعلة بين المترشح عبد العزيز بوتفليقة وبن فليس وقالت أنها من افتعال وسائل الإعلام، وعن النتيجة التي حققها المترشح بلعيد عبد السلام والتي احتل من خلالها المرتبة الثالثة ،قالت – حنون- "أنها مفاجئة بالنسبة له فقط وهو الذي كان مندهش والشعب لم يصوت على برنامجه وإنما صوت على أساس الجهوية في إشارة إلى انب لعيد ينحدر من منطقة الشاوية "، وعن النتيجة التي فاز بها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة قالت هي عادية جدا خاصة وان الشعب الجزائري تعاطف معه لم ظهر على كرسي متحرك عن قيامه بواجبه الانتخابي ،كما أن بعض المترشحين ساهموا في فوز بوتفليقة من خلال حملتهم الانتخابية التي خدمة الرئيس أكثر منهم في إشارة واضحة لوزير الحكومة الأسبق على بن فليس.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.