الصالون الوطني للكتاب من 11 الى 20 مارس الجاري بقصر المعارض    أم البواقي: توقيف شخصين في قضية السرقة من داخل مسكن    بن دودة تباشر عقد جلسات تقييمية بقطاع الثقافة والفنون    توزيع الجوائز في اختتام المهرجان السينمائي إيمدغاسن الأول بباتنة    أرقام عن إصابات ووفيات كورونا في العالم    ارتفاع أسعار النفط مع تمديد أوبك+ معظم تخفيضات الإنتاج    الجزائر مدعوة للمشاركة في معرض تركيا الدولي للإستثمار والتنمية    حسب تقديرات منظمة "الفاو": إرتفاع الإنتاج العالمي للقمح عام 2021    الأمن التونسي يفكك خلية تكفيرية في سوسة    اجتماع الحكومة: دراسة مشروعين تمهيديين حول قانون الانتخابات والدوائر الانتخابية    قسنطينة: فك لغز جريمة سرقة مع إيقاف المشاركين فيها واسترجاع كل المسروقات    علامة تحذيرية للنوبة القلبية تتجاهلها النساء!    مخطط عمل لترقية المنتجات غير الخشبية    كمال فنيش: "المحكمة الدستورية ستكون لها صلاحيات أوسع"    وزارة التعليم العالي تذكر: العطلة الجامعية من 11 إلى 20 مارس    مصطفى قلاب ذبيح يكشف: مشاركة 216 دار نشر في الدورة الأولى لصالون الجزائر للكتاب    قضية اغتيال العقيد علي تونسي: النطق بحكم يقضي بالسجنالمؤبد في حق المتهم اولطاش    الجزائر ستستلم قريبا 700 ألف جرعة من لقاح أسترازينيكا البريطاني    تسليم تشكيلة الحكومة الجديدة للبرلمان من طرف رئيس الوزراء الليبي    وزير الصحة يأمر مسؤوليه بلقاءات دورية مع الشركاء وبمعالجة مشاكل المستخدمين قانونيا    الأوبك+: الإبقاء على مستويات الإنتاج ما عدا بالنسبة لروسيا وكازخستان وتمديد السعودية لتخفيضها    هذا ما بحثه صبري بوقادوم مع المفوض الأوروبي لسياسة الجوار    هذه الدولة ضربها 17 ألف زلزال في أسبوع    وزارة الصحة تؤكد وجود حالات غش في تحاليل ال"بي سي آر"    الاعتراف باغتيال علي بومنجل، "تقدم في حد ذاته لكن دون مستوى تطلعات الشعب"    الحوثيون يستهدفون قاعدة جوية ومطار أبها في السعودية    هذه هي حقيقة وفاة الفنان الكبير صباح فخري    فكر مولود فرعون كان ضحية لرقابة السلطات الاستعمارية    سمنة : المختصون يحذرون من استفحال الظاهرة في المجتمع    تجسيد البرامج التنموية بمناطق الظل "ينم عن رؤية ذكية لرئيس الجمهورية"    المغرب: حركة "خميسة" تتهم السلطات باستعمال مواقع إلكترونية للتشهير بالحقوقيات والصحافيات    أسعار الأدوية: ضبط قائمة البلدان المقارنة على المستوى الإقليمي والدولي    الطيب زيتوني: رئيس الجمهورية له نية حسنة وإرادة قوية لبناء جزائر جديدة    المناضلة الصحراوية سلطانة خيا تتعرض للتهديد من قوات الإحتلال المغربية بتصفيتها جسديا    مدرب "نيس" يشيد ب "عطال"    السُّلطات البريطانية تُخلّط حسابات "بلماضي" بسبب فيروس كورونا !    ماندي مطلوب في ميلان !    القضاءيصدر أحكاما متفاوتة بحق 35 مشجعا لمولودية الجزائر    نيابة محكمة الجنايات تلتمس حكم الإعدام لولد الطاش.    هذا موقف الجزائر من إعتراف فرنسا بتعديب وقتل المحامي والشهيد علي بومنجل    جزائريون يُطلقون رابطة مُشجّعي مانشستر سيتي    12جريح في 4 حوادث مرور بالمدية    عقوبة مُغلّظة ضد الحارس أوكيجة    أوبك+ تقرر تمديد تخفيض الإنتاج ب 7.2 مليون برميل يوميا إلى غاية نهاية أفريل    أمن العاصمة يحجز 104 كلغ من المخدرات ويوقف 11 مشتبها    اتفاقية بين وزارتي التجارة والمؤسسات الناشئة لترقية التصدير    فتح باب الترشح لإعتماد الأعوان النقديين    بطولة الرابطة الثانية: واجهة الجولة بخنشلة ولقاء الجريحين بالعلمة    المجموعة الثانية من رابطة الأبطال الإفريقية: أبناء العقيبة لتدارك نكسة تنزانيا والاحتفاظ ب «الأمل»    كتب 4 روايات ولم يبلغ العشرين بعد.. حوار مع الروائي الشاب محمد أيمن حمادي    الأمين العام لوزارة المجاهدين يكشف: التحضير لتشكيل سلطة ضبط للمادة والمعلومة التاريخية    الغوريلا أول حيوان يتلقى لقاح كورونا في العالم    دستور دولة المدينة: وثيقة قانونية رسخت مفاهيم إسلامية وكونية    احجبوا المواقع الإباحية وأنقذوا شبابنا    نصف قرن من الرسم والنحت والتلقين    شفاء للأرواح والأبدان درر الطب النبوي    بِرُّ الوالدين في مِشكاة النبوة    قالوا من خلال استقدام مفتين أكفاء ومؤهلين،سامية قطوش: مهام الفتوى تبقى حصرية لوزارة الشؤون الدينية والأوقاف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هذه القصة الكاملة لأحداث الشغب والسطو على متحف الفنون القديمة في تيليملي بالعاصمة
نشر في النهار الجديد يوم 24 - 01 - 2021

أجلت محكمة الجنايات الابتدائية بالدار البيضاء الأحد، محاكمة 12 متهما بينهم 4 موقوفين وواحد في حالة فرار، إلى الدورة الجنائية المقبلة.
المتهمون تورطوا في أفعال إجرامية، خلال مسيرة "الجمعة" التي شهدتها أحياء بالعاصمة، للاطاحة بالعهد الخامسة للرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.
بحيث شهدت عدة أحياء بقلب العاصمة وضواحيها، أعمال شغب وعنف، من بينها تلك التي وقعت بنهج محمد الخامس حي "تيليملي.
أين وقعت اشتباكات عنيفة بين رجال القوة العمومية والمتظاهرين، خلفت عدة إصابات في صفوف رجال الشرطة بعد رشقهم بالحجارة.
أين تعرض ملازم أول لاعتداء بسلاح ابيض، وسرقة بندقية قاذفة المسيلة َللدموع.
كما تم أيضا حرق سيارة تابعة للشرطة، واضرام النار في عدة مباني وممتلكات عمومية وخاصة.
بحيث تعرض في أعقاب هذه الأحداث المتحف الوطني للاثار القديمة" بارادو" بتيليملي إلى الحرق والتخريب من قبل المتهمين.
ويتواجد من بين المتهمين موظف بفندق الاوراسي المدعو "ك.ي" و عامل بمستشفى "مايو" المدعو "ب. ع"، والمدعو "ب.ع" موظف بمؤسسة السكك الحديدية.
وقائع القضية التي جرى التحقيق فيها بمحكمة سيدي أمحمد بالعاصمة ،انطلقت بتاريخ 8 مارس 2018، اثر نداء من قاعة العمليات بأمن ولاية الجزائر.
وتضمن النداء عرض عناصر القوة العمومية، إلى اعتداءات واصابات بليغة من طرف بعض الأشخاص المجهولين باستعمال أسلحة بيضاء.
وأثناء تدخل عناصر الأمن بالزي المدني شاهدوا شخصا يركض وبيده سلاح ابيض، رفض الامتثال لعناصر الأمن وأبدى مقاومة عنيفة.
ويتعلق الأمر بالمدعو "ك. إسحاق" الذي تبين انه اعتدى بالعنف على ملازم أول للشرطة "ب. نور الدين".
كما قام الاشخاص الذين كانوا برفقته بالرشق بالحجارة عناصر الشرطة، والذين كانوا محاصرين في زاوية للاحتماء بها حسب مقطع الفيديو الذي يوضح ذلك.
كما تبين أن المتهمون قاموا بسرقة قاذفة القنابل المسيلة للدموع انتزعت بالقوة من ضابط الشرطة" ب. نور الدين" بعد الاعتداء عليه.
بحيث بعد استغلال نظام التعرق الآلي على البصمات، تبين أنها المدعو "ن. علي" هذا الأخير اعترف خلال السماع إليه بالأفعال المنسوبة إليه.
كما قال أنه قام بتخريب سيارة الشرطة وحرق الممتلكات العمومية وصفائح القمامة.
وأشار إلى أن مرافقه "ك. إسحاق" الذي كان يحمل سلاح ابيض وقام بالاعتداء على رجال الشرطة ورشقهم بالحجارة.
كما صرح أيضا ان "س. رابح" هو من قام بالاستلاء على البندقية القاذفة للقنابل المسيلة للدموع.
وبعد تكمن رجال الشرطة من توقيف المشتبه فيه "رابح" اعترف بالأفعال التي ارتكبها وهذا بمشاركة كل من " عبد الحق. م" والمدعو امين عصارة ".
وفي نفس اليوم ومواصلة للتحريات إثر أعمال الشغب والتخريب التي نشبت بحي" تيليملي"، ألقت مصالح الأمن للتحقيق حول شخص مشتبه فيه.
أين تم التعرف عليه من خلال رفع البصمات من مسرح الجريمة المتمثل في" متحف بارادو" بتيليملي الذي تعرض لحرق وعملية سطو وتخريب.
بحيث بعد توقيف المشتبه فيه" ز. سيد علي" مرحبا اعترف بمشلركته في ارتكاب هذه الجريمة برفقة الأشخاص الذين تسللوا إلى المتحف.
وعليه تم توقيف المعنيين واحالتهم للتحقيق تباعا.
وجاءت هذه الاجراءات بعد الرد على الانابة القضائية التي أصدرها قاضي التحقيق بتاريخ 16 أفريل لتحديد هوية المشتبه فيهم.
ويواجه المتهمون تهما ثقيلة تتعلق بجناية وضع النار عمدا في مساكن مملوكة للغير.
كما يواجهون تهمة السرقة بظروف التعدد والتسلق، وجنحة التعدي على رجال القوة العمومية وتخريب ملك الغير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.