إدانة محيي الدين طحكوت ب16 سنة حبسا نافذا    الرئيس تبون يستقبل سفيرة جمهورية اندونيسيا بالجزائر    رئيس منتدى رؤساء المؤسسات يثمن مخطط الحكومة الرامي لانعاش الاقتصاد    البنك الإفريقي للتنمية: تعيين رباح أرزقي كبير الخبراء الاقتصاديين    سكن ترقوي عمومي: دعوة المكتتبين في عدة مواقع عبر الوطن لتسديد الشطر الأخير    نفط: سعر خام برنت يتجاوز 43 دولارا للبرميل    رسالة الأسرى فى السجون الصهيونية الى أحرار العالم: رسالة خاصة عن الأسير كمال أبو وعر الذي يواجه السّجان والسرطان وفيروس "كورونا"    أوراق اعتقالية ..    الأسير المحرر اياد الجرجاوي: الإهمال الطبي… جريمة حقيقية بحق الأسرى    ترامب يهون من عنف الشرطة ضد السود    الناطق الرسمي للفاف يرد الإعتبار للبلوزداديين بعدما "إستفزهم" زطشي    الاتحاد العربي للجيدو: برمجة ملتقى عربي عبر تقنية الإتصال المرئي    المكتب الفيدرالي يقرر الذهاب للجمعية العامة للفصل في مصير البطولة    الغاء طواف الجزائر للدراجات    شرطة المدية تطيح بالمعتدين على الطاقم الطبي بالعيادة المتعددة الخدمات بذراع السمار    وفاة 6 أشخاص في حوادث المرور خلال 24 ساعة    كوفيد-19: حصيلة الوفيات حول العالم تتخطى 574 ألفا وأكثر من 13 مليون حالة إصابة    "يونيسف" تحتفل مع أطفال الجزائر بيومهم الوطني    زغماتي : التعامل بصرامة مع المعتدين على الأطباء والسلك الطبي    بومزار: لا وجود لأزمة سيولة على مستوى مكاتب البريد    محكمة وهران: سهام الجابونية أهانت رموز الثورة والشهداء    نشرية خاصة : أمطار رعدية مرتقبة على 13 ولاية اليوم    ولاية الجزائر: انطلاق عملية ترحيل لسكان الحيين القصديريين "بن جعيدة" و "بوشاقور" هذا الأربعاء    وزارة الشؤون الدينية تدعو إلى الالتزام الصارم بشروط الأمن والسلامة خلال عيد الأضحى    وزيرة الثقافة والفنون تدعو إلى استغلال منصات التواصل الاجتماعي لعرض الأعمال الفنية الجديدة    الكاتب الشاعر مراد بيال ل"الجزائر الجديدة": الغرب يثمّن وجود الكاتب وللحرس القديم أقول ادعموا الشباب    الوزير عطار : مستقبل البلاد في الإستثمار الطاقوي    بولخراص: لا يمكننا أن نكون فعالين دون إيلاء أهمية للأخلاقيات    في ظل أزمة مالية خانقة.. لبنانيون يقايضون مقتنيات شخصية بالطعام!    هل ينتقل فيروس كورونا من الحامل للجنين؟    فترة الحجر مكنتنا من رقمنة الأعمال وإيصال المسرح إلى البيوت    عطار يرأس اجتماع وزاريا حول أثار النشاطات الصناعية على البيئة    عنابة: تنصيب مجيد أكنوش رئيسا جديدا لأمن الولاية    طفلي يقرأ    مكافحة فيروس كورونا: إنتاج أكثر من 400 ألف قناع جراحي يوميا    فورار عن إجراءات الوقاية قبل العيد .. يجب إجبار المواطن على ارتداء الكمامة في كل مكان    عطار يشارك اليوم في الاجتماع ال 20 للجنة المراقبة الوزارية المشتركة للأوبك وغير الاوبك    الرئيس تبون يتلقى مزيدا من رسائل التهاني من رؤساء الدول    المنافسات المحلية للملاكمة    بطلب من الوزارة الوصية    في أم بواقي وبرج بوعريريج    في مجال التزويد بالمياه الشروب    بن دودة تستنجد بوزيرالمؤسسات الصغيرة    مرافقة الفنانين في ظل الحجر الصحي    الأزمة السياسية تبلغ نقطة اللارجوع،،،    برلمان طبرق يهدد بالاستنجاد بالجيش المصري    منظمات حقوقية دولية تطالب شركات عالمية بوقف نهب الموارد الطبيعية    ترحيل 13 عائلة إلى سكنات اجتماعية ببن فريحة    سورة العصر.. فضائل وبركات    آيات بلاغية في القرآن    المسارعة في الخيرات    شباب "يغزون" مركب حملاوي لممارسة مختلف الرياضات    أبو القاسم سعد اللّه..المثقف الموسوعة    طالب يحل لغزا فيزيائيا حير العلماء 100 عام    سُنَّة التكبير في الأيام العشر    تدشين مخبر جديد للكشف السريع عن "كوفيد19"    استمرار تجاهل الإجراءات الاحترازية    السعودية تمنع صلاة عيد الأضحى في الأماكن المكشوفة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأنترنت ستشهد (ثورة) في الجزائر!
نشر في أخبار اليوم يوم 28 - 10 - 2015


نحو تخفيض الأسعار ورفع التدفّق قريبا
***
يُنتظر أن تشهد شبكة الأنترنت في الجزائر (ثورة) حقيقية خلال شهور قليلة إذا اِلتزمت الوزارة الوصية بتنفيذ وعودها حيث من المقرّر أن تشهد أسعار الرّبط على شبكة الأنترنت انخفاضا (تدريجيا) موازاة مع ارتفاع في التدفّق خلال سنة 2016 حسب ما أعلنت عنه أمس الأربعاء بالجزائر العاصمة وزيرة البريد وتكنولوجيات الإعلام والاتّصال إيمان هدى فرعون.
قالت السيّدة فرعون خلال ندوة صحفية نشّطتها بمقرّ وزارتها: (إننا نفكّر جدّيا في تخفيض أسعار الرّبط على شبكة الأنترنت تدريجيا حتى لا يؤثّر ذلك على الاستثمارات المستقبلية لاتّصالات الجزائر) وأكّدت أنه سيتمّ (تخفيض الأسعار ورفع تدفّق الرّبط على الشبكة) بعد الإنتهاء من مرحلة الاستثمارات الكبرى لاتّصالات الجزائر خلال سنة 2016. وبعد أن ذكّرت بأن أسعار الأنترنت في الجزائر (أكثر ارتفاعا من الأسعارالمطبّقة في البلدان المجاورة) أوضحت السيّدة فرعون أن تخفيض الأسعار سيتمّ (تدريجيا إلى غاية بلوغ المستوى المعمول به في البلدان الأخرى).

ضرورة إعداد بِنية خاصّة بشبكة الأنترنت
أبرزت الوزيرة أهمّية إعداد مخطّط مدير حول إنشاء شبكة الأنترنت الموزّعة عبر التراب الوطني وأضافت أن هذا سيسمح لنا بالحصول على خارطة (مفصّلة) عن توزيع الألياف البصرية في الجزائر موضّحة أن هذا المخطّط المدير بمثابة بنية للشبكة. وأكّدت المسؤولة الأولى عن القطاع على ضرورة تحسين نوعية خدمات اتّصالات الجزائر وترقية المحتوى الجزائري المخزّن في مواقع الإيواء في الجزائر وأضافت أن (اتّصالات الجزائر تستثمر حاليا في رفع قدراتها في مجال التخزين وتخفيض تكلفة إيواء المواقع وتحسين أمن المنشآت). وستسمح هذه الترتيبات لاتّصالات الجزائر بتحسيس الزبائن بأفضلية إيواء محتوياتهم في الجزائر وليس عبر مقدّمي خدمات أجانب. وأشارت السيّدة فرعون من جهة أخرى إلى وجود (تفكير) حول رفع رسوم استيراد الهواتف النقّالة والحواسيب لتشجيع الإنتاج المحلّي.
إنجاز كابلين بحريين وهران-فالنسيا والجزائر العاصمة-فالنسيا
من المقرّر أن يتمّ خلال شهر نوفمبر المقبل إطلاق أشغال إنجاز كابلين بحريين من الألياف البصرية وهران-فالنسيا والجزائر العاصمة-فالنسيا (إسبانيا) حسب ما أعلنت الوزيرة فرعون. وصرّحت السيّدة فرعون بأنه سيتمّ إطلاق مشروع إنجاز كابل بحري بين وهران وفالنسيا (تمّت المبادرة به سنة 2009) والجزائر العاصمة وفالنسيا على طول يقارب 550 كلم خلال شهر نوفمبر المقبل. وأضافت الوزيرة أن التكلفة الإجمالية لهذا المشروع الذي ستدوم أشغاله 14 شهرا تقدّر ب 36 مليون أورو (26 مليون بالنّسبة لمشروع وهران-فالنسيا و10 ملايين بالنّسبة لمشروع الجزائر العاصمة-فالنسيا). وفيما يخصّ الإعلان عن إطلاق مشروع وهران-فالنسيا في الوقت الذي تسبّب فيه انقطاع كابل بحري يربط بين عنابة ومارسيليا في اضطراب في شبكة الأنترنت على المستوى الوطني أوضحت الوزيرة أن إطلاق مشروع وهران-فالنسيا الذي تمّت المبادرة به سنة 2009 اعترضته (صعوبات إدارية) وذكرت أنه تمّ الأسبوع الفارط إعداد الجانب المالي للمشروع بإحكام من أجل الإطلاق (الفعلي) للأشغال.

رفع الشريط العابر الرّابط بين الجزائر وتونس
أشارت السيّدة فرعون إلى أن الجزائرو تونس اتّفقتا على رفع قدرات كابل الألياف البصرية الرّابط بين البلدين من 150 ميغا أوكتي إلى 10 جيغا أوكتي (قابلة للرّفع). ويسمح تعزيز الشريط العابر لكلا البلدين -تضيف الوزيرة- (بمواجهة حوادث محتملة على مستوى الكوابل البحرية) مبيّنة أن هذا الخطّ مكّن من تدارك العجز المسجل. وللتذكير تتوفّر الجزائر حاليا على كابلين بحريين من الألياف البصرية الجزائر العاصمة-بالما (80 جيغا أوكتي) وعنابة-مارسيليا (425 جيغا أوكتي). وقد شهد شبكة الأنترنت في الجزائر ما بين الخميس إلى الثلاثاء اضطرابا بسبب انقطاع الكابل الليفي البصري الرّابط بين عنابة ومارسيليا ممّا تسبّب في فقدان مؤسّسة اتّصالات الجزائر ل 80 بالمائة من قدراتها على الشريط العابر الدولي وإحداث اضطراب في شبكة الأنترنت على المستوى الوطني.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.