بعد انسحاب النهضة من التشكيلة الحكومية‮ ‬    الجولة ال18‮ ‬من البطولة المحترفة الأولى    اتحاد الحراش‮ ‬يواصل السقوط    الطبعة ال34‮ ‬لسباق العدو الريفي‮ ‬شلدة بولنوار‮ ‬    في‮ ‬مارس المقبل بالجزائر العاصمة    قضية قتيل منزل نانسي‮ ‬عجرم‮ ‬    على متن سفينة سياحية في‮ ‬اليابان    كشف عن مشروع لإنشاء سبعة أقطاب إمتياز‮.. ‬شيتور‮:‬    أكدت تمسكها بمهمتها في‮ ‬ليبيا‮ ‬    تحت شعار‮ ‬سند القدس‮ ‬    دعا للتنسيق بين السلطات‮.. ‬زغماتي‮:‬    تبون‮ ‬يواجه الولاة بالميدان    الوزير واجعوط يشرح خطة الحكومة للنهوض بقطاع التربية    خلال السنة الماضية بتبسة‮ ‬    مستغانم‮ ‬    متاعب الزبائن مع مكاتب البريد متواصلة    سلحفاة‮ ‬ضخمة‮ ‬في‮ ‬عين البنيان    شركة‮ ‬بيمو‮ ‬تنفي‮ ‬الإشاعات    إحصاء شامل للسكان في السداسي الثاني من 2020    جراد: لا نريد تغليط أحد بربط تحقيق التحدّيات بوقت قصير    تخصيص 100 مليار دينار للبلديات الفقيرة    التوازن الجهوي و بسط سلطان الأمن    فتح مطار وهران الجديد في 2021    التحضير لنصوص قانونية جديدة لتطهير العقار الصناعي    توقيف مقتحمي منزل امرأة    تخصيص 3 ملايين متر مكعب للحبوب    سياحة: دول آسيوية تدفع فاتورة وباء كورونا    وزير المالية ينتقد أداء الولاة والأميار: “الجماعات المحلية لا تبذل الجهد الكافي تعبئة موارد مالية خاصة بها”    فشل المفاوضات السعودية - القطرية    حجز 8000 لتر بسيدي بلعباس    منظمات دولية تطالب بالإفراج عن ناشطة مدنية صحراوية    إنسحاب النهضة من حكومة الفخفاخ يعمّق الأزمة    السجن مصير هاتك عرض طفلة بسيدي البشير    مصير مجهول للعمال ومعاناة كبيرة للمواطنين    أكثر من 700 فلاح ينتظرون تعبيد طريق الرقبة    رئيس النادي يتعرض لإعتداء خطير    إدارة أولمبي أرزيو ترفع تقريرا للرابطة المحترفة    فنانو الجزائر في حفل موسيقي بنادي «عيسى مسعودي»    رواية «الأناشيد السرية» للسوري زياد كمال الحمّامي    محاولات قتل امرأة لم يقتلها نِزار    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    دموع من أجل النبي- صلى الله عليه وسلم    الأزمة اللّيبية حاضرة في مؤتمر ميونيخ    عزل تلميذين بعد تأكيد إصابتهما بمرض القوباء    رفع درجة اليقظة بميناء مستغانم    الصحة.. القطاع المعتل !    600 مليار دينار حبيسة الأدراج    استلام 800 مسكن "عدل" قريبا    عيون أولمبي الشلف على النقاط الثلاث    ‘'الغرافيتي".. ثقافة فنية متمردة    لا لمسرحيات ساذجة تستخفّ بالطفل    الأبقار تفصح عن مشاعرها لبعضها البعض    ستينية تركض لتأمين العلاج لزوجها    ‘'عصابة" من القردة تختطف شبلا    جاكي شان يرصد جائزة مالية قيمة    حكم قول: اللهم إنا لا نسألك رد القضاء…    كم في البلايا من العطايا    لماذا “يفتون الناس”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إشادة أممية بموقف الجزائر من الوضع في ليبيا
نشر في أخبار اليوم يوم 09 - 01 - 2019


أبدت استعدادها لمرافقة الليبيين في حل أزمة بلادهم
**
مساهل: القرب الجغرافي بين الجزائر وليبيا حمل ثقيل
تحادث وزير الشؤون الخارجية عبد القادر مساهل مع الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة رئيس البعثة الأممية للدعم في ليبيا غسان سلامة الذي يقوم بزيارة عمل دامت يومين إلى الجزائر وقد أشاد المسؤول الأممي بموقف الجزائر الثابت والإيجابي اتجاه الوضع في ليبيا في الوقت الذي اعتبر مساهل القرب الجغرافي بين الجزائر وليبيا حملا ثقيلا وشرعيا .
وحسب بيان لوزارة الشؤون الخارجية فقد جدد الطرفان خلال هذا اللقاء موقفهما الثابت إلى جانب كل الليبيين من أجل الخروج من الأزمة التي تعيشها ليبيا مبرزين أهمية تنفيذ مخطط التسوية الذي ترعاه الأمم المتحدة.
وعقب هذه المحادثات التي جرت يوم الاثنين أكد مساهل أن الحوار مستمر دائما مع البعثة الأممية مضيفا أنه تم خلال اللقاء مع السيد سلامة بحث الأوضاع في ليبيا والمراحل المقبلة في الخطة الأممية للخروج بنتائج وبالخصوص تجسيد ما اقترحه الأمين العام للأمم المتحدة عبر السيد غسان سلامة لتنفيذ خطة العمل الأممية .
وصرح مساهل أنه أكد لسلامة استعداد الجزائر التام لمرافقة رئيس البعثة الأممية للدعم في ليبيا ومرافقة الليبيين في حل أزمة بلادهم مضيفا أن الجزائر في حاجة لاستقرار الوضع في ليبيا ولأمنها ووحدتها وهذا ليس فقط بالنسبة للجزائر وإنما لكل دول الجوار .
وعبر الوزير من جهة أخرى عن ارتياحه لكون كل اللقاءات حول الأزمة الليبية كانت مثمرة إذ سمحت في كل مرة ب تبادل المعلومات والتحاليل مؤكدا أن الجزائر تبقى ملتزمة بتنفيذ خطة الأمم المتحدة لحل الأزمة التي تعيشها الشقيقة ليبيا مع إلحاحها على الخروج بنتائج ملموسة في إطار الجهود الساعية لطيّ صفحة الأزمة نهائيا في هذا البلد الجار.
وبدوره صرح غسان سلامة أن اللقاء كان مثمرا مبرزا أن الاتصالات بين البعثة الأممية في ليبيا والمسؤولين الجزائريين على رأسهم الوزير مساهل لم تتوقف يوما وذلك منذ تولي المسؤول الأممي مهمته في أوت 2017.
وأرجع سلامة هذا الاستمرار في التنسيق بين الطرفين إلى القرب الجغرافي بين الجزائر وليبيا الذي اعتبره حملا ثقيلا وشرعيا على عاتق الجزائر والذي يجب على أي مسؤول في ليبيا أن يأخذه بعين الاعتبار .
وثمّن غسان سلامة الخبرة الشخصية للوزير عبد القادر مساهل فيما يتعلق بالمسألة الليبية إضافة إلى زياراته المتكررة لليبيا ومعرفته الشخصية لعدد من القادة الليبيين وهو الأمر الذي يجب كما قال الاستفادة منه قصد مواصلة المساعي للدفع قدما بالعملية السياسية نحو الأمام في ليبيا .
وأشاد المسؤول الأممي في هذا السياق بموقف الجزائر الثابت والإيجابي اتجاه الوضع في ليبيا حيث جددت الجزائر كما ذكر سلامة وقوفها بحزم إلى جانب مسعى توافق الليبيين فيما بينهم ودعمها أيضا لدور الأمم المتحدة وهو الدور المقبول من طرف الجزائر باعتباره حيادي وشرعي .
مساهل يزور البلدان الاسكندنافية
يُنتظر أن يقوم وزير الشؤون الخارجية السيد عبد القادر مساهل بزيارة رسمية إلى البلدان الاسكندنافية ستقوده أولا إلى كوبنهاغن يومي 9 و10 جانفي 2019 ثم إلى هلسنكي يومي 11 و12 من نفس الشهر بدعوة من نظيريه الدنماركي أنديرس سامولسين والفنلندي تيمو سويني حسب ما جاء أمس الثلاثاء في بيان لوزارة الشؤون الخارجية.
وأوضح ذات المصدر أن هذه الجولة تندرج في اطار تعزيز الحوار السياسي والشراكة الاقتصادية مع البلدان الاسكندينافية التي تربطها مع الجزائر علاقات صداقة وتعاون تقليدية .
وخلال هاتين الزيارتين سيستعرض رئيس الديبلوماسية الجزائرية مع المسؤولين الدانماركي والفنلندي مختلف جوانب العلاقات الثنائية وخصوصا الشراكة الاقتصادية والتجارية مع آفاق تطوير التعاون مستقبلا .
وبهذه المناسبة سيتبادل وزير الشؤون الخارجية أيضا وجهات النظر مع مسؤولي البلدين حول القضايا الإقليمية الكبرى ذات الاهتمام المشترك خاصة الوضع في منطقة المغرب العربي وقضية الصحراء الغربية والأزمة في ليبيا والساحل وإفريقيا والشرق الأوسط وكذا العلاقات بين الاتحاد الافريقي والاتحاد الأوروبي بالإضافة إلى بعض القضايا الشاملة على غرار مكافحة الإرهاب وإشكالية الهجرة .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.