نهائي كأس الرابطة في العاشر من أوت    تراجع الذهب والدولار إلى أدنى مستوى    انهيار رافعة حاويات بميناء بجاية    وفاة 42 شخصا وإصابة 1337 آخرون في حوادث مرور خلال أسبوع    41 وفاة 1307 إصابة مؤكدة و787 حالة شفاء    المديرية العامة للجمارك: ضمان المعالجة الآنية للعتاد الطبي المستورد لمواجهة وباء كوفيد-19    الجزائر ودول افريقية تعترض على قرار رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي    بن زيان: عدد المناصب المفتوحة لمسابقة الدكتوراه حدد قبل إجرائها ولا سبيل لإضافة أي راسب إلى قائمة الناجحين    Sport تؤكد حسم البارصا لموضوع ميسي !    الفريق شنقريحة: المؤامرات التي تحاك ضد الجزائر "حقيقة واقعة" والجيش سيتصدى لها    وزير العدل يتسلم مسودة المشروع المحدد لطرق انتخاب أعضاء المجلس الأعلى للقضاء    الأكسجين قد يصبح خطراً!    محكمة سيدي امحمد تلتمس 10 سنوات حبسا نافذا في حق غلاي    غدًا.. إجتماع للمجلس الأعلى للأمن برئاسة تبون وهذا ما سيناقش    إنتاج القطاع العمومي يرتفع ب %0,4 خلال الثلاثي الأول لسنة 2021    ولايات تلجئ إلى غلق مصليات ومساجد    تسيير لجان الخدمات الاجتماعية يخضع لقوانين    الخطاب الديني الموسوم بالوسطية يقي من التطرف    الجزائر والصين: الوزير بن أحمد يتباحث مع نظيره الصيني في مجال الصناعات الصيدلانية    وكالة الأمن الصحي توصي باستعمال مياه البحر في التعقيم    الخيبة تمتد للمصارعة وتريكي للدفاع عن صورة ألعاب القوى    العاصمة..وفاة 20 شخصا وإصابة 310 آخرين خلال السداسي الأول ل2021    لحساب تسوية رزنامة الرابطة المحترفة: صدام سوسطارة والقبائل بعنوان الاقتراب من البوديوم    قسنطينة: أمن علي منجلي يطيح بعصابة أحياء خطيرة مكونة من 5 أفراد    قفزة كبيرة في اسعار الليمون والأعشاب والتوابل الطبية بسبب تهافت المواطنين على شرائها    شباب قسنطينة: بزاز يقرر الرحيل    حركية وعراقة الدبلوماسية الجزائرية تساهم في حل الأزمات الافريقية والعربية    إيران في قفص الاتهام    الألعاب الاولمبية: الجزائري تريكي يتأهل لنهائي مسابقة القفز الثلاثي    فيلم "فرسان الفانتازيا" يفتك جائزة أحسن وثائقي بكولكاتا في الهند    النجمة سهيلة بن لشهب تصل دبي لتصوير أغنية بالخليجي    التماس 10 سنوات سجنا لوالي تيبازة السابق موسى غلاي    رئيس المركز العالمي للتحكيم الدولي وفض المنازعات يتطرق إلى موضوع ا"لجوهر "    الرئيس التونسي ينهي مهام وزيري المالية والاتصالات    تواصل موجة الحر على الولايات الجنوبية    وزير الصناعة يدعو باعداد جرد عام وشامل للعقار الصناعي    الاتحاد العام للتجار والحرفيين الجزائريين ينفي ندرة مادة "الفرينة"    من هنا وهناك    لا يتحوّر !    عصرنة قطاع المالية لدفع عجلة التنمية    دراسة برنامج تثمين منجم غار جبيلات    الفقيد كان من ذوي الرأي والمشورة ودراية عميقة بالدين    عساكر مغاربة يفرون سباحة إلى سبتة الإسبانية    اللبنانيون في انتظار نتائج التحقيق وتشكيل الحكومة    توفير شروط نجاح القمة العربية بالجزائر    الهيئة الصحراوية لمناهضة الاحتلال المغربي تطالب بتقرير المصير    وفاة الأستاذ لعلى سعادة    البروفسور بومنير يقدم تشكراته للفيلسوف الألماني روزا    نجمة أجعود... صوت الجزائر المولع بفلسطين    إعذارات بالجملة تخلط حسابات الإدارة    بلحاج يدعو المساهمين للتنازل عن أسهمهم مقابل قدوم شركة وطنية    العثور على قاصر غرق بشاطئ ستيديا    التدابير الاحترازية للسلطات العمومية تؤتي ثمارها    هذه حكاية السقاية من زمزم..    أدعية الشفاء.. للتداوي ورفع البلاء    استثمار العطلة الصيفية    اعقلها وتوكل    الإسهام في إنقاذ مرضى الجائحة والأخذ بالاحتياطات واجب الوقت    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



فرنسا حاولت تشويه ثورة التحرير دوليا
نشر في أخبار اليوم يوم 11 - 02 - 2012

أجمع مؤرّخون في ندوة خصّصت للذّكرى ال 55 لإعدام مناضل القضية الوطنية فرنارد إيفتون أمس السبت بالجزائر العاصمة على أن فرنسا الاستعمارية استغلّت (قضية إيفتون) لتشويه الثورة التحريرية دوليا·
وذكر السيّد محمد رباح وهو أحد المهتمّين بتاريخ الثورة التحريرية بحضور أصدقاء الفقيد في الكفاح وأساتذة جامعيين وحقوقيين أن غي مولي (رئيس الحكومة الفرنسية - 1957) استغلّ (قضية إيفتون) لتشويه الثورة الجزائرية مدّعيا أن (الشيوعيين في الجزائر ومن ورائهم موسكو الاتحاد السوفياتي هم من يقف وراء الاضطرابات في الجزائر)· وقال المجاهد السابق ورفيق درب إيفتون في النّضال عبد القادر فروج المدعو جيلالي إن (إيفتون بطل حقيقي ضحّى بحياته من أجل تحرير الجزائر)· واعتبر فروج الذي حكم عليه بالإعدام سنة 1957 في قضية تفجير مصنع الغاز بالجزائر العاصمة، أن إعدام إيفتون هو (اغتيال من طرف روبيرلاكوست الحاكم العام للجزائر 1956 - 1958 وحكومة غي مولي)· ومن جهته، رجع المناضل فليكس كولوزي (ذو الأصول الأوروبية) بالذاكرة إلى الوراء، حيث لخّص نضال رفيقه إيفتون في سبيل استقلال الجزائر إلى يوم إعدامه بالمقصلة· وذكر كولوزي أن إيفتون التحق بصفوف جبهة التحرير الوطني صيف عام 1956 وفي شهر نوفمبر قرّر وضع قنبلة في مصنع للغاز بالحامّة بالجزائر العاصمة أين كان عاملا ونقابيا في نفس الوقت، وأضاف أن إيفتون الذي كان يسعى إلى إحداث تخريب مادي فادح عمل على أن لا يكون هناك ضحايا لكن تمّ اكتشاف القنبلة قبل انفجارها وتمّ اعتقال إيفتون، حيث تعرّض لأبشع أشكال التعذيب قبل أن يحكم عليه بالإعدام في 24 نوفمبر 1956· وفي 11 فيفري 1957 أعدم إيفتون بالمقصلة في سجن بربروس (سركاجي) بالجزائر العاصمة بعد أن رفض وزيرالعدل آنذاك فرانسوا ميتران العفو عنه· وتمّ في ختام الندوة التي نظّمتها جمعية مشعل الشهيد تكريم المناضلين فروج وكولوزي بشعارات استحقاق عرفانا لهما بما بذلاه من تضحيات في سبيل استقلال الجزائر· ويذكر أن إيفتون المولود بالجزائر العاصمة في 12 جانفي 1926 التحق في شبابه بصفوف الحزب الشيوعي الجزائري وأصبح عضوا في جناحه العسكري (مقاتلو التحرير) قبل أن ينضمّ إلى جبهة التحرير الوطني بعد الاتّفاق الذي أبرمه عبّان رمضان مع مسؤولي الحزب الشيوعي الجزائري· وكان إيفتون العضو بالمنظّمة المدنية لجبهة التحرير الوطني المناضل الوحيد من (الأقدام السوداء) ممّن أعدموا بالمقصلة خلال حرب التحرير الجزائرية·

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.