لا وعودا كاذبة ومهلة سنة لتدارك الفوارق محليا    مروج المخدرات والمؤثرات العقلية في قبضة الشرطة    وزير الصحة يقيم مأدبة عشاء على شرف العائديين من ووهان وطاقم طائرة الجوية الجزائرية        وزير الصحة يكشف عن إجراءات عاجلة لإنقاذ القطاع    عليوي: إعلان حالة الجفاف سابق لأوانه    وزير الصناعة : تصنيع السارات الكهربائية في الجزائر    الانتقال الطاقوي مرهون بدور المواطن وعقلنة الاستهلاك    ندوة دولية للشركات الناشئة قريبا بالجزائر    سياحة: دول آسيوية تدفع فاتورة وباء كورونا    افتتاح مطار وهران الجديد في 2021    أسبوع تاريخي بالمتحف الجهوي للمجاهد بالمدية    دعوة    بوقادوم يشارك في اجتماع لجنة المتابعة الدولية لمؤتمر برلين حول ليبيا    الجزائر تطالب بمقعدين دائمين لإفريقيا في مجلس الأمن    وزير المالية ينتقد أداء الولاة والأميار: “الجماعات المحلية لا تبذل الجهد الكافي تعبئة موارد مالية خاصة بها”    ش.بلوزداد، إ.الجزائر، ش.قسنطينة وم. وهران لنسيان خيبة الكأس    بلماضي يفكر في دعوة شميد، عبد اللي و زدادكة    أولمبي المدية يحافظ على الصدارة ووداد تلمسان يبقى في المطاردة    التحضير لإطلاق صيغة جديدة خاصة بالسكن الإيجاري    ضمان التوزيع المتوازن بين البلديات    النقاط السوداء أكبرعائق لمخططنا المروري    ترقية التشغيل: لا قرار ولا سياسة يمكن تفعيلها بدون المشاركة التامة والفعلية للسلطات المحلية    الحراك يمثل ارادة شعب "هب لانتخابات شفافة و نزيهة"    منظمات دولية تطالب بالإفراج عن ناشطة مدنية صحراوية    إنسحاب النهضة من حكومة الفخفاخ يعمّق الأزمة    الأزمة اللّيبية حاضرة في مؤتمر ميونيخ    الدعوة إلى ترقية الأنشطة البدنية والرياضية على مستوى المدارس والجامعات    زغماتي: ” الإختلالات التي تقوض مجهوداتنا في حماية المال العام لا تزال موجودة”    مخرجون شباب يصنعون مجد السينما الجزائرية بالخارج    مدرب نيم يوضح بخصوص إصابة فرحات    بالصور.. أطباء مركز الأمومة والطفولة في تيارت يحتجون    لماذا “يفتون الناس”    حكم قول: اللهم إنا لا نسألك رد القضاء…    مقتل 30 شخصاً في هجوم لعصابات في شمال غرب نيجيريا    هل يغمض العالم عينيه عن مأساة النازحين من إدلب؟    كم في البلايا من العطايا    الرئيس تبون: لن تكون هناك حواجز في التعديل الدستوري عدا ما يتعلق بالوحدة و الهوية الوطنيتين    كارثة جديدة تحل على مانشستر سيتي    الرئيس تبون: “ضرورة الاستمرار في محاربة الرشوة واستغلال النفوذ بصرامة”    تخصيص مبلغ إضافي ب100 مليار دج لفائدة البلديات لدفع عجلة التنمية المحلية    بسكرة: هلاك شخص في حادث مرور ببلدية رأس الميعاد    ثلاثة شبّان يتورّطون في قضيّة تهريب البشر وتنظيم الحرقة بعنابة    «العائدون من ووهان الصينية سيغادرون فندق الرايس اليوم»    بالصور: افتتاح فندق مستوحى من فيلم "ستار وورز" في فلوريدا    اللجنة الدولية للصليب الأحمر متمسكة بمهمتها في ليبيا وتنوه بجهود الجزائر    الصين تؤجل المعارض والمؤتمرات الصناعية بسبب الوباء    سيتم تسليمها قبل نهاية السنة الجارية    خلال اشتباكات مع قوات الأمن ببغداد    ارتفع إلى ستة ملايير دولار خلال سنة‮ ‬2019    يقتل زوجته "بطريقة وحشية"    المعاناة والموت البطيء ..    كاكي ...مُلهم الأجيال    (الميدان أولى خطوات النجاح)    تجليات ومنارات من وحي الريشة    أدرار تحيي ذكرى العلاّمة محمد بلكبير    واجبنا نحو فلسطين في وجه صفقة القرن    الشائعات تطارد ريم غزالي ..وأصدقاؤها يقفون بجانبها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





22 عالما جزائريا لإنقاذ الاقتصاد الوطني من الأزمة
رئيس المنظمة الوطنية لحماية الثروة الفكرية يؤكد إحصاء 250 اختراعا
نشر في الفجر يوم 02 - 11 - 2016

كشف رئيس المنظمة الوطنية لحماية الثروة الفكرية، الباحث عبد اللطيف بن أم هاني، أن المنظمة أطلقت، أول أمس، بباتنة، أولى لقاءات ال 22 عالما جزائريا من أجل المساهمة في تطوير الاقتصاد الوطني.
وأوضح المتحدث، على هامش افتتاح ملتقى انطلاق اجتماعات ال22 عالما جزائريا بقاعة البحث العلمي لجامعة باتنة، 1 أن هذه المبادرة تهدف إلى لم شمل الباحثين والمخترعين الجزائريين الذين المقيمين بالبلاد أو المقيمين بالخارج لأجل وضع خارطة طريق لاستغلال هذه القدرات الفكرية والاختراعات من أجل خدمة الاقتصاد الوطني.
وقال المتحدث "أخذنا الفكرة من مجموعة ال 22 التاريخية التي حضرت لتفجير الثورة التحريرية"، مشيرا إلى أن هذه المنظمة التي حصلت على الاعتماد في 16 جويلية 2015 اختارت الباحث الدكتور حسان مانع من ولاية سطيف لرئاسة مجموعة ال22 عالما جزائريا، والتي سيقع على عاتقها تقديم اقتراحات في مختلف الميادين لوضع مشروع حضاري علمي للمجتمع الجزائري.
فقد شرعت المنظمة، يضيف الباحث عبد اللطيف بن أم هاني، منذ فترة، في حملة وطنية لإحصاء المخترعين الجزائريين المتواجدين داخل وخارج الوطن.
وتم إلى حد الآن إحصاء 250 اختراعا، يضيف ذات الباحث، الذي أوضح بأن هذه الحملة ستختتم بعد ذلك بميلاد المركز الوطني لإحصاء الباحثين الجزائريين الذي سيعمل في المستقبل على وضع بنك معلومات لكل الأفكار والاختراعات التي ينتظر وضعها في خدمة السلطات العمومية لحل ولإيجاد الحلول للمشاكل التنموية العالقة.
وحضر افتتاح أشغال هذا الملتقى، الذي استقطب حضورا مميزا للعديد من الباحثين، والي باتنة محمد سلاماني، إلى جانب رئيس مجموعة ال22 عالما جزائريا، الباحث المختص في الفيزياء حسان مانع الذي أكد بأن حمل المجموعة اسم ال22 عالما يضع عليها حملا ثقيلا لاسيما وأن مجموعة ال22 التاريخية نجحت في مهمة التخطيط للثورة المسلحة التي كللت باستقلال الجزائر.
وقال بالمناسبة "نحن كباحثين سنسعى إلى البحث في سبل ثورة علمية حقيقية من أجل مستقبل زاهر للجزائر كما سنعمل على مرافقة وتقديم النصح للباحثين الشباب كل في مجال تخصصه".
ومن بين الباحثين الذين حضروا اللقاء، المخترع علي لعويني الذي صرح لوكالة الأنباء الجزائرية "أنا باحث عصامي مختص في الكهرباء والإلكترونيك واخترعت مانع الصعقات الكهربائية وانفجارات الغاز وتحصلت على براعة اختراع في المجال"، مضيفا بأنه وقع على اتفاقية بدبي (الإمارات العربية المتحدة) لتسويق اختراعه بهذا البلد عما قريب.
وعبر المتحدث عن أمنيته في أن تستفيد الجزائر من هذا الاختراع، داعيا المسؤولين المعنيين بالجزائر إلى الاهتمام بالباحثين والمخترعين ومد يد العون لهم لتحقيق مشاريعهم وتسويقها محليا، ليستفيد منها الاقتصاد الوطني داخليا وحتى من خلال تصديرها للخارج.
للإشارة، فإن هذا اللقاء الذي قدمت خلاله مداخلات ومناقشات لباحثين من خارج الوطن عبر تقنية "السكايب"، تميز بحضور الطفل النابغة ابن مدينة قسنطينة محمد عبد الله فرح جلود، الذي فاز مؤخرا بالمرتبة الأولى في مسابقة "تحدي القراءة العربي" الذي أقيم بدبي (الإمارات العربية المتحدة) والذي خطف الأضواء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.