الفريق قايد صالح: الجزائر أصبحت "قدوة" في مجال مكافحة الارهاب وفي حماية حدودها من جميع الآفات    الرئاسة الروسية : الجزائر لم تطلب مساعدة موسكو فيما يتعلق بوضعها السياسي الحالي    سرار يراسل السترات الصفراء عبر فروجي    زطشي: تجسيد مراكز تقنية جهوية في كرة القدم سيكون له انعكاس ايجابي على تكوين اللاعبين    حجز أزيد من 1700 قرص من المؤثرات العقلية في كل من ولايات الجزائر وغليزان وسكيكدة    انطلاق أشغال تهيئة شبكة التزويد بمياه الشرب للمستشفى الجامعي لوهران    إدارة شالك تساند المدرب وترفض التعاطف مع بن طالب    استمرار تساقط أمطار "معتبرة" على الولايات الوسطى و الشرقية من الوطن الى غاية يوم الجمعة    المدير الجهوي يكشف من باتنة    ميلة    فيما تم تسجيل 25 حالة مؤكدة في الثلاثي الأول بثلاث بلديات    حج 2019: الشروع في إيداع الملفات على مستوى المصالح الإدارية بداية من الأحد القادم    بالفيديو.. الخضر يجرون ثالث حصة تدريبية تحضيرا لمباراة غامبيا    بسبب عدم تسوية مستحقاتهم المالية    الاتحادية الجزائرية للمبارزة    الطبعة الأولى للفيلم القصير بعين الكبيرة    إطلاق الفيلم الجديد ل تارانتينو‮ ‬    بعد عودتها إلى الفن‮ ‬    إنعقاد المائدة المستديرة الثانية لإحراز تقدم في‮ ‬مسار تسوية النزاع    نيوزيلندا تقف دقيقتي‮ ‬صمت تضامناً‮ ‬مع ضحايا المجزرة‮ ‬    3 قتلى بينهم طفلة في اصطدام بين شاحنة وسيارة بسعيدة    في‮ ‬رسالة تهنئة لنظيره قايد السبسي‮ ‬    تزامناً‮ ‬والاحتفال بعيد النصر بسوق أهراس‮ ‬    لتكسير الأسعار ومنع المضاربة    ضمن مختلف الصيغ    تتعلق بالإدارات والمؤسسات العمومية    بوشارب يفقد البوصلة ويتناقض مع نفسه    لعمامرة يؤكد من ألمانيا    يجب الحذر من محاولات التفرقة لتشويه الحراك الشعبي    انعقاد المائدة المستديرة الثّانية بين البوليساريو والمغرب    إنهاء الانسداد مرهون بالاستقالة أو إخطار المجلس الدستوري    انخفاض ب7 ملايين دولار في جانفي 2019    الأرندي يتبرأ من تصريحات صديق شهاب    دروس التاريخ.. ما أكثرالعبر    المجلس الإسلامي الأعلى يبارك الحراك الشعبي «المبهر»    «الخضر قادرون على تحقيق المفاجأة في الكان»    استرجاع سيارة سياحية ودراجة نارية    مولودية وادي تليلات تستضيف مولودية وهران في داربي واعد    رسالة للسلطة والعالم    احتجاجات الشباب البطال تتواصل لليوم الثالث أمام وكالة التشغيل    الحرية و المرأة في لوحات زجاجية و تحف من السيراميك    الفنان مصطفى بوسنة يمثل الجزائر في التظاهرة    الانتهاء من المرحلة الأخيرة لتنفيذ المخطط    عمال مصنع «فولسفاكن» بغليزان يطالبون بإعادتهم إلى مناصبهم أو تعويضهم    المستفيدون من سكنات «ألبيا» بمستغانم يحتجون    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ ۚ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ (153)    لا تقربوا الغدر    أبو الفضل العباس عم المصطفى وساقي الحرمين    الوصايا العشر في آخر سورة الأنعام    تكييف قوانين التجارة الخارجية مع خصوصيات المناطق الحدودية    ذكريات حرب وانتصار    إبراز أهمية البحث والاهتمام    مخترعون يبحثون عن دعم لتطوير إبداعاتهم    أسبوع الابتسامة بمناسبة العطلة    تسجيل 44 إصابة بمتوسطة جرياط 2 ببلدية القصبات بباتنة: لجنة للتحقيق في انتشار أعراض التهاب الكبد الفيروسي بالمدارس    احتجاج على تدني الخدمات بمصلحة أمراض الكلى بتلاغ    مرضى القصور الكلوي يتخبطون بين أجهزة معطلة وأدوية غائبة    .. مملكة بن بونيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إنشاء الشبكة المغاربية لحماية المال العام في الجزائر
تهدف إلى تشكيل محكمة جنائية مغاربية مختصة في محاربة جرائم الفساد والرشوة
نشر في الفجر يوم 06 - 12 - 2008


كشف، أول أمس، شيكو مراد ممثل النقابة الوطنية لمستخدمي الإدارة العمومية عن تنصيب الخلية الوطنية لحماية الأملاك العمومية المنضوية تحت الشبكة المغاربية لحماية المال العام، والتي تهدف إلى تفعيل الاتفاقية الدولية لمحاربة جرائم الفساد والرشوة ونهب المال. وأوضح شيكو مراد، في اتصال هاتفي مع "الفجر" أن التنصيب الرسمي للخلية الوطنية لحماية الأملاك العمومية، تم يوم الخميس الماضي بمقر نقابة السناباب، حيث ممثلا نقابيا من ولاية تيبازة رئيسا للخلية، والناشط الحقوقي السيد حمودي فالح من تلمسان أمينا عاما لعهدة مدتها 04 سنوات . كما اتفق الجميع، حسب بيان صادر عن الهيئة المؤسسة, على أنها عضو رسمي ينتمي إلى الشبكة المغاربية لمحاربة الفساد وحماية الممتلكات العمومية المتكونة من خمسة دول هي الجزائر و المغرب، إضافة إلى تونس، ليبيا وموريتانيا, ترمي إلى تحقيق ثلاثة أهداف أساسية تتصدرها تفعيل الاتفاقية الدولية فيما سبق ذكره، والدعوة لتشكيل محكمة جنائية مغاربية متخصصة في قضايا الفساد الإداري والمالي، وسن قوانين صريحة لحماية ورد الاعتبار وتعويض كاشفي جرائم الرشوة ونهب المال. من جهة أخرى أكد ذات المصدر أن هذه الخلية ستنشط مع جميع المنظمات الدولية لمكافحة الفساد وتمارس نشاطها عبر كامل التراب الوطني وخارجه، مضيفا أنها مستقلة عن أية وصاية سياسية، ومفتوحة على كل المجتمع المدني ولها حرية الانخراط والمشاركة معها ومع الشخصيات الوطنية والدولية. ويهدف هذا، حسب البيان إلى تحقيق الشفافية في التسيير واسترجاع الممتلكات العمومية للدولة الجزائرية وحماية كل ماهو عقار كان أو منقولا، ثروة طبيعية أو اقتصادية أو مادية، من خلال جمع المعلومات والتقارير والتحقيقات الخاصة بقضايا الفساد. للإشارة فإن تأسيس الخلية الوطنية لحماية الأملاك العمومية كان بالمغرب أثناء مشاركة وفد جزائري في المنتدى المغاربي الأول، والمنعقد بمدينة الجديدة المغربية بتاريخ 25،26 و27 أوت الفارط بجامعة "شعيب الدكالي". أين اقترحوا إحداث إطار مغاربي يحمي ويدافع من خلاله المجتمع المدني عن الممتلكات العمومية من الاستغلال والفساد والآفات الاجتماعية الخطيرة التي سادت في مجتمع. كما يجدر الذكر أن مقر اللجنة المؤقت هو المغرب، وهذا إلى غاية انعقاد المؤتمر المزمع عقده في نهاية شهر مارس المقبل.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.