مدير جديد ل اتصالات الجزائر    126 مليون دينار لتجسيد مشاريع ببلدية فركان    هل تتغير العلاقات السودانية الأمريكية بعد سقوط البشير؟    ترامب يلتقي مدير تويتر !    بالصور.. “السياربي” تقلب الطاولة وتبلغ نهائي كأس الجمهورية    غوارديولا : محرز باق في السيتي    برشلونة يدهس ألافيس وخطوة تفصله عن لقب الليغا    شاين لونغ يدخل تاريخ البريميرليغ    المسيلة.. تجميد قائمة 1260 سكن عمومي إيجاري بعد احتجاجات السكان    أسباب نجاح الشاب المسلم    قصة توبة مالك بن دينار    نظرة القرآن إلى الرسل والأنبياء    حملات تلقيح واسعة ضد البوحمرون بقسنطينة    شالك يعاقب بن طالب ويعيده للتدرب مع فريق أقل من 23 عاما    رابحي: ضرورة بلورة مطالب المسيرات السلمية في مقترحات مبنية على حوار جاد    الطارف: عصابة المنازل ببوثلجة وراء القضبان    الفريق قايد صالح: الجيش سيواصل التصدي لمخططات زرع الفتنة والتفرقة بين الجزائريين وجيشهم    أول تعليق لشكيب خليل    معسكر.. توقف إمرأة تورطت في جريمة النصب والتزوير واستعمال المزور    تيغانمين باتنة: حجز 280 غراما من الذهب    "سناباب" تشل الوظيف العمومي يومي 29 و 30 افريل لتجسيد المطالب الشعبية    30 جريحا في تراشق بالحجارة بين أنصار اتحاد خنشلة وأمل مروانة    أرقام ومعلومات عن مطار الجزائر الجديد (فيديو)    بسبب عدم صرف مستحقات الموردين    بعد إتهامه بالفساد.. العدالة تُطلق سراح الرئيس السابق للبارصا    تحدث عن تعرضه للإقصاء و «المير» ينفي: استقالة عضو بالمجلس البلدي لزيغود يوسف    ايداع رجال الأعمال كونيناف رهن الحبس    بالفيديو: دخول الإخوة كونيناف إلى سجن الحراش!    نظموا مسيرات وتجمعات عبر مختلف المراكز الجامعية    وزارة الدفاع : توقيف 3 تجار مخدرات وحجز 52 كيلوغرام من الكيف المعالج ببشار    واسيني الأعرج يميط اللثام عن فساد الرواية العربية    دورة اللجنة المركزية للأفلان تبقى مفتوحة إلى إشعار آخر    تعيين مدير جديد لمؤسسة الترقية العقارية    مكتتبو “عدل 2” يحتجون أمام مقر الوكالة بالعاصمة    حصيلة جديدة لتفجيرات سريلانكا    متواجدة عبر إقليم ولاية تبسة    مهرجان عنابة للفيلم المتوسطي    إثر حادث مرور بتيزي‮ ‬وزو    افتتحت بالمتحف الوطني‮ ‬عبد المجيد مزيان‮ ‬    بعد دخول مشروع تحويل شبكة توزيع الغاز الخدمة    أنباء عن وصول تعزيزات ضخمة لقوات حفتر    حسب قرار صادر في‮ ‬الجريدة الرسمية    اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان تشدد‮:‬    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    500 مشروع سياحي معتمد لم تنطلق أشغاله    المؤسسة العقابية مصير سائق سكير اخترق حاجزا أمنيا    دعوة الباحثين إلى النهوض بالدراسات الحديثة والاهتمام علميا التراث    إبراز دور أسر العلماء في الفقه والتفسير والإفتاء    متحف " سيرتا " بقسنطينة يتعزّز بقاعة جديدة    "الهدف واحد و إن اختلف الرؤى "    مسيرة علم وجهاد    أيل يقتل رجلا ويصيب زوجته    مسؤول في الحزب الشيوعي يتهم الغرب بإثارة القلاقل في إقليم شينجيان    تحديد آخر أجل لدفع تكلفة "حج 2019"    إستنفار في أمريكا بعد ثاني أكبر تفشي لمرض الحصبة منذ 20 عاما    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد الإعلان عن مزايدة لكراء المرفق
نشر في النصر يوم 18 - 02 - 2017

تجار الجملة لسوق "البوليغون" يهددون باللجوء إلى العدالة
هدد تجار سوق الجملة للخضر والفواكه بالمنطقة الصناعية «الرمال»، بمقاضاة بلدية قسنطينة بعد إعلانها عن عرض المرفق للكراء عن طريق المزايدة، واعتبروا بأن السعر الافتتاحي مرتفع جدا ما سيضاعف من أسعار كراء المحلات.
وأوضح رئيس الفيدرالية الولائية لبائعي الخضر والفواكه بالجملة التابعة لاتحاد التجار والحرفيين الجزائريين، في اتصال بالنصر، بأن السعر الافتتاحي المقترح من بلدية قسنطينة مرتفع جدا، ما سيجعل المستثمر الخاص الذي سيستفيد من السوق، يقوم برفع أسعار كراء المحلات التجارية الموجودة على مستواه، وقد تصل، حسبه، إلى 6 ملايين للشهر الواحد، حيث قال محدثنا «إن تجار الجملة الناشطين بالمرفق قرروا التوجه إلى العدالة من أجل رفع دعوى قضائية ضد البلدية»، التي أعلنت، حسبه، عن كراء السوق قبل أن تقوم بتصفية المؤسسة العمومية البلدية «ماغروفال» المسيرة له. وأضاف نفس المصدر بأن المشكلة الأساسية تكمن في أن التجار قاموا بكراء محلاتهم من البلدية، وليس من جهة أخرى أو مستثمر خاص.
وشدد محدثنا على أن مداخيل التجار من سوق «البوليغون» ليست كبيرة مقارنة بأسواق في ولايات أخرى، مشيرا إلى أن أغلب بائعي الخضر والفواكه أصبحوا يتوجهون إلى سوق شلغوم العيد من أجل اقتناء السلع، بينما يلبي سوق المنطقة الصناعية الطلب على المستوى المحلي فقط لمدينة قسنطينة وبعض المناطق المجاورة لها، فيما قال إن التجار كانوا يقصدون سوق «البوليغون» من الولايات الشرقية المجاورة في السنوات الماضية.
وأعلنت البلدية عن المزايدة العمومية لكراء السوق في الجرائد يوم الثلاثاء الماضي، حيث سينطلق المزاد بسعر افتتاحي قُدر بثمانية ملايير سنتيم، مقابل استغلال المرفق لمدة ثلاث أو ست سنوات أو تسع قابلة للتجديد، وقدرت مبلغ الضمان المؤقت بنسبة 10 بالمائة من السعر الافتتاحي، وحددت يوم الأربعاء المقبل كآخر أجل لإيداع ملفات المشاركة، فيما ستجرى المزايدة يوم الخميس المقبل على الساعة 14 بعد الزوال على مستوى مقر المجلس الشعبي الوطني لبلدية قسنطينة، بحسب ما جاء في الإعلان. وقد صادق أعضاء المجلس الشعبي البلدي في آخر مداولة على السعر الافتتاحي لكراء السوق، في حين سُجل في السابق خلاف بين المير ومنتخبين حول تشكيل لجنة من البلدية لتصفية الشركة المسيرة له.
ولم نتمكن من الحصول على مزيد من التفاصيل من رئيس بلدية قسنطينة بسبب تعذر الاتصال، فيما يُذكر بأن عملية عرض سوق الجملة للخضر والفواكه للكراء جاءت في إطار تثمين ممتلكات البلديات، التي أمرت بها وزارة الداخلية والجماعات المحلية، حيث أُدرجت السوق ضمن قائمة الممتلكات المعنية بالعملية، نظرا للمداخيل السنوية القليلة التي تذرها على البلدية، لكن التجار وعمال مؤسسة «ماغروفال» لم يقبلوا بالأمر وشنوا إضرابا عن العمل استمر لعدة أيام، وتسبب ذلك في حدوث ندرة على مستوى المدينة.
ويُذكر أيضا بأن سوق «البوليغون» عرفت في السنوات السابقة بعض الاختلال في التسيير، تجلت في بعض مظاهر الفوضى ونقص


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.