عمرو دياب يخضع لفحص عاجل لفيروس كورونا لهذا السبب!    الشرطة تضبط الرئيس النمساوي وزوجته متلبسين بخرق الحجر!    حملة جني البطاطس الموسمية: مردودية قياسية فاقت التوقعات بمستغانم    ميلة: 600 سكن عمومي إيجاري ستُوزع قريبا    أستراليا تسجّل أسرع انترنت في العالم    وزارة الصحة تفتح ملف المواد الغذائية "المسرطنة" المستوردة من الخارج    دونالد ترامب : أرقام الإصابات والوفيات جراء كورونا تتراجع في جميع أنحاء البلاد    8306 إصابة بفيروس كورونا في الجزائر بينها 600 وفاة.. و 4578 متعاف    تجارة: نسبة المداومة تبلغ 99 بالمائة خلال اليوم الأول من عيد الفطر المبارك    قسنطينة: احتفال غير مسبوق بعيد الفطر على وقع كورونا        هذه هي الحالة الصحية لرجاء الجداوي بعد إصابتها بكورونا    الرئيس تبون يهنئ أفراد الجيش والاطقم الطبية    إيرادات الجباية البترولية تتراجع    بعزيز يشكر قناة النهار على برنامج ضياف ربي    الأقاليم غير المستقلة: أوكوكو تذكر بحق الشعوب في تقرير المصير    مساعد مدرب أميان: “بلماضي نجح في جعل الخضر يلعبون مثل المنتخبات الأوروبية”    إنتشال جثة طفل غرق في حوض مائي ببومرداس    وزير: بريطانيا تعيد فتح المدارس الابتدائية في أول جوان    العاصمة: تسخير 157 حافلة لنقل مستخدمي الصحة يوميا منذ بداية الحجر    أي مستقبل للأفالان والأرندي؟    مدوار: “عيدكم مبارك ونتمنى أن يرفع الله عنا هذا الوباء في هذه الأيام المباركة    قدماء الكشافة الإسلامية: توزيع وجبات ساخنة للأشخاص بدون مأوى بالعاصمة في عيد الفطر    في مشهد غير مألوف .. الثلوج تغطي مرتفعات لبنان في ماي (فيديو)    سفيرة الجزائر بكينيا تهنئ الجزائريين بعيد الفطر    وزير الاتصال يثمن جهود عمال القطاع في مختلف المؤسسات الإعلامية    دول سمحت بإقامة صلاة العيد    الجزائريون يحيون عيد الفطر في ظروف استثنائية    الدراما تعاني بين عالم الموضة وقلة الفرص    وهران: انهيار سقف غرفة لبناية.. ولا خسائر بشرية    بن ناصر يهنئ الأمة الإسلامية بعيد الفطر    فيروس كورونا: "دفنت ابن عمي وأقمت مراسم جنازته في 'فيسبوك لايف'"    بلمهدي ل”النهار”: صلة الرحم لا يمنعها الحجر.. ووسائل التواصل بديل الزيارات    فيروس كورونا: الشرطة البريطانية "قلقة" من تزايد هجمات "البصق" أثناء الإغلاق    ناج من حادث تحطم الطائرة الباكستانية: "لم أر إلا النيران"    حفتر يهاجم أردوغان    إصابة الفنان حكيم دكار بفيروس كورونا    الرئيس الروسي بوتين يهنأ المسلمين بمناسبة عيد الفطر    الوزير الأول يهنئ الجزائريين بحلول عيد الفطر    مجمع “النهار” يهنئ الجزائريين والمسلمين بعيد الفطر المبارك    وزير التجارة يهنئ الجزائريين بعيد الفطر المبارك    الجزائر وجل الدول الإسلامية تحتفل بعيد الفطر المبارك    عيد الفطر في ظل كورونا.. مساجد بدون مصلين وتكبيرات وتسبيحات تبث عبر المآذن    وزارة الداخلية تهنىء الجزائريين بعيد الفطر    هذه حقيقة خبر وفاة المطربة اللبنانية فيروز    مكالمات مجانية من الثابت نحو الثابت خلال عيد الفطر    قديورة يتبرع ب 20 الف جنيه إسترليني لصالح لاعبة التنس الجزائرية "إيناس إيبو"    رفع تسابيح يوم العيد من مكبرات الصوت بكافة مساجد البلاد    وزيرة الثقافة تطمئن على "الشيخ الناموس" والممثلة " دوجة"    البريد المركزي يشدد إجراءات الوقاية من كورونا    قطوف من رياض الفكر والثقافة    المسرح أداة اجتماعية فاعلة مع الواقع ومتغيراته بغرض التقويم    بن عيادة ينفي مفاوضات الأهلي والزمالك    أسعار النفط تنخفض من جديد    في الوقت التي باشرت فيه بعض فرق المحترف الأول التفاوض حول الرتب    "أصبحنا نواجه المجهول ونريد قرار حاسما حول مستقبل البطولة"    اكاديمية الجوهرة بتموشنت واجهة لخلق المواهب    الذهب يرتفع إلى أعلى مستوى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في مسيرات نظموها أمس: الطلبة يتمسّكون بمطالب الحراك
نشر في النصر يوم 22 - 05 - 2019

خرج طلبة الجامعات أمس في مسيرات للتعبير عن استمرار تمسكهم بمطالب الحراك الشعبي حتى تحقيقها، و التعبير عن رفضهم للانتخابات الرئاسية المقررة في الرابع يوليو القادم.
ففي العاصمة بدأ الطلبة في التجمع صباحا بساحة البريد المركزي و أمام الجامعة المركزية، ثم في حدود الحادية عشرة صباحا أخذت مسيرة الطلبة على غير العادة طريقا آخر في اتجاه قصر الحكومة بشارع الدكتور سعدان، لكن قوات مكافحة الشغب كانت قد أغلقت الطريق المؤدية إلى قصر الدكتور سعدان، وبالضبط بساحة القصر بمحاذاة المديرية العامة للجمارك وقعت صدامات بين الطرفين استعملت فيها قوات مكافحة الشغب الغاز المسيل للدموع، كما سدت الطريق بشاحناتها، مانعة بذلك الطلبة من الوصول إلى مقر الحكومة، رغم تمكنهم في البداية من اجتياز بعض حواجز الشرطة على مستوى شارع الدكتور سعدان.
وقد خلفت هذه الصدامات التي رمت فيها الشرطة بتعزيزات معتبرة إصابات بالغاز المسيل للدموع في أوساط الطلبة، الذين تراجعوا بعد ذلك نحو شارعي باستور وديدوش مراد وساحة البريد المركزي، حيث واصلوا المظاهرات إلى ما بعد الزوال.
وقد رفع الطلبة أمس العديد من الشعارات المناهضة لتنظيم الانتخابات الرئاسية في الرابع يوليو القادم على وجه الخصوص، على غرار « ماكانش الانتخابات يا العصابات»، « آفلان ديقاج»، وغيرها من الشعارات والهتافات المناهضة للسلطة والمطالبة برحيل رموز النظام، مؤكدين على الصمود حتى تحقيق هذه المطالب.
و في قسنطينة خرج طلبة الكليات التابعة لجامعات قسنطينة الثلاث، منتوري و عبد الحميد مهري و صالح بوبنيدر، في مسيرة انطلقت من الجامعة المركزية نحو وسط المدينة، عبر سكة الترامواي، ليلتقوا بمجموعة من الطلبة قدموا من معاهد أخرى، و جابوا شوارع وسط المدينة، لكن يبدو بأن عدد المتظاهرين تناقص بشكل واضح، بالمقارنة مع مسيرات الأسابيع الفارطة.
و قد تسبب الطلبة الذين كانوا مرفوقين بعدد من الأساتذة، في انسداد مروري على طول المسار الذي قطعوه، و خاصة بوسط المدينة التي شلت بها حركة المركبات بعدة محاور، حيث رفعوا لافتات و شعارات، و هتفوا من دون توقف للجزائر و الحرية، و للأخوة بين الشعب و الجيش، مطالبين برحيل «من سرقوا البلاد»، و ضرورة قدوم أكفاء و نزهاء لتسيير المرحلة المقبلة، فيما جددوا طرح الشعارات التي تطالب برحيل رئيس الدولة عبد القادر بن صالح، إضافة إلى الوزير الأول نور الدين بدوي، مطالبين بتشكيل حكومة جديدة تكنوقراطية.
و هتف الطلبة ضد الأحزاب، و بعض الشخصيات السياسية، كما طالبوا بقضاء حر و مستقل، و بخصوص الانتخابات المقبلة المقررة يوم 4 جويلية المقبل، فقد أبدى الطلبة المتظاهرون رفضهم لإجرائها في هذا الموعد، مرددين شعارات عديدة بخصوص هذا الأمر، على غرار «لا للانتخابات حتى ترحل العصابات».
و بسطيف خرج الطلبة من جامعتي فرحات عباس سطيف 1 ومحمد لمين دباغين سطيف 2، في مسيرتين، انطلقتا من منطقتي الباز والهضاب على التوالي، وصولا إلى مقر ولاية سطيف، حيث تجمعوا لفترة من الزمن، قبل أن يجوبوا الشوارع الكبرى لمدينة سطيف.
وقد ردد الطلبة، الذين كانوا مرفوقين بأساتذة وموظفين وعمال الجامعتين، إضافة إلى مواطنين، شعارات بعضها يمجد الجزائر وأخرى حول الوضع الراهن، مطالبين برحيل جميع رموز النظام، مطالبين باستقلالية القضاء ونزاهة الانتخابات، التي جددوا مطلب رفض إجرائها يوم 4 جويلية المقبل، إلى غاية رحيل الباءات، مع محاربة التزوير.
كما رفعوا لافتات مختلفة الأحجام لعل أبرزها «رغم كل المحن..نعشقك يا وطن» إضافة إلى «بالوحدة والصبر أساتذة وطلبة سنسير إلى النصر» وشعار «طلبة أحرار لا يهانون» إضافة إلى «طلبة الثورة فضلوا التضحية في سبيل الوطن بدلا من الشهادة الكرتونية التي تعزز مصلحتهم الشخصية»، «كل العيون عليك يا جزائر».
و في قالمة خرجت مجموعة من طلبة و أساتذة جامعة 8 ماي 1945 في مسيرة داخل بعض الكليات، ثم انتقلت إلى الشارع الرئيسي العابر للجامعة، و رفع المتظاهرون لافتات رافضة لانتخابات 4 جويلية 2019 و مطالبة بسقوط ما أسموه بالباءات المتبقية في هرم السلطة، و احترام إرادة الشعب و التوجه نحو مستقبل جديد بعدالة مستقلة و انتخابات حرة و نزيهة.
و في باتنة نظم طلبة جامعة باتنة 2 الشهيد مصطفى بن بولعيد، وقفة داخل الحرم الجامعي، للتعبير عن إصرارهم لمواصلة التظاهر المساند للحراك الشعبي مجددين مطالب التغيير ورحيل بعض المسؤولين، على رأسهم عبد القادر بن صالح ونورالدين بدوي، وكان طلبة جامعة الحاج لخضر باتنة 1، قد خرجوا بمناسبة عيد الطالب المصادف للتاسع عشر ماي في مسيرة من رئاسة الجامعة إلى غاية المجلس القضائي، للمطالبة بتحقيق مطالب الحراك الشعبي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.