أوبو تطلق هاتفها الجديد OPPO F7 في الجزائر ب 59900.00 دج فقط        الجزائر صدرت ما قيمته 15 مليون أورو من التونة خلال شهر جوان المنصرم    انطلاق عملية الإعلان عن نتائج البكالوريا دورة جوان 2018    تنصيب العقيد تريكي قائدا للقيادة الجهوية الثانية للدرك    البوليزاريو تلتزم بمواصلة الدفاع عن ثروات الصحراويين    الإرهابي "الخطاب" يسلّم نفسه للسلطات العسكرية في تمنراست    انهيار شرفة يودي بحياة رجل في العصامة    هذا الموعد المحتمل لتطبيق الرسم الإضافي على المنتجات المستوردة    التجمع الوطني الديمقراطي : مساندة المجاهد عبد العزيز بوتفليقة دون قيد أو شرط موقفنا ثابت منذ 1999    الطيب لوح يكشف عن تشكيل فوج عمل لإصلاح ديوان قمع الفساد    منحة من البرلمان الألماني للطلبة الجزائريين    حاليلوزيتش يمنح موافقته لتدريب المنتخب المصري    الألعاب الإفريقية للشباب 2018: انطلاق منافسة التجذيف بمشاركة 86 رياضيا بسد بوكردان بتيبازة    «وين ماكس» لموبيليس مكالمات مجانية وجوزات انترنت خيالية    لماذا نقيس الحرارة نجدها في الخمسينات و يعلنونها عبر النشرات الجوية في الاربعينات ؟    وفاة أم ورضيعها في حادث مرور بسطيف    فاتقوا الله وأصلحوا ذات بينكم    وزارة الصحة تسحب حصصا ل 16 اختصاصا صيدلانيا يحتوي على "فالسارتان"    3 علامات فقط من المارغرين صالحة للإستهلاك    مسحوق «تالك» يسبب العقم والسرطان يباع في الأسواق    وفاق سطيف يقتنص فوزا قاتلا من الدفاع الحسني    «بطاقة الشفاء استعمالها شخصي واستغلالها من الغير سيورط المؤمنين لهم اجتماعيا»    الألعاب الإفريقية للشباب: "شمس إفريقيا"، عرض لتاريخ وانجازات وطموحات القارة    الفريق على موعد مع مواجهة الوفاق وديا هذا السبت    آبل لديها مفاجأة سيئة عبر تحديث iOS 11.4.1    في المهرجان الوطني لمسرح الهواة بمستغانم    مسرح أوليغ تاباكوف سيحمل اسمه    سيواجه دورتموند السبت المقبل    خلال الجمعية العامة شهر نوفمبر المقبل بطوكيو    لتعزيز شراكتهما في مجال الطاقة    وفرت أكثر من 5 آلاف منصب شغل للشباب    بمشاركة عدة هيئات محلية    لتفادي الأمراض الخطيرة    إقصاء كل من يتخلّف عن الإلتحاق بالمنصب يوم 2 سبتمبر    طمار يشارك مع شركة شلتر-إفريقيا    المؤسسات الإسبانية مطلوبة للاستثمار في تحلية مياه البحر وإنتاج الكهرباء    كل الإجراءات اتخذت لتحسين ظروف استقبال المغتربين    مودريتش وهازارد أبرز نجوم التشكيلة المثالية    لاستخراج وثائق الحالة المدنية من القنصليات و السفارات مباشرة    حماية المستهلك تدعو وزارة السكن الى التدخل المستعجل    الكوميديا السوداء تبهر الجمهور في مسرحية «عرب سات»    لجنة انتقاء المواهب تختار 9 فرسان للتسابق على جوائز التظاهرة    نائب رئيس فيدرالية مربي المواشي محمد بوكارابيلة يكشف ل السياسي :    فؤاد بوعلي يتحدث عن سر نجاح فرنسا    ضمن إجراءات تسوية وضعية المواطنين البالغين ثلاثين سنة    أحمد بغالية يطرح أمراض المجتمع في «قرص إلا ربع»    4 رحلات مبرمجة نحو البقاع المقدسة يوم 26 جويلية    الزم هذه الطريقة حتى لا تقع فريسة لوسوسة الشيطان في الصلاة    (خليل) جديد الروائي الجزائري ياسمينة خضرة    أحلام مستغانمي ...سيرة الحياة العنوان الأول للروائي    يا نشء أنت رجاؤنا    رمزيات الحج    سيجارة وراء هبوط طائرة اضطراريا    ما هو عدد بجع ملكة بريطانيا؟    راكبة تضع مولودتها خلال رحلة طيران    العطل المرضية تكلّف صندوق "كناص" 16.8 مليار دينار    البخل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





راوية: خطوة هامة تمكن الحكومة من استعادة التوازنات المالية لتنفيذ السياسة العمومية
نشر في الشعب يوم 11 - 12 - 2017

صادق، أمس، أعضاء مجلس الأمة بالأغلبية الساحقة، على مشروع قانون المالية لسنة 2018، على أن يوقع عليه رئيس الجمهورية في غضون الأيام المقبلة، ليدخل حيز التنفيذ بدءاً من الفاتح جانفي المقبل. واعتبر وزير المالية عبد الرحمان راوية، المصادقة «خطوة هامة في الميزان التشريعي للدولة» وأنها «تمكن الحكومة من مواصلة جهودها لاستعادة التوازنات المالية لتنفيذ السياسة العمومية باستكمال الورشات الأساسية».
حاز قانون المالية لسنة 2018 على 128 صوت لصالحه، من مجموع 132 عضو بمجلس الأمة صوتوا عليه، خلال جلسة علنية جرت، بعد ظهر أمس، ترأسها رئيس المجلس عبد القادر بن صالح، وتميزت بحضور 98 عضوا وسجلت 34 وكالة، أي 132 عضو صادقوا عليه ب «نعم»، باستثناء 4 منهم فقط صوتوا ب «لا».
وأفاد راوية في تعقيب له بعد المصادقة «بأن المقاربة الاقتصادية المندرجة في اطار النموذج الجديد للنمو، تتطلب التحسين التدريجي للإيرادات الجبائية، وتعبئة موارد مالية جديدة».
كما أكد المسؤول الأول على قطاع المالية في معرض رده على الانشغالات المرفوعة من قبل أعضاء مجلس الأمة بخصوص مشروع قانون المالية، أنه «سجل بارتياح توجها يحمل دعوة الى حماية اقتصاد البلاد»، لافتا الى أن «التدخلات حملت اقتراحات تخص التوازن بين الانشغالات الاقتصادية، والسياسة الاجتماعية، ومواجهة آثار تراجع برميل النفط كمؤثر خارجي، تستلزم أضاف يقول «إدخال الاصلاحات الضرورية، باستعمال آليات الضبط المتاحة، بما يسمح بحماية القدرة الشرائية للأسر».
واعتبر عبد الرحمان راوية في السياق، التذكير بالتوجهات الكبرى للحكومة المتضمنة في قانون المالية لسنة 2018، يأتي في مقدمتها ترشد الإنفاق العام وتحسين جمع الموارد الجبائية وعصرنة النظام البنكي، وتشجيع الصادرات وانتعاش قطاع الخدمات، كما توقف مجددا عند مؤشرات الاقتصاد الكلي، لاسيما منها نسب النمو والتضخم المتوقعة والمقدرة بحوالي 4٪ في العام الجديد.
وحرص وزير المالية بالمناسبة، على لفت الانتباه الى أن الزيادات في الضرائب والرسوم، لن يكون لها أثر على القدرة الشرائية للأسر.
أما بخصوص عملية إعادة تقييم المشاريع التي طرحها أعضاء مجلس الأمة بحدة، أكد أن القيام بها، يهدف إلى التحكم في كلفة المشاريع، أما سبب القيام بها باستمرار فهو نوعية الدراسات المنجزة، وأكد أن المبلغ انخفض بأكثر من الثلث، إذ لا يتجاوز حاليا 204 مليار دج، مقابل 1200 مليار دج في العام 2007.
وتطرق راوية بإسهاب إلى مسألة مراجعة الدعم واستفادة الجميع منه على حد سواء تماما كالمعوزين، أكد أن توجيه الدعم يتطلب آليات تخص توزيع التحويلات الاجتماعية، بما يشمل جميع الفئات، ما يستوجب اعتماد منهجا لا يقصي الأسر ذات الدخل المنخفض، وخلص الى القول إن الدراسات جارية الآن على مستوى الدوائر الوزارية المعنية بالملف».
وبعدما ذكر برفع التجميد عن المشاريع في قطاعات التربية والموارد المائية والصحة، لإنجاز مشاريع مستشفيات الأمومة والتوليد وكذا معالجة السرطان، التي رصد لها 300 مليار دج، توقف عند ملف الديون التي تقع على عاتق ميزانية الدولة 2016 / 2017، مشيرا إلى التكفل بها برصد 1000 مليار دج.
أما الإجراءات التحفيزية الممنوحة للمستثمرين مقابل قيمة إضافية وكذا توفير مناصب الشغل، أقر بأنها نفقات تؤثر على ميزانية الدولة، مؤكدا على بحث آلية تسمح بتقييم أثرها في هذا الجانب.
فيما يخص ملف أسعار الوقود، ذكر أن الأسعار المطبقة في الجزائر هي المنخفضة في العالم، مؤكدا استهلاك 14 مليون طن سنويا، منها 7.9 ملايين طن مازوت، كما أن 23٪ من الكمية المستهلكة مستوردة، كما ذكر بأن الزيادات أخذت منحى تصاعديا تدريجيا وشرع في تطبيقها في 2016.
من جهة أخرى، أفاد بأن البنك الوطني للتوفير والاحتياط «كناب»، الذي يعتمد المعاملات الإسلامية على مستوى 32 وكالة حاليا، يعتزم تعميم الصيغة لتشمل كافة وكالاته بدءاً من جانفي المقبل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.