رئيسة البرلمان الأنديني غلوريا فلوريس: مواقف الجزائر في الدفاع عن العدالة وحق الشعوب في تقرير مصيرها مرجع يحتذى به    الرئيسة الإثيوبية: ثورة التحرير الجزائرية منعطف تاريخي في تحرير الشعوب الإفريقية    حفل افتتاح ألعاب التضامن الإسلامي: الوزير الأول في تركيا    لعمامرة في زيارة عمل إلى أذربيجان بصفته مبعوثا خاصا للرئيس تبون    انتخاب المكتب الدائم للمجلس الأعلى للقضاء    حملة الحصاد والدرس: عملية استقبال المحاصيل ستستمر إلى غاية 30 سبتمبر المقبل    الرئيس المدير العام لسونلغاز: غلاف مالي مفتوح لولاية سعيدة لحل مشكل انقطاعات الكهرباء    منظمة أوابك تتوقع استقرار أسعار النفط بين 90 و100 دولار في السداسي الثاني ل 2022    حركة فتح تعلن الاضراب العام حدادا على أرواح شهداء نابلس    ألعاب التضامن الإسلامي: بوزبرة تهدي الجزائر أول ميدالية    خامسها مقصية بن سبعيني.. 4 أهداف جزائرية "خارقة" في أوروبا    رئيس اللجنة الأولمبية والرياضية الجزائرية عبد الرحمان حماد: الرياضيون جاهزون لتشريف الراية الوطنية في ألعاب التضامن الإسلامي بتركيا    ستجوب كامل بلديات الوطن: إطلاق قافلة لانتقاء المواهب الرياضية الشابة    مولودية الجزائر تكرم الرئيس تبون بمناسبة مئوية النادي    ريفكا وستانلي يغادرون السجن    موجة حر تصل إلى 43 درجة و3 ولايات تبلغ الذروة    خنشلة: قتيلان و جريحان في حادث مرور بقايس    باتنة: إنشاء غابتين للاستجمام والترفيه    أخبار ولاية تيزي وز: مساعدة أكثر من 14000 فلاح على العودة للنشاط    مخطوطات اللغات الأفريقية بالحرف العربي مهددة بالضياع    كورونا: 122 إصابة جديدة مع عدم تسجيل أي وفاة    كأس دايفيس/المجموعة الثالثة-منطقة إفريقيا: "القرعة جاءت متوازنة"    المنافسات الإفريقية للأندية 2022- 2023: الأندية الجزائرية تتعرف على منافسيها    مجموعة العمل المغربية من أجل فلسطين تدعو إلى مزيد من التعبئة لإسقاط التطبيع    عودة قوية لفيروس كورونا بجيجل ومخاوف من كارثة أخرى بعد موسم الإصطياف    انطلاق فعاليات مهرجان الضحك بسكيكدة    مرور سنتين على وفاة نورية "زهرة المسرح الجزائري"    موافقة عدلي على حمل قميص الخضر ورفضه للديكة تصنع الحدث لدى الإعلام الايطالي    جزء منه سيُحوّل للنشاط السياحي: 3 ملايير لتنظيف الميناء القديم بالقالة    فيما أوقف متهم بمحاولة قتل : تفكيك مجموعات إجرامية مختصة في ترويج المخدرات بتبسة    استدعت تدخل مروحيتين للجيش: سلسلة حرائق تأتي على 150 هكتارا من الأشجار المثمرة بميلة    قدما له نسخا من أوراق اعتمادهما بالجزائر: لعمامرة يستقبل السفيرين الجديدين لليبيا و روسيا    فيما أشادت الجزائر بالتزام الأطراف بإنجاح اتفاق السلم والمصالحة: باماكو ترغب في أن تستمر الجزائر في لعب دور ريادي في مالي    اتفاق السلام بين السلطات التشادية و الحركات المسلحة : الجزائر تعرب عن ارتياحها و تأمل في الإيفاء بوعود الاتفاق    بالإضافة إلى منازل وزوايا بالمدينة القديمة: رفع التجميد عن مشروع ترميم منزل الشيخ ابن باديس    دخول اتفاق وقف إطلاق النار حيز التنفيذ : هدوء في غزة بعد عدوان صهيوني خلف عشرات الشهداء    مندوب فلسطين بالأمم المتحدة يدعو المجتمع الدولي إلى محاسبة المحتل الصهيوني    تراجع أسعار النفط    وفد من وزارة الصحة يحل بعنابة    فيروس جديد يظهر في الصين وهذه أعراضه    الجزائر انتصرت على التهديدات الإرهابية    قاعة الفنون الجميلة تتوشح بأعمال رسامين جزائريين    مطالب برحيل الوزير بوريطة "العار"    الشروع في استغلال حقل الغاز الجديد بحاسي الرمل بداية نوفمبر    إطلاق خط النّقل البحري بين مسمكة العاصمة وميناء تامنتفوست    صراع الأقوياء على قارة عذراء ...    عملية تسوية نزاع الصحراء الغربية عرفت انحرافا خطيرا    منحة كورونا استثناء للمستخدمين المعرضين للخطر    تأجيل الأيام المسرحية "الغزال الأحمر"    خيمة بمسرح تيمقاد تبرز خصوصية الأوراس    أسبوع ثقافي وعلمي لأطفال الجزائر    أوامر ل"كوسيدار" بتسريع إنجاز محوّل العاشور    إدراج 17 ممتلكا ثقافيا ضمن مشروع المسار السياحي لولاية ميلة    النّبوءة    ابن ماجه.. الإمام المحدّث    وزارة الشؤون الدينية تحدد قيمة نصاب الزكاة لهذا العام    وزارة الشؤون الدينية والأوقاف ..هذه هي قيمة نصاب الزكاة للعام 1444ه    الكعبة المشرّفة تتوشح بكسوة جديدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



إسرائيل تغلق ملف التفاوض مع الفلسطينيين ببناء 500 وحدة استيطانية بالضفة
مع اعتقالها 20 فلسطينيا بقرية عورتا وسط تكثيف المستوطنين لاعتداءاتهم
نشر في الشعب يوم 13 - 03 - 2011

أغلقت إسرائيل ملف التفاوض كليا مع الفلسطينيين من خلال مواصلتها لنشاطاتها الاستيطانية وسياسة التهويد والاعتداءات المتكررة على الفلسطينيين وأثبتت للعالم أنها لا تريد السلام بعد قرارها أمس الأول بناء مئات الوحدات السكنية في الضفة الغربية.
وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي قد قررت يوم السبت التصديق على بناء 500 مسكن استيطاني في أنحاء الضفة الغربية المحتلة.
وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أمس ان الوحدات الاستيطانية ال 500 سيتم بناؤها في الكتلة الاستيطانية «غوش عتصيون» بين القدس والخليل ومستوطنة «معاليه أدوميم» الواقعة شرق القدس ومستوطنة «أريئيل» جنوب نابلس ومستوطنة «كريات سيفر».
وزعمت سلطات الاحتلال أن القرار يأتي «ردا على مقتل خمسة مستوطنين أمس الأول في مستوطنة ايتمار قرب نابلس شمال الضفة المحتلة» على يد مواطنين فلسطينيين.
وأدانت السلطة الفلسطينية بشدة قرار تكثيف البناء الاستيطاني وأكدت أن إسرائيل تتذرع بأي شيء لمواصلة الاستيطان وأن استخدامها لذريعة مقتل خمسة مستوطنين أمس الأول لبناء 500 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية «ليست بالذريعة الجديدة فإسرائيل سبق واستخدمت هذه الذريعة في أكثر من مناسبة».
وطلبت من اللجنة الرباعية تدخلا عاجلا لوقف اعتداءات المستوطنين على الفلسطينيين، وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات «إننا ندين بشدة قرار الحكومة الإسرائيلية تسريع وتكثيف البناء الاستيطاني» في الضفة الغربية.
ودعا عريقات أطراف اللجنة الرباعية الدولية إلى تدخل عاجل لوقف حملة اعتداءات المستوطنين، مؤكدا أن الأمن والاستقرار والسلام لن يتحقق للجميع دون إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية المحتلة منذ 1967.
كما دعت حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح اللجنة الرباعية والمجتمع الدولي إلى التدخل العاجل لوقف جرائم المستوطنين بحق أبناء الشعب الفلسطيني الأعزل والضغط على حكومة إسرائيل لإيقاف عمليات البناء الاستيطاني باعتباره سياسة تحريضية تؤجج الصراع في المنطقة.
وقال المتحدث باسم حركة فتح أحمد عساف في بيان أمس ان استغلال إسرائيل لحادثة مستوطنة ايتمار لشن حملة تحريض على الرئيس محمود عباس والسلطة الوطنية والإعلان عن مشاريع لبناء وحدات استيطانية جديدة محاولة لحل مشاكلها الداخلية والهروب للأمام.
وتأتي هذه الدعوة في الوقت الذي كثف فيه المستوطنون الإسرائيليون اعتداءاتهم على المواطنين الفلسطينيين وممتلكاتهم في العديد من القرى والبلدات في الضفة الغربية.
ففي بيت لحم أصيب خمسة أفراد من عائلة فلسطينية واحدة جراء اعتداء نحو 200 مستوطن عليهم وعلى مركبتهم وهم في طريق عودتهم لمحافظة بيت لحم عبر شارع القدس الخليل.
وقالت مصادر فلسطينية أن نحو 200 مستوطن متطرف يحملون السلاح والسكاكين والهروات اعترضوا سيارات تابعة للفلسطينيين على طريق القدس الخليل.
وفي محافظة الخليل اعتدى مستوطنون على المواطنين في بيت أمر ومخيم العروب وهاجم عدد منهم المنازل الفلسطينية الواقعة على الطريق الرئيسي بين مدينتي الخليل والقدس وبجوار بلدة بيت أمر ومخيم العروب والعديد من البيوت.
كما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي 20 مواطنا فلسطينيا على الأقل في حصيلة غير نهائية خلال عمليتها العسكرية التي بدأتها صباح أمس الأول في قرية عورتا جنوب مدينة نابلس بالضفة الغربية.
ونقلت تقارير اخبارية عن شهود عيان قولهم: إن عمليات التفتيش طالت أغلب منازل القرية وتركزت في الحارة الوسطى بالقرب من المسجد القديم فيها حيث حاولت قوات الاحتلال منع المواطنين من الخروج من منازلهم عبر إلقاء قنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت فيما تم اعتقال نحو 20 مواطنا.
وكان تقرير صادر عن «مركز القدس» قد أكد أمس الأول أن سلطات الاحتلال الإسرائيلية تواصل انتهاكاتها لحقوق المقدسيين وكثفت من نشاطاتها الاستيطانية الهادفة إلى تهويد المدينة المقدسة خلال شهر فيفري الماضي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.