كوفيد-19/لقاح: بن باحمد يعرض التجربة الجزائرية في مؤتمر دولي    الفريق شنقريحة: لا ينبغي نسيان الانتصارات والألقاب    منتسبو جهاز الادماج المهني : الدولة تسعى "جاهدة" لاستكمال عملية ادماج المعنيين مع بداية 2023    كأس إفريقيا للأمم: اقصاء المنتخب الجزائري من المنافسة بعد انهزامه أمام كوت ديفوار (1-3)    الصحراء الغربية: دي ميستورا ينهي زيارته للمنطقة وسط دعوات لاستفتاء لتقرير المصير    إقامة صلاة الاستسقاء السبت المقبل    بلعابد يجدد دعوته بضرورة تلقيح كل منتسبي القطاع    تسجيل 400 حالة إصابة بمتغير "أوميكرون"    طيران الطاسيلي تطمح لرفع رقم أعمالها    ارتفاع إجمالي المصابين إلى 10 ملايين و401 ألف    كورونا: 1552 إصابة جديدة, 10 وفيات و 656 حالة شفاء    وزير الاتصال: أولوية القطاع هي إرساء قواعد المهنة الحقيقية للوصول إلى صحافة محترفة    رقابة تجارية : رفع ازيد من 145 الف قضية أمام العدالة في 2021    تسجيل انخفاض محسوس في درجات الحرارة عبر معظم الولايات    وهران: توزيع أزيد من 50 مسكنا في صيغة الترقوي المدعم بقديل    إجراء تقييم دقيق للوضعية الصحية لاتخاذ القرار الموافق لوضعية كل مؤسسة جامعية    محكمة سيدي أمحمد : تأجيل محاكمة الوالي السابق عبد الوحيد طمار الى 27 يناير    وهران: مبادرة لعرض مسرحيات قديمة عن طريق الفيديو    جمعية ألمانية: إفلات الاحتلال المغربي من العقاب يعمق معاناة الصحراويين    الجزائر مستعدة لاحتضان القمة العربية    أكثر من 7,8 ملايين معاملة في 2021    تطبيق بعض أحكام قانون الشهيد والمجاهد بعد إثراء النصوص    افتتاح أيام الأغنية الأندلسية تكريما لعبد الرزاق فخارجي    مشاركة الجزائر في الصالون الدولي للسياحة والأسفار بروسيا شهر مارس القادم    جلسة علنية لطرح الأسئلة الشفوية اليوم    الثقافة والصحة والصيد البحري على الطاولة    رفع تسعيرة الشراء من الفلاحين يحسّن هامش الرّبح    تعليق الدراسة بكل المؤسسات 10 أيام بدءاً من اليوم    اتحاد التجار يكشف الأسباب الحقيقية وراء ندرة مادة الزيت    الجزائر – كوت ديفوار، اليوم 17:00    سليم دادة رئيسا للجنة حفلي الافتتاح والاختتام    4 سنوات سجنا نافذا لسلال و5 لنسيب    العالم الثائر    لم نؤسس بعد إلى وعي نقدي    دخول ثقافي أم صالون للصناعات الثقافية؟    إسدال الستار على فعاليات الأيام الوطنية للمونولوغ بالجلفة    لعمامرة يبلغ دي ميستورا: موقف الجزائر هو إنهاء استعمار آخر منطقة في إفريقيا    مسار لمين دباغين، موضوع محاضرة بالجزائر العاصمة    الجزائر مُحاور أساسي للناتو في مكافحة الإرهاب    وفاة الباحث في علم الاجتماع البروفيسور طيبي محمد    «المباراة نهائي قبل الأوان وسنعود بقوة في الكان"    توقيف 7 داعمين للإرهاب وتدمير 6 "كازمات"    هذه قصة شيطان قريش الذي ذهب لقتل النبي الكريم فأسلم    حقوقيون يفضحون الممارسات القمعية المخزنية    نمو النشاط التجاري ب 38 ٪    بعث المعالم الأثرية وإحياء التراث المحليّ    سامية بوغرنوط تقتنص الجائزة الأولى    300 عامل بمصنع "رونو الجزائر" يطالبون بالترخيص بالنشاط    أسعار السردين تأبى الهبوط    « نحن مع الخضر قلبا وقالبا»    الجنوب إفريقي فريتاس غوميز لإدارة اللقاء    ''الخضر" و''الفيلة" في آخر مباراة تنظَّم على ملعب "جابوما"    توقيف 4 تجار وحجز266 قرصا مهلوسا    انتشال جثة غريق مجهول الهوية    طاعة الله.. أعظم أسباب الفرح    وسائل التواصل.. سارقة الأوقات والأعمار    جدلية الغيب والإنسان والطبيعة..    لا حجة شرعية لرافضي الأخذ بإجراءات الوقاية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الأمين الولائي لاتحاد الفلاحين ببومرداس
نشر في الشعب يوم 29 - 09 - 2015

انتقد الأمين الولائي لاتحاد الفلاحين ببومرداس، حسان ملاوي، في تصريح ل «الشعب» على هامش معرض الإنتاج الفلاحي وبصفة مباشرة مصالح مديرية التجارة في عدم القدرة على التحكم في أسعار الخضر والفواكه في الأسواق المحلية وخاصة مادة البطاطا الأساسية على مائدة الجزائريين التي وصلت حتى 60 دينارا في وقت استطاعت الولاية إنتاج 1.2 مليون قنطار هذه السنة وتخزين 500 ألف قنطار.
طغى هاجس ارتفاع أسعار الخضر والفواكه في الأيام الأخيرة التي تزامنت مع مناسبة عيد الأضحى المبارك في الأسواق المحلية والجوارية على حديث العارضين وشكل موضوع الساعة أثناء تنظيم تظاهرة معرض الإنتاج الفلاحي «وفرة 4» ببومرداس، بالنظر إلى حجم التناقض بين ما توفره سلة الوطن في الخضر والفواكه ببومرداس، وواقع الأسعار التي لم تعد ثابتة ولا تخضع أبدا لقانون العرض والطلب، حسب النظرية الكلاسيكية وتبريرات بعض المسؤولين المحليين على هذا القطاع الحساس.
في هذه النقطة بالذات حاولت «الشعب» استفزاز الأمين الولائي لإتحاد الفلاحين الذي قدم نفسه كنقابي وممثل للفلاحين والمنتجين ومدافعا عن انشغالاتهم بسؤال عن طبيعة هذا التناقض والمعادلة الصعبة بين وفرة الإنتاج من جهة وارتفاع الأسعار من جهة أخرى، فرد بالقول: «الوضعية تتحمل مسؤولياتها مصالح مديرية التجارة التي لا تقوم بدورها الرقابي وردع المخالفين وليس الفلاح الذي يشقى ليقدم منتوجا وفيرا وذو نوعية في مختلف الشُعب وبأسعار جد معقولة أحيانا لا تغطي حتى تكاليف العملية ليقوم بعدها بعض التجار والسماسرة باستغلال جهد وعرق الفلاح وامتصاص جيوب المستهلكين والاستفادة من ريع الأنشطة التجارية..»
وأضاف بالقول: «من غير المعقول أن تصل أسعار البطاطا إلى 55 و60 دينارا بأسواق بومرداس في وقت قدمت فيه الولاية أزيد من 1.2 مليون قنطار من الإنتاج، إضافة إلى أكثر من 3 مليون قنطار من عنب المائدة لحد الآن ومختلف المنتجات الأخرى التي تزود العاصمة والولايات المجاورة..، كما تساءل أحد الفلاحين، صاحب مستثمرة لإنتاج الخضروات بالقول: «هل تعرف لماذا وصل سعر القرعة عشية العيد إلى 250 دينار؟، الجواب هو حرمان الكثير من الفلاحين من عملية سقي المنتوج في هذه الفترة من الصيف وبالتالي لم يبق سوى حوالي منتجين اثنين محظوظين احتكروا مثل هذه السلعة التي يزداد عليها الطلب في هذه الفترة..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.