دعوة التجار والحرفيين إلى الخروج ب «قوة» للتصويت    مشروع تعديل الدستور وثيقة مصيرية في مسار التأسيس    تضامن دولي واسع مع المعتصمين واحتجاجاتهم المشروعة بالكركرات    مسعود جاري والي وهران يكرم أيقونة الصحافة المكتوبة    كورونا: ألمانيا تغلق المطاعم والمنشآت الترفيهية    تركيا تستدعي القائم بأعمال السفارة الفرنسية    مظاهرات بالعيون بمخيمات اللاجئين الصحراويين تضامنا مع معتصمي الكركرات    نقل الرئيس تبون إلى ألمانيا لإجراء فحوصات طبية معمقة    محاضرات حول الانسان والثقافة في فكر مالك بن نبي    "المحمدية" تنتصر    عبيد شارف لإدارة لقاء سيراليون ضد نيجيريا    3 قتلى و152 جريح خلال 24 ساعة    "جامع الجزائر".. عندما تنير "المحمدية" شمال إفريقيا    عرقاب : مشروع تعديل الدستور "يدعم الاقتصاد والمنتوج والمستثمر الجزائري"    "ادعاءاتكم حملة مغرضة ولن تزيدني إلا عزما وإصرارا"    10 وفيات.. 320 إصابة جديدة وشفاء 191 مريض    اكتشاف وكر دعارة وتوقيف 13 شخصا بينهم 4 نسوة في برج بوعريريج!    انتخاب النائب رحمانية رئيسا للجنة الشؤون التشريعية والقانونية وحقوق الإنسان بالبرلمان العربي    تعديل الدستور: الفريق شنقريحة يسدي تعليمات لاتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بتأمين مراكز ومكاتب الاستفتاء    المولد النبوي الشريف : ضمان دوام الوكالات التجارية الرئيسية للاتصالات الجزائر    رمز للسيادة والدين الأقوم    الوزير الأول يكرم الفائزين في مسابقة حفظ القرآن الكريم بجامع الجزائر    متى ينتهي الجدل حول حكم الاحتفال بالمولد النبوي؟    قوراية: معا لنصرة نبينا الكريم يا أمة المليار    تظاهرات في غزة للمطالبة بإنهاء الانقسام الداخلي ومواجهة التحديات التي تعصف بالقضية الفلسطينية    لابد من تكوين مختصين في اليد العاملة المحلية    اتخاذ كافة الإجراءات لتأمين مراكز ومكاتب الاستفتاء    رسميا إطلاق قناة "الذاكرة" في شهر نوفمبر    الحارس الدولي السابق سمير حجاوي يعاني في صمت    الثنائي غربي وشتيح يغلقان «الميركاتو»    تكريم أوائل الناجحين في الباكالوريا بمستغانم    مكتتبو عدل يحتجون    إسم يبحث عن رسم    تكريم مجاهدي مغنية    الإذاعة و التلفزيون .. من رهان السيادة إلى تحدي الرقمنة    تأييد الحكم في حق المحتال على 10 بنائين    مساحات خضراء تتحول إلى مفارغ بغليزان    عواد و كوريبة و زرقين أبرز المستقدمين    فاوتشي: بحلول أوائل ديسمبر سنعرف ماذا يمكن أن يفعله لقاح كوفيد19    ورشات للتوعية والتوجيه والإصغاء    ألعاب القوى-منشطات: "أنا رياضي نظيف"    ضبط قائمة المستقدمين وبرنامج التحضيرات    وهران: نشوب حريق في مستودع للأغطية والأفرشة بحاسي بونيف    حجز 200 ألف وحدة مفرقعات    عمال مصنع الأجر يحتجون    إعارة اللاعب سومانا والحارس معاشو    إيطاليا تعلن تسجيل 24991 إصابة جديدة بكورونا و221 وفاة    توقع إنتاج 700 ألف قنطار برسم الحصاد الخريفي    وزير الصناعة يعطي إشارة اانطلاق قافلة تصدير منتجات عصائر من بجاية إلى ليبيا    كورونا… تسجيل 320 اصابة جديدة خلال 24 ساعة    احتفلوا بالمولد ولا تلتفتوا إلى الأصوات الناشزة    بركاني: هكذا سيتم تطبيق الحجر الصحي إذا واصلت إصابات كورونا في الارتفاع    تغييرات جذرية في مفهوم الحقوق والحريات بمشروع الدستور    المفتش العام لوزارة الشؤون الدينية يكشف تفاصيل افتتاح قاعة الصلاة التابعة لجامع الجزائر    تزويد مناطق الظل بالكهرباء والغاز من أولويات رئيس الجمهورية في المجال الطاقوي    تجارة الكترونية: الجزائر تمتلك سوقا قوية ذات امكانات نمو عالية    هزة أرضية بولاية بومرداس    مواقف نبوية مع الأطفال... الرحمة المهداة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الملاريا تصيب 1110 شخص وترعب الجزائريين بعد غياب ثلاث سنوات
بعد تحصّل الجزائر على اعتراف دولي بخلوها من الداء
نشر في الشروق اليومي يوم 30 - 09 - 2020

لم تمض 16 شهرا على اعتراف منظمة الصحة العالمية بخلو الجزائر من الملاريا حتّى عاود المرض الظهور من جديد، وضرب بقوة في 5 ولايات جنوبية ليوقع أكثر من 1110 ضحية تتواجد في المراكز الصحية للتكفل بها وتقديم العلاج المناسب.
وحسب بيان لوزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، استلمت "الشروق" نسخة منه، فإن الإصابات توزعت عبر ولاية تمنراست ب918 إصابة و96 إصابة في ولاية أدرار و89 إصابة في إيليزي بالإضافة إلى 5 إصابات بورقلة وإصابتين بغرداية.
وأكدت الوزارة في بيانها أنّ المعلومات الحالية للمراقبة الوبائية تؤكد أنّ الحالات المسجلة للملاريا هي حالات مستوردة دخلت الجزائر من الدول الحدودية أو من قبل مواطنين جزائريين تنقلوا إلى تلك الدول الحدودية.
وأفادت وزارة الصحة أنها اتخذت كافة إجراءات التكفل بتلك الحالات في المؤسسات الصحية وفق المخطط الوطني الوقائي، مشيرة إلى توفّر العلاجات المضادة للملاريا وتدعيم المخزون الحالي تحسبا لأي طارئ قد يحدث، بالإضافة إلى تعزيز نظام المراقبة، خاصة من خلال التشخيص لتحديد الإصابات والتكفل المبكر بها.
وبعثت هذه الإصابات الرعب والخوف في نفوس الجزائريين الذين وجدوا أنفسهم بين مطرقة كورونا وسندان الملاريا أو كما قالوا "الكورونا من أمامنا والملاريا من ورائنا فأين المفر؟"، حيث عمّت الأحاديث والنقاشات عن أسباب ظهور المرض وكيفيات الوقاية منه.
وفي السياق، أوضح رئيس الهيئة الوطنية لترقية الصحة وتطوير البحث أن الجزائر تعرف اكثر من أي بلد آخر مرض الملاريا، حيث كان مستوطنا ومستفحلا فيها واكتشف دوليا منها لأول مرة في مدينة قسنطينة من قبل عسكري فرنسي عام 1880، كما انها سجلت في عام 2017 ما يناهز 450 حالة وقعت عدواها خارج الجزائر.
وأوضح خياطي ان الحالات المسجلة الآن في الجزائر لا تدعو للقلق، لانها مستوردة وعابرة، غير ان الوضع يتطلب الحذر والدقة خشية انتقاله من قبل البعوض نظرا للانتشار الرهيب للنفايات، مشيرا إلى انه مرض يتنقل عن طريق البعوض الحامل للطفيليات وليس من خلال العدوى المباشرة من شخص لآخر، ومن أهم أعراض الملاريا هي الحمى الباردة والساخنة برأي المختص خياطي.
وتعد الملاريا من أخطر الأوبئة القاتلة في منطقة إفريقيا يتسبب في ظهوره وانتشاره بعوضة تدعى "الأنوفيليس"، التي تتخذ من المياه الراكدة والمستنقعات مكانا لتكاثرها وعيشها، حيث تنقل هذه البعوضة المرض بلسعها للأشخاص.
وينصح البروفيسور خياطي بتكاتف الجهود المواطنين والسلطات المحلية، خاصة في تنظيف المحيط والقضاء على البيئة الخصبة لتكاثر هذه الحشرات القاتلة والمرعبة.
من جانبه، قلل الدكتور رشيد خداش رئيس قسم الوقاية وترقية الصحة بالمعهد الوطني للصحة العمومية في حديثه ل "الشروق" من مخاوف المواطنين بشان احتمال انتشار عدوى الملاريا في بلادنا، مؤكدا أنها حالات مستوردة تم اكتشافها بفضل الطب الوقائي الحدودي والمراقبة الحدودية الدورية.
وأفاد خداش أن البعوض الناقل للملاريا لا وجود له في الجزائر لذا فلا داعي لتهويل الوضع وأن الامور إلى غاية الآن تحت السيطرة وسبق للجزائر تسجيل حالات ممثالة في سنوات مضت غير أنها جميعا مستوردة وعابرة، وعلى هذا الاساس افتكت الجزائر الشهادة الدولية لخلوها من الملاريا.
وأكد المختص التكفل التام بالمرضى على مستوى الولايات الحدودية وتحديد كافة الاصابات في وقتها، مشيرا إلى أن الامر يتعلق بتنقل الافارقة وهو وضع متشعب وإنساني، غير أن الجزائر تراقبه عن كثب وبدقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.