دورتين لمناقشة مذكرات الماستر ورسائل الدكتوراه شهري جوان وسبتمبر    57 عاما من أجل تحقيق التطلعات ومواكبة التحوّلات    مشروع قانون المالية التكميلي 2020: تجنيد كل الوسائل لتغطية النفقات الإضافية    متى تقرير المصير؟    خوفا من موجة هجرة.. مساع أوروبية لدعم اقتصاديات الجزائر وجيرانها    قرار أحادي لايخدم منظومة الأمن    الأسرى في سجون الاحتلال يواجهون هذا العام حرمان مضاعف    كوفيد 19: إجراء 76 عملية تحسيسية من طرف وحدات الحماية المدنية خلال ال24 ساعة الماضية    الإشعاع الثقافي تنظم ورشة للكتابة الروائية    «الحكاية الحزينة لماريا ماجدالينا» رواية تيمتها الثقافة والتسامح بين زمنين    سعر الكمامة الحقيقي لا يتجاور ال15 دينار    تيزي وزو: لا وجود لأي حالة كورونا في الأيام الفارطة واستمرار اليقظة    شنين : “تداعيات أزمة كورونا تفرض مراعاة استعجال دراسة عدد من النصوص القانونية”    اللواء شنقريحة يشرف الأربعاء على فعاليات ندوة بعنوان "الصمود في مواجهة جائحة كوفيد-19"    حكيم دكار يطمئن جمهوره وينفي شائعة مرضه بتصوير عمله الاخير    انتشال جثة غريق ثان بتبسة        إيطاليا تسجل إرتفاع طفيف في عدد الإصابات والوفيات بكورونا    القطاع الحضري الأول يوزع أكثر من 6000كمامة على التجار والمواطنين    5319 مخالف للحجر الصحي متابع قضائيا    التسجيل في ” ANEM” عن طريق “الواب كام”    فيغولي يرزق بمولوده الثالث ويختار له إسم خير الأنام    السفارة الأمريكية تتذكر ذكرى وفاة الأمير عبد القادر    الكوكي يريد البقاء في وفاق سطيف    محكمة بومرداس: تأجيل محاكمة عبد الغاني هامل وابنه وعدد من المتهمين في قضية فساد    عودة الرحلات اليومية بين الجزائر والعاصمة الفرنسية    رزيق: “رمضان هذه السنة كان أحسن من السنوات الفارطة”    “سوناطراك” ترفع سعر بيع الخام الصحراوي    انتشال جثة شاب من سد واد ملاق بتبسة    الرئيس تبون يتلقى مكالمة هاتفية من الرئيس التركي رجب طيب اردوغان.    نائب برلماني يدعو وزير المالية للإستقالة    مستشفيات مستغانم تستقبل 253 جريح و مريض يومي العيد    حريق يأتي على 21 هكتارا من النباتات بالمرسى في الشلف    استقرار سوق النفط مؤشر على عودة حركية التجارة العالمية    اللجنة الطبية للكاف تطالب بإلغاء كافة البطولات الإفريقية    مدرب بنين ميشال دوسوير يشيد ببلماضي    الشلف: توقيف شخص انتحل صفة شرطي ( أمن )    لونيس آيت منقلات يحيي حفلا بمناسبة يوم افريقيا رفقة فنانين من العالم أجمع    حكيم دكار ينفي إشاعات إصابته ب"كورونا" اثناء تصوير مسلسل    تعذيب: ممارسات بربرية منافية للإنسانية تدين الجيش الاستعماري الفرنسي    فيروس كورونا: أول ظهور علني لجو بايدن بعد أكثر من شهرين في الحجر الصحي    استقالة وزير في الحكومة البريطانية على خلفية خرق مستشار جونسون للعزل    فيروس كورونا: كيف يحاول منافسون صينيون انتزاع عرش "زووم"؟    وزير الاتصال يثمن جهود عمال القطاع في مختلف المؤسسات الإعلامية في محاربة الوباء    الوزير الأول يهنئ الجزائريين    تبون يهنأ الجزائريين بعيد الفطر ويؤكد:    بمبادرة من قدماء الكشافة الإسلامية    مودعو الحسابات الاجتماعية لم يتجاوزوا 45%    الاستئناف في أوت ليس ي صالح الفرق    برناوي يطالب بإعادة هيبة اللجنة الأولمبية الجزائرية    تجنيد 880 مداوما يومي العيد    الإدارة الحالية بريئة من قضية كفالي    " أركز على اللون الطربي وتقديم أعمال تخدم مجتمعي "    33 مشاركا ضمن مسابقة أدبية بالبيض    قضاء الصيام    الثبات بعد رمضان    صيام ستة أيام من شوال    الجزائر وجل الدول الإسلامية تحتفل بعيد الفطر المبارك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





احتجاجات البطالين بجانت تعود إلى الشارع مجددا
يرغبون في العمل بالمؤسسات البترولية
نشر في الشروق اليومي يوم 15 - 11 - 2015

عاد مشكل البطالة ليطفو على السطح مجددا، خلال الأيام الأخيرة بمدنية جانت في إيليزي، بعد أشهر طويلة من استقرار أوضاع فئة البطالين.
وعادت مظاهر الاحتجاج المرتبطة بالتشغيل في المؤسسات والشركات البترولية، لتشعل الشارع مجددا، أين سجلت المدينة احتجاجات أمام مقر الدائرة وغلق للطريق العمومي بذات المنطقة، وقبل ذلك غلق الطريق الوطني رقم 3أ المتجه نحو المناطق الحدودية، لمنع مركبات تابعة لشركات الأشغال في الآبار العاملة في الحقل البترولي من المرور، ولاحقا اقتحام مقر الوكالة المحلية للتشغيل، وغلقها لمدة تجاوزت العشرة أيام، رغم أن إدارة الوكالة نفت وجود مناصب عمل في الشركة المذكورة، أمام هذا الوضع المشحون لا تزال التدابير المتخذة من طرف الأجهزة المكلفة بالتشغيل، عاجزة عن القضاء على مشكل غياب فرص التشغيل لجميع المسجلين على مستوى وكالات التشغيل، لكن من جهة أخرى تسجل وكالة التشغيل بالمدينة الكثير من عروض العمل المقدمة من طرف بعض المؤسسات والشركات، غير أن تلبيتها ظل مؤجلا بسبب رفض الشباب العمل في بعض الورشات والمناصب المقدمة، على غرار مناصب العمل التي فتحت من طرف شركة تركية، تحوز على مشروع ضخم يخص انجاز مرفق تابع لإحدى الهيئات النظامية بالمدينة، فضلا عن مناصب وعروض قدمتها مؤسسات خاصة، غير أن البطالين يرفضون العمل في هذه الشركات، مفضلين البحث عن العمل في الشركات البترولية، خاصة في مناصب أعوان الأمن أو بعض الوظائف "الناعمة".
... البطالون يستنكرون الشروط التعجيزية
يكشف عدد معتبر من شريحة البطالين عن شروط تعجيزية تفرضها بعض الشركات والمؤسسات، خاصة العاملة في الحقل البترولي، على شاكلة اشتراط إتقان اللغات الأجنبية بالنسبة لبعض المهن، خاصة بالنسبة للحراس والسائقين وبعض الأشغال الخاصة بالعمال المهنيين التي لا تتطلب، حسب البطالين، أي تأهيل أو مستوى تعليمي، بالإضافة إلى اشتراط مدة من الخبرة المهنية لشباب قادمين من عالم البطالة، حيث تصف فئة البطالين كل هذه الشروط والحجج بالوهمية وغير المقنعة، لإبعادهم عن مناصب العمل المتاحة والتلاعب فيها فيما بعد، خاصة وأن أغلب المرشحين للعمل لا يحوزون على أي مؤهلات علمية أو مؤهلات ناجمة عن تكوين مهني، الأمر الذي يفتح الباب واسعا أمام التوظيف المباشر الذي يخضع، حسب البطالين، إلى أساليب المحاباة والطرق الملتوية، وهو ما جعل نفس المشاكل من الاحتجاجات متكررة وقائمة، ودون حل، لكن يبقى للإدارة رأي مختلف بالنسبة للبطالين الذين لا يحوزون أي مؤهلات، كون الكثير من المناصب والعروض تبقى في انتظار من يشغلها، بسبب رفض البطلين شغلها، لكن بقاء ظاهر اختيار مناصب أو قطاعات دون أخرى وشركات دون أخرى ضمن أهم أسباب الوضع القائم وسط البطالين، حيث تعتبر نسبة البطالة بولاية إيليزي، حسب الأرقام الرسمية متواضعة وفي حدود 10 بالمائة، ورغم ذلك كان الشارع ولا يزال متحركا من طرف البطالين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.