أمل كبير في النجاح.. ومكفوفون يصنعون التحدي    إيداع الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز السجن    فتنة في قلب النيل..    مخطط استعجالي لضمان تزويد سكان المدية بالمياه    موجة حر على المناطق الجنوبية تتعدى 48 درجة تحت الظل    الزهراوي.. أشهر علماء الأندلس    بيت الحكمة.. كنز من كنوز الحضارة الإسلامية    يورو 2020.. مباريات مثيرة في دور الثمن النهائي    ضبط 6 حالات غش لمترشحين أحرار وتغيب 2495    نحو برنامج عمل مشترك بين الجزائر والأمم المتحدة    الأفلان ب 98 مقعدا و الأحرار ب 84 و حمس ب 65    فيروس «كورونا» يزحف بصمت    الفريق شنقريحة يتباحث مع وزير الدفاع الروسي التعاون العسكري والتقني    وزارة المالية تحدد دفتر شروط إنتاج واستيراد الايثانول    لا بديل عن معالجة مصدر النزاع وفرض احترام الشرعية الدولية    10 وفيات.. 370 إصابة جديدة وشفاء 247 مريض    الرئيس الروسي يشدد على أهمية دور الأمم المتحدة    حماية الأبناء مسؤولية على عاتق الآباء    فشل الأمم المتحدة في إنهاء الاحتلال المغربي موضوع نقاش في جنيف    شباب الحي السفلي يطالبون بالسكن الريفي    "تيكا" ترمّم مصلى القلعة    مجلة "أرابِسك".. الأدب العربي بعدسة جديدة    مشاريع متأخرة وأخرى محل نزاع قضائي    برنامج احتفالي باليوم الوطني للسياحة    توسيع الاستغلال المنجمي    إيداع 26 طلب لممارسة نشاط وكلاء المركبات الجديدة    سباق محموم على مغانم طريق الحرير ومناجم الطاقة الخضراء    النّفط في أعلى مستوياته منذ 2018    (بالفيديو) هدف غريب في "يورو" 2020    برنامج لفائدة المؤسسات المصغرة    صدور «سفر في العمل الشعري للونيس آيت منغلات»    مدرستان عليتان جديدتان    بلعموري: الإجراءات الردعية قضت على تسريب المواضيع    تمديد اللقاح لكافة العمال    الفيلم الجزائري "مطارس" يتوج بجائزة المهرجان المغاربي للفيلم الطويل    الفتح السعودي يقرر الاستغناء عن هلال سوداني    محياوي ينزع فتيل الخلاف بين المدربين واللاعبين    قديورة قد يعود إلى البطولة الإنجليزية    تتويج الوفاق باللقب    توقيف 8 عناصر دعم للجماعات الإرهابية ...    التماس 3سنوات حبسا ضد سمسار    مدير البنك و 7 موظفين أمام العدالة    « أعشق عالم الطفل وأتمنى أن تُسجل أعمالي في التلفزيون»    الوجه المعاصر لجزائر ما بعد الاستقلال في 40 ملصقة    التماس الحبس النافذ ضد المعتدي    « سنكشف عن نمط جديد للمنافسة عقب الاجتماع الفيدرالي»    الطريق من أجل ضمان البقاء مازال طويلا    مستغانم تسجل بين 5 و 8 حالات كورونا يوميا    تلقيح 15 ألف مواطن من أصل 1 مليون نسمة    الجمارك تُحقِّق..    سجن الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز على خلفية قضايا فساد    سوناطراك: عدم إطلاق أي مشروع قبل تقييم تأثيراته على البيئة    حقوق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة غير قابلة للتصرف    هكذا تحج وأنت في بيتك في زمن كورونا    الغش جريمة..    اليوم أول أيام فصل الصيف    حتى تعود النعمة..    النفس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إطلاق أشغال انجاز طريقين سريعين جديدين لفك الاختناق المروري بالجزائر العاصمة

البلاد نت - تم اليوم الخميس بالجزائر العاصمة إعطاء إشارة انطلاق أشغال إنجاز طريقين سريعين جديدين من شأنها التقليل من الاختناق المروري لاسيما في الجهة الغربية للولاية.
وأشرف وزير الأشغال العمومية والنقل، كمال ناصري على إعطاء إشارة انطلاق المشروعين بكل من بلديتي العاشور وبئر مراد رايس، وذلك بحضور وزيرة التكوين والتعليم المهنيين، هيام بن فريحة ووالي الجزائر يوسف شرفة.
ويندرج هذان المشروعان اللذان تقدر تكلفتهما معا 9 ملايير دج، في إطار مخطط لفك الاختناق المروري بولاية الجزائر، يضم في مجمله 17 مشروعا.
ويتعلق المشروع الأول بطريق سريع يمتد على مسافة 10 كم يربط بين منفذ المركب الرياضي 5 جويلية نحو خرايسية، متفاديا بذلك المرور من ثلاث مدن كبرى وهي العاشور ودرارية وبابا حسن.
ويسمح هذا المشروع الذي سينجز خلال مدة تعاقدية محددة ب24 شهرا من تسهيل الدخول إلى العاصمة والخروج منها وتفادي الاختناق المروري المسجل حاليا، حسب مدير الأشغال العمومية لولاية الجزائر عبد الرحمان رحماني.
اما المشروع الثاني، فهو يتعلق بطريق سريع إلى المحطة البرية متعددة الخدمات لبئر مراد رايس وهو ما سيحل "مشكلة كبيرة " بالنسبة للحركة المرورية لاسيما على مستوى مفترق الطرق بالقرب من المحطة.
وسيسهل المشروع كذلك من حركة المرور بين دار البيضاء وبن عكنون وزرالدة وعلى مستوى الطريق الوطني رقم1 الرابط بين العاصمة والبليدة. وستكون هذه الطريق مرفوقة بإنجاز نفقين يؤديان مباشرة إلى المحطة البرية.
ولفت رحماني إلى أن بعض المشاريع المسطرة في إطار مخطط فك الاختناق المروري بالعاصمة تشوبها عدة عراقيل على غرار تلك المتعلقة بنزع الملكية وكذا تحويل الشبكات المختلفة.
وفي تصريح للصحافة على هامش الزيارة، أكد وزير الأشغال العمومية والنقل، كمال ناصري ان هذين المشروعين إضافة إلى المشاريع الاخرى المبرمجة في المخطط ستسمح بالقضاء بصفة "تدريجية" على مشكل الازدحام المروري بالعاصمة.
وأوضح في ذات الاطار انه "لا يمكن الحد بصفة محسوسة من الازدحام المروري بالعاصمة إلا بعد إنجاز 60 بالمائة على الاقل من هذا المخطط".
واعتبر الوزير ان الجزائر تطبق ب"حذافيرها" التوجيهات التي جاءت في الأجندة الحضرية الجديدة التي اعتمدتها الأمم المتحدة في 2016 والتي نجد من بين اهدافها تسهيل حركة المرور وحركة تنقل الأشخاص.
من جهتها، ثمنت وزيرة التكوين والتعليم المهنيين، هيام بن فريحة، إنجاز هذه المشاريع بأيادي جزائرية مبرزة اعطاء الشركات المكلفة بالانجاز، الفرصة للشباب المتخرج من مراكز التكوين المهني والمتخصص في شعبة الأشغال العمومية للمشاركة بقوة في المشروعين.
واشارت إلى ان قطاع التكوين المهني الذي يحصي حاليا اكثر من 29 تخصصا في مجال الأشغال العمومية يسعى دوما على دعم المؤسسات الوطنية بالشباب من ذوي التأهيل العالي.
وذكرت بن فريحة بان قطاعها كان قد ابرم اتفاقية مع مؤسسة كوسيدار تسمح للمتربصين من اكتساب خبرة في مجال الأشغال العمومية عن طريق المشاركة في المشاريع التي تنجزها هذه المؤسسة الوطنية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.