سلطة الضبط تدعو وسائل الإعلام لتفادي نشر الأخبار السلبية    لعمامرة يُستقبَل من طرف الرئيسة الإثيوبية    الجيش الوطني ينفذ عمليات هامة    مُستعدّون لمساعدة الليبيين في إيصال صوتهم    قوجيل يعزي في وفاة المجاهدة زرداني    الدراسة.. فرصة ثمينة نحو إعادة الإدماج    43.5 مليون مشترك في الأنترنت والنقال    ارتفاع صادرات الجزائر غير النفطية    توظيف 5500 من شباب الجنوب في سوناطراك هذا العام    عقيلة صالح: ليبيا ستعود للمربع الأول إذا أُجّلت الانتخابات    أولمبياد طوكيو: حومري يقصى في الدور ثمن النهائي    158 حالة اعتداء على شبكتي الكهرباء والغاز بالجلفة    هل هي الذروة؟    "أنفوكوم" بومرداس تطلق المهرجان الوطني الافتراضي للفيلم القصير جدا    بالصور.. زغدار يجتمع بمسؤولي مدار القابضة    بالصور.. وفد خبراء "سينوفاك" الصيني يواصل زيارته التفقد لوحدة انتاج "صيدال" بقسنطينة    سكيكدة : إخماد حريق غابة بولكره بعد ثلاثة أيام    قسنطينة توقيف عشريني وأربعيني متورطين في قضيتي سرقة    ميلة استرجاع 13 رأسا من الغنم في فترة وجيزة    بولخراص يؤكد التزام الجزائر بدعم موريتانيا في انطلاقتها الاقتصادية    ارتفاع أسعار النفط بدعم انخفاض المخزونات الأمريكية    الخبير المالي والاقتصادي محمد بوخاري: الجزائر تملك كل مقومات النهوض الاقتصادي العملاق    الخارجية الفلسطينية: إسرائيل تخرق الاتفاقيات الموقعة بإغلاق مؤسساتنا في القدس    تحضيرا لكأس العرب وإقصائيات "الكان": سيدات الخضر تواصلن خامس تربص تحضيري    رياض محرز الأفضل في انطلاقة مانشستر سيتي    برلسكوني يسعى لخطف آدم وناس من نابولي بعرض خيالي..    فضائل الذكر    استكمالا للتحقيق في قضية "تظلمات" الكوكي: قسم النزاهة يستدعي محافظي مباراة لاصام والوفاق    القضاء يفتح تحقيقا بشأن ثلاثة أحزاب سياسية للاشتباه في تلقيها أموالا من الخارج    تحسبا لفتح خطوط أخرى..وزير الصحة يقف على الإجراءات الوقائية بمطار هواري بومدين الدولي    الرئيس تبون يخص رئيس المجلس الرئاسي الليبي باستقبال رسمي    الوالي يؤكد أن القرار سيكون ساريا طيلة الصيف: غلق جميع شواطئ ولاية عنابة    على الدول زيادة فاعلية أمنها السيبراني لصدّ كلّ اختراق    صوت حفّز على الجهاد وحمّس لخدمة الأرض    أم البواقي: تفكيك شبكة في قضية قتل شاب أول أيام عيد الأضحى    الولايات المتحدة تقرر إعادة نحو 17 ألف قطعة أثرية إلى العراق    آمال مليح تقصى من تصفيات 100 متر سباحة حرة    مصانع تشتغل بكامل طاقتها من أجل توفير الأكسجين لمرضى "الكوفيد"    تهم فساد تُلاحقُ وزير فرنسية سابقة من أصول مغاربية    " لعروسي" يوقع رسميا في "تروا" الفرنسي حتى 2026    الجميع معرضون للإصابة بفيروس كورونا بما فيهم الملقحين والمصابين سابقا    المجر تحتفي ب "الفيلسوف الجزائري أبوليوس" صاحب أول رواية في العالم    وغليسي يفصل في قضية "السرقة العلمية" بين اليمني والجزائري    الكيان الصُهيوني: المغرب بوابتنا إلى إفريقيا    تونس: طوفان الأسئلة    .. بين الاهتراء وتفشي الوباء    عدد خاص لأهم إنجازات الرئيس تبون خلال 541 يوما    واشنطن مستعدة لتقديم الدعم للمبعوث الجديد في المنطقة    ترحيب واسع بنتائج قمة "بايدن الكاظمي"    تعليمات لرؤساء دوائر وهران بنشر قوائم المستفيدين    لا تقف موقف المتفرّج فتغرق السفينة!    «بطولة الرابطة المحترفة ستتواصل إلى آخر جولة»    وزيرة الثقافة تنوه بالعلاقات المميزة بين الجزائر وأمريكا    صدور مؤلفين جديدين في مجال التاريخ    اكتشاف أقبية بيزنطية قديمة في إسطنبول    آداب الجنازة والتعزية    الرسول يودع جيش مؤتة    سعيدة محمد تطلق مشروع: "نور لحاملات السيرة النبوية"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



9 نصائح تجعلك مناصرا للقضاء على الجوع

كشفت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة، أن نسبة إهدار الأغذية يرتفع كل سنة، حيث آن آخر التقارير أشارت إلى أن ثلث الأغذية المنتجة في العالم يتم فقدها في مرحلة الحصاد أو التجهيز، خاصة في البلدان النامية، بينما تهدر 40 في المئة من الأغذية المتبقية في البلدان المتقدمة على مستوى المستهلك أو تجار التجزئة.
ودقت منظمة الأغذية مؤخرا ناقوس الخطر، باعتبار عادات رمي الأغذية وإهدارها مضرا للعالم أجمع، ولا يفرق بين فئة وأخرى، مشيرة إلى أن مثل هذه التصرفات السيئة تؤدي إلى إهدار اليد العاملة و الأموال والمواد الثمينة (من أعلاف وبذور ومياه .. وغيرها) كما أنها تزيد من انبعاث غازات الاحتباس الحراري مما يساهم في تغير المناخ.
وبهذا الصدد نشرت المنظمة العالمية للأغذية والزراعة مجموعة خطوات "سهلة" التي من شأنها تغيير عادات هدر الأغذية والقضاء على الجوع في العالم:
. تقليل الكميات و تناول حصص أصغر من الطعام في المنزل أو تقاسم الأطباق الكبيرة في المطاعم.
. عدم رمي أي شيء والحفاظ على ما تبقى من الوجبات واستخدامه في إعداد أطباق أخرى.
. التسوق بذكاء، عبر القيام بإقتناء المواد التي تحتاجها فعلا عبر إعداد قائمة والالتزام بها.
. شراء الخضروات والفواكه التي تبدو "غير متناسقة الشكل" لانها بنفس الجودة ولكن تبدو مختلفة نوعا ما فقط.
. تخزين المواد في الثلاجة في حدود 1 – 5 درجات مئوية من أجل الحصول على أقضى نضارة وأطول مدة صلاحية.
. استهلاك المواد التي قمت بشراءها سابقا قبل أن تتجه لاستهلاك المواد المقتناة حديثا أي أن المُشترى أولا يُستهلك أولا.
. فهم تواريخ انتهاء الصلاحية : "استخدم قبل" يشير إلى التاريخ الذي يكون فيه الغذاء ما يزال صالحا لأن يؤكل، في حين أن "أفضل قبل" يعني أن نوعية الغذاء أفضل قبل ذلك التاريخ، ولكن ما يزال استهلاكه آمنا بعد ذلك التاريخ. وعلامة أخرى يمكنك العثور عليها على حزم الطعام هي تاريخ "يباع قبل"، وهو أمر مفيد لدوران المخزون من قبل الشركات المصنعة وتجار التجزئة.
. قد يكون بعض الهدر الغذائي أمرا لا مفر منه، فلماذا لا تعد صندوقا للسماد العضوي .
. تبرع بالفائض أو تقاسمه مع غيرك.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.