الوزير سبقاق يعلن عن موعد عودة الجماهير الى المدرجات    الفلاحون متخوفون من موسم فلاحي جاف بعنابة    اليوم الوطني للصحافة : الرئيس تبون يشرف على حفل تتويج الفائزين بجائزة الصحفي المحترف    سكان حي 440 سكن بحجر الديس يطالبون بترحيلهم    لجنة مشتركة بين وزارتي السياحة و التجارة لإعادة النظر في أسعار خدمات الفنادق    بلحيمر: الصحافيبة الوطنية تعتبر حصنا متينا ضد محاولات النيل من أمننا القومي    مسابقة الصحفي المحترف..الرئيس تبون يشرف على توزيع الجوائز للفائزين    أمطار رعدية غزيرة على هذه الولايات    الرئيس تبون يشرف على مراسم توزيع جائزة الصحفي المحترف    لعمامرة يستقبل الوزير المالي للمصالحة والموقعين على اتفاقية السلام    شباب ولاية خنشلة من بينهم تجار و أرباب أسر يصلون حراقة إلى السواحل الاسبانية    الشركة الايطالية تشرع في تركيب الأحواض بالمجمع المائي    التحديات والتضحيات.. نقطة تحوّل    لعمامرة يعرب عن قلق الجزائر العميق إزاء تفشي ظاهرة الإرهاب في إفريقيا    حجز أكثر من 2000 قرص مهلوس    وفاة غامضة لعشريني...    إلتماس 3 سنوات حبسا ضد شابين    «العقار متوفر وتهيئة المناطق الصناعية شغلنا الشاغل»    الوزير لعمامرة: موقف الجزائر من الأزمة كان و لا يزال واضحا    المنتخب الوطني يستقر عالميا ويتراجع بمرتبة واحدة إفريقيا    التعاقد مع أربعة لاعبين في ختام «الميركانو»    «إخلاصكم في أداء مهامكم نابع من حبكم للوطن»    «الذهاب إلى التلقيح الإجباري ضروري لبلوغ المناعة»    شبيبة الساورة وشبيبة القبائل في رحلة التأكيد    معرض الإنتاج الجزائري يعود من جديد    مجلس الأمن مطالب بأن يتعامل مع القضية الصحراوية بمسؤولية    وزير الصحة يبشر إطلاق مشروع المركز الاستشفائي بورقلة    مجلس الأمن مطالب بالتعامل بمسؤولية أكبر مع القضية الصحراوية    فضل كبير للتيجانية في الحفاظ على الهوية والمرجعية الدينية الوطنية    هذه حقيقة "أزمة" الزيت والبطاطا    إشراك الباحثين في إعادة بعث نشاط "سيكما" بقالمة    الحاجة للتوافق    طرد المغرب من ندوة بجنوب أفريقيا    تسليم 3200 بطاقة مهنية لأصحاب المستثمرات الفلاحية    دور الإعلام الرياضي في الحفاظ على الذاكرة    شردود مرتاح لجاهزية التشكيلة    تكريم 60 حافظا لكتاب الله    دعوة لإعادة بعث تراث رائد الرواية الجزائرية    ارتياح لاستئناف أشغال مشروع مياه الشرب    "تنزانيا للسلام" تفضح الأكاذيب التضليلية للإعلام المغربي    شباب بلوزداد يختتم "الميركاتو" الصيفي بقوة    توقيف عصابة مختصة في الهجرة غير الشرعية عبر البحر    وفاتان.. 84 إصابة جديدة وشفاء 61 مريضا    توقع إنتاج أكثر من 3,6 مليون قنطار من التمور    إحباط محاولة هجرة غير شرعية ل18 شخصا    تحديد حصة أعوان الرقابة ب30%    حجز 3 قناطير و65 كلغ من الكيف المعالج    الميثاق الإفريقي يهتم بحق الشعوب وليس بحق الإنسان فقط    الصهاينة ينتقمون حتى من الجثث    المآذن القديمة.. وهكذا كان يؤذن سيدنا بلال    هدي النبي صلى الله عليه وسلم في سفره وترحاله    البروفيسور رحال: لايمكن الجزم بعدم وجود موجة رابعة لفيروس كورونا    السودان تطلب فتح خط جوي لنقل البضائع مع الجزائر    مقري:"ماكرون لم يقدم عملا بطوليا للجزائر وتصريحاته حول 17 أكتوبر تخدم اللوبي اليهودي"    الوالي مستاء من نسبة التلقيح ضد فيروس كورونا بجيجل    يخافون يوما تتقلب فيه القلوب والأبصار    الوزير الأول: احياء ذكرى المولد النبوي "مناسبة لاستحضار خصال ومآثر الرسول صلى الله عليه وسلم"    في قلوبهم مرض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



في خطوة استفزازية للجزائر.. ماكرون يعتذر من الحركى!

أقر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الإثنين، إجراءات جديدة لإعادة الاعتبار للحركي الجزائريين الذين حاربوا وساندوا ودعموا الاستعمار الفرنسي ضد الجزائر خلال ثورة التحرير المُباركة.
وفي خُطوة جريئة جدًا واستفزازية، طلب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون " الصفح" من الحركى باسم فرنسا وأعلن عن صُدور قانون الاعتراف والتعويض الخاص بهم قريبًا.
وتُعتبرُ هذه الخُطوة الثانية من نوعها بعد إقرار زيادات في معاشاتهم في محاولة من فرنسا لرد الاعتبار لهذه الفئة.
وأعلن ماكرون، الاثنين، خلال الحفل الذي خصص لإحياء ذكرى الحركى الذين قاتلوا إلى جانب فرنسا في الثورة التحريرية الجزائرية، بعد تقديم الاعتذار، عن صدور قانون الاعتراف والتعويض الخاص بالحركى "قبل نهاية العام الجاري".
وعبر ماكرون عن امتنانه لهذه الفئة، وطلب منها "المغفرة"، قائلا:" فرنسا أخفقت في أداء واجباتها تجاه الحركى وزوجاتهم وأطفالهم".
وأوضح الرئيس الفرنسي، أن أزيد من 200 ألف جزائري، اختار العلم الفرنسي خلال حرب التحرير المباركة، وقدموا خدمات كبيرة لفرنسا، إلا أن الدولة الفرنسية آنذاك لم تستقبلهم بطريقة محترمة، وأبقت بعضهم في المخيمات.
وأضاف المتحدث ذاته:" عانت فئة الحركى من مصير رهيب خاصة وأن فرنسا أدارت ظهرها لهم".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.