رئيس الجمهورية يشرع في مشاورات سياسية قبيل تشكيل الحكومة الجديدة    الغش في امتحانات البكالوريا: الحكم بالحبس النافذ في حق 33 شخصا /وزارة العدل/    عرقاب يتباحث تحلية مياه البحر مع سفير اليابان بالجزائر    مؤتمر برلين 2: تثمين استعداد الجزائر مشاركة تجربتها في مجال المصالحة الوطنية مع ليبيا    رسميا.. شباب برج منايل يُحقق الصعود للقسم الثاني    تيزي وزو: حفل فني لتكريم ذكرى معطوب لوناس    المديرية العامة للأمن الوطني تنفي منعها مواطنين من السفر إلى الخارج بمطار هواري بومدين    فيغولي يجتاز الفحص الطبي مع غلطة سراي    بالصور.. فيصل زيتوني في زيارة تفقدية لولاية عنابة    العاصمة.. توقيف نشاط غسل المركبات بسبب نقص الماء    الأمين العام لوزارة الموارد المائية في مهمة لتأمين الماء الشروب بالمدية    مصالح الأمن: تسجيل 342 حادث مرور أسفر عن وفاة 3 أشخاص وإصابة 411 آخرين    لأول مرة في التاريخ.. رباعي تحكيم نسوي يقود مباراة كرة قدم في الجزائر    وزارة الصحة تعد دليلا للتكفل بمرحلة ما بعد فيروس كورونا    كورونا في الجزائر: 354حالة جديدة و9وفيات خلال 24 ساعة    مجموعة جنيف تدعو المغرب لانهاء العقاب ضد السجناء الصحراويين    القضية الفلسطينية محور إحاطة اليوم في مجلس الأمن الدولي    بن باحمد: الجزائر أودعت أداة التصديق على اتفاقية إنشاء الوكالة الإفريقية للأدوية    حركة مجتمع السلم تعلن ترشحها لرئاسة المجلس الشعبي الوطني    المركبات الكهربائية.. شيتور يدعو إلى تخفيف الرسوم وتزويد الأحياء السكنية بمحطات الشحن    توقيف مجرمين خطيرين تورطا في سلب 1.2 مليار سنتيم من سيّدة في سطيف    إلتماس 3 سنوات حبس نافذ لفائز بمقعد في البرلمان عن ولاية قسنطينة    الرئيس تبون يتلقى مكالمة هاتفية من الرئيس الأسبق اليمين زروال    تحرير تصدير المواد و المنتوجات المصنعة من نفايات المعادن الحديدية    تاجيل محاكمة الإرهابي "أبو الدحداح" إلى الجنائية المقبلة    رئيس الجمهورية لجراد: ستواصل مهامك حتى تعيين حكومة جديدة    عبد السلام: "لاعبونا قدموا مباراة رجولية"    توسيع نظام خطوط ومعدات الإنتاج المجدّدة إلى القطاع الفلاحي    نحو النهوض بقطاع السياحة في الجزائر .. 800 مشروع في طور الانحاز    18 شهرا حبسا نافذا لمسرّب أسئلة البكالوريا في باتنة    وزير المالية يشارك في أشغال المجالس السنوية للبنك الافريقي للتنمية    الصحراء الغربية: جنوب إفريقيا تطالب بنهج أممي محايد ومتوازن    غوغل يحتفي بمؤسس فنّ المنمنمات الجزائرية    بيت الحكمة.. كنز من كنوز الحضارة الإسلامية    بايدن وأوروبا وفجوة الثقة    إيران رئيسي رئيسًا    إيداع الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز السجن    الزهراوي.. أشهر علماء الأندلس    نحو برنامج عمل مشترك بين الجزائر والأمم المتحدة    بحث التعاون العسكري والتقني بين البلدين وآفاق تطويره    الرئيس الروسي يشدد على أهمية دور الأمم المتحدة    حماية الأبناء مسؤولية على عاتق الآباء    "تيكا" ترمّم مصلى القلعة    مجلة "أرابِسك".. الأدب العربي بعدسة جديدة    شباب الحي السفلي يطالبون بالسكن الريفي    توسيع الاستغلال المنجمي    تمديد اللقاح لكافة العمال    الفتح السعودي يقرر الاستغناء عن هلال سوداني    محياوي ينزع فتيل الخلاف بين المدربين واللاعبين    قديورة قد يعود إلى البطولة الإنجليزية    الوجه المعاصر لجزائر ما بعد الاستقلال في 40 ملصقة    « سنكشف عن نمط جديد للمنافسة عقب الاجتماع الفيدرالي»    « أعشق عالم الطفل وأتمنى أن تُسجل أعمالي في التلفزيون»    هكذا تحج وأنت في بيتك في زمن كورونا    الغش جريمة..    اليوم أول أيام فصل الصيف    حتى تعود النعمة..    النفس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





« الفنان الجزائري دعم الحراك وخرج إلى الشارع منددا ب «الحقرة» والتهميش
المخرج السينمائي مسري هواري:
نشر في الجمهورية يوم 16 - 06 - 2019

- فيلم وثائقي حول اللاجئين الإسبان إلى وهران جديدي الفني.
أكد المخرج السينمائي مسري الهواري أن الفنانين كانوا من الأوائل الذين دعموا الحراك الشعبي ، بحثا عن مستقبل أفضل للبلاد ولهم أيضا، خصوصا أنهم عانوا التهميش و« الحقرة « ، مطالبا بضرورة مراقبة الساحة السينمائية وغربلتها من الانتهازيين الذي لازالوا يحاولون تفكيك الأسرة الجزائرية وضرب الثوابت الوطنية، كما كشف مسري أنه يستعد لتصوير فيلم وثائقي حول هجرة اللاجئين الإسبان إلى وهران عام 1939 وذلك ابتداء من شهر جويلية المقبل، إضافة إلى تصريحات أخرى تابعوها في الحوار التالي :
@ كيف ترى الساحة الفنية في ظل ما تعيشه الجزائر اليوم ؟
^ أنا من الأشخاص الذين دعموا الحراك الشعبي ودعوا إليه قبل انطلاقه، خرجت إلى الشارع كمواطن جزائري غيور على وطنه حبا فيه و كفنان ، لأننا عشنا التهميش و الحقرة ، و نظرا لنشاطي الميداني وبحكم احتكاكي بالمسؤولين عرفت الكثير من الخبايا و تنبهت إلى أمور أظن أنها لم تكن تخفى عن أي فنان و مثقف جزائري، أعتقد أن الحراك الشعبي سيعمل من أجل القضاء على العصابات وسيتيح المجال لفتح الأبواب أمام المبدعين والمثقفين.
@ ما هو دور الفنان الجزائري اليوم ؟
^ الواقع أثبت أن الأغلبية الساحقة من الفنانين ساندوا الحراك الشعبي، لأنهم عانوا من التّهميش بسبب عصابة سيطرت على مجال الثقافة، لذلك فإن شغلهم الشاغل حاليا هو القضاء على المافيا وتحقيق وحدة الوطن، والثقافة لا تزال لحد الساعة مهددة لأن هناك أياد خفية تعمل في الخفاء على تفكيك الأسرة الجزائرية و ضرب الثوابت الوطنية، وعليه فأنا أتمنى أن تتفطن الدولة و الشعب لما يجري بالساحة السينمائية، لأن أغلب الأفلام والمسلسلات قد حاد مضمونها عن نقل واقع العائلة الجزائرية الأصيلة و كأننا تخلينا عن أصالتنا و عاداتنا وتقاليدنا و قيمنا .
@ ما هو الجديد الفني لهواري مسري ؟
^ أستعد حاليا لتصوير فيلم وثائقي جديد خلال شهر جويلية المقبل حول معتقلات الأسبان سنة 1939، وهروب اللاجئين من اضطهاد «فرانكو « نحو وهران ، حيث من المنتظر أن يتم تصوير العمل السينمائي بكل من وهران وإسبانيا وذلك على مدار 3 أشهر كاملة .
@ ما هي آفاقك المستقبلية ؟
^ في الحقيقة لدي أعمال فنية جديدة كغيري من الفنانين، وأتمنى أن يفتح التلفزيون الجزائري أبوابه أمام المبدعين الحقيقيين، و أن يعمل الجميع من أجل إنتاج وطني هادف يبني و لا يهدم، كما أحلم بمستقبل زاهر للبلاد على مستوى جميع الأصعدة ، لأني مقتنع أن قوتنا في وحدتنا ودعمنا لبعضنا البعض، وهو ما أكدناه للعالم أجمع، وسنعمل على تعزيز ذلك من خلال الإنتاج الذي يحافظ على القيم و المبادئ التي دافع عنها آباؤنا و أجدادنا .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.