نصّابون يستعملون اسم جمعية العلماء للاحتيال..    25 سنة على رحيل عبد الحميد بن هدوقة    تكريم الصحفيين الفائزين في الطبعة الأولى لجائزة الصحافة    الأطباء هم سادة الموقف..    مصالح أمن وهران تكرّم الأسرة الإعلامية    "توأمة" بريدية بين الجزائر وتونس    إعلان سفراء 10 دول غربية "أشخاصا غير مرغوب فيهم"    لندن تؤكد تمسكها بموقفها الداعم لتقرير مصير الصحراء الغربية    مفوضية الانتخابات تعلن خطة إجراء انتخابات ديسمبر    الجزائر لا تقبل التدخل في شؤونها من أي طرف كان    هلاك سيدة بالعاصمة والحماية المدنية تستنفر وحداتها    تفكيك شبكة إجرامية تنشط في نقل المخدرات والتهريب    الدستور الجديد أحدث إصلاحات قوية في قطاع العدالة    حريصون على إعطاء السلطة القضائية المكانة التي تستحقها    مشاريع حيوية في الأفق    4 وفيات.. 72 إصابة جديدة وشفاء 66 مريضا    الرياض…إشادة بجهود الجزائر في مكافحة ظاهرة التغيير المناخي وحماية التنوع البيئي    البطاطا ب50 ديناراً في 14 ولاية    نعمة الأمطار تتحوّل إلى "نقمة"    الجزائر توقع اتفاقية إطار للتعاون والشراكة بروما    غلام الله يدعو لاعتماد نموذج علماء الجزائر    بوعمامة قائد ضحى من أجل تحرير الوطن    برشلونة يحدد أهدافه في الميركاتو ..    لا بديل عن احترام أحكام القضاء والسهر على تنفيذها    كورونا: 72 إصابة جديدة و4 وفيات خلال 24 ساعة    "الداربي" العاصمي ينتهي بالتعادل واتحاد بسكرة يتألق بخماسية    مشاكل لا تنحصر و شعبة تحتضر    المطالبة بتوضيحات حول مصير السكنات الملغاة استفادتها    دولة الحق تبدأ بإصلاح العدالة    غلام الله يدعو من طهران إلى اعتماد نموذج علماء الجزائر في الوحدة بين المسلمين    غرس 4000 فسيلة بمحيط المركب الأولمبي هذا الأربعاء    سعر الدجاج يقفز إلى 500 دج للكلغ    عامان حبسا نافذا للمعتدي    المواطن بمستغانم في بحث دائم عن الخبز المدعم    مهزلة أخرى بملعب بولوغين و زرواطي يفتح النار على المسؤولين    الهناني ينقذ تربص الشلف في آخر لحظة    عودة الأنصار إلى المدرجات ابتداء من الجمعة    محرز هداف مع مانشيستر سيتي    اللاعبون يرفضون التدرب للمطالبة بمستحقاتهم المالية    دخول الجمهور مشروط بتوفر الجواز الصحي    إقبال على إنتاج الذرة الصفراء    الجزائر تتوج بأربع جوائز    سيارة نفعية تقتل شابا    المفوّضية تحدّد مواعيد التّرشّح وتعد بالنّزاهة    دعوات لمنح تفويض مراقبة حقوق الإنسان للمينورسو    تحديد معالم التّشكيلة الأساسية ل "العميد"    «طريقي على الحرير»..عنواني وبصمة فنّي    تسجيل 72 إصابة جديدة بفيروس كورونا 4وفيات و66 حالة شفاء    الشريعة حثّت على الخبيئة الصالحة    ما هو أعظم ما يعد الله به المؤمن؟    صالون البناء والأشغال العمومية بقسنطينة: إبرام 50 اتفاقية شراكة ما بين متعاملين اقتصاديين    الصين: تطعيم 76 بالمائة من السكان    الأيام الوطنية السينمائية لفيلم التراث تنطلق غدا بأم البواقي    مير سكيكدة خارج اللعبة الانتخابية    أسبوع من الترتيل والمديح وإكرام الوافدين    مكسورة لجناح    ندوة فكرية بعنوان "تاريخ الصحافة ببسكرة"    الوزير الأول: احياء ذكرى المولد النبوي "مناسبة لاستحضار خصال ومآثر الرسول صلى الله عليه وسلم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تندوف والإستثمار الفعال
جلود الابل ... الثروة الضائعة
نشر في الجمهورية يوم 02 - 12 - 2013

تعتبر الجلود ثروة اقتصادية هامة تضيع سدى نظرا لعدم ولوج عالم الاستثمار فيها رغم ما تعرفه تجارة الجلود وصناعتها من رواج عالمي وما يعرفه جلد البعير من طلب متزايد من قبل الشركات الكبرى لا سيما ذات الماركة العالمية مثل SERAS الكندية الرائدة في هذا المجال .
وتمثل ولاية تندوف الصدارة في مجال وفرة هذه المادة لما يتواجد من رؤس الابل التي ينحر منها يوميا نحو 20 جملا والكارثة أن جلود تلك الثروة الاقتصادية ترمى دون جدوى ولا اعتبار لأهميتها نتيجة غياب مؤسسات مختصة في دباغة جلود الابل أو غيرها من جلود الحيوانات الأخرى كالماعز والغنم وغيرها .
وانطلاقا من هذه الوضعية المزرية لضياع جلود الابل يلح الكثيرون على ضرورة اقتحام مجال الاستثمار في هذا الميدان الحيوي والذي ظل مهملا ، واعادة الاعتبار لصناعة الجلود التي دأب عليها القدامى من الحرفيين الذين كانوا يعرفون قيمة الجلد وما يصنع منه من وسائد وحقائب تقليدية كالتاسوفرة .
وحسب مصالح الولاية المكلفة بمسألة الاستثمار وتطويره فان الابواب مفتوحة لا سيما على مستوى الشباك الوحيد وغيره من المرافق المعنية بترقية الاستثمار للإسهام بقدر كبير من الشروحات والتوضيحات حول مختلف الجوانب المرتبطة بالتحفيزات الخاصة بالاستثمار بالجنوب والهضاب العليا ، والذي يقترح جملة من الانشطة القابلة للاستثمار محليا منها الدباغة الصناعية لجلد البطانة أو النعالة من جلود الابل والبقر والخيول والدباغة والمراطة الصناعية لجلود الاغنام والماعز. وحسب نشاط الشباك الوحيد غير المركزي لولاية تندوف فان نظام الحث على الاستثمار يمكن استفادة مشاريع الاستثمارات من اعفاء وتخفيض جبائي وفقا لموضع وتأثير المشاريع على التنمية الاقتصادية والاجتماعية .
وتدعو الوكالة الوطنية لتطوير الاستثمار من خلال شباكها الوحيد غير المركزي بولاية تندوف المستثمرين الخواص في نشاط استغلال حليب الناقة الذي يعرف رواجا محليا ووطنيا وحتى دوليا لفوائده الصحية الى خلق وحدات متكاملة من تجميع للحليب الى استغلاله وفق متطلبات الزبائن وبطرق اكثر فعالية وفق المقاييس الصحية المعمول بها ، وبذلك يكون الباب مفتوحا اما كل المبادرات الشخصية للإسهام في تنمية المنطقة بمواردها المتاحة وبالتالي توفير مناصب عمل للعديد من الأسر الميسورة الحال.
وترتبط معظم الصناعات الحرفية الجلدية بتندوف بمادة الجلود خاصة الوسائد الجلدية المزخرفة والتحف والهدايا ، ويلاحظ اندثار العديد منها نتيجة قلة مادة الجلود التي يضطر كثير من الحرفيين إلى جلبها من خارج الولاية ، فيما يطرح البعض الأخر تساؤلات عن ثروة جلدية تذهب في مهب الرياح ، وتتعالى المطالب في إعادة استغلالها من خلال إنشاء المؤسسات الصغيرة واقتحام عالم المقاولة للدباغة واستغلال جلود الماشية التي تضيع سدى ، ويرهن الكثيرون مستقبل الحرف المصنوعة من جلود الابل والماعز بمدى وفرة هذه المادة الموجودة بالفائض والمتروكة للضياع والتلف .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.