الصحفي محمد شراق في ذمة الله    أويحيى يتحادث بأديس أبابا مع نظيره المصري    كلّ الطائرات تخضع لمراقبة تقنية صارمة وفقا لمعايير عالمية    الخضر بالزي الابيض    * استلام 300 مليار سنتيم لمرافقة تحضيرات الرياضيين *    نسيب: 689 نقطة سوداء مهددة بالفيضانات والكوارث    وفاة 19 شخصا وإصابة 31 آخرين خلال48 ساعة الأخيرة    استمرار تساقط الأمطار الرعدية على هذه الولايات    الجزائر عازمة على المحافظة وتثمين ثرواتها الغابية    برشلونة يفتح باب الرحيل أمام أحد لاعبيه    مباراة الطوغو- الجزائر: مسؤولو الأمن يتعهدون باتخاذ إجراءات أمنية مشددة    البنوك والمؤسسات المالية مطالبة برفع رأسمالها الأدنى خلال سنتين    عاجل: بيان مفاجئ للأفلان    المخابرات الأمريكية تضع بن سلمان في ورطة    السدراية.. بلدية في رحلة بحث عن التنمية    الشيخ شمس الدين “يجوز لك تزكي على خوك إذا كان محتاج”    وهران: الشروع مطلع العام القادم في برنامج تكويني للشباب في الفلاحة والصناعة الغذائية    مقتل متظاهرة خلال حملة لإغلاق الطرق في فرنسا    *تحسن متواصل* في التكفل بمرضى السكري    المديرية العامة للأمن الوطني تفند وفاة شرطي على اثر تعرضه لاصابة خلال أحداث لقاء العميد وإتحاد بلعباس    البرلمان الجزائري يشارك في افتتاح أشغال الندوة الأوروبية ال 43 لتنسيق الدعم والتضامن مع الشعب الصحراوي    تدفق الانترنت الثابت ينتقل إلى 2 ميغا مع تخفيض في التسعيرة    رفع قيمة التحويلات الاجتماعية لا علاقة له بالرئاسيات    بوتفليقة يجدد دعم الجزائر الكامل للقضية الفلسطينية    بوشارب: كلمة الفصل في قانون المالية 2019 كانت للأغلبية    «الغذاء العالمي» يحذّر من تعرض 18 مليونا لمجاعة في اليمن    هند صبري: لهذا السبب هددني جمهور سعد لمجرد وبَناتي بالاغتصاب؟!    سيدة مصرية : خاشقي كان زوجي    عيسى :الدولة ستوفر الحماية التامة للإمام    ميهوبي يفتتح معرض الفنان التشكيلي المجاهد “فارس بوخاتم”    مستغانم    المركب الأولمبي‮ ‬الجديد بوهران    سكان حي‮ ‬الفداء‮ ‬يستنجدون بوالي‮ ‬العاصمة لترحيلهم    الخضر‮ ‬يمثلون العرب    تحديد مقاييس الإنجاز قريبا‮ ...‬زعلان‮: ‬    التقى رئيس بعثتها بالجزائر‮ ‬    مجهودات الرئيس أعطت للمرأة‮ ‬مكانتها في‮ ‬مختلف المجالات    الترخيص للمغتربين بالانتساب للنظام الوطني للتقاعد    تسليم جائزة "المنارة الشعرية في وصف جامع الجزائر" يوم 16 ديسمبر    التفكير في إعادة بعث نشاط بواب العمارات    أدرار تحتضن الاحتفالات الرسمية    وزارة الصحة تستحدث سجلا وطنيا للتكفل بتشوهات القلب الجينية عند الأطفال    من أسماء النبي محمد العاقب الماحي الحاشر    زيد بن نفيل الحنيفي الذي آمن بالنبيّ    من أذكار الصّباح: اللهمّ بك أصبحنا وبك أمسَينا    تجديد الثقة في بن دعماش للمرة الثالثة    مسجد *الأمير عبد القادر* بالبركي يفتح أبوابه أمام المصلين في 3 ديسمبر    الوفاة الغامضة لمحمد بودربالة غيرت من تعامل مدريد مع * الحراقة *    التواجد في قسم ما بين الرابطات بعد 3 سنوات    35 ألف *حراق* جزائري في القارة العجوز    بالأمل و العمل    فرصة لإبراز مواهب الشباب في *الجرافيتي* و*صلام* و*الراب*    الأطباء يدعون إلى احترام رزنامة التلقيحات السنوية للأطفال    تكتّم على البوحمرون بمستشفى *شي غيفارا *بمستغانم    نجاح التجارب الأولى لمشروعي التربية والصحة الالكترونية    مشروع علمي طموح لرصد المخطوط الجزائري    ملتقى دولي حول"وسائل الإعلام وقضايا الساعة"    هذه هي فضائل الصلاة على النبي يوم الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المطرب الفلسطيني عمار حسن ل"الحياة العربية":
"هناك ابتزاز واحتكار حقيقي لبعض الفنانين في الساحة الفنية"
نشر في الحياة العربية يوم 10 - 05 - 2016


"الشاب خالد سفير بلده يحمل انتماءات وطنية حقيقية"
"برامج الهواة كلها تجارية والمواهب يعانون بعد التخرج منها"
استطاع الفنان عمار حسن أن يحمل هموم وانكسارات وأفراح أبناء وطنه في أغانيه رغم المافيا التي تحكم الساحة الفنية العربية اليوم، ففرض أسلوبه الملتزم وخطه الفني البعيد عن كل ما هو تجاري وتمكن من شق طريقه بنفسه في ظل غياب الشركات الإنتاجية والجهات الداعمة للمواهب المتخرجة من برامج الهواة، التقت الحياة العربية به وكان هذا الحوار:
حاورته: لمياء العالم
أهلا بك مرة ثانية في بلدك الثاني الجزائر
أنا سعيد جدا أن أكون في الجزائر فطبعا الجزائر بالنسبة للشعب الفلسطيني بلدنا الثاني ونحن نعشق الجزائر والجزائر تعشق فلسطين فهي أهم بالنسبة لي من دول أخرى، وأنا أنقل كل التحيات من الشعب الفلسطيني إلى الشعب الجزائري.
منذ فترة ليست بالطويلة استقبلت الجزائر المنتخب الوطني الفلسطيني كيف وجدت هذه الضيافة؟
استقبال الجزائر لمنتخب فلسطين صراحة أبكاني وخصوصا عندما استقبله الشعب الجزائري بكثير من الحفاوة رغم قوة المنتخب الجزائري إلا أنهم تعاملوا معهم وكأنه منتخب جزائري هذا شيء بالنسبة لنا أثر فينا كثيرا وهذا ليس بغريب على شعب يقف إلى جانب فلسطين ظالمة أو مظلومة.
أنت متخرج من برنامج الهواة العربي الشهير "سوبر ستار" عام 2004 ماذا أضافت لك هذا البرنامج؟
طبعا البرامج الغنائية هي فرصة للمواهب الموجودة في الوطن العربي في ظل عدم وجود شركات الإنتاج ولكن للأسف البرامج الغنائية أصبحت كثيرة جدا وأصبحت تخرج كما كبيرا من الفنانين الحقيقيين الذين يعانون فيما بعد البرامج يعني عشرات وإن لم نقل المئات من الفنانين الذين تخرجوا من برامج الهواة لم يستطيعوا أن يحققوا تواجدهم في الساحة الفنية فهذه البرامج سلبياتها أكثر من إيجابياتها وبصريح العبارة هي لا تسلط الضوء على الفنان بعد نهاية البرنامج.
هل هذا يعني أنها برامج تجارية؟
طبعا، أتركيني أوضح في الواقع نعم هي تجارية ولكن لا يمكن ّأن ننكر أنها فرصة للموهوب لكي يطل على جمهور واسع من الوطن العربي.
وأنت هل لقيت دعما بعد سوبر ستار؟
يعني أنا الحمد لله كعمار حسن استطعت أن أحافظ على خط ملتزم مثلما أحبني الناس، الإنسان الفلسطيني البسيط الذي عايش هموم الناس ويحاول أن يقول كلمته كإنسان فلسطيني بكل كرامة وأن يؤدي رسالته كما يجب الحمد لله لم ألجأ إلى الخط التجاري ولكني لجأت إلى الخط الإنساني في تقديم أعمالي الفنية.
فهناك الكثير من المشاريع قدمت ثلاث ألبومات من بينها ألبوم مع شركة روتانا وحاليا أطلقت أغنية جديدة "من رضي بقليلوعاش" من كلمات وألحان ياسر جلال وتوزيع روجيه خوري. وهي رسالة للوطن العربي تعلمهم القناعة والرضى بالقليل والابتعاد عن الجشع فنحن كفنانين نحاول دائما أن نجمع الشعوب من خلال هذه الصفات في ظل التشرذم والتفكك.
هل أخذ الفنان الفلسطيني حظه في الساحة الفنية العربية اليوم؟
نعم، لأن الفنان الفلسطيني له خصوصياته، الفنان الفلسطيني له قضية شئنا أم أبينا هناك جرح كبير عندما يغني الفنان الفلسطيني هولا يغني ليرقص هويغني ليتعالى على جراحه يغني لينشر ثقافته الفلسطينية لأن الاحتلال دائما يحاول أن يهمش الثقافة الفلسطينية ويحاول أن يبرز أن هناك إنسان فلسطيني يحب أن يمرح، يحب أن يعيش، وتقديم العمل الفلسطيني في العالم العربي هومن أولوياته.
وماذا عن الواقع الثقافي والفني داخل فلسطين؟
أتمنى من الإعلام الجزائري أن يقوموا بزيارة فلسطين وسيتفاجؤون بمستوى الثقافة والفعاليات الثقافية الموجودة رغم ما يفعله الاحتلال، هناك حالة ثقافية، حالة تواصل يوميا، هناك أمسيات شعرية يوميا هناك أمسيات غنائية وطنية وأيضا مشاركة الفنان الفلسطيني رغم الحواجز التي يحاول أن يفرضها الاحتلال الإسرائيلي.
نعود لما يصرح به الكثير من الفنانين أن هناك مافيا الفن هل توافقهم في ذلك؟
هذا واقع وصحيح، وهناك مصالح يعني إذا لم تكوني معي فأنتي ضدي وهناك أساليب ملتوية للأسف ولكن أنا تربيت على أن الفن شيء محترم، اليوم ما يحصل في الساحة الفنية العربية للأسف مافيا هناك ابتزاز فأصبح هناك احتكار حقيقي لبعض الفنانين تسليط الضوء على بعض الفنانين وكأن هؤلاء الفنانين بغض النظر عن إمكانياتهم الفنية يتم فرضهم على الساحة الفنية.
ما هي معايير النجومية بالنسبة لك؟
أنا بالنسبة لي الفنان عندما يعتقد أنه أصبح نجما فإنه سقط وهوبداية الهاوية وأنا باعتقادي أن محبة الناس هي الأهم وأن يقدم شيء يليق بالجمهور العربي هناك ابتذال على الشاشات للأسف والفنان المحترم اليوم أصبح يسبح ضد التيار فلا يجد في طريقه سوى المطبات والمعارضين وخصوصا إذا مشى ضد الخط التجاري ويحاول يراهن على الجمهور العربي يرفض الابتذال وكل ما يفرض عليه.
مواطنك محمد عساف حقق شهرة واسعة في وقت قياسي كيف تمكن من فرض نفسه أمام هذا الكم الهائل من الفنانين؟
الجمهور العربي عموما متعطش للفنانين الفلسطينيين وأنا كما قلت لكي سابقا أننا كلما شاركنا في أي مهرجان نحاول أن نعكس صورة إيجابية وصورة شامخة عن الإنسان الفلسطيني والإنسان الفلسطيني ليس الإنسان البكائي فقط فهو مليء بالطاقة ويحاول أن يقول للناس كما يقول محمود درويش" على هذه الأرض ما يستحق الحياة".
بحكم أنها الزيارة الثانية لك بالجزائر هل كونت صداقات مع فنانين جزائريين؟
أنا من الفنانين التي تربطهم علاقة وطيدة بالشاب خالد وأنا شاركت معه في "الضمير العربي" بالفعل هو سفير بلده يحمل انتماءات وطنية حقيقية هو إنسان عربي حتى النخاع يعبر عن وطنيته أينما حل وهو إنسان بسيط جدا وأتمنى أن أجتمع معه في عمل فني.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.