وزير الخارجية المجري: للجزائر دور كبير في استقرار الأوضاع في شمال إفريقيا    بن قرينة ينتقد ويرفض موقف فرنسا بدفع الفدية للإرهاب وإطلاق سراحهم    افتتاح طريق الحمدانية-المدنية أمام حركة المرور بالاتجاهين    شنين: الثورة التحريرية تمثل المنطلق لتأسيس الدولة الحديثة    وزير الصناعة يعطي إشارة اانطلاق قافلة تصدير منتجات عصائر من بجاية إلى ليبيا    إبراهيم غالي يجدد التأكيد على أن مهمة المينورسو تظل تنظيم استفتاء تقريرالمصير    إيطاليا تعلن تسجيل 24991 إصابة جديدة بكورونا و221 وفاة    تونس تستنكر الحملة الفرنسية للإساءة إلى الرسول صلى الله عليه وسلم    فرنسا تتجه لفرض حجر صحي شامل    ألعاب القوى-منشطات: "أنا رياضي نظيف"    الكاف: أحمد أحمد يعلن ترشحه لعهدة جديدة    وهران: نشوب حريق في مستودع للأغطية والأفرشة بحاسي بونيف    ميلة..توزيع مفاتيح 100 مسكن عمومي ايجاري لفائدة سكان بلدية تيبرقنت    مالك بن نبي ضحية الصراع الإيديولوجي وهذه وصية كتابه الأخير    هذا هو الإمام الذي سيقيم أول صلاة جماعة بجامع الجزائر    استعداد التلفزيون الجزائري لإطلاق قناة "الذاكرة" شهر نوفمبر المقبل    كورونا… تسجيل 320 اصابة جديدة خلال 24 ساعة    وفاة أستاذ تعليم ابتدائي وإصابة آخر بكورونا في البليدة    المولد النبوي: ضمان دوام وكالات اتصالات الجزائر    بالأرقام.. شبيبة القبائل تكشف حصيلة الفريق في المباريات التحضيرية    شارلي إبدو وأردوغان: المجلة الفرنسية تستهزئ بالرئيس التركي، وتهديد بملاحقتها قضائيا    احتفلوا بالمولد ولا تلتفتوا إلى الأصوات الناشزة    وزارة الدفاع الوطني:توقيف 23 تاجر مخدرات وحجز 26 قنطار و13,5 كلغ كيف    حوادث مرور: وفاة 3 أشخاص وجرح 152 آخرين خلال 24 ساعة الأخيرة    بركاني: هكذا سيتم تطبيق الحجر الصحي إذا واصلت إصابات كورونا في الارتفاع    تغييرات جذرية في مفهوم الحقوق والحريات بمشروع الدستور    بسبب قضية روني ...عيزل يفتح النار على الرابطة    الفريق شنقريحة يسدي تعليمات لتأمين عملية الاستفتاء    سقوط أربعيني من الطابق 2لعمارة سكنية بالبوني    المفتش العام لوزارة الشؤون الدينية يكشف تفاصيل افتتاح قاعة الصلاة التابعة لجامع الجزائر    وزارة الشؤون الدينية ترد على حملة الاساءة التي تقودها فرنسا ضد النبي محمد    دانة الرئيسين السابقين لبلدية بن عكنون بعامين سجنا نافدا وغرامة مليون دينار    العرض الشرفي لفيلم "هيليوبوليس" يوم 5 نوفمبر المقبل بأوبرا الجزائر    تيارت: توقيف شخصين وحجز 742 قرص مهلوس و30 غ    لقاء ودي محتمل (الجزائر-فرنسا)- زطشي: "من الصعب إيجاد موعد في القريب العاجل"    حبوب : تموين مطاحن السميد بالمادة الاولية مستمرة خلال المولد النبوي الشريف    تزويد مناطق الظل بالكهرباء والغاز من أولويات رئيس الجمهورية في المجال الطاقوي    المولد النبوي: إطلاق القافلة الثقافية "المنارة"    وزير الصناعة يؤكد على ضرورة التسويق الجيد للمنتوج المحلي    إعداد دفتر شروط خاص باستغلال مادة الفوسفات المتوفرة بمنجم بلاد الحدبة ببئر العاتر    وزير الفلاحة يؤكد اتخاذ الإجراءات اللازمة لتموين الموالين بمادة الشعير    عبد العزيز جراد: دستور نوفمبر 2020 "جاء ليستكمل مسيرة بناء الدولة الوطنية"    تجارة الكترونية: الجزائر تمتلك سوقا قوية ذات امكانات نمو عالية    وزير الفلاحة: تزويد الموالين بمادة الشعير قريبا    نساء يرغبن في الستر والهناء    رئيس الفيفا يُصاب بفيروس كورونا    هزة أرضية بولاية بومرداس    عام حبسا نافذا لسائق حطم مركبة الضحية بسبب حادث مرور    الكونفدرالية الإفريقية للكرة الطائرة    الموسم الرياضي 2019-2020    أكد أن الخطر الصحي قائم وموجود.. البروفيسور بركاني:    تطاول مقيت ووصمة عار    الألعاب الشعبية القديمة في عرض مسرحي جديد    نشاطات متنوعة لفرع أم البواقي    مواقف نبوية مع الأطفال... الرحمة المهداة    حمادي يقترح "الدر المنظم في مولد النبي المعظم"    سياسي هولندي يدعم حملات مقاطعة المنتجات الفرنسية    القرضاوي يدعو لمقاطعة المنتجات الفرنسية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عاملات النظافة تتسببن في انتقال الجراثيم بنسبة 90 بالمائة
نشر في الحوار يوم 18 - 12 - 2008

اتفق المختصون في الأمراض الوبائية والطب الوقائي أول أمس على أن غسل اليدين أحسن وسيلة للوقاية من الأمراض والجراثيم المنتشرة بالوسط الاستشفائي، وأكدت الأستاذة وهيبة أمحيز مختصة في الميكروبيولوجيا بالمؤسسة الاستشفائية العمومية لبولوغين بمناسبة يوم تكويني حول الوقاية من الأمراض المنتشرة بالأوساط الاستشفائية أن مستخدمي الصحة أصبحوا يقظين وأكثر تحفيزا للحماية من الأمراض. أعلنت الأستاذة أمحيز أن مؤسسة بولوغين كانت قد أنشأت في سنة 2008 وحدة للوقاية من الجراثيم والأمراض المنتشرة بالوسط الاستشفائي، وبعد عدة أشهر من النشاط المكثف للوحدة الوقائية من الجراثيم والأمراض المنتشرة بالوسط الاستشفائي ظهرت نتائجها الإيجابية على المستخدمين الذين تجاوبوا مع المبادرة.
الأطباء مستاؤون من تصرفات عاملات النظافة
ذكرت الأستاذة بالمناسبة أن المؤسسة الاستشفائية لبولوغين وضعت موزعا للصابون السائل بعدة أماكن من المستشفى وأكياس ملونة خاصة بكل نوع من أنواع النفايات الاستشفائية للحماية من الإصابة بالجراثيم والأمراض المنتشرة بالوسط الاستشفائي، ولاحظت الأستاذة أنه رغم الإجراءات التي اتخذها المستشفى لحماية المرضى ومستخدمي القطاع إلا أن المستخدمين لم يحترموا قواعد النظافة عند الانتقال بين مصلحة وأخرى خاصة تلك المعرضة أكثر للإصابة بالجراثيم والأمراض المتنقلة. كما تمت ملاحظة عدم احترام غسل اليدين لكون موزعات الصابون السائل لم تكن متواجدة بالأماكن المحددة لها كما لم تحترم ألوان الأكياس والحاويات الخاصة بفرز النفايات. ومن بين النقاط السوداء التي تم تسجيلها أيضا أشارت الأستاذة إلى عدم احترام قواعد النظافة من طرف النساء المكلفات بالتنظيف داخل قاعات العلاج، حيث تستعملن نفس المياه التي تنظف بها أماكن أخرى. وأكدت الأستاذة أمحيز أن المنظفات تتسببن في نقل العدوى والجراثيم بنسبة 90 بالمائة داخل المؤسسات الاستشفائية لعدم احترامها لقواعد النظافة، ونفس النقائص تم تسجيلها فيما يخص تناول الأكل حيث أوضحت الأستاذة أمحيز أن المستخدمين يقومون بهذه العملية في أي مكان دون مراعاة قواعد النظافة والوقاية من الجراثيم، ودعت الأستاذة إلى ضرورة تربية المستخدمين ووضع ميزانية خاصة لمكافحة الأمراض المنتشرة بالأوساط الاستشفائية. ومن جهتها أشارت الأستاذة وهيبة بن حبيلس رئيسة مصلحة الأمراض الوبائية والطب الوقائي بالمستشفى الجامعي مصطفى باشا إلى التحالف العالمي لحماية المرضى الذي أنشأته المنظمة العالمية للصحة ويضم 116 دولة أي ما يمثل 88 بالمائة من سكان العالم، وقالت بن حبيلس في نفس الإطار إن الجزائر لم تنضم بعد إلى هذا التحالف الذي يحث على احترام وتربية وتحسيس مستخدمي الصحة العمومية للوقاية من الأمراض المنتشرة بالأوساط الاستشفائية.
6ر13 بالمائة من المرضى يتعرضون للإصابة
واستنادا إلى دراسة تم إنجازها بالمستشفى الجامعي مصطفى باشا شملت 280 مريض أجريت لهم عمليات جراحية أوضحت الأستاذة بن حبيلس أن نسبة 6ر13 بالمائة من هؤلاء المرضى تعرضوا إلى الإصابة بالجراثيم والأمراض المنتشرة بالأوساط الاستشفائية، وأوضحت أن النسبة الكبيرة من هذه الأمراض والجراثيم التي تعرض لها المرضى انتقلت عن طريق اليدين وأن معظم هذه الجراثيم مقاومة للمضادات الحيوية. وللوقاية من الأمراض المذكورة دعت المختصة إلى احترام قواعد النظافة بغسل اليدين قبل وبعد أي عمل أو اتصال بالمرضى وتقليم الأظافر وارتداء لباس ملائم، متأسفة في نفس الصدد لعدم احترام هذه القواعد وغياب العتاد الخاص بنظافة اليدين وحتى المياه في بعض الأحيان ببعض المؤسسات الاستشفائية، محذرة من استعمال مواد تنظيف اليدين التي تباع في الأسواق، ودعت الأستاذة بالمناسبة إلى إضافة مادة النظافة والوقاية من الأمراض المنتشرة بالأوساط الاستشفائية في التعليم الطبي وشبه الطبي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.