المجلس الشعبي الوطني يشارك في دورة لمنظمة الأمن في أوروبا    إحالة ملفي شكيب خليل وعمار غول على المحكمة العليا    المجلس الأعلى الليبي يشترط 3 مطالب قبل عقد حوار جنيف    قتيلان و12 جريحا إثر حادث مرور بعين تموشنت    بدء أشغال تهيئة المدخل الشمالي لبلدية نقرين بتبسة    ثلاث وفيات تثير الهلع في مستشفى وهران    اللمسات الأخيرة للحكومة قبل تقديمها للرئيس قيس سعيّد    الرئيس غالي يبرز معاناة النساء الصحراويات في ظل الاستعمار المغربي    "كناباست" تستنكر تضييق وتعنيف الأستاذ    وزارة التجارة مستعدة لدعم مربي المواشي    مركز السينما العربية ينطلق في مهرجان برلين السينمائي الدولي    وزارة الاتصال تعقد لقاءً مع الصحافة الإلكترونية هذا الخميس    اللجنة التقنية لمتابعة مشاكل السكن تقدم تقريرها النهائي    وهران.. نحو 300 عارض في الصالون الدولي للسياحة    مدير"سيربور" يعقد ندوة صحفية    طرد مدير عام شركة "أوريدو"    زيادة حصة الجزائر ب 5001 حاج هذا الموسم    الأئمة في وقفة احتجاجية بالعاصمة تنديدا بالاعتداءات التي تطالهم    الجوية الجزائرية تلجأ لكراء طائرتين والتعاقد مع مضيفين جدد لمواجهة الإضراب    سكيكدة: تذبذب في توزيع المياه في أربع 4 بلديات    حجز أكثر من 58 طن من مادة الشمة غير المعبأة بوهران ( الدرك الوطني)    هامل “كلاه” الشيب.. سلال وزعلان يؤنسان بعضهما ورحايمية “يغرق” في التفكير    شنين يشدد على تطوير البرامج الخاصة بالتغطية الصحية في الجنوب والهضاب العليا    إتفاقية تعاون بين جامعة قاصدي مرباح وشركة إعادة تنشيط الآبار البترولية    كرة الريشة/البطولة الافريقية: "حققنا نتائج جد إيجابية وأصبحنا على مقربة من الأولمبياد"    أردوغان يهدد بعملية "وشيكة" في إدلب    تفكيك عصابة أشرار بينهم إمرأة استولت على 370 مليون سنتيم بمعسكر    وهران: انتشال جثة امرأة بشاطئ عين الترك    نظرة جديدة للحكومة في القطاعين الصناعي والمنجمي    الوزير الأول عبد العزيز جراد يستقبل وفدا من صندوق النقد الدولي    دوري أبطال أوروبا.. كلوب يتوعد الأتلتيكو في أنفيلد    بوعكاز في عين الإعصار    صحة الأطفال في "خطر محدق" بسبب التغير المناخي والوجبات السريعة    الاتحاد العالمي للعلماء المسلمين يكرم رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون بوسام شرف    هزة أرضية بشدة 6ر3 بجيجل    ماكرون يلغي النظام الخاص بالجاليات    العاصمة: انقطاع الماء في هذه البلدية    أسبوع مثير في إنتظار “محرز”    آخر الأخبار حول فيروس "كورونا"    لن نتخلى عن محاسبة المستعمر في استرجاع ذاكرتنا ورفات شهدائنا    بسبب انتقادهم للرابطة في‮ ‬وسائل الإعلام    شبيبة القبائل تضيّع الوصافة    في‮ ‬انتظار تساقطها خلال الأيام القليلة المقبلة‮ ‬    أكدت أن التحقيقات جارية لكشف كل المتورطين    الجزائر حاضرة في‮ ‬دورة اليونيسكو    مسجدان متقابلان لحي واحد!    ميهوبي‮ ‬ينشر صورة تذكارية مع‮ ‬يحياوي‮ ‬    الأمن الوطني يعرض خدماته لصالح الحجاج الميامين    دم الشهادة.. حبر الإبداع    المثقف لسان حال أمته له دور في تكوين وعيها والدفاع عن كينونتها    المجاهد «بن عبّورة» يتحدث عن شهداء مقصلة «المقطع»    أعمال مولود فرعون مفعمة بالثورة الجزائرية    الإدماج يطلب الإفراج    7سنوات سجنا ل 3 أشخاص على رأس عصابة سرقة السيارات    دموع من أجل النبي- صلى الله عليه وسلم    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    لماذا “يفتون الناس”    كم في البلايا من العطايا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مخطط السينما قيد الإنجاز لإعادة بعث الفن السابع
ميهوبي يشرف على افتتاح المهرجان الثقافي للفيلم الامازيغي ويكشف:
نشر في المساء يوم 17 - 10 - 2015

كشف وزير الثقافة، السيد عزالدين ميهوبي، أمس السبت، من تيزي وزو، أن مخطط السينما تجري أشغال تحضيره من طرف لجنة وزارية متخصصة، التي ستقدم أرضية لتجديد الفن السابع الوطني، داعيا إلى ضرورة التكوين في مجال السينما لترقية وتنمية السينما الجزائرية وتشجيع هذا الفن لتعود الأعمال السينمائية إلى حياة الجزائريين، كما أيد الوزير فكرة إنشاء صندوق لدعم الأعمال الإبداعية والمواهب السينمائية لترقية وخدمة السينما الجزائرية.
وأضاف الوزير خلال إعطاء إشارة انطلاق المهرجان الثقافي الوطني للفيلم الامازيغي في طبعته ال14 بالمسرح الجهوي كاتب ياسين، بحضور كل من الوالي، رئيس المجلس الشعبي الولائي، ومخرجي الأفلام المتنافسة في المهرجان لنيل جائزة "الزيتونة الذهبية"، أننا نريد أن نعمل من السينما فن الذي يدفع الشباب من كتاب السيناريو، المنتجين، المخرجين وغيرهم للعمل أكثر حول ثقافتنا وتاريخنا.
وذكر السيد ميهوبي، في سياق متصل، أن قاعتي السينما قد تم إعادة تجديدهما بولاية تيزي وزو وهما قاعة سينماتيك "المونديال سابقا" بعاصمة الولاية والثانية بمدينة عين الحمام، فيما تجري أشغال تهيئة أخرى، مشيرا إلى أن الفيلم الامازيغي يعد عمود السينما الوطنية، حيث يحوز اليوم على مكانة بارزة في الحياة الثقافية الجزائرية، موضحا أن المهرجان مسجل في إطار تنمية وترقية الفن السينمائي الامازيغي، ليأتي في طبعته الجديدة ليؤكد مكانه كحدث محفز في المشهد السينمائي.
وقال الوزير إن الطبعة الجديدة للمهرجان لهذه السنة، معززة بالألوان المختلفة، كونها تزامنت مع إحياء الجزائر للذكرى ال60 لاندلاع حرب التحرير المظفرة، مضيفا أن حفل افتتاح المهرجان سجل موقفا هاما خصص لأحداث 17 أكتوبر 1961، وأن هذه الطبعة خاصة بميزتها الوطنية التي تم منحها لوجهتها المنصبة حول السينما الجزائرية، الحافل بالنجاحات، موضحا أن هدف وزارته هو تشجيع كل الفاعلين في قطاع السمعي البصري للمشاركة في ترقية الإنتاج السينمائي الجزائري بالللغات الوطنية وأخرى.
وأشار المتحدث إلى أن تيزي وزو تتنفس الثقافة، مذكرا بأسماء وجوه فنية معروفة أمثال اكلي يحياتن، ايدير وغيرهم، معبرا عن أمله في أن تحذوا السينما الامازيغية نفس طريق الفنانين الذين خلدوا أسماءهم في الفن أمثال الحسناوي وغيرهم، مؤكدا على أن السينما الامازيغية تقدم أسماء للسينما الجزائرية التي بدورها تقدم تجارب ناجحة مثل ما هو عليه الحال في فيلم "ماشاهو"، "فاظمة نسومر" وغيرها التي أوضح أنها تتقدم من سنة لأخرى بفضل الدعم المتواصل، قائلا: "سنواصل دعمنا لكل من يقدم عملا جادا وحاملا لفكرة تستحق الدعم، ويتناول التاريخ، الثقافة الرموز وغيرها".
كما قال الوزير إن الأفلام المشاركة في المهرجان ستحمل الكثير من الرسائل الثقافية، الاجتماعية، مؤيدا فكرة رئيس المجلس الشعبي الولائي الرامية إلى إنشاء صندوق لدعم الإبداع الخاص بالأعمال الإبداعية والفنية، حيث أن مهام الصندوق هي تشجيع الممثلين والمبدعين من خلال تنظيم دورات تدريبية في الإخراج وغيرها.
ودعا السيد ميهوبي كل الفاعلين من شركات اقتصادية، رجال الأعمال إلى دعم ومساندة الثقافة والأعمال الإبداعية، مشيرا إلى أن وزارته ستنظم منتصف شهر نوفمبر "ندوة حول الاستثمار الثقافي "، حيث قال إن كلا من الثقافة والإبداع يدخلان في إطار الخدمة العمومية، مع إقحام التنافس ،قائلا "لا يجب الاعتماد على مؤسسات الدولة فقط لتطوير وتنمية الثقافة، بل يجب أن ندخل مرحلة جديدة يتكفل فيها المجتمع بالحياة الثقافية والأعمال الإبداعية وليس فقط مؤسسات الدولة"، داعيا مسؤولي قطاعه إلى مضاعفة الجهود لإعادة تهيئة قاعات السينما، ومصالحة الجمهور مع الفن السابع وكذا تقوية شبكة القاعات السينمائية من خلال فتح أبوابها قريبا لرواد السينما.
ونوه الوزير بأهمية التكوين في مجال الفن السابع، حيث قال إن التكوين مسألة مهمة وأنه لا يمكن إنجاح السينما بدون التكوين في كتابة السيناريو وغيره، مؤكدا على أن وضع مؤسسات القطاع تحت تصرف المنتجين والمخرجين لاستغلالها من أجل التكوين في السينما من أجل ترقية السينما الجزائرية بمختلف لغاتها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.