وزارة الدفاع: توقيف عنصر دعم للجماعات الإرهابية بولاية تلمسان    نواب ينظمون وقفة مساندة لمعاذ بوشارب !    صابرين: “أنا لست محجبة وهذا لوك جديد”!!    فيغولي ينال الإعتراف من رئيس غلطة سراي    المجمع الأمريكي “كا.بي.أر” يفوز بعقد إعادة تهيئة حقل نفط في حاسي مسعود    صب راتب شهر جوان قبل عيد الفطر المبارك    رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج يحل بالجزائر في زيارة رسمية    أساتذة وعمال بقطاع التربية بلا تأمين    أنت تسأل والمجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية وهران يجيب:    المسلم... بين الاسم والعمل.    أمطار رعدية على ولايات الجنوب    حكومة بدوي تنقلب على مركّبي السيارات    الصحراء الغربية: المبعوث الأممي يستقيل من منصبه    الدستور لا يجب أن يكون متخلفا عن حركة الواقع    أبواق العصابة تحاول تغليط الرأي العام الوطني    ساعة الحق    الطفل يوسف موهبة مسلسل مشاعر يوجه رسالة حب للشعب الجزائري    إبتداء من الموسم القادم    جبهة البوليساريو تعبر عن أسفها الشديد لإستقالة المبعوث الأممي    توجهوا إلى الصحراء الغربية المحتلة لحضور محاكمة‮ ‬    الخلافة العامة للطريقة التجانية مستاءة من السلطات    سيحددان في‮ ‬الجولة الأخيرة    لاحتواء أزمة النادي    بعدة تجمعات سكنية وريفية    الأمم المتحدة تدق ناقوس الخطر وتؤكد‮:‬    قدر بأكثر من‮ ‬260‮ ‬ألف قنطار    للرفع من التزود بالطاقة الكهربائية    توفر الأمن وتنوع الخدمات ساهما في‮ ‬زيادة الإقبال عليها    بعد إستقالة الرئيس عثماني‮ ‬وانسحاب خليفاتي‮ ‬    ‬ديڤاج‮ ‬‭ ‬سيدي‮ ‬السعيد‮ ‬    بن معروف‮ ‬يترأس اجتماعاً‮ ‬إفريقياً    إسماعيل شرقي يندد بحرب الوكالة في ليبيا    البنتاغون: لسنا على وشك الذهاب إلى حرب    ثنائية المالوف والحوزي مسك الختام    خطوة واحدة للتتويج باللقب    عبقرية نقل التفاصيل التراثية للجزائر العاصمة    اللاعبون ينتظرون مستحقاتهم    ركود بسوق العقار بمستغانم    حصص نظرية و تطبيقية على مدار 6 أيام    النسور تقترب أكثر من «البوديوم» وتنتظر جولة الحسم    انطلاق عملية توزيع المصحف الشريف على تلاميذ المدارس القرآنية    مسابقة لاختيار أحسن مؤذن وخطيب ببلدية فرندة    تدريس معاني القرآن الكريم و تعليمه لفائدة أزيد من 70 طالبا    تكريم عائلة بن عيسى في مباراة النهد وزيارة بلحسن توفيق في البرنامج    التدقيق قبل الترحيل    وفاة خالد بن الوليد    29 حالة مؤكدة بالسكري و38 بضغط الدم تم تحويل 3 منها إلى الاستعجالات    «ليفوتيروكس» مفقود بصيدليات تلمسان    إفطار جماعي بالساحة المركزية لحيزر    تأجيل تدشين ترامواي علي منجلي    التجار يطالبون بمحلات لممارسة نشاطهم    أحكام الاعتكاف وآدابه    إدوارد لين... اجتمعت فيه كل معاني الأخلاق    مشروب طاقة طبيعي على سنة نبينا محمد عليه السلام    مساع لإنشاء اتحادية جهوية    المستشفيات تستقبل عشرات الإصابات بفيروسات حادة    استمرار خرجات إطارات ديوان الحج و العمرة في البقاع المقدسة    4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





على مهني السينما الاقتراب من المؤلفين الموسيقيين
ماستر كلاس «الموسيقى والسينما» لسليم دادا:
نشر في المساء يوم 11 - 02 - 2019

عرض الفنان الموسيقي سليم دادا خلاصة تجربته في مجال التأليف الموسيقي للأفلام السينمائية لطلبة المعهد العالي للموسيقى وبعض الشاب الهاوي لموسيقى الأفلام، من خلال ماستر كلاس نظمه المركز الوطني للسينما والسمعي البصري أوّل أمس، إذ أكّد خلالها الفنان أن علاقة مهنيي السينما بالمؤلفين الموسيقيين ضعيفة إن لم نقل غائبة.
قال دادا على هامش إشرافه على الماستر كلاس إن الهدف من النشاط هو التعريف بمهنة المؤلف الموسيقي من خلال عرض تجربته المهنية والفنية، حتى يتعرف عليها مهنيو السينما المشتغلين في التركيب والإخراج وكتابة السيناريو، حتى يفهموا عمل المؤلفين الموسيقيين وتعاملهم مع النص والصورة. ولمس قدرة الخيال الذي يمتلكونها، والذي يؤثر بشكل كبير ويساهم في إنجاح الفيلم أو في إفشاله.
وأضاف أن اللقاء يبادر لخلق جسور بين المهنيين السينمائيين والمؤلفين الموسيقيين، فحسب سليم دادا، الجزائر تغيب فيها هذه العلاقة، وحتى لا يوجد الكثير من المؤلفين الموسيقيين الذين يسمونهم الموسيقيين وهو خطأ شائع، والعديد من السينمائيين يرى أن الموسيقى هي الحلقة الأخيرة المكملة لأيّ عمل سينمائي، وعادة ما تأتي في نهاية الإنتاج بداعي ضعف الميزانية، بينما في الدول المتقدمة حيث السينما مزدهرة، اختيار المؤلف الموسيقي يكون منذ البداية، وفي بعض الأحيان تسجل الموسيقى أولا ثم يصور الفيلم ليستلهم المخرج أفكارا لتصوير مشاهد الفيلم.
في الماستر كلاس، تناول سليم دادا تفاصيل الإنتاج الموسيقي للأفلام ومراحلها، مشيرا إلى أن المعهد العالي للموسيقى لا يضم تخصص تأليف موسيقي، وكل من يشتغل في هذا المجال يعتمد على نفسه، وحتى تخصص موسيقى أفلام «غائب»، وكل ما يُؤلّف موسيقيا للأفلام غير مبني على أسس مهنية.
وكشف المتحدث عن أن الشيء الذي ينتقص في الجزائر هي الجلسات الحوارية من نقاش وتعارف، وهذه المبادرة للمركز الوطني للسينما والسمعي البصري بداية للقاءات أخرى بين المهنيين لتقاسم الخبرات، ودعا دادا المخرجين للاقتراب من المؤلف الموسيقي كما يجب أن يقترب السيناريست من مدير التصوير أو المركب.
ويستعد سليم دادا لخوض تجربتين جديدتين في مجال تأليف موسيقى أفلام، في عملين لإنتاج مشترك جزائري فرنسي. الأول روائي طويل والثاني روائي متوسط لم يشأن أن يفصح عن عنوانيهما، بعد أن قام منذ 2008 بتقديم مؤلفات موسيقية لثلاثة أفلام روائية طويلة «بن بولعيد» (2008) و»أوغستين ابن دموعها»(2016) و»ابن باديس» (2017)، مشيرا إلى أنه لم يقدم أعمالا كثيرة، لكنه اشتغل في أهمها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.