مستغانم تفقد عميد الأطباء وأبو الفقراء    وزارة الفلاحة :إجراءات جديدة لتحسين توزيع حليب الأكياس المدعّم    اليابان واللجنة الأولمبية الدولية تنفيان إلغاء أولمبياد طوكيو    ريال مدريد يعلن إصابة زين الدين زيدان بفيروس كورونا    بلماضي: إنتخاب زطشي أو أي جزائري آخر لعضوية الفيفا سيكون في صالح الكرة الجزائرية    الدورة العادية للمجلس الوطني للأفافاس يوم 5 فيفري المقبل    سفير الجزائر في الدوحة يتباحث مع أفراد الجالية لإشراكهم في الإستثمار بقطاع المؤسسات المصغرة    إرتفاع محسوس في أسعار الحديد والإسمنت في السوق المحلية    انطلاق أشغال إنجاز 130 ألف سكن ترقوي مدعم على المستوى الوطني    سفير الجزائر بباريس ينتقد صحيفة "لو بوان" بشأن تندوف    اليمين الفرنسي: ماكرون يرتكب خطأ لا يغتفر حيال ملف الذاكرة    شريف ملال: لن نعقد الجمعية العامة في 11 فيفري    خنشلة: وفاة شخص في حادث مرور بحمام الصالحين    رياح قوية تتعدى 80 كلم/سا على 14 ولاية    دراسة جديدة:التحدّث أسوأ من السعال لنقل كورونا في الأماكن المغلقة    ديلور:"إصابتي لا تدعو للقلق وسأعود بسرعة"    الإنسجام الشغل الشاغل للطاقم الفني ليرابيكا    عطار: أنا متفائل بشأن استقرار سعر برميل النفط بين 55 و60 دولار أمريكي    تدشين أول فرقاطة محلية الصنع في تركيا غدا السبت    توقيف عصابة قامت بالسطو على منزل مغتربة باسطاوالي    تناول البطاطا المقلية أكثر من مرتين في الأسبوع قد يقتلك!    الشروع في دراسة طلبات تمويل الشركات الناشئة    هذه هي فترة عقد الجمعيات العامة العادية والانتخابية للاتحاديات    كريم يونس: يجب مكافحة البيروقراطية وأن لا تتجاوز حدودها    طبيب "الفقراء" بعين وسارة في ذمة الله    الاتحاد الأوروبي يوصي بتجنّب السفر بين دوله لمواجهة سلالات كورونا الجديدة    قسنطينة.. الإطاحة ب3 مروجين للمخدرات بالخروب    الداخلية الفرنسية تكشف: إنخفاض عدد التأشيرات الممنوحة للجزائريين بسبب كورونا    أرى صديقاتي أجمل مني!    إيران تبدي استعدادها للحوار مع دول الخليج    الشاب نصرو: "تمنيت أن يكون هذا الفنان الكبير الأسطورة وزيرا للثقافة"    صاحب مبادرة تجريم الاستعمار: احذروا الفخ الفرنسي الجديد    روسيا وهنغاريا توقعان اتفاقية لتوريد اللقاح الروسي ضد فيروس كورونا    البويرة: ارتفاع عدد ضحايا حادث الانفجار الذي شهدته الولاية الأسبوع الماضي إلى 3 قتلى    بقرار من رئيس الجمهورية.. إنهاء مهام 23 مدير تربية وتحويل 11 آخرين    بنجامين ستورا يبرّر أسباب تجاوز فرنسا لمطلب الاعتذار عن ماضيها الاستعماري    الجيش الصحراوي يواصل قصف معاقل جيش الاحتلال المغربي ويصل منطقة الوركزيز    الجزائر تدين تفجيرات بغداد وتدعو لتكثيف الجهود الدولية في مكافحة الإرهاب    شيعلي: إنجاز طرق إزدواجية على مستوى الولايات مستقبلا    فرنسا تلزم القادمين من دول الإتحاد الأوروبي بإجراء فحص كورونا    علماء يكتشفون سبب إصابة المتعافين من كورونا مرة أخرى    النظام المغربي يبدأ حملة "مساومة" بايدن حول الصحراء الغربية    غزال أفضل مُمرّر حاسم في تركيا    سوريا: القصف الصهيوني لحماة يخلف قتلى وجرحى مدنيين    بنك استثمار أمريكي يتوقع انتعاش في أسعار النفط والغاز خلال سنة 2021    أمطار غزيرة مرتقبة في 4 ولايات ساحلية    ندرة السردين تقفز بالأسعار    الشاب نصرو: تمنيت أن يكون عثمان عريوات وزيرا للثقافة    فراشة النادي الأدبي الشاعرة الراحلة « أم سهام »    والي مستغانم يزور الفنان المسرحي جمال بن صابر    تحقيق الانتقال الديمقراطي والتعايش معا خلاصنا الأكيد    مشوار فريد لشاهد على القرن    تقديم الخريطة الأثرية الجديدة للجزائر    منتدى إعلامي لترسيخ المرجعية الوطنية    الأزهر يرد على تصريحات رئيس أساقفة أثينا عن الإسلام    التعبير والبيان في دعوة آدم (عليه السلام)    صرخة واستشارة..هل سأتعافى من كل هذه الصدمات وأتجاوز ما عشته من أزمات؟!    هوالنسيان يتنكر لك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جمعية "شقراني" تستقبل 15 ألف وصفة طبية سنويا
تملك أهم صيدلية مجانية وتوزع الأدوية على المستشفيات
نشر في المساء يوم 25 - 11 - 2020

تحولت جمعية "شقراني" الناشطة في المجال التضامني والاجتماعي بولاية وهران، إلى أهم جمعية تقوم بتوفير الأدوية بالمجان، لصالح المرضى القادمين من عدة ولايات من الوطن، والمستشفيات، بفضل صيدليتها المجانية على المستوى الوطني التي توفر أدوية لصالح 15 ألف مريض، حسب إحصائيات الجمعية الأخيرة والوصفات التي يتم تقديمها للمرضى.
جمعية "شقراني" التي اقتحمت المجال التضامني بولاية وهران، منذ الخمسينات، وعادت إلى الواجهة في بداية التسعينات، تمكنت من تحقيق أهم إنجاز في المجال التضامني، باستخدام أهم صيدلية مجانية على المستوى الوطني، توفر مختلف أنواع الأدوية للمرضى وحتى المستشفيات، خاصة خلال الأزمة الصحة الحالية مع انتشار وباء "كورونا". حسب رئيس الجمعية، السيد بوعلام سرير شقراني، فإن الجمعية التي تعود تسميتها إلى والده، وتعد من أقدم الجمعيات على المستوى الوطني، إذ يعود تاريخها نشأتها إلى الفترة الاستعمارية، حيث كانت تنشط في المجال برئاسة الوالد إلى غاية توقفها، وبعد مرور عدة سنوات، عادت الجمعية للميدان والنشاط، لتحمل اسم جمعية "شقراني"، وتتخذ من حي (فيكتور إيغو سابقا) "ابن سينا" حاليا ببلدية وهران، مقرا لنشاطها، بسبب وجود عدة عائلات معوزة بالحي الشعبي، وركزت الجمعية على إنشاء الصيدلية لتوفير الدواء للمحتاجين وذوي الدخل المحدود. بمرور السنين، تحولت الصيدلية إلى أهم صيدلية وأكبرها من حيث الأدوية التي توفرها، وعدد الوصفات التي تنقلها الجمعيات، والمقدرة بنحو 100 وصفة يوميا، لتصل إلى حدود 15 ألف وصفة شهريا، محطمة بذلك، رقما قياسيا في التكفل بحاجة المواطنين للدواء.
كما تضمن الجمعية توزيع الدواء على المستشفيات، خاصة الأدوية التي تتوفر بشكل كبير لدى الجمعية، ويتبرع بها المواطنون وبعض المؤسسات والشركات، على غرار شركة "صيدلة"، حيث تقوم الجمعية بتوزيع هذه الأدوية على المستشفيات. صادف وجودنا لدى الجمعية، استعدادها لتقديم 40 معلبا كبيرا من أدوية "لوفين نوكس" لمرضى القلب، ودواء "زيتروماكس" المستخدم في علاج المصابين بوباء "كورونا". أكد رئيس الجمعية أنه ومنذ بداية الوباء، ساهم في تقديم إعانات هامة للمستشفيات، خاصة بعض الأدوية النادرة حاليا والمطلوبة من طرف المرضى، وأضاف رئيس الجمعية بأن الإعانات لا تتوقف، ونشاط الجمعية يبقى مستمرا طول أيام السنة. من جانبه، أكد نائب رئيس الجمعية، السيد مصطفى لحيسي، أن الجمعية تنشط أيضا في مجالات التضامن والتوعية الاجتماعية والوقاية والعلاج، إلى جانب توفير الكراسي المتحركة والدعائم الصحية والأعضاء الاصطناعية والنظارات الصحية لفائدة المحتاجين، مؤكدا أن الجمعية لم تتوقف يوما عن النشاط. دعا المتحدث إلى ضرورة تدخل السلطات، للمساهمة في توفير مقر لائق للجمعية، وتوسيع الصيدلية، حيث تنشط منذ نشأتها داخل منزل رئيس الجمعية، الذي حول مرآب مسكنه إلى صيدلية، من منطلق قناعته بالتطوع لخدمة المجتمع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.