باماكو ترغب في ان تواصل الجزائر الاضطلاع بدور ريادي في مالي    الجيش الصحراوي يستهدف جنود الاحتلال بقطاعات المحبس، أم أدريكة وأوسرد    ارتفاع حصيلة العدوان الصهيوني على قطاع غزة إلى 41 شهيدا    كورونا: 113 إصابة جديدة مع عدم تسجيل أي وفاة خلال ال 24 ساعة الأخيرة    كرة السلة (البطولة الإفريقية لأقل من 18 عاما)/المجموعة الأولى: الجزائر تنهزم أمام مدغشقر (49-55)    وهران…قتيلان في انهيار صخري بشاطىء عين الفرانين    العاب القوى/ مونديال 2022 لأقل من 20 سنة: العناصر الجزائرية تحقق انجازا تاريخيا بكولومبيا    إعفاء سكان البلديات الحدودية من دفع رسم دخول الدول المجاورة    أفغانستان: 12 حالة وفاة على الأقل إثر تفشي الكوليرا بمقاطعة جاوزان    سكيكدة: سكان القصدير بداريمو يغلقون الطريق    مشاركة أسماء لامعة في الموسيقى الجزائرية في المهرجان الوطني ال11 لأغنية الشعبي    سهرات فنية ضمن المهرجان المحلي للثقافات والفنون الشعبية    ساسولو الايطالي يزيد من تعقيد وضعية آدم وناس    تنس/كأس ديفيس (المجموعة الثالثة)/ منطقة إفريقيا: "التنافس سيكون شديدا"    بوغالي يشارك في مراسم تنصيب الرئيس الكولومبي غوستافو بيترو    تدشين معرض "عادات صحراوية" للفنان عبد السميع هالي    الخبير الاقتصادي البروفيسور مراد كواشي للنصر: الأريحية المالية سمحت بالاستمرار في دعم القدرة الشرائية    تخصيص 13نقطة لبيع الكتب المدرسية بعنابة    بومرداس…تفكيك شبكة إجرامية متخصصة في الهجرة غير الشرعية    الفريق أول شنقريحة يشرف على تدشينها بالجلفة ويؤكد : وحدة تحييد الذخيرة لبنة أخرى لنسيجنا الصناعي    رئيس نقابة الأئمة جلول حجيمي: زكاة الحول ستخفّف عبء الدخول المدرسي على الأسر المعوزة    خبراء يؤكدون أن الوضعية الوبائية الحالية لا تدعو للقلق: المتحور " BA.5 " أقل عدوى والمطلوب حماية الفئات الهشة    شكلت "إمبراطورية" يصعب الاقتراب منها لسنوات: تطهير الشواطئ الخاصة من المستغلين غير الشرعيين بسكيكدة    نجم عن اصطدام 13 سيارة بحافلة: مقتل امرأة وإصابة 18 شخصا في حادث مرور بقسنطينة    أمام إقبال الجزائريين على الوجهة الداخلية: ارتفاع قياسي في أسعار الفنادق وإيجار الشقق بسكيكدة    يواجه بن رحمة في جولة الافتتاح: محرز لصنع الاستثناء في تاسع موسم بالبريميرليغ    مناجير برتغالي تفاوض مع سرار في ملف قندوسي: أسماء لم تقنع وحساني مرشح لمغادرة وفاق سطيف    نصف أندية المحترف "هاجرت" للتحضير: التربص في الخارج «موضة» بحاجة لمراجعة !    المدرسة العليا للأساتذة بقسنطينة: طلب على الإنجليزية والإعلام الآلي ومعدلات قبول لا تقل عن 15    المسيلة: تصدير أول شحنة من الأنابيب والصهاريج للسينغال    مخيم التميز الجزائري بسكيكدة : تأهل 3 مشاريع للنهائي الكبير في نوفمبر    انتشال جثامين ثمانية شهداء من تحت أنقاض منزل قصفته طائرات الاحتلال الصهيوني في رفح    عاشوراء: اتصالات الجزائر تضمن استمرارية خدماتها غدا    نادي مولودية الجزائر يكرم رئيس الجمهورية بمناسبة مئوية " التأسيس"    حجز 53 ألف قرص مهلوس و280 ألف علبة سجائر    توظيف 30 ألف أستاذ لتدريس الإنجليزية في الابتدائي    أطفال الجنوب في ضيافة ولايات الشمال    ارتفاع حصيلة العدوان الصهيوني على قطاع غزّة إلى 15 شهيدا    2200 مليار لربط المناطق المعزولة بالكهرباء والغاز    المنظمة الطلابية الحرة ترحب بمبادرة لمّ الشمل    تتويج الفنّانة الشابة آيت شعبان أسماء    زوليخة..أيقونة الأغنية الشّاوية    الشعب المغربي في واد والمخزن في واد آخر    انتكاسة أخرى للدبلوماسية المغربية    آيت منقلات يلتقي جمهوره بأميزور    "ليالي مسرغين" تصنع الفرجة    عودة جميلة لروح "زليخة"    قانون المالية التكميلي 2022: إعادة إدراج قابلية التنازل عن السكنات العمومية الإيجارية    غريق بشاطئ العربي بن مهيدي    كورونا: 108 إصابة جديدة مع عدم تسجيل أي وفاة    توصيات جديدة ينشرها معهد باستور    التكفل بمرضى السكري يمثل 28 بالمائة من نفقات "كناص": إطلاق دليل خاص بالتكفل بقدم المصابين بداء السكري    استقطبتهم الألعاب المتوسطية بوهران: عدسة "اليوتوبرز" العين الأخرى التي أعادت تقديم الجزائر للعالم    النّبوءة    ابن ماجه.. الإمام المحدّث    وزارة الشؤون الدينية تحدد قيمة نصاب الزكاة لهذا العام    وزارة الشؤون الدينية والأوقاف ..هذه هي قيمة نصاب الزكاة للعام 1444ه    الكعبة المشرّفة تتوشح بكسوة جديدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



طبول الحرب تقرع من جديد في سماء منطقة الخليج
توافق أمريكي إسرائيلي على ضرب إيران
نشر في المساء يوم 14 - 10 - 2021

بدأت طبول الحرب تقرع من جديد في سماء منطقة الخليج على خلفية تصريحات متطابقة بين وزيري الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن ونظيره الإسرائيلي، يائير لابيد، بعد لقاء جمعهما، أمس، بواشنطن، أكدا من خلالها أن خيار ضرب إيران يبقى من بين البدائل المطروحة في حال رفضت طهران العودة إلى الاتفاق النووي. وعادت نذر الحرب لتخيم على منطقة الخليج بعد اجتماع عقده بلينكن ولابيد بمقر كتابة الخارجية الأمريكية خصص لبحث الموقف من الملف النووي الإيراني وبعد تهديدات متلاحقة لمسؤولين إسرائيليين في الفترة الأخيرة، بعدم الوقوف مكتوفي الأيدي في حال تجاوزت ايران ما سموه ب "الخطوط الحمراء" على طريق امتلاك قنبلة نووية.
وقال بلينكن في تحول في موقف إدارة الرئيس، جو بايدن إن بلاده ستطرح كل البدائل في حل فشلت الجهود الدبلوماسية لإنقاذ الاتفاق النووي لعام 2015. وأضاف في رد على سؤال حول احتمال لجوء الولايات المتحدة إلى استخدام القوة العسكرية ضد إيران، أن حلا دبلوماسيا يبقى الأفضل ولكن في حال سلكت إيران طريقا آخر فإننا مستعدون لكل الخيارات. وسار تصريح بلينكن في سياق وعيد إسرائيلي ساقه وزير خراجية الكيان المحتل يائير لابيد، بعد لقائه بكاتب الخارجية الأمريكي، أن إسرائيل تحتفظ بحق اللجوء إلى القوة لضرب إيران لمنعها من امتلاك قنبلة نووية. وبرر لابيد، تهديداته بدعوى أن الدول تكون في بعض الأحيان مضطرة لاستخدام القوة لحماية العالم من الشر، في إشارة إلى البرنامج النووي الإيراني الذي تعثرت المفاوضات بشأنه منذ سنة 2018. وسار التهديد الأمريكي والوعيد الإسرائيلي مع تصريحات روب ملي، مبعوث الولايات المتحدة المكلف بالملف الإيراني، الذي رافع قبل ذلك أمس لصالح إعداد خطة بديلة لمنع إيران من الحصول على القنبلة الذرية بعدما عبر عن اعتقاده القوي بان الجمهورية الإسلامية لن تعود أبدا إلى الاتفاق النووي الموقع بينها وبين الغرب عام 2015.
وقال المسؤول الامريكي في ندوة افتراضية نظمها مركز تفكير بالعاصمة واشنطن، أن العودة إلى الاتفاق النووي لسنة 2015 يبقى دائما النتيجة الأفضل ولكننا واقعيون ولدينا اعتقاد قوي بأن إيران ستختار طريقا آخر. ويجب التنسيق مع إسرائيل وشركائنا الآخرين بالمنطقة". وكشف المبعوث الأمريكي أنه سيتنقل خلال الأيام القادمة إلى العربية السعودية والإمارات العربية وقطر لبحث احتمالين اثنين يتعلق الأول بالجهود المبذولة للعودة إلى اتفاق فيينا النووي ولكن أيضا بحث قائمة الخيارات المتاحة أمامنا لمراقبة البرنامج النووي الإيراني إذا لم ننجح. ويكون هذا الخيار موضوع نقاش ضمن المباحثات التي أجراها كاتب الدولة الأمريكي، أنطوني بلينكن بواشنطن أمس مع نظيره الإسرائيلي، يائير لابيد. ويبدو أن الولايات المتحدة التي انسحبت من الاتفاق النووي عام 2018 بقرار أحادي الجانب اتخذه رئيسها السابق، دونالد ترامب، استشعرت صعوبة عودتها مجددا إلى هذا الاتفاق الذي كان قد وضع حدا للجدل الدولي الدائر حول البرنامج النووي الإيراني.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.