«إعلامنا مدعو إلى تفنيد أباطيل فرنسا وقانون تجريم الاستعمار ضرورة ملحة»    المصادقة بالأغلبية على مشروع قانون المالية التكميلي ل 2020    449 طلعة جوية للشرطة لتأمين المواطن و حماية ممتلكاته    وصول 229 مسافر إلى مطار هواري بومدين الدولي    لا مساومة على تاريخنا ونخوتنا    من أجل النهوض بالرياضة في البلاد..محمد مريجة:    تنامي موجة الإحتجاجات على مقتل أمريكي أسود على يد الشرطة    مجاهدون يرون شهاداتهم ويؤكدون:    إلى تاريخ 25 جوان المقبل    بعدما اصبحت الحفر والمطبات تغزو المكان    أمريكا: محتجون يطالبون برحيل ترامب    الجيش بالمرصاد لمهربي ومروجي المخدرات    استئناف الجلسات اليوم لمناقشة قانون المالية التكميلي    في إطار ملفات الفساد العالقة    مدوار يقلل من فضيحة التسجيل الصوتي؟    منزل محرز يتعرض للسرقة ؟    تم الاتصال بي لترتيب نتيجة لقاء وفاق سطيف    السلطات المحلية بين إلحاح التجار ومخاوف "كورونا"    ملف السكن يعود إلى الواجهة    المجلس الشعبي الوطني يصادق بالأغلبية على مشروع قانون المالية التكميلي 2020    موسم الاصطياف يتأجل إلى ما بعد الكورونا    تعليمات صارمة للترميم أو التهديم    مصطفي غير هاك ينفي اصابته بكورونا    تعين العقيد خالد بوريش خلفا له    تزكية أبو الفضل بعجي أمينا عاما جديدا    الأستاذ محمد غرتيل عطاء بلا حدود وحفظ لأمانة الشهداء    كونتي يطالب بالإسراع في تعيين مبعوث أممي جديد    ننتظر البت نهائيا في مصير الموسم ومشاكل "لوما" معقدة    واسيني الأعرج يقاضي طاقم المسلسل المصري "النهاية"    وجوب المحافظة على الصحة من الأمراض والأوبئة    الجزائر تترأس مجلس السلم والأمن في جوان الجاري    جموع المصلين يؤدون صلاة الفجر في مسجد الأقصى    370 ألف وفاة وأكثر من 6 ملايين مصاب بكورونا في العالم    التحذير من الاقتناء العشوائي للأدوية    سارق لواحق السيارات في قبضة الأمن    « لا يمكن العودة إلى التدريبات دون قرار من «الفاف»    «زينو» غائب في عيد الطفولة    تألق وتميز في تحدي القراءة العربي    الطفل الذي تحدى المرض بالريشة والألوان    موسى كريم روزال أصغر فارس بسيدي بلعباس    ما تناقلته الأبواق الإعلامية الفرنسية إنحراف خطير    الشهيد محمد عبد العزيز قاد مسيرة شعب لعقود حافلة بالمكاسب والانجازات رغم التكالب الاستعماري    تحسن في التزوّد بالمياه ابتداء من يوم غد    تكرم في اليوم العالمي للطفولة طاقم علاج "كورونا" بمستشفى كناستيل    تسريح 37 مريضا و حالتان فقط تخضعان للبروتوكول العلاجي    الديوان الوطني للإحصائيات: المعدل السنوي لنسبة التضخم في الجزائر إستقر في 1.8 بالمائة في أفريل 2020    هجمات 20 أوت 1955: تحطيم أسطورة الجيش الفرنسي الذي لا يقهر وتدويل للقضية    أحكام القضاء والكفارة والفدية في الصوم    علاج مشكلة الفراغ    فضل الصدقات    نفط: منظمة أوبك تعقد اجتماعين عن بعد يومي 9 و10 جوان لتقييم أثرتخفيضات الإنتاج    خلال المشاورة الثالثة والأخيرة: مشاركون يدعون إلى وضع آليات تحمي الفنان وأعماله الإبداعية    البرلمان : تأجيل جلسة التصويت على مشروع قانون المالية التكميلي 2020 الى 14سا 30د    إعادة فتح المسجد النبوي (صور)    إثر أزمة قلبية مفاجئة    خلال شهر رمضان المنقضي    اشادة بالوزيرة بن دودة    فرصة للسينمائيّين الجزائريين للمشاركة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





معاملات تجارية بدون فاتورة بقيمة .5509 مليون دينار بالجزائر العاصمة
خلال السداسي الأول من 2012
نشر في المسار العربي يوم 15 - 07 - 2012

سجلت مصالح المراقبة لولاية الجزائر معاملات تجارية بدون فاتورة بقيمة 5ر509 مليون دينار خلال السداسي الأول من 2012 حسبما أفادت به مديرية التجارة لولاية الجزائر في حصيلة لها.
و أوضح مسؤول بهذه المديرية أنه تم تحرير 14.630 محضر مخالفة للقواعد التي تحكم النشاط التجاري خلال نفس الفترة إثر 90.671 تدخل لأعوان المراقبة الاقتصادية و قمع الغش.
و تتمثل ممارسات الغش في بيع و شراء مواد و خدمات بدون فاتورة بهدف إخفاء رقم الأعمال الحقيقي للهروب من دفع الضرائب.
و اقترحت مصالح المراقبة إغلاق 474 محل تجاري بعد تسجيل عدة مخالفات لاسيما انعدام النظافة و غياب الوسم على المواد المباعة و ممارسة نشاط بدون سجل تجاري.
و أوضح المصدر أنه تم حجز خلال نفس الفترة مواد غذائية غير مطابقة أو غير صالحة للاستهلاك بقيمة تفوق 28.000 دينار بالإضافة إلى 118 طن من الاسمنت بقيمة 5ر1 مليون دينار لعدم الفوترة.
و أشارت مديرية التجارة لولاية الجزائر أنه تم تسجيل 37 مخالفة مرتبطة بتجارة الاسمنت لاسيما بيع بدون فاتورة.
و وضعت هذه المديرية برنامجا خاصا بهدف تقليص الأخطار الغذائية خلال فصل الصيف بتكثيف مراقبة بعض النشاطات التجارية.
و أوضح المسؤول أنه يتم في إطار هذا البرنامج "تكثيف عمليات مراقبة المواد الغذائية ذات الاستهلاك الواسع على غرار الحليب و مشتقاته و المشروبات والمرطبات و كذا على مستوى الهياكل الخدماتية مثل الفنادق و المطاعم و قاعات الحفلات من أجل تقليص الخطر الغذائي".
في هذا الإطار تم تحرير 2002 محضر لمخالفة التشريع الساري من قبل مصالح المراقبة التي قامت بتحويل 69 اقتراح غلق إلى النيابة حسب معطيات مديرية التجارة للجزائر العاصمة التي قامت فرق المراقبة التابعة لها بأكثر من 4.900 تدخل.
و قصد التأكد من مطابقة المنتوجات المسوقة للمعايير تم أخذ 292 عينة بغرض تحليلها في المخابر المختصة التابعة لوزارة التجارة.
و أوضحت مديرية التجارة للجزائر العاصمة أنه من مجموع العينات التي تم أخذها هناك 250 عينة لمواد غذائية و صناعية تم التصريح بمطابقتها للمعايير.
و تعتزم هذه المديرية تركيز نشاطها الرقابي خلال شهر رمضان على أسواق الخضر و الفواكه و أسواق الجملة و التجزئة التي يفوق عددها 60 منشاةا.
وأضاف ذات المسؤول أنه من المقرر أن تعزز هذه السنة فرق مراقبة النوعية و قمع الغش التي تضم حاليا أكثر من 200 عون و مفتش بمفتشين جدد "كلهم متخرجون من الجامعات".
للتذكير فان وزارة التجارة تعتزم مضاعفة العدد الإجمالي للأعوان المكلفين بمراقبة النوعية و قمع الغش على المستوى الوطني ليبلغ عددهم 7000 عون في أفق 2014. و يقدر عددهم حاليا بحوالي 3600 عون و مفتش تابعين ل 48 مديرية تجارة ولائية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.