راقي يتسبب في مقتل طفلة بقالمة    العثور على جثة داخل واد بالحدائق    وفاة الممثل الفرنسي الشهير”غي بيدوس”    السفير الجزائري لدى أنقرة: الجزائر وتركيا تحتلان مكانة هامة في العالم الإسلامي    وزيرة الثقافة تزور الفنان “بنيبن” وتعد بالتكفل بحالته الصحية        السجن الأحمر بفرجيوة /ميلة... شاهد على سياسة التعذيب للاستعمار الفرنسي    كوفيد-19 يشكل تهديدا كبيرا للاجئين والنازحين داخليا    الكاف تدعم الاتحادات الكروية الإفريقية لمواجهة كورونا بأزيد من 10 مليون دولار.    روسيا تسجل أعلى معدل وفيات جراء كورونا خلال يوم واحد    منحة التضامن: عدد المستفيدين المتضررين من كورونا بلغ قرابة 322 ألف    “فاتورة استيراد السيارات مباشرة لن تصل إلى مبلغ 2 مليار”    جراد يدعو الى تخفيف ديون الدول النامية لتجاوز الصعوبات الاقتصادية الناجمة عن الجائحة    وفاة غي بيدوس: رحيل فنان محب للعدالة    الشروع هذا الأسبوع في عقد مجالس الأقسام بالنسبة للطورين المتوسط والثانوي    رفع الحجر لا يعني فتح المقاهي والمطاعم    جراد يمثل رئيس الجمهورية في الاجتماع رفيع المستوى حول تمويل التنمية في ظل جائحة كوفيد-19    مدوار يستبعد استئناف البطولة    اعتقال لاعب المنتخب المغربي في بلجيكا بعد خرقه للحجر الصحي.    تدابير خاصة لفائدة زبائن مديرية توزيع الكهرباء والغاز بغرداية    ” قطف الزهور” يحكي الأوجاع ويلامس المواضيع الإنسانية    اللجنة الوزارية للفتوى: الذين أفطروا في رمضان بسبب كورونا وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    الجيش الجزائري يسلم العتاد العسكري للجيش المالي    شرفي يؤكد عدم وجود أجندة انتخابية في الجزائر سنة 2020    السيناتور سبوتة للحوار : لن أترشح لمنصب الأمين العام للأفلان    عنابة: توقيف 822 شخصا جراء مخالفتهم إجراءات الحجر    هل يستجيب شرفة ..؟    قائد منتخب تونس سابقا: بن سبعيني أفضل مدافع عربي حاليا    بن عيادة : الأهلي السعودي أفضل محطة للعودة للخضر    وفاة رئيس الوزراء المغربي الأسبق عبد الرحمن اليوسفي    نتنياهو يجدد التزامه بتوسيع سيادة إسرائيل على أجزاء من الضفة الغربية    السيسي ورئيس قبرص يرفضان التدخل العسكري الخارجي في ليبيا    تويتر يتحدى ترامب من جديد    مدوار: “سعداوي أتى بالجديد في القضية ولهذا استدعينا رئيسي البرج وبسكرة”    العثور على جثة فتاة ببوزغاية بولاية السلف    وزارة الداخلية: قرابة 322 ألف مواطن استفادوا من منحة 10 آلاف دينار    طيران الإمارات يستأنف رحلاته نحو 12 دولة منها الجزائر اعتبارا من الفاتح جويلية    إقامة أول صلاة جمعة منذ إغلاق المساجد بمصر    جمعية التجار و الحرفيين تطالب بعودة النشاطات الإقتصادية و فتح محلات التجارة و الحرف    ترامب يجرد وسائل التواصل الاجتماعي من الحصانة القانونية    الفاف ترد على الحملات التي تستهدف زطشي.    بوب ويتون.. أكبر معمر في العالم يرحل عن 112 عاما    فيروس كورونا: أم بريطانية تبتكر طريقة لتتعامل مع ضجر أطفالها أثناء الحجر    تعرف على البلدة الإيطالية المحاطة بأراض سويسرية من جميع الجهات    جورج فلويد: 11 وفاة أشعلت احتجاجات ضد "وحشية" الشرطة الأمريكية    هونغ كونغ: الولايات المتحدة وحلفاؤها يدينون قانوناً صينياً للأمن    تونس تستعد لعودة الطلبة الجامعيين إلى مقاعد الدراسة    حكار يزور المديريات التابعة لمؤسسة سوناطراك ببومرداس.    أسعار النفط تستقر للأسبوع الثاني عند 35 دولار للبرميل    أحوال الطقس المرتقبة لنهار اليوم الجمعة    بوقادوم يحضر اجتماعا برلمانيا هاما بالمجلس الشعبي الوطني يوم الإثنين    أسعار النفط تتراجع بسبب ارتفاع مخزونات الخام    التحضير لمشروع مرسوم تنفيذي منظم لمهن الفنانين والكوميديين    انتقدوا طريقة تعاطي الحكومة مع البرلمان.. النواب يعارضون الزيادات الضريبية    الإفتاء بإخراج زكاة الفطر في بداية رمضان يهدف لتوحيد الكلمة    بلمهدي يرد على شمس الدين    بلمهدي: “لا دخل للوزارة في إيقاف برنامج شمس الدين”    صيام الست من شوال والجمع بينها وبين القضاء بنية واحدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محاصيل ضعيفة وهزيلة والمواشي مهددة بالانقراض:فلاحو المنطقة ينتظرون صدور قرار معسكر ولاية منكوبة فلاحيا
نشر في النهار الجديد يوم 16 - 06 - 2008

بالرغم من التطمينات المعلن عنها قبيل 6 أشهر من الآن من طرف المسؤولين ومن عموم الأرقام التي كشف عنها مسؤولي المصالح الفلاحية بما في ذلك هيئة الغرفة الفلاحية بخصوص المحاصيل فإن كل المؤشرات الخاصة بالموسم الفلاحي تتجه نحو إعلان ولاية معسكر منطقة منكوبة فلاحيا لكون أن المحاصيل الفلاحية تأثرت كثيرا جراء الجفاف الذي خيم على ربوع الولاية لعدة أشهر من العام الحالي. وبخصوص قرار رسمي يصدر بشأن اعتبار ولاية معسكر منكوبة فلاحيا قد يعلن عنه قريبا بحسب مراقبين فلاحين.
ولا يزال التخوف والترقب سائدان في أوساط منتجي الحبوب بشأن ما أجمعت بخصوصه المصالح الفلاحية.
وفي انتظار إعداد التقييم الشامل الذي يبقى مستمرا إلا أن المعاينة الميدانية لحقول الحبوب بعموم مناطق وضواحي ولاية معسكر أفرزت أخبارا لا تشير بالمرور ولا بإنتاج وفير دون الاضطرار إلى الاستنجاد بالخبراء الفلاحين لتأكيد أو تشخيص الوضعية.
المعاينة لعدد من الحقول أظهرت أن سنابل القمح في كلا النوعين أو حتى الشعير لم تتمكن من الغثمار هذا الموسم بسبب شح الأمطار والمغياثية التي تضاءلت هذا العام فضلا عن أن ارتفاع سوق النباتات لم يزد عن بضعة سنتمترات ويقضي ذلك إلى صعوبات في حصرها بآلات.
في هذا الإطار، أشار رئيس مصلحة تنظيم الإنتاج والدعم التقني بمديرية المصالح الفلاحية إلى أن الأمطار الجيدة المتساقطة في فصل الخريف كانت قد دفعت بغالبية الفلاحين إلى الانهماك في حراثة أراضيهم وزراعتها بالحبوب.
فقد امتدت المساحة المزروعة حبوبا بولاية معسكر خلال هذا الموسم 700-136 هكتار وهو ما يزيد عن المساحة المزروعة العام الماضي بحوالي 10.5 آلاف هكتار ومع تناقص المغياثية اعتبارا من شهر يناير مطلع هذا العام بدا تأثير واضحا على المحاصيل الزراعية تأثيرا متفاوتا خصوصا بالمناطق الشمالية لولاية معسكر كمناطق سيق، زهانة الغمري والمحمدية وبوحنيفية ووادي الأبطال التي عادة ما تتميز أراضيها بفقر التربة كونها تربة طينية سريعة التأثر بالجفاف.
للعلم أن هذه المناطق تمثل أكبر نسبة تزيد عن 55 بالمائة من عموم المساحة الإجمالية للولاية وتشتمل على أكثر من 80 بالمائة من حقول الحبوب التي تشغل حوالي 40 بالمائة من الأراضي الصالحة للزراعة بمعسكر وتتوزع على أكثر من 36 ألف منتج تتراوح مساحة حقولهم بين نصف و100 هكتار، ومعظمهم يفتقر إلى وسائل السقي الفلاحي التي إن توفرت قد تحد من الخسائر في حالة تأخر الأمطار وكشف معظم الفلاحين بمنطقة بوحنيفية أنهم قد لا يحصدون شيئا هذا الموسم حتى قطعان الأغنام استحال عليها إيجاد موقع للرعي مما دفع بالمربين إلى الاستنجاد بالمرتفعات الغابية على خلاف العادة في مثل هذا الوقت بحثا عن الكلأ لمواشيهم وأغنامهم وهو الوصف الذي ينطبق على باقي المرتفعات المجاورة محسين والقيطنة وعين فكان وبشيء من الأمل على مستوى المرتفعات الأخرى المتبقية كعين فارس والمأمونية وموعف ونسمط ومناور وخلوية والبرج ويبقى هناك أمل في حصاد نصيب من الحبوب بحسب المتحدث الذي قرر المردود المتوقع في هذه المناطق بنحو 8 إلى 9 قناطر في الهكتار الواحد.
ويبقى دلالة على قلة الإنتاج هذا بدليل أن محصول الجلبان الذي تعود الفلاحون حني أكثر من محصول في نفس الحقل بخلاف هذا الموسم الذي سجل فيه جني محصول واحد فقط.
رئيس مصلحة تنظيم الإنتاج بالمديرية أرجع سبب ذلك إلى العجز في المغياثية السنوية لهذا الموسم الفلاحي الحالي، أما عن تأثير الأمطار خلال شهر ماي الأخير على حقول الحبوب وأضاف نفس المتحدث بأن المناطق التي لا تزال مخضرة قد تستفيد من أمطار الأسابيع الماضية في حين أن المحاصيل التي يبست فإنها ستتضرر من الرطوبة، وقد تصاب بداء التفحم الذي يجعلها غير صالحة لاتخاذها ككلأ أو مساحات رعي للمواشي والثروة الحيوانية.
أما عن الإجراء المتعلق بشراء الدولة لمنتوج الفلاحين من الحبوب بالأسعار المطبقة في الأسواق الدولية، لاحظ ممثلو الفلاحين بأنه لم يصلهم أي قرار رسمي في هذا السياق، إلا أنهم استحسنوه واستعجلوا في تطبيقه وأكدوا أن العمل به سيدفع الفلاحين إلى العناية أكثر بحقولهم ولو باللجوء إلى الصهاريج المتنقلة لسقي محاصيلهم ضمانا لكميات وفيرة ما دام المدخول جيد ويغطي تكاليف الإنتاج التي ما فتشت تتزايد من عام الآخر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.