أزيد من 10 ملايين تلميذ وتلميذة يلتحقون اليوم بمقاعد الدراسة    حدف مسجد الجزائر الأعظم من صورة الموكب الجنائزي للرئيس السابق بوتفليقة إعتداء صارخ على القوانين    دراسة مشروعي مرسومين رئاسيين ومشروع مرسوم تنفيذي تخص قطاعات الشباب والسياحة والمواصلات    459 مؤسسة تربوية جديدة حيز الخدمة    توسيع التحقيق إلى 30 ولاية متضررة و توقيف 71 مشتبها فيه    تعليق علاقة عمل موظف من مستخدمي الملاحة الجوية محل توقيف في فرنسا    السكن الترقوي التساهمي: اتفاقية لرفع عراقيل التمويل أمام المستفيدين    شرفي يكشف عن مخرجات لقائه مع الأحزاب السياسية    "إيساكوم" تثمّن ترشيح الناشطة الحقوقية سلطانة خيا    تحسن الحالة الصحية للفنان محمد حزيم    15 وفاة.. 166 إصابة جديدة و شفاء 145 مريض    «الكاف" ترفض طلب "الفاف" بتأخير موعد مباراة النيجر    انسحاب معقّد    خلية لمتابعة البروتوكول الصحي قبل التحاق الطلبة    تطوير الحوار ومناخ العمل    40 تعاونية توفر العدس والحمص بأسعار معقولة    القبض على عديد المطلوبين بالجلفة    اعتماد معيار الكفاءة والجدارة    تأجيل محاكمة رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع إلى    متابعة تطورات الوباء    «سنعمل على تأدية موسم مشرّف»    الاعضاء يطالبون حمري بالتسوية القانونية    تتويج ناصر لينا وبراهامي لمين باللقب    تأجيل موعد الانطلاق إلى وقت لاحق    إعفاء من غرامات التأخير لمنتسبي «كاسنوس» بسعيدة    الحاضنة العلمية للأطفال نافذة لولوج عالم الاختراع والابتكار    بايدن يضغط لمهاتفة ماكرون وجونسون يسعى للتّهدئة    العثور على جثة متعفنة لخمسيني    سارقو حليّ النساء في قبضة الأمن    البطاطا ب 80 دج للكلغ الواحد    تسخير 775 شرطي لتأمين الدخول المدرسيّ    ترقّب 465 تلميذ من ذوي الاحتياجات الخاصة    10 ملايين و500 ألف تلميذ في المدارس اليوم    عروض ثقافية وتظاهرات في فن الطبخ    فتح سجل الاستقصاء لتدوين التراث المادي    حلمي أن ألتقي رئيس الجمهورية    بدائل لتغيير واقع متأزم    الفنّان حزيم يجري عملية جراحية على مستوى القلب    دعوة إلى تحويل ملعب "ميلود هدفي" إلى قطب تكوينيّ    النوعية السمة الغائبة عن صفقات المولودية    الشروع في تركيب مولّدات الأكسجين نهاية الأسبوع    تحقيقات بالمؤسسات العمومية التابعة إلى الولاية    الخطر مازال قائما ..    المتحف العمومي الوطني بمسيلة يفتح باب المشاركة في مسابقة "الأنشودة الوطنية"    روسيا: ستة قتلى على الأقل في إطلاق نار داخل حرم جامعة    أسعار النفط تتراجع في ظل ارتفاع الدولار    مواليد عام 2000 يسجلون مع فئة الرديف: الفاف تجري تغييرات على مواعيد انطلاق البطولات    الكيان الصهيوني يعتزم إنشاء مصانع أسلحة بالمغرب    في خطوة استفزازية للجزائر.. ماكرون يعتذر من الحركى!    «الإعلام بين الحرية والمسؤولية» موضوع الطبعة السابعة    إطلاق الطبعة العاشرة لمسابقة الجائزة الوطنية للمؤسسة الصغيرة    المراهنة على البوابة الموريتانية لاقتحام السوق الإفريقية    هذه صفات أهل الدَرَك الأسفل..    هاج مُوجي    خطأ طيار ينهي حياة 21 شخصا    نعي ...الزمان    «صلاح أمرك للأخلاق مرجعه»    العمل الخيري... تباهٍ أم دعوة إلى الاقتداء؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



رئيسا بلدية سابقان ومنتخبون وموظفون أمام وكيل الجمهورية في الشريعة بتبسة!
نشر في النهار الجديد يوم 25 - 12 - 2020

فتح تحقيقات حول صفقة مشبوهة بأزيد من مليار سنتيم لترميم ابتدائية في الونزة
شرع وكيل الجمهورية لدى محكمة الشريعة غرب مدينة تبسة، نهاية الأسبوع الماضي، في توجيه 25 استدعاءً، بينهم 3 رؤساء لبلدية الونزة سابقين، إثنان قابعان في السجن في قضايا فساد، والكاتب العام السابق ورئيس لجنة فتح الأغلفة والصفقات العمومية، وأمين خزينة البلدية وموظفين آخرين، ومقاولين وعدد من الشهود، لتورطهم في ملف متعلق بصفقة مشبوهة مخالفة للتشريع واستغلال الوظيفة والتزوير والاختلاس والإهمال المؤدي إلى تبديد أموال عمومية، وذلك بعد إخضاعهم للتحقيق الابتدائي لدى الضبطية القضائية.
وتعود وقائع القضية إلى مطلع سنة 2018، بعد تدخل والي تبسة السابق، علي بوقرة، استجابة لأولياء التلاميذ لمنح غلاف مالي قدر بنحو مليار و200 مليون سنتيم موجهة لترميم ابتدائية "رضا حوحو" في مدينة الونزة التي أصبحت خطرا على التلاميذ، على أن تمنح صفقة الترميم وفق دفتر شروط معيّن وبناءً على قانون الصفقات العمومية، بما في ذلك تعيين مكتب دراسات، غير أنه بعد الانتهاء من عملية الترميم، "عصفت رياح قوية مصحوبة بأمطار" كشفت المستور، وخلال التحقيق، تم اكتشاف بأن الصفقة منحت من دون دراسة وبطريقة غير مشروعة، حيث أبرمت الصفقة بعيدا عن التشريع المعمول به، كما أن عملية الترميم غير مطابقة لدفتر الشروط، ليتم رفع القضية أمام وكيل الجمهورية لدى المحكمة الإقليمية في العوينات، الذي أمر الضبطية القضائية بمباشرة التحقيق مع جميع الأطراف، بما في ذلك القابعين في السجن، وتم تحويل ملف القضية على غرفة الاتهام ثم إلى محكمة خارج دائرة الاختصاص، في انتظار تاريخ يوم 28 ديسمبر من السنة الجارية لمثول جميع الأطراف أمام الجهة القضائية.
يذكر أن "المير" الحالي من بين الأطراف التي شملها تحقيق الضبطية القضائية، كما صدرت في حقه عقوبة ب 18 شهرا حبسا موقوف التنفيذ في قضية سابقة، ومن المنتظر أن يتم عزله بقرار ولائي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.