اللواء قايدي: الجزائر تبقى على أتم الاستعداد لمكافحة الإرهاب    الرئيس تبون يعزي عائلة الفقيد وكل أسرة الجيش الوطني الشعبي    الطريق المزدوج الرابط بين الولاية و ميناء مستغانم سيحدث طفرة اقتصادية هامة    إنجاز 3 محولات كبرى لإنعاش الفلاحة    أمطار تبدد المخاوف من الجفاف بتيارت    رحلة بحرية ثانية إلى «أليكانت» على متن باخرة «الجزائر 2»    الجزائر ستبقى ثابتة على دعمها لبناء الدولة الفلسطينية    استشراء عداء أم استفحال غباء    «الألعاب المتوسطية منحت جرعة أكسجين لملعب كاسطور»    موسم كروي على المحك    هياكل عريقة بحاجة إلى تجديد    غرس 4 آلاف شجيرة في الفضاء المقابل للمركب الأولمبي الجديد    الأمن في حملة وقاية من حوادث المرور بالمدارس    تخصيص 33 عملية لتهيئة 24 ملعبا    دعوة لتأسيس جائزة في الأدب والشعر باسم الراحل    ترسيم مستشفى خروبة الجديد بمستغانم مركزا جامعيا    تنظيم الشراكة بين القطاعين مرهون بتعزيز الترسانة القانونية وتغيير الذهنيات    لعمامرة يلتقي بكيغالي بنظريه الجنوب إفريقي والأنغولي    سكاي سبورتس : مانشستر يونايتد اتخذ قرارا حاسما بشأن سولشاير    لا تأجيل لكأس إفريقيا    اجتماع للجنة التنفيذية للاتحادية الوطنية للتعليم    حاخام يبتكر أساليب اغتصاب وتحرش.. ويُلاحق ضحاياه    ماذا بين أمريكا والصين؟ اسألوا.. كيسنجر!    حجز كمية من الخمور بالمدية زالمسيلة    شرطة سطيف تواصل محاربة جرائم الاتجار ب السموم    الاتحاد الأوروبي والعقد السياسي الجديد    الإصلاح الباطني أولا.. الإسلام يدعو إلى التقدم    وزير السياحة يستعرض تجربة الجزائر في مجابهة الجائحة    قاصدو المسجد الحرام ينعمون بأجواء روحانية    تطعيم نسبة كبيرة من اللاعبين والعاملين في الدوري الألماني    شيخي يدعو إلى تأسيس مدرسة جزائرية لكتابة التاريخ    الجزائر هي المورّد الرئيسي للغاز بإسبانيا    غليان شعبي ضد حكومة عزيز أخنوش    العدالة والصحافة.. ردّ اعتبار    مباحثات جزائرية روسية حول الصحراء الغربية    نحو عرض الفيلم الوثائقي " معركة الجزائر، البصمة"    إدانة دولية لتصنيف منظمات فلسطينية في خانة "الإرهاب"    الرئيس الصحراوي يجري حركة جزئية على مستوى الحكومة والولاة    منح التلاميذ عطلة بيداغوجية بمناسبة الفاتح نوفمبر    حجز 600 كلغ من الكيف المعالج بالحدود مع المغرب    5 وفيات.. 79 إصابة جديدة و65 حالة شفاء    الجزائر الفرنسية.. هل هو الطلاق؟    إعفاء 4 آلاف بحار و127 مستخدم من غرامات التأخير    يمضي الرجال ويبقى الأثر    مهدي قاصدي يطلب من الجهات الوصية دعما ماليا    تأجيل الدورة الثالثة إلى فيفري 2022    بغالي: الجزائر تتعرّض لمؤامرة مكتملة الأركان    هذه شروط حضور المباريات    لقاء "الخضر" مع جيبوتي رسميا في الإسكندرية    عشرينيّ يقتل شقيقه ويصيب آخر    قرارات هامة لإعطاء دفع للفرع    حريق يأتي 70 حزمة تبن    تفكيك عصابتي أحياء    وزارة الصحة تُحصي 79 إصابة جديدة بالكوفيد-19    هذه قصة نبي الله يونس في بطن الحوت    هذه قصة قوم خلف السد يخرجون آخر الزمان    مكسورة لجناح    الوزير الأول: احياء ذكرى المولد النبوي "مناسبة لاستحضار خصال ومآثر الرسول صلى الله عليه وسلم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



المحافظ إبراهيم رئيسي.. الرئيس الجديد لإيران
نشر في أخبار اليوم يوم 20 - 06 - 2021


ظريف يدعو الجميع للعمل معه
المحافظ إبراهيم رئيسي.. الرئيس الجديد لإيران
توالت التهاني من داخل إيران وخارجها بفوز مرشح التيار المحافظ إبراهيم رئيسي في الانتخابات الرئاسية التي جرت الجمعة وفق النتائج الرسمية الأولية غير النهائية بينما شككت بريطانيا والولايات المتحدة في نزاهة الانتخابات.
أعلن وزير الداخلية الإيراني فوز المرشح إبراهيم رئيسي بمنصب رئيس الجمهورية بعد أن حصل -وفق النتائج الرسمية النهائية- على 62 من أصوات الناخبين الإيرانيين.
وفي بيان أصدره بعد إعلان فوزه تعهد رئيسي بأن يكون رئيسا لكل الإيرانيين وأن يشكل حكومة تحارب الفساد وتنشر العدالة.
وكان رئيس لجنة الانتخابات العليا جمال عارف قال في مؤتمر صحفي السبت إن رئيسي حصل وفق النتائج الأولية على 17 مليونا و800 ألف صوت من أصل 28 مليونا شاركوا في التصويت. في حين حصل المرشح محسن رضائي على 3 ملايين و300 ألف صوت. أما مرشح التيار المعتدل عبد الناصر همتي فحصل على مليونين و400 ألف صوت مقابل حصول قاضي زاده هاشمي على مليون صوت وفق ما أعلنته اللجنة.
وأوضحت اللجنة أن أكثر من 28 مليون إيراني شاركوا في انتخابات الرئاسة من أصل 59 مليونا يحق لهم التصويت.
انتصار الشعب
وفي أول تعليق له على النتائج اعتبر مرشد الجمهورية علي خامنئي الانتخابات الرئاسية التي جرت الجمعة انتصارا للشعب الإيراني في مواجهة دعاية العدو .
وأضاف خامنئي في تغريدة أن المنتصر في الانتخابات هو الشعب الذي أفشل مجددا ما وصفها بالمؤامرات الخبيثة والحرب الإعلامية التي شنها العدو موجها التهاني للفائزين في الانتخابات الرئاسية والبلدية ومؤكدا على ضرورة التزامهم بمسؤولياتهم حسب الدستور.
وزار الرئيس المنتهية ولايته حسن روحاني المرشح الرئاسي رئيسي في مكتبه بالسلطة القضائية لتهنئته بالفوز.
من جانبه قال وزير الخارجية محمد جواد ظريف إنه يجب الاعتراف بأن رئيسي قد أصبح رئيسا لكل الإيرانيين بعد أن حصل على 20 مليون صوت وإنه يجب العمل معه بغض النظر عن الاتفاق أو الاختلاف معه.
وكان ظريف قال في تعليقه على النتائج الأولية للانتخابات إنه يتعين على الجميع العمل مع رئيسي من الآن فصاعدا فهو الرئيس المنتخب. وفي تصريحات له وصف ظريف رئيسي ب الرجل العقلاني الذي سيقود البلاد بشكل جيد.
التهاني تتوالى
وهنأ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رئيسي بفوزه حيث أكد الملحق الصحفي في السفارة الروسية في طهران مكسيم سوسلوف لوكالة نوفوستي تسليم رسالة تهنئة من بوتين إلى رئيسي مشيرا إلى أن الرئيس عبر عن أمله في مزيد من التطور في التعاون بين موسكو وطهران.
من جانبه هنأ الرئيس العراقي برهم صالح رئيسي بفوزه في الانتخابات وقال إنه يتطلع لترسيخ العلاقات مع إيران وأكد صالح في تهنئته أن المنطقة في أمس الحاجة للحكمة وتغليب لغة الحوار عبر إرساء الأمن واحترام السيادة.
كما هنأ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان نظيره الإيراني المنتخب وأعرب عن تمنياته بأن تحمل نتائج الانتخابات الخير لشعب إيران الصديق والشقيق .
وأعرب أردوغان عن ثقته بأن التعاون بين البلدين سيزداد قوة خلال فترة رئاسة رئيسي وقال سأكون سعيدا بزيارة إيران -عقب تخطي جائحة كورونا- بمناسبة الاجتماع المقبل لمجلس التعاون التركي الإيراني.
وهنأ أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وأمير دولة الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح الرئيس الإيراني المنتخب وذكرت وكالة الأنباء العمانية أن السلطان هيثم بن طارق هنأ بدوره رئيسي بفوزه بالانتخابات.
كما هنأ حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد نائب رئيس الإمارات وولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد رئيسي بفوزه. من جهتها باركت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) لرئيسي اختيار الشعب له وهنأته على فوزه في الانتخابات الرئاسية.
وكان رئيسي تلقى التهنئة من جميع منافسيه بالفوز وذلك قبل الإعلان الرسمي عن النتائج غير النهائية من قبل لجنة الانتخابات
بدورها أشادت الصحف الإيرانية المحافظة الصادرة السبت بما وصفته بالمشاركة الشعبية في الانتخابات وفشل دعوات المقاطعة.
تشكيك غربي
في سياق متصل قالت مصادر إعلامية إن الخارجية الإيرانية استدعت السفير البريطاني على خلفية ما تصفه بتعرض الناخبين الإيرانيين للمضايقات من قبل المعارضة الإيرانية في لندن وبرمنغهام.
وأضافت الخارجية السبت أن السلطات البريطانية لم تتمكن من توفير الأمن للناخبين الذين أرادوا أن يدلوا بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية الإيرانية التي جرت الجمعة.
بدورها أعربت الخارجية الأمريكية عن أسفها لما دعته حرمان الإيرانيين من عملية انتخابية حرة ونزيهة مضيفة أن المفاوضات النووية مع إيران ستتواصل.
من جهة أخرى قال المساعد الأمني في وزارة الداخلية حسين ذو الفقاري إن بلاده لم تشهد أي أحداث أمنية خلال الانتخابات.
وأضاف ذو الفقاري أن 600 ألف عنصر أمني شاركوا في الخطة الأمنية لضمان أمن الانتخابات.
-من هو رئيسي؟
ورئيسي من مواليد 1960 في مدينة مشهد رجل دين وسياسي محافظ. التحق بالقضاء عام 1980 وعمل مدّعيًا عاما حتى عام 1994.
وفي العام نفسه عُيّن رئيسا لهيئة التفتيش العامة وعام 2004 شغل منصب النائب الأول للسلطة القضائية واستمر فيه مدة 10 سنوات وعيّنه المرشد الأعلى رئيسا للقضاء عام 2019.
والتحق رئيسى بمجلس خبراء القيادة عام 2006 ومن ثم عُيّن عام 2017 عضوا بمجمع تشخيص مصلحة النظام بمرسوم من خامنئي وفي انتخابات 2017 الرئاسية جاء ترتيبه الثاني بعد روحاني.
وجاءت انتخابات 2021 في ظل أزمة اقتصادية واجتماعية سببها الأساسي العقوبات الأمريكية وزادتها حدةً جائحة كورونا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.