الخطة الوطنية للإنعاش الإقتصادي والإجتماعي في أجندة جلسة عمل    «الدولة متمسكة بإعادة كل رفات الشهداء المنفيين»    الرئيس تبون يتلقى تهاني الملوك ورؤساء الدول    تعهد بإجلاء مخلوفي و رياضيين آخرين عالقين في الخارج    حريق مهول يأتي على 12 هكتارا من الغطاء الغابي    بمقبرة العالية بالجزائر العاصمة    الجزائر تملك هامشا للمناورة دون اللجوء للاستدانة الخارجية    الشروع في محاكمة رجل الأعمال محيي الدين طحكوت    الألعاب المتوسطية وهران-2022    الدورة ال 43 لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب    تدمير قنبلة تقليدية الصنع بتيزي وزو    المطلوب مخطط وقائي ناجع    منع لمس الكعبة والحجر الأسود    على غرار توقيف النقل    استمرار الخلافات التقنية يؤجل التوصل إلى اتفاق نهائي    استهداف قاعدة "الوطية" الجوية.. هل يغيّر معالم الحرب في ليبيا؟    الفريق شنقريحة يشرف على حفل عيد الاستقلال    نوهت باستعادة رفات رموز المقاومة    وزير الصناعة يكشف:    بفعل شح الإمدادات    خلال الفصل الأول للسنة الجارية    نهاية الكوشمار    هل يعلم وزير الطاقة؟    شملت مختلف الصيغ بولايات الوطن    وفاة مؤلف موسيقى فيلم معركة الجزائر    كاتب جزائري ينال الجائزة الاولى بقطر    المعدات المحجوزة في الموانئ تمثل خسارة للاقتصاد الوطني    كورونا يُفرمل الصناعة الوطنية    السودان: إقالة رئيس الشرطة عقب احتجاجات كبيرة    للجزائر هامش مناورة دون اللّجوء إلى الاستدانة الخارجية    « عندما تكلمت عن الفساد في المولودية تحولت إلى متّهم واستئناف البطولة قرار ارتجالي»    أحياء جديدة بمشاكل قديمة    مكتتبو "عدل" يغلقون المديرية الجهوية    تأجيل وليس إلغاء    معركة استرجاع الذاكرة الوطنية    طبعة موشحة بألوان العلم الوطني للسجل الذهبي لشهداء ولاية باتنة    «ماوية التنوخية»... معركة الأنثى الجادة و الشاقة !    منصة إ.طبيب: أزيد من 2.600 استشارة طبية عن بعد منذ نهاية مارس    الرئيس الراحل المجاهد الثوري المضحي بمشواره الكروي    لا كمامات و لا تباعد بشوارع مستغانم    « المصابون أقل من 50 سنة يخضعون للعلاج و الحجر في المنزل»    الإنتاج وفير ووزارة الفلاحة مكلفة بتنظيم الأسواق    قسنطينة تستذكر جرائم المستعمر    خطاب غاضب لترامب في عيد الاستقلال    استكتاب حكام الجزائر عبر العصور    الكوميدي زارع الفكاهة    تأجيل الطبعة 17 إلى 2021    إقبال واسع على المسابح المطاطية كبديل للشواطئ    اجتماع حاسم لزطشي بالوزير    انقلاب على ملال وتحضير ياريشان لأخذ مكانه    المدرب حجار مرشح لخلافة سليماني    بعوضة النمر تغزو 14 بلدية بتيزي وزو    منع لمس الكعبة وتقبيل الحجر الأسود.. السعودية تضع ضوابط صارمة للحج    «غوغل» يحتفل بعيد استقلال الجزائر    قصيدة" «ذكرى الشهيد"    بشارة الرسول عن ثواب الصلاة في المساجد    نماذج تربية أبناء الصحابة عبد الله بن الزبير    اللهم بفضلك يا كريم يا غفار أدخلنا الجنة دار القرار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تزامناً‮ ‬مع انعقاد‮ ‬مؤتمر المنامة‮ ‬
إضراب شامل في‮ ‬فلسطين‮ ‬يوم‮ ‬25‮ ‬جوان الجاري
نشر في المشوار السياسي يوم 17 - 06 - 2019

أعلنت حركة التحرير الوطني‮ ‬الفلسطيني‮ ‬فتح التي‮ ‬يتزعمها،‮ ‬الرئيس‮ ‬محمود عباس،‮ ‬أن‮ ‬يوم‮ ‬25‮ ‬جوان الجاري‮ ‬سيشهد إضرابا شاملا في‮ ‬كافة الأراضي‮ ‬الفلسطينية تزامنا مع انعقاد ورشة الأمريكية في‮ ‬البحرين ورفضا لها‮.‬ وقال عضو اللجنة المركزية لفتح،‮ ‬جمال محيسن،‮ ‬للصحفيين،‮ ‬إن الشعب الفلسطيني‮ ‬وفصائله سيشاركون في‮ ‬فعاليات شعبية‮ ‬يوم‮ ‬24‮ ‬من الشهر الجاري‮ ‬رفضا للورشة،‮ ‬فيما‮ ‬يكون اليوم التالي‮ ‬إضرابا شاملا‮.‬ وأضاف محيسن،‮ ‬أن الفعاليات تهدف لإيصال رسالة الشعب الفلسطيني‮ ‬للاحتلال الإسرائيلي‮ ‬والعالم والمجتمعين في‮ ‬المنامة،‮ ‬بأن الورشة الأمريكية هي‮ ‬عار وخيانة وطعن في‮ ‬ظهر الفلسطينيين وخيانة للعهدة العمرية‮.‬ ودعا المسؤول في‮ ‬فتح،‮ ‬إلى جهد وتحالف عربي‮ ‬موحد‮ ‬يقود إلى إنهاء الاحتلال الإسرائيلي‮ ‬وتحرير الأرض الفلسطينية‮.‬ ورفضت السلطة الفلسطينية الورشة الأمريكية التي‮ ‬ستنظم‮ ‬يومي‮ ‬25‮ ‬و26‮ ‬من الشهر الجاري‮ ‬في‮ ‬المنامة تحت عنوان‮ ‬الإزدهار مقابل السلام‮ ‬لبحث الشق الاقتصادي‮ ‬من خطتها المرتقبة لحل الصراع الفلسطيني‮ ‬‭-‬‮ ‬الإسرائيلي‮ ‬المعروفة إعلاميا باسم‮ ‬صفقة القرن‮ .‬ وفي‮ ‬ذات السياق،‮ ‬قال محيسن‮: ‬إن الشعب الفلسطيني‮ ‬ينتابه‮ ‬غضب عارم من الحكومة الإسرائيلية لمحاولتها تجويعه من خلال مواصلة مصادرة أموال الضرائب الفلسطينية‮ ‬،‮ ‬وذكر أن إسرائيل تدرك أن قضية الأسرى والشهداء قضية كل بيت فلسطيني،‮ ‬مؤكدا أنها لن تجد مسئولا فلسطينيا‮ ‬يتراجع عن تلك القضايا والثوابت،‮ ‬مطالبا إياها بالتراجع عن قرارها بشأن الأموال الفلسطينية‮.‬ وأشار محيسن،‮ ‬إلى أن حركته تحاول تنظيم حراك شعبي‮ ‬عارم وغاضب في‮ ‬مواجهة الإجراءات الإسرائيلية في‮ ‬الأراضي‮ ‬الفلسطينية خاصة فيما‮ ‬يتعلق بأموال الضرائب‮. ‬وتواجه السلطة الفلسطينية أزمة مالية خانقة منذ قرار إسرائيل في‮ ‬فيفري‮ ‬الماضي‮ ‬اقتطاع جزء من أموال الضرائب الفلسطينية بذريعة ما تقدمه السلطة من مستحقات مالية إلى أسر القتلى والأسرى الفلسطينيين في‮ ‬السجون الإسرائيلية‮.‬ ورفضت السلطة الفلسطينية،‮ ‬منذ ذلك الوقت،‮ ‬تسلم أموال عائدات الضرائب الفلسطينية التي‮ ‬تجبيها إسرائيل نيابة عنها بسبب القرار الإسرائيلي‮ ‬بالاقتطاع من تلك الأموال‮.‬
تظاهرة في‮ ‬رام الله رفضاً‮ ‬ل مؤتمر المنامة‮
وتظاهر الفلسطينيون في‮ ‬مدينة رام الله للتعبير عن رفضهم لورشة‮ ‬السلام من أجل الازدهار‮ ‬الاقتصادية التي‮ ‬ستحتضنها العاصمة البحرينية المنامة كجزء من‮ ‬صفقة القرن‮ . ‬وجاب المحتجون شوارع المدينة ورفعوا لافتات تندد بورشة البحرين وتستنكر الخطط الأمريكية الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية‮.‬ وحمل المشاركون لافتات كتبت عليها شعارات‮ ‬ما بنبدل الاستقلال بالمشاريع والمال‮ ‬و ورشة البحرين خيانة وكل من‮ ‬يشارك فيها خائن‮ .‬ وشاركت في‮ ‬تنظيم الاحتجاجات فصائل وقوى وطنية ومنظمات‮ ‬غير حكومية،‮ ‬مع اقتراب موعد انعقاد الورشة نهاية الشهر الجاري‮.‬ وقال محافظ طولكرم،‮ ‬عصام أبو بكر،‮ ‬إن المتظاهرين خرجوا رفضا لورشة البحرين إحدى حلقات صفقة القرن،‮ ‬ومحاولات مقايضة حقوقنا بوهم السلام الاقتصادي‮.‬ وكانت الولايات المتحدة والبحرين أعلنتا في‮ ‬بيان مشترك،‮ ‬أن العاصمة المنامة ستستضيف في‮ ‬25‮ ‬و26‮ ‬جوان الجاري،‮ ‬مؤتمرا لتشجيع الاستثمار في‮ ‬المناطق الفلسطينية،‮ ‬وأعلن القادة الفلسطينيون مقاطعته‮.‬ كما دعت منظمة التحرير الفلسطينية،‮ ‬مؤخرا،‮ ‬الدول العربية التي‮ ‬أعلنت موافقتها على المشاركة في‮ ‬مؤتمر المنامة الاقتصادي‮ ‬للعدول عن قرارها‮.‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.