ديلور: "أريد تبليل قميص الجزائر في كأس إفريقيا أو بعدها"    بهدف كسر الأسعار    في‮ ‬ذكرى اندلاع الكفاح الصحراوي‮ ‬المسلح    في‮ ‬انتظار ما ستسفر عنه المحادثات    الصندوق الوطني‮ ‬للتأمين على البطالة    تنافس شديد من أجل ضمان البقاء    وداد تلمسان‮ ‬يبقى في‮ ‬المحترف الثاني    كأس الجزائر لكرة الطائرة للسيدات    خلال السنة الماضية‮ ‬    الحمى المالطية تصيب‮ ‬11‮ ‬شخصاً‮ ‬بسبب حليب الماعز    خلال موسم الإصطياف المقبل    الأيام المسرحية المحلية في طبعتها ال21 من تنظيم جمعية "النبراس"    في‮ ‬تعليقها على تصريحات الفريق ڤايد صالح    يحويان مواد لصناعة المتفجرات‮ ‬    إجماع لدى الطبقة السياسية على تأجيل رئاسيات 4 جويلية    النفط يبلغ أعلى مستوياته ويلامس 73.40 دولارا للبرميل    بسبب‮ ‬غياب الشهود    بعدما رفضت الإفراج عن لويزة حنون‮ ‬    طبيب جزائري‮ ‬لمساعدة مسلمي‮ ‬بورما    هل سيصبح‮ ‬22‮ ‬فيفري‮ ‬عيداًَ‮ ‬وطنياً؟    بحث تفعيل التعاون الثنائي    النيابات العامة مدعوة للإشراف الدقيق على التحقيقات الأولية        نواب يتمسكون بمقاطعة العمل البرلماني    الإعلان عن التحضير لمبادرة وطنية للمساهمة في حل الأزمة    تأجيل محاكمة علي حداد إلى 3 جوان بسبب غياب الشهود    توزيع 2400 سكن يوم السبت وحصة أخرى في ليلة القدر    مقاربة اقتصادية أمريكية لوأد القضية الفلسطينية    أسواق النفط مستقرة بفضل جهود «أوبك» وشركائها    الصيادلة الخواص يحتجّون أمام وزارة العدل    زكاة الفطر 120 دينار    سيارة مجنونة تقتل طفلا بيلل    من أجل عيد آمن صحيا    البترول ب 11ر73 دولار للبرميل بعد لقاء أوبك    الحوثيون يطلقون الصواريخ على مكة    « قورصو» يخيب الآمال و«مشاعر» و «أولاد الحلال» في الصدارة    «الرايس قورصو» خيب ظننا ويجب مضاعفة البرامج الدينية    أعجبت بمسلسل أولاد الحلال الذي كسر الطابوهات    وفاة السيدة عائشة أم المؤمنين (رضي الله عنها)    رمضان شهر الخير    لجنة أمنية تابعة للجيش تفصل في استغلال الأراضي المهملة خلال العشرية السوداء    براهيم خلادي (لاعب دولي سابق لكرة اليد) : «الحريرة والبوراك والسمك دائما في المائدة»    المطالبة بالإفراج عن زملاء المهنة المسجونين في قضايا مؤثرات عقلية    زبائن شركة “هواوي” يواجهون مصير غامض بعد قرار ترامب    مقابلة شكلية ل "سي.أس.سي" بتاجنانت    اللجنة المنظمة تكشف عن تميمة البطولة    البجاويون مطالَبون بالفوز    الدشرة القديمة بمنعة في خطر تنتظر التصنيف    حرفيو بومرداس يتعرضون لخسائر معتبرة    النادي العلمي للمحروقات يمثل الجزائر    العلامة ماكس فان برشم ...أكبر مريدي الخير للإنسانية    الشيخ شمس الدين: “هذا هو حكم صلاة من يلامس الكلاب”    إنجاز 5 محولات جديدة لتحسين خدمات التموين بالكهرباء    التراث والهوية بالألوان والرموز    السهرة الثالثة على شرف حسن سعيد    للمطالبة بالإفراج عن قانون الوقاية من المؤثرات: الصيادلة الخواص بميلة يتوقفون عن العمل لنصف يوم    أنت تسأل والمجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية وهران يجيب:    وزارة الصحة تتكفّل بإرسال عماد الدين إلى فرنسا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجزائر تتابع قضية الدبلوماسيين المختطفين بدقة
قال أن مواقفنا تجاه الصحراء الغربية «ثابتة وصارمة .. لعمامرة:
نشر في المشوار السياسي يوم 11 - 11 - 2013

رد، أمس، كل من وزير الاتصال عبد القادر مساهل، ووزير الخارجية رمطان العمامرة، على تساؤلات الصحفيين خلال الندوة المشتركة والدورية التي جمعتهما بالإعلاميين أمس بفندق الأوراسي بالعاصمة، أين انصبّت الأسئلة المقدمة حول القضايا الراهنة، على غرار أحداث الدار البيضاء المغربية الأخيرة، وموقف الجزائر إزاء القضية، وكذا أسباب تأجيل زيارة كاتب الخارجية الأمريكي جون كيري، وقضية الدبولماسيين الجزائريين المختطفين بمالي، إضافة إلى ظاهرة «الحراڤة»، وتطويق الحدود الجزائرية.
وأكد لعمامرة في رده على سؤال موقف الجزائر إزاء الأحداث الأخيرة التي شهدتها الدار البيضاء المغربية، «لن نرد على أحد، الجزائر لها مواقف مبدئية ولها القدرة الكافية للدفاع عن مصالحها»، وأضاف أنه تم المطالبة بفتح تحقيق في قضية تدنيس العلم الجزائري وكذا انتهاك حرمة القنصلية الجزائرية، وهناك اتصالات بين البلدين حول القضية، للكشف عن المتورطين في المساس برموز الدولة الجزائرية، وأوضح الوزير «سيبقى موفقنا تجاه الصحراء الغربية ثابتا وصارما، ونحن نميز بوضوح بين مسألة الصحراء الغربية التي تندرج في إطار تصفية الاستعمار وهي على طاولة الأمم المتحدة وبين علاقاتنا الثنائية مع المغرب، مضيفا «لن تحيد عنه طالما يتعلق بمبادئها في تصفية الاستعمار ودعم حقوق الشعوب في تقرير مصيرها، وليس لها دخل بالعلاقات الثنائية بين البلدين، التي تجمعهما علاقات تاريخية، ولا يعني سكوت الدبلوماسية تسليما بالانتهاكات أين لا يمكن للدولة مجابهة كل التصريحات في حينها، قائلا أنه قيل ما يجب قوله، وكان على المغرب احترام سيادة الجزائر. وقال لعمامرة بخصوص الدبلوماسيين المختطفين في مالي، ردا على سؤال «السياسي»، أن الجزائر لها باع كبير في صحراء مالي، وهي مجندة وتتابع كل صغيرة، وكبيرة حول القضية، مؤكدا أنه التقى أمس بعائلات المختطفين، حيث أبدى تأسفه الشديد حيال ذلك، كما أوضح الوزير بخصوص وضعية المساجين الجزائريين بالعراق، أن الجزائر تلقت تأكيدات من الشقيقة العراق بدراسة القضية بكل جدية، وقال وزير الخارجية حول قضية تأجيل زيارة كيري وتأثيرها على العلاقات الجزائرية الامريكية، أن العلاقة قوية ومتينة وفي تطور مستمر، مؤكدا أن حجم المبادلات الاقتصادية بين البلدين أعلى من كافة الدول الإفريقية مجتمعة، تابع «جميع علاقاتنا مع الدولة الأمريكية قوية ومدعومة للتطور في مجالات أخرى، وأصبحت بيننا مصالح كبيرة، وأن كيري اتصل بنا وشرح لنا الموقف، حيث أنه تقرر تأجيل الزيارة حسب «اتفاق مشترك»، وسيلتحق بالجزائر خلال الأيام القليلة المقبلة».
وبخصوص ظاهرة الحراڤة قال الوزير «نحن» نحرص أكثر لحماية رعايانا خارج الوطن، ولا نشجع الشاب الجزائري على فكرة تغيير وطنه، أو«الحرقة»، في ما أبدى تأسفه على تلقيه خبر وفاة «حراڤة» أمس بالأراضي البلغارية، وأكد أن القنصلية الجزائرية بالخارج تعمل قصارى جهدها من أجل أن تتكفل بهذه الفئة ولو أنه سيطبق عليهم قانون الدول المستقبلة، داعيا هاته الأخيرة أن تحترمهم وتبقي على كرامتهم باسم العلاقات الخارجية الكبيرة التي تملكها الجزائر». في الأخير أكد وزير الاتصال عبد القادر مساهل أن الهدف الرئيسي من هاته اللقاءات الدورية بالإعلاميين هو محاولة إرساء أسس اتصال مع الشركاء الإعلاميين مبنية على الثقة والاحترام المتبادلين، منوها في نفس الوقت إلى الحاجة الملحة في الوقت الحالي، إلى إعلام إحترافي يخدم مصلحة الدولة والمواطن في آن واحد ويقدم معلومة ذات مصداقية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.