الرئيس تبون يكشف عن الخطة النهائية للإنعاش الاقتصادي والاجتماعي    زعلان: صفقة طحكوت كانت مربحة ل"ايتوزا" وجنبتها خيار يكلفها مرتين مبلغ الكراء    الدورة البرلمانية تُختتم الخميس القادم    توقيف ثلاثة عناصر دعم للجماعات الإرهابية بوهران    نجاح مسار تعديل الدستور يستدعي انخراط الجميع في إثرائه    الجزائر اصطادت كامل حصّتها من التّونة الحمراء الحيّة    ملتقى دولي بالجزائر حول الاستثمار نهاية جويلية    المؤسسات الناشئة: التمويل الجماعي سيصبح عمليا عما قريب    اليوان الصيني ينتعش أمام الدولار    توقّع إنتاج ما يقارب 110 آلاف قنطار من الطّماطم بمستغانم    احتجاج لمكتتبي عدل 2 بالعاصمة    إدانة شريف ملال بشهرين حبس نافذ    بن رحمة يواصل التوهج ويسجل مجددا مع برينتفورد    أمن الوادي يوقف 3 مروّجين للسموم        وزيرة الثقافة تُنصب أعضاء لجنة صندوق الفنون والآداب    رحيل مؤلف موسيقى فيلم معركة الجزائر    تجميد عملية ابرام عقود الزواج ببلديات جيجل    سوناطراك تتبرع بحوالي مليار دينار    عودة النشاط الرياضي ليست شأناً سياسياً    البوليساريو تشيد بموقف الاتّحاد الأوروبي    الجنائية الدولية تقبل التّحقيق في جرائم ترهونة وجنوب طرابلس    نياية الجمهورية تأمر بتشريح جثة المحامية طرافي لكشف ملابسات مقتلها    لبنان يمر بوضعية اقتصاديّة غير مسبوقة    الكاف تقرر تأخير «شان» الجزائر إلى الصائفة    «بابيشا» لمونية مدور في مهرجان الفيلم العربي التاسع بسيول    إدارة «الكناري» تقترب من حسم صفقة المهاجم بوشوارب    «كان متفانيا في عمله رغم قلة الإمكانيات»    بوقدوم يشارك في الاجتماع الوزاري التاسع لمنتدى التعاون العربي الصيني    المسيلة: التشديد على الإسراع في تركيب محطة نزع المعادن من مياه الشرب ببلدية حمام الضلعة    مشروع اتفاقية بين وزارتي المجاهدين والتضامن الوطني "قريبا" لتنمية الروح الوطنية لدى الأجيال    كرة القدم/الرابطة الأولى: اتحاد الجزائر يوقع على اتفاقية ثلاثية مع لجنة مراقبة التسيير للفاف و مكتب خبرة    الألعاب المتوسطية : لجنة التنظيم تخصص مليار دج لتجهيز عددا من الهياكل الرياضية    كمال بلجود يعزي عائلة رئيس دائرة الحروش عثمان جفافلية        العثور على طفل كان مفقودا في الأغواط    هكذا تكون رحمة الله بعباده    الفرق بين الصبر والرضا    الحكمة من سنة نفض الفراش قبل النوم    مناسك الحج.. رحلة الذنب المغفور    "الجنائية الدولية" توافق على التحقيق بجرائم حفتر بليبيا    حجر جزئي بداية من اليوم على 18 بلدية بسطيف    شعيرة الذبح قد تساهم في انتشار وباء كورونا    تراجع حوادث المرور خلال الأشهر الخمسة الأولى    حرارة تصل إلى 46 درجة غدا في هذه المناطق!    اجتماع وزراء خارجية مبادرة السلام العربية يؤكد رفضه لضم أي جزء من الأراضي الفلسطينية المحتلة    توقيف ترامواي سطيف    صدور العدد التجريبي من مجلة تاريخ الجزائر "ميموريا"    وزير الطاقة يستعرض تطور سوق النفط على المدى القصير    الصحة العالمية تعلّق على تفشي الطاعون الدبلي في الصين    وزير الصناعة : لا يهمنا تاريخ العودة لإستيراد السيارات    استمرار الخلافات التقنية يؤجل التوصل إلى اتفاق نهائي    طبعة موشحة بألوان العلم الوطني للسجل الذهبي لشهداء ولاية باتنة    معركة استرجاع الذاكرة الوطنية    استكتاب حكام الجزائر عبر العصور    الكوميدي زارع الفكاهة    تأجيل الطبعة 17 إلى 2021    منع لمس الكعبة وتقبيل الحجر الأسود.. السعودية تضع ضوابط صارمة للحج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سعيد جلاب يكشف
نشر في النصر يوم 05 - 11 - 2018

تنسيق بين وزارة التجارة و الجمارك لمحاربة ظاهرة تضخيم الفواتير
كشف وزير التجارة سعيد جلاب، أمس عن آداء «عمل معمق» بالتنسيق بين الوزارة و مصالح الجمارك للقضاء عل ظاهرة تضخيم الفواتير عند استيراد السلع، كما أشار إلى شروع مصالحه مستقبلا في وضع أسعار مرجعية لأربعة أو خمسة أنواع من الخضر الواسعة الاستهلاك كالبطاطا و الكوسة و البصل و الطماطم، مبرزا أنه سيتم وضع مخطط وطني لتوزيع السلع و المواد الفلاحية يتضمن إنجاز أسواق جديدة للجملة عبر مختلف ولايات الوطن.
و أكد الوزير، خلال جلسة استماع من قبل لجنة المالية و الميزانية للمجلس الشعبي الوطني ترأسها توفيق طورش، رئيس اللجنة و بحضور وزير العلاقات مع البرلمان، محجوب بدة، لمناقشة مشروع قانون المالية لسنة 2019، أن مكافحة ظاهرة تضخيم الفواتير يتم عن طريق التعاون بين كافة الفاعلين و في هذا الاطار يتم التنسيق بين وزارة التجارة و الجمارك للتأكد من صحة المبالغ المقيدة في الفواتير و ذلك بالتعاون مع البلد المصدر.
و أضاف قائلا: «نحن بصدد القيام بتحريات و تحاليل لمعرفة البلدان التي تشهد صادراتها محاولات تضخم في الفواتير»، مضيفا أنه توجد اتفاقات مع تلك الدول للسماح بالتأكد من مبلغ الفواتير.
و أكد الوزير في رده على تساؤلات أعضاء اللجنة حول تنظيم التجارة الخارجية ، أن سياسة الدولة تسعى إلى إعادة التجارة الخارجية إلى طبعها العالمي و لكن مع حماية المنتوج الوطني، مذكرا بالجهود التي بذلت من طرف الدولة لحماية المنتوج الوطني، لا سيما التعليق المؤقت لاستيراد بعض السلع المصنعة محليا، مؤكدا أن تطبيق الرسم الإضافي المؤقت للحماية، سيسمح للمستوردين، عن طريق دفع حقوق تتراوح بين 120 بالمئة أو 150 بالمئة، حسب قيمة المواد المصنعة المستوردة.
وأضاف الوزير، أن استيراد المواد المصنعة نهائيا يكلف 1.4مليار دولار ، حيث أن تطبيق معدل 50 بالمئة من تلك الحقوق الإضافية، سيسمح بتحصيل حوالي 700 مليون دولار إلى الخزينة العمومية.
و من جهة أخرى وبخصوص التجارة الداخلية، قال الوزير أن مصالحه تسعى حاليا إلى تدارك النقائص التي يعرفها نظام مراقبة نوعية السلع، حيث يتم حاليا تقييم هذا النظام على مستوى كل ولايات الوطن بغية تحسينه.
و اعترف الوزير، أن الأسواق الجزائرية غير منظمة، مشيرا في هذا الاطار إلى الخرجات الميدانية التي قام بها منذ تنصيبه على رأس الوزارة حيث اكتشف بأن تسيير تلك الفضاءات التجارية لا يحترم دفتر الشروط ، و من أجل تصحيح هذا الوضع، شرعت الوزارة -حسب قوله- في إجراء تحقيق ميداني، مضيفا أنه سيجتمع في المستقبل القريب مع كافة مدراء أسواق الجملة من أجل تباحث إجراءات تسيير مؤسساتهم.
و من جانب أخر، أكد جلاب، أن دائرته الوزارية تعمل حاليا على ملف «التوزيع الواسع «، حيث تفتقد الجزائر من فضاءات لبيع الجملة و نصف الجملة و كذا «مركزية بيع» خاصة بتوزيع السلع و المواد الفلاحية لتلك الفضاءات.
و سيتم في هذا الصدد-حسب ذات المسؤول- وضع مخطط وطني لتوزيع السلع و المواد الفلاحية يتضمن إنجاز أسواق جديدة للجملة عبر مختلف ولايات الوطن، حيث سيتم مستقبلا استلام سوق للجملة بولاية سطيف ثم تليها أخرى بولاية عين الدفلى، مشيرا إلى تحديد هدف لإنجاز سوق ضخمة بمنطقة بوفاريك بولاية البليدة.
و سيسمح إنجاز تلك الأسواق بتنظيم التوزيع و توفير السلع و المواد الفلاحية و كذا الحد من الأسواق الموازية عن طريق إدماج النشطاء في السوق السوداء في الأسواق المنظمة.
و عن مراقبة أسعار المواد الفلاحية في الأسواق، أعرب الوزير عن شروع مصالحه مستقبلا في وضع أسعار مرجعية لأربعة أو خمسة أنواع من الخضر الواسعة الاستهلاك كالبطاطا و الكوسة و البصل و الطماطم.
و بخصوص مشروع قانون المالية لسنة 2019، كشف الوزير أن قطاعه قد استفاد من أكثر من 19 مليار دج، منها ميزانية تسيير ب18 مليار دج و ميزانية التجهيز ب685 مليون دج، مشيرا إلى تراجع ميزانية التسيير مقارنة بالسنة الجارية في اطار سياسة ترشيد النفقات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.