على لسان عبد القادر بن قرينة :حركة البناء تثمن موقف الدولة من التطبيع    حالات كورونا في المغرب تتجاوز عتبة ال100 ألف    مسابقات انتقائية للمترشحات إلى مدارس أشبال الأمة    200 وثيقة و38 خبرة لفك لغر إمبراطورية حداد    توقيف 19 "حرّاقا" بعرض البحر في وهران    بوقادوم يجري بباماكو سلسلة محادثات مع عدة فاعلين ماليين    الجيش لحماية معدن الذهب من "المتسللين" والتعجيل في استغلال منجمي غار جبيلات للحديد ومنجم وادي أميزور للزنك والفوسفاط    استراتيجية جديدة لتنظيم عمل الحركة الجمعوية    حماس تثمن تصريحات الرئيس تبون بشأن التطبيع    العقوبات الأممية على إيران تدخل حيز التنفيذ    النفط يُقرّب الفرقاء!    القول الحَسَن وآثاره في القلوب    مكانة صلاة الجمعة في حياة المسلمين    تسخير الظروف لإنجاح مراجعة القوائم الانتخابية بباتنة وببسكرة    تنصيب عبد الرزاق سبقاق مديرا عاما للديوان الوطني للحج والعمرة    الرئيس تبون يأمر بإخضاع أي التزام مالي بالعملة الصعبة مستقبلا لموافقة مجلس الحكومة    تنصيب رؤساء الدوائر الجدد في ولاية ميلة    بيلاروسيا.. دعوات محتجين لمحاصرة القصر الرئاسي    بالوثيقة.. "الفاف" تطالب الأندية باحترام البروتوكول الصحي في التدريبات    إصابة عطال    الإطاحة بعصابة أحياء تزرع الرعب في مستغانم    العثور على كهل منتحرا شنقا داخل مستودع للدواجن    رئيس الجمهورية الدخول الاجتماعي المقبل في يد اللجنة العلمية وليس الحكومة    ديدي راوولت: "حراقة" جزائريون وتونسيين سبب الموجة الثانية لكورونا في فرنسا    "عدل" توقف منح الشقق من 4 غرف نهائيا    توزيع عدد الإصابات بكورونا عبر الولايات    الجزائر تفتك المرتبة الأولى عالميا في مسابقة لصناعة الروبوتات    فريق إنجليزي يتفاوض لِانتداب سليماني    "عدل" تشدد اللهجة مع شركات الإنجاز الأجنبية    اضراب وطني يشل النقل الخاص    القضاء على إرهابي في أمسيف بجيجل.. والجيش يواصل تمشيط المنطقة    رئيس الجمهورية: ما حدث مع الأنترنت لا يشرفنا ولن أتسامح    عملان جزائريان في مهرجان مالمو للفيلم العربي بالسويد    تندوف: تحقيق نتائج جيدة في مكافحة البوفروة وسوسة التمر    اتفاقية تعاون بين المركز الجزائري للسينما والمدرسة الوطنية العليا للصحافة    سوق أهراس: الجزائرية للمياه تدعو المؤسسات الصغيرة لإنجاز أشغال التوصيلات وإصلاح التسربات    كعروف: "نسعى لبرمجة مواجهة ودية خلال تربص مستغانم"    في اجتماع مع مدراء الصحف العمومية: بلحيمر يُشدِّد على ضرورة الشرح الموسع لمشروع تعديل الدستور    قضية علي حداد : النيابة العامة تفتح تحقيقا قضائيا في تحويل 10 ملايين دولار    قتيل وجريح في انقلاب مركبة بالحرملية    في انتظار الصفقة مع "أوراكل".. الولايات المتحدة تؤجل حظر "تيك توك"    "الخضر" يواجهون الكاميرون وديا بهولندا    طُرق استغلال أوقات الفراغ    زهير عطية يسحب ترشحه رئاسة مجلس الإدارة    المرأة الصحراوية.. نموذج لانتهاكات حقوق الإنسان    أبطال ترسمهم الحبكة بلغة شعرية ممتعة    زهرة بوسكين تصدر مجموعتها القصصية "ما لم تقله العلبة السوداء"    السباعي الجزائري في تربص إعدادي بعنابة    برناوي ينسحب من رئاسة اتحادية المبارزة    أمطار رعدية على 7 ولايات    رغم التغيرات والتطورات الحديثة    السياق الفلسفي للسلام والسياق التشريعي السياسي    أكثر من 160 دار نشر عربية في المشاركة    المضمر في الشعر الجزائري المعاصر (الحلقة الثانية)    المتقاعدون يتنفسون الصعداء أخيرا    المدير العام للديوان المهني للحبوب يلتقي بفلاحي تيارت    دفتر سفر لتراث و مواقع المدينة السياحية    عندما يتأبّى الإنسانُ التكريم!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مكسب سيضبط الأسعار ويريح المستهلك ويقضي على التجارة الموازية
نشر في الشعب يوم 04 - 03 - 2019

شدد وزير التجارة سعيد جلاب، لدى إشرافه على افتتاح سوق الجملة الجهوي للخضر والفواكه بمنطقة بوراشد بعين الدفلى على تنويع الشعب الفلاحية وترقيتها بهدف تجاوز التجارة الموازية وتنظيم الأسعاروالتوجه من جهة أخرى نحو التصدير بعد التسهيلات الممنوحة للمتعاملين الإقتصاديين.
في معرض حديثه عن التسويق وتوفير المنتوج الفلاحي لدى المستهلك، ذكر ذات الوزير جلاب بالتسهيلات الممنوحة من طرف وزارة للممارسة الأنشطة التجارية خاصة في الفضاءات العمومية الكبرى كما هو الحال بسوق الجملة الجهوي للخضر والفواكه بعين الدفلى الذي من المنتظر أن يغطي أزيد من 9 ولايات بالنظر إلى الموقع الملائم الذي يحتله كونه على واجهة الطريق السيار شرق غرب المربوط بالطرق الوطنية والبلدية والتي تمكنه من استقطاب مئات الفلاحين والتجار في تعاملهم اليومي مع أكثر من 180موزع يستقرون بداخل سوق الجملة الذي أكد بشأنه أنه مفخرة لولاية عين الدفلى والولايات المجاورة من جهة ومن جهة قاعدة إقتصادية للمنتجين الفلاحيين والعاملين بقطاع التجارة ومن ناحية أخرى مكسب للولاية والبلدية والشباب حيث سيوفر مئات مناصب الشغل حسب قول الوزير جلاب.
أما بخصوص دعم الفلاحين والوقوف إلى جانبهم تعهد ذات المسؤول الحكومي بتنشيط وحدات صناعية جديدة بالمنطقة والولايات التي بحاجة إلى مثل هذه المصانع التي تستقبل الفائض من الإنتاج حتى لايخسر الفلاح والمنتج ويؤثر عليه تذبذب الأسعار وتراجها وضعف التسويق، الأمر الذي يحبط من عزيمة المنتجين وهنا ألح الوزير على منح جانب من الإهتمام للصناعات التحويلية لأن مخرج التصدير يبقى له شروطه ومقاييسه. وبهذا الخصوص أكد ذات المسؤول أن وزارته منحت كل التسهيلات لتنشيط عملية التصدير التي انطلقت بقوة في الميدان الفلاحي ومن عين الدفلى كذلك بالنظر إلى منتوجها ومردوده ونوعيته وطبيعة المصديرين والفلاحين الذين انخرطوا في هذا المسعى الاقتصادي البديل للمحروقات. لذا حسب ذات الوزير فإن فرض تسليم شهادة المطابقة للمنتوج ستمنح محليا من طرف المصالح المعنية بالقطاعين على مستوى كل الولايات تشجيعا للمصدرين الذين لهم إمكانيات كبيرة لفرض المنتوج الفلاحي الجزائري في الأسواق الدولية. وهنا ألح الوزير على التوجه نحو إفريقيا وإفريقيا الغربية بالنظر إلى الطلب الكبير على المنتوج الجزائري الذي له خصائص يفضلها هؤلاء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.