يتعلق الأمر بجميعي‮.. ‬بري‮ ‬وبن حمادي    فيما عبّرت شخصيات عن جاهزيتها لخوض السباق    محمد شرفي‮ ‬يكشف‮:‬    “نوبة قلبية حادة” لسوق النفط!    يتم صرفها بالسعر الرسمي‮ ‬مرة كل خمس سنوات    جيوب‮ ‬الزوالية‮ ‬تلتهب    مع تقديمهم لضمان مالي    بالصور.. أول حصة تدربية لمحليي الخضر إستعدادًا لمواجهة المغرب    ترامب يتهم إيران بالوقوف وراء الهجوم على السعودية    عاجل: "الخضر" على موعد مع ملاقاة منتخب كبير بفرنسا    الداخلية تطلق مهام تفتيشية عبر كافة البلديات    المرسوم التنفيذي للمؤثرات العقلية يصدر قريبا    تنويع مشاريع الشراكة الصناعية بين متعاملي البلدين    حجز 10 آلاف قرص مهلوس ببئر التوتة    600 مشروع للحد من خسائر الفيضانات    قيس وقروي يحدثان زلزالا انتخابيا    مكتتبو عدل 2 بتيغنيف يستنكرون تأخر مشروع 800 مسكن    جمعية راديوز تزور تتضامن مع الاطفال المسعفة بحي السلام    التحكيم يحرم فليسي من التأهل و الآمال معلقة على بن شبلة    ساعد يصاب ويغيب لثلاث أسابيع ومواجهة بسكرة تبرمج يوم 24 سبتمبر    .. قبل الحديث عن الرقمنة    أكثر من 100 مدمج في عقود ما قبل التشغيل ينتظرون منحتهم منذ سنة    طلبة جامعة ابي بكر بلقايد بتلمسان غاضبون    النتائج الأولية للرئاسيات تضع قيس سعيّد في الصدارة يليه القروي ثم مورو    اشتيه: الأغوار جزء لا يتجزأ من الجغرافيا الفلسطينية    عامان حبسا لحمال طعن زبونا لخلاف حول نقص في السلعة بالصديقية    انطلاق أشغال بناء محور دوراني بموقع البوسكي ببلعباس    تلاميذ مدارس نفطال وحي 1520 مسكن يطالبون بحق الحماية    المسرحي الراحل عبد القادر تاجر    .. الكيلاني ابن «الأفواج»    هل الإعلاميون أعداء المسرح ؟    « تسليم مشروع خط السكة الحديدية بداية مارس القادم»    المطالبة بتخصيص حيز زمني للإعلام القانوني    أستاذة ثانوي تطالب بفتح تحقيق في مظالم القطاع    المطالبة برفع قيمة الوجبة إلى 100 دينار    ملتقى دولي لترقية السياحة المستدامة    زيارة رسمية لمشروع 6 آلاف سكن "عدل"    صالون "بيازيد عقيل" ينظم جلسته الخامسة    "العميد" يثأر من "الحمراوة" في أول فرصة    محمد الأمين بن ربيع يمثل الجزائر    إتحاد العاصمة يضع قدمه في دور المجموعات    الموت يغيب الفنان يوسف مزياني    معرض الجزائر الدولي للكتاب يستقطب 1020 ناشرا من 40 دولة    جمعية مرضى السكري تطالب بأطباء في المدارس    ميراوي : يدنا ممدوة للشركاء الاجتماعيين    بالتزامن مع انطلاق الإنتخابات التونسية    ليبيا… إنقاذ 300 مهاجر قبالة سواحل طرابلس    خلال الموسم الحالي‮ ‬بالعاصمة‮ ‬    بمشاركة ممثلي‮ ‬عدة وزارات‮ ‬    فضائل إخفاء الأعمال وبركاتها    المعادلة بالصيغة الجزائرية ؟    ‘'ماشا والدب" في دور السينما    أمجد ناصر يتوج بجائزة الدولة التقديرية في الآداب    طفل يحمل معه قنبلة إلى مدرسته    فلنهتم بأنفسنا    يور نتمنزوث يوفذ فثمورث أنغ س النوّث نالخير    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    كاد المعلّم أن يكون رسولًا!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قمة السبع تبحث قضايا الأمن الدولي والخلافات سيدة الموقف
نشر في الشعب يوم 25 - 08 - 2019

واصلت قمة مجموعة الدول الصناعية السبع أعمالها، أمس لليوم الثاني على التوالي في مدينة بياريتس جنوبي فرنسا، وذلك في ظل خلافات حادة في عدد من القضايا العالمية، ومن بينها الملف النووي الإيراني، والحرب التجارية، والتغير المناخي، وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وقد خرجت مظاهرات مناوئة للقمة.
وقد خصص، يوم أمس الأحد، لمناقشة قضايا الأمن الدولي الراهنة بما في ذلك ملف إيران، كوريا، وأوكرانيا، إلى جانب ملفات الاقتصاد الدولي، والتجارة الدولية وكذلك مشاركة ممثلي المنظمات الدولية خاصة صندوق النقد الدولي ومنظمة التجارة والتنمية.
بعد بروز خلافات بين قادة عدد من دول السبع الأيام القليلة الماضية، غرد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس، نافيا صحة تقارير إعلامية إشارة إلى وجود توتر بين زعماء دول المجموعة المجتمعين في فرنسا، وأضاف في حساب على تويتر «نحن نعقد اجتماعات جيدة جدا، والزعماء على وفاق كبير، وبلدنا على المستوى الاقتصادي يبلي بلاء حسنا».
اختبار صعب
قال رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك للصحفيين قبل بدء القمة «قمة السبع ستكون اختبارا صعبا للوحدة والتضامن بين دول العالم الحر وزعمائه.. قد تكون تلك اللحظة الأخيرة لترميم مجتمعنا السياسي». وأضاف أن التوصل إلى أرضية مشتركة بشأن القضايا المطروحة على القمة أصبح هدفا يزداد صعوبة.
كان الرئيس الأمريكي قال السبت -خلال اجتماع له مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون قبيل انطلاق قمة السبع- إنه لا يريد حربا مع إيران، بل يريد اتفاقا، في حين عرض عليه ماكرون خيار السماح لطهران ببيع جزء من نفطها لفترة محددة مقابل عدم تخصيب اليورانيوم. كانت مصادر في الإليزيه تحدثت عن نقاط التقاء أوتقارب في وجهات النظر بين الرئيسين الفرنسي والأمريكي بشأن الملف الإيراني والأمازون وملف التجارة العالمية.
ظريف في بياريتس
وصل وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، إلى مدينة بياريتس الفرنسية، التي تستضيف أعمال قمة مجموعة «G7»، حيث التقى نظيره الفرنسي، جان إيف لودريان، لمناقشة حلحلة التوتر مع واشنطن. قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، في تغريدة نشرها، أمس الأحد، على حسابه الرسمي في موقع «تويتر»، إن ظريف وصل إلى بياريتس بدعوة من لودريان، «لمناقشة المبادرات الأخيرة للرئيسين الفرنسي والإيراني»، إيمانويل ماكرون وحسن روحاني.
أضاف موسوي أن «هذه الزيارة لا تشمل أي مفاوضات أولقاءات» مع الوفد الأمريكي في قمة مجموعة «G7».
من جانبه، ذكر مصدر في الرئاسة الفرنسية أن ظريف يجري لقاء مع لودريان لتقييم «الإجراءات التي قد تؤدي إلى حلحلة التصعيد» بين إيران والولايات المتحدة، مؤكدا أنه ليس من المخطط عقد أي لقاءات بين وزير الخارجية الإيراني والوفد الأمريكي. تبذل فرنسا منذ أسابيع جهودا لحلحلة التوتر مع إيران على خلفية أزمة الاتفاق النووي والتصعيد الأمريكي الإيراني في منطقة الخليج.
الكرملين يدرس عودة روسيا إلى مجموعة السبع
أعلن الناطق باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، أن الكرملين سيدرس دعوة لمشاركة روسيا في قمة مجموعة السبع الكبار «G7» حال الحصول عليها.
ذكر بيسكوف أيضا تصريحات الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، حول احتمال استئناف عمل مجموعة الثماني الكبرى «G8». نقلت وكالة «بلومبرغ» في وقت سابق عن تصريح للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ورد فيه «على الأرجح جدا» أنه سيدعو الرئيس بوتين للمشاركة في اللقاء المقبل لمجموعة السبع الكبار «G7» كضيف.
من جهته، أعلن مصدر دبلوماسي أن زعماء مجموعة السبع الكبار أيدوا تعزيز التنسيق مع روسيا وأضافوا في الوقت ذاته أن الحديث حول إعادة إدماج روسيا في المجموعة أمر سابق لأوانه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.