فيما أحبط‮ ‬14‮ ‬محاولة ل الحرڤة‮ ‬بمناطق متفرقة‮ ‬    بالتنسيق بين وكالة‮ ‬كناك‮ ‬و أونساج‮ ‬    وضعها مجلس المحاسبة‮ ‬    نحو إستقلال جزيرة بوغانفيل عن‮ ‬غينيا الجديدة    لإيجاد حلول للمشاكل المالية    المنافسة تنطلق‮ ‬يوم‮ ‬21‮ ‬ديسمبر الجاري    خلال ال24‮ ‬ساعة الأخيرة‮ ‬    خلال تشييع جنازته    تقضي‮ ‬الاتفاقية بتسليم التحف القديمة    نظمت عدة أنشطة متنوعة في‮ ‬مختلف ولايات الوطن‮ ‬    الجزائر تفوز برئاسة برلمان طلبة الأزهر    ماكرون‮ ‬يعتمد سفير الجزائر    منطقة إستراحة بين الجزائر وتونس    محطة حاسمة لإخراج البلاد من الانسداد    دعم المؤسسات والاستثمار المنتج وإعادة الترخيص باستيراد السيارات المستعملة    البنوك مطالبة بالتمويل المستدام للاقتصاد الوطني    تحديد نص ورقة التصويت ومميزاتها التقنية    لافروف يؤكد على تطابق في وجهات النظر مع ترامب    تمكين ممثلي المترشحين من مرافقة نتائج الانتخابات    دعوة المواطنين للمشاركة بقوة في الاقتراع    «مصممون على الانتصار»    45 % من المشاريع المصغرة فاشلة لغياب المرافقة    شباب بني بوسعيد يستعجلون إطلاق مشاريع الصيد البحري المتأخرة    مثالية تيغنيف تستقبل شباب بلوزداد في الكأس    الساورة تستقبل تاجنانت في الكأس وفرحي يعود إلى التدريبات    وهران ثاني ولاية أكثر تمثيلا في الدور الوطني    2667 مستفيد من الإدماج المهني هذا الشهر    مليون و 53 ألف مواطن على موعد مع التصويت اليوم    سحب 235 رخصة سياقة    شاب يغرس خنجرا في قلبه محاولا الانتحار بحي سطاطوان    توزيع 593 مسكن وتدشين مرافق صحية    ترسيم الحدود و توزيع الأراضي الفلاحية ضمن الأولويات    توقيت ومكان تأدية المترشحين الخمسة لواجبهم الإنتخابي    احتفالات 11 ديسمبر تتحوّل إلى تجمّع شعبي مؤيد للانتخابات    شجاعة الثوار قهرت وحشية الاستعمار    اليوم الذي كُشف فيه الوجه الحقيقي للاستعمار    «استخدمت زوارق ورقية لتجسيد ظاهرة "الحرڤة" في لوحاتي»    بين ناري «الهجرة» وحب الوطن    ملحقة مكتبة "جاك بارك" بفرندة تحيي ذكرى 11 ديسمبر 1960    مقرة منافس الكأس والإصابات تقلق لافان    الحظ لم يسعفنا لكن نسعى إلى تحقيق التأهل    مظاهرات 11 ديسمبر نموذج لخرق فرنسا للحريات    أغلب ما يعرفه الروس عن الجزائر، بهتان وزور    توقع جني 18 ألف قنطار من الزيتون    مساعدات متنوّعة لعائلات معوّزة بأربع بلديات    28 جزائريا في أكاديمية مجمع أتاتورك للطيران    سوق لبيع المنتجات الفلاحية قيد الإنجاز    مدير "التركية للطيران" يعتبرالجزائر أكبر شريك إفريقيا    في‮ ‬ظل ارتفاع نسبة المصابين بالداء‮ ‬    تأجيل التسجيلات في قرعة الحج إلى 15 ديسمبر الجاري    سكان مستغانم ينتظرون تسليم مشروعي القرن «الترامواي» و «مستشفى خروبة»    وكالات السياحة والأسفار مدعوة لسحب دفتر الشروط الخاص بتنظيم الحج    مهنيو الصحة يدعون الى اعتماد الأدوية الجديدة للسكري    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    زعلان لم استقبل دينار واحد وليقول انا شديت عليه مستعد انا نخلص    « الحداد »    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قوجيل يدعو كل الجزائريين للمشاركة بقوة في الانتخابات الرئاسية
نشر في الشعب يوم 17 - 11 - 2019

دعا رئيس مجلس الأمة بالنيابة صالح قوجيل، أمس، بالجزائر العاصمة، كل الجزائريين للمشاركة «بقوة وكثافة «في الانتخابات الرئاسية المقررة يوم 12 ديسمبر المقبل، للتعبير عن المواطنة الحقّة ولتكريس الإرادة الشعبية المعبر عنها خلال مختلف مراحل الحراك الشعبي الذي حاز على إعجاب العالم — كما أفاد به بيان من مجلس الامة.
أكد رئيس مجلس الأمة بالنيابة في كلمة له خلال ترؤسه اجتماعً مكتب المجلس موسعاً للمراقب البرلماني ورؤساء المجموعات البرلمانية للبتّ في مشروع برمجة الأشغال التشريعية لمجلس الأمة للفترة ما بين 24 و28 نوفمبر 2019 ولعرض ومناقشة مشروع ميزانية مجلس الأمة ل 2020 أن «الشعب الجزائري مدعوٌ للمشاركة بقوة وكثافة يوم 12 ديسمبر للانتخاب على الجزائر التي حلُم بها الشهداء ويريدها شباب اليوم ويصونها الجيش الوطني الشعبي، سليل جيش التحرير الوطني بحق وجدارة، والقيّم على أمنها وأمانها والمحافظ على سيادتها... جزائر يتساوى فيها الجميع، وتتوسع فيها دائرة الحُلم والأمل في غدٍ واعدٍ ومُشرق».
وبعد أن استهل قوجيل أشغال هذا الاجتماع بتهنئة كل الجزائريين بانطلاق الحملة الانتخابية لرئاسيات 12 ديسمبر المقبل، اعتبر ذلك «تتويجاً لمسار عملية التحضير لهذا الاستحقاق الذي باشرته جميع مكونات الدولة الجزائرية، والذي أفضى إلى مصادقة البرلمان على القانون العضوي المتعلق بنظام الانتخابات، والقانون العضوي المتعلق بالسلطة الوطنية المستقلة للانتخابات»وثمن بالمناسبة «عمل السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات والذي اتسم بالكفاءة والاقتدار والمهنية العالية التي ستنتج حتماً انتخابات حرة وديمقراطية بنزاهة وشفافية بطلها الأوحد هو الشعب الجزائري باعتباره مصدر كل السلطات...».
واعتبر رئيس مجلس الأمة بالنيابة «توقيع المرشحين الخمسة لاستحقاق 12 ديسمبر القادم وكذا الأسرة الإعلامية على «ميثاق أخلاقيات الممارسات الانتخابية» في سابقة «هي الأولى من نوعها منذ الاستقلال بداية فعلية لبسط الشعب الجزائري سيادته على قراره وحريته في اختيار من يريد... «، مضيفا أن ذلك «من أبرز عناوين صدقية الاستحقاق القادم وصوابية المنهج المتبع... في إطار التأسيس للديمقراطية الحقيقية والفعلية التي يأملها ويعمل لأجلها الجزائريات والجزائريون تأسياً بأسلافهم الميامين من الشهداء الأبرار والمجاهدين الذين صنعوا معجزة نوفمبر الخالدة...».
كما دعا قوجيل، الشعب الجزائري بمخلف أجياله وأطيافه «إلى المشاركة بكثافة في هذا الموعد الوطني والتاريخي للانتخابات الرئاسية للتعبير عن المواطنة الحقّة ولتكريس الإرادة الشعبية المعبّر عنها خلال مختلف مراحل الحراك الشعبي الذي حاز على إعجاب العالم، وأصبح نموذجاً يحتذى به في السلمية والرقيّ والتحضّر...».
وعلى هذا ألّح رئيس مجلس الأمة بالنيابة على «أهمية المشاركة القوية لاختيار رئيس يقود الجزائر في مرحلتها الجديدة... «، متمنيا على الجزائريات والجزائريين استغلال هذه السانحة لتوجيه رسالة واضحة إلى العالم تؤكد على عزمهم ورغبتهم في بناء جزائر ديمقراطية تنعم بالخير والرفاه، وتحافظ على صورة ومكانة الجزائر التي لا يمكن أن تكون إلاّ جزائر مشرقة وبدور فعّال ومحوري في المنطقة والعالم... كما تكرس إلى غير رجعة جزائر الخيّرات والخيّرين من الكفاءات التي تُثّمن مفهوم العمل وتفتح الأبواب لطموحات الشعب ممّن يمتلكون أدوات التغيير والتطوير لإحداث قطيعة نهائية مع ممارسات وسلوكات العصابة وأذنابها ومن يدور في فلكهم أو يعمل لحسابهم في الظلام...».
وبهذا الخصوص، طالب قوجيل «الشعب الجزائري الحيطة والحذر من أدعياء الديمقراطية «هؤلاء... الذين يمارسون «عنفاً وتعسفاً» معنوياً في حق الشعب الجزائري من خلال «انتهاجهم مسلكيات تتنافى تماماً مع الأعراف والتقاليد المتعارف عليها في مثل هكذا استحقاقات، بل أصبحت بوقاً لإملاءات تفرضها عليهم أجندات مراكز قوى أجنبية لا تبغي الخير للبلاد وتعمل من أجل ضرب استقرارها وتشويه سمعة مؤسساتها...».
الجيش أفشل مخططات العصابة وأذنابها
بالمناسبة، حيّا قوجيل، «العمل المشهود الذي تقوم به مؤسسات الدولة لتكريس وتجسيد رغبات الشعب الجزائري في التغيير...» رافعا بهذا الخصوص أسمى «آيات الامتنان والعرفان والتقدير للجيش الوطني الشعبي، سليل جيش التحرير الوطني بحق وجدارة... والذي أبان كما هو عهد الجزائريات والجزائريين به عن تعلّقه الدائم والأبدي بالشعب».
وأكّد رئيس مجلس الأمة بالنيابة في هذا الإطار بأن « الجيش الوطني الشعبي بقيادة المجاهد الفريق أحمد ڤايد صالح، نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الذي أفشل المخططات التي دبّرتها العصابة وأذنابها... إن مرافقة الجيش الوطني الشعبي لمطالب الشعب في التغيير وعمله من أجل ضمان انتقال ديمقراطي آمن بالرغم من كيد المتربصين بالجزائر ومؤسساتها... كل هذا يدفعنا للافتخار والاعتزاز بجيشنا وقيادته المجاهدة ويزيدنا اطمئناناً على سلامة التوجه ويقيناً بجزائر تسودها قيم الوفاء والإخلاص... وعليه، فإن الانتخاب يوم 12 ديسمبر سيكون للانتخاب على الجزائر...».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.