من يسيطر على الشرق الأوسط يسيطر على العالم    5 مكاسب مميّزة من انتصارات الخضر    الميلان يتحول إلى مستشفى قبل مواعيد مصيرية    بركة خيرة... مثال للمرأة الريفية المقاولة        عودة قوية للدبلوماسية الجزائرية    محمد بلحسين مفوضا للتعليم والعلوم والتكنولوجيا والابتكار    وزارة الخارجية: الجزائر تتابع بقلق كبير تطور الأوضاع في لبنان    مؤامرات تحاك ضد الجزائر    استشهاد عسكري وإصابة اثنين آخرين    إعلام فرنسا يواصل التكالب على الجزائر    رئيس المجلس الدستوري يستعرض "الإصلاحات العميقة" للرئيس تبون من أجل إرساء دعائم الجمهورية الجديدة    تحويل سوق السمار إلى بومرداس قريباً    قضية "أغنية فيروز" .. الإذاعة العمومية تخرج عن صمتها    تسجيل 101 اصابة مؤكدة بفيروس كورونا 3 وفيات و 75 حالة شفاء    الشباب يسعى لاقتطاع نصف التّأشيرة    إعادة تهيئة الأرضية تحسبا لمباراة الجزائر - بوركينافاسو    «الكأس العربية ستكون رفيعة المستوى»    مدراء خدمات جامعية في عين الإعصار    مجازر 17 أكتوبر 1961.. الجريمة المستمرة    إيداع المتهمين الحبس المؤقت بباتنة    إطلاق دراسة لفك الاختناق المروري بالعاصمة    حجز 84 ألف وحدة من المفرقعات والألعاب النارية    أسعار النّفط تقفز إلى أكثر من 3 %    «مينيرفا».. مشروع ثقافي شباني    الكاتبة نزيهة شلخي تخوض تجربة الرواية مع «غالية»    البُعد القيمي لصورة الآخر في الإعلام    أسعار الذّهب في أعلى مستوى لها    مخابر تركية مهتمة بالاستثمار في الإنتاج البيوتكنولوجي    نحو إصلاحات في قطاع الصناعة الصيدلانية    لقاء وطني لتجسيد إصلاحات المنظومة الصحية    محطات بارزة ارتبطت بمولد النبي صلى الله عليه وسلم    أحداث سبقت مولد النبي صلى الله عليه وسلم    الرّئاسة الفلسطينية تُحذّر من الخطط الاستيطانية    وفد روسي في رحلة استكشافية إلى تمنراست وجانت    تموين الأسواق الوطنية بكميات معتبرة من البطاطا    صور من حفظ الله للنبي صلى الله عليه وسلم في صغره    حرب على التسول بالأطفال    هل يدخل محرز عالم السينما؟    تشكيل لجنة مختلطة مع بين وزارة الفلاحة والتجارة لمحاربة ظاهرة المضاربة    سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالجزائر تعلن عن منحة دراسية ممولة بالكامل    وزير العدل يستقبل سفير إيطاليا بالجزائر    مسيلة: رجل يضع احد لحياته ببلدية مسيف    الحكومة تخصص مليار دينار لتمويل المؤسسات الناشئة    تونس تعلن تخفيف شروط دخول الجزائريين    بن قرينة : "مبادرة لدعم المرأة الريفية في مشروع الجزائر الجديدة"    الجزائر الثانية عربيا والخامسة عالميا في قائمة الدول الأرخص من حيث أسعار البنزين    وكالة الأنباء الفرنسية تعلن نفسها ناطقا باسم حركة إرهابية إنفصالية تخطط للقيام بعمليات إجرامية    وزارة التربية تدعو إلى إحياء ذكرى المولد النبوي في المدارس    استياء قيس سعيد من إدراج تونس في جدول أعمال الكونغرس    هذه توقعات الطقس ليوم الجمعة    تصفيات مونديال-2022: نحو إعادة تهيئة أرضية ملعب تشاكر تحسبا لمباراة الجزائر-بوركينافاسو    إرث الأجداد يبحث عن الأمجاد    "علياء" تنظم ندوة "المثقف والعمل الإنساني"    المكتبة الوطنية تحتفي بالرواية الجزائرية    أكتب نصا وقضية وليس شخصا وقضية    وزارة الشؤون الدينية والأوقاف: ذكرى المولد النبوي الشريف ستكون يوم الثلاثاء 19 أكتوبر الجاري    ذكرى المولد النبوي الشريف ستكون يوم الثلاثاء 19 أكتوبر الجاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الجزائر لم تدخل مرحلة الوباء.. والحجر المنزلي لهزيمة "كورونا"
مدير معهد باستور فوزي درار يطمئن الجزائريين
نشر في الشروق اليومي يوم 28 - 03 - 2020

أعلن المدير العام لمعهد باستور فوزي درار، أن 10 بالمائة فقط من الحالات المشتبه فيها التي تصل المعهد مصابة بفيروس كورونا، مؤكدا أن 90 بالمائة من الحالات تتعلق بأمراض وفيروسات أخرى في مقدمتها الأنفلونزا الموسمية، وطمأن المتحدث الجزائريين خلال مداخلة تلفزيونية السبت أن فيروس كورونا في الجزائر ليس وباء مستدلا بحديثه بالأرقام التي أفرج عنها معهد باستور والتي أكدت أن 10 بالمائة فقط من الحالات مصابة بفيروس "كوفيد 19" وهذا حسبه لا يعتبر وباء، خاصة وأن عدد الإصابات المؤكدة بدأ يستقر ما بين 40 و50 حالة يوميا.
وبالنسبة للانتقادات التي طالت محدودية تشخيص الفيروس لدى معهد باستور، كشف فوزي درار أن معهد باستور قام لحد الساعة بتشخيص أزيد من 3000 حالة وهو رقم كبير سيرتفع هذا الأسبوع بعد فتح ملاحق للمعهد في العديد من الولايات الكبرى في مختلف مناطق الوطن..
وعن المصدر الأول لعدوى الجزائريين بفيروس كورونا، كشف فوزي درار أن أغلب الحالات المسجلة مصدرها منطلقة من فرنسا وقدم منها المغتربون الجزائريون الذين بدورهم نقلوا الفيروس للكثير من المواطنين.
وأكد مدير معهد باستور أن اجراءات تطبيق الحجر الصحي على بعض المناطق "سيساهم لا محالة في التخفيض من انتشار الوباء، مما سيدفع بمعهد باستور إلى انتهاج طرق جديدة في الكشف عن الفيروس وتركيزه على الحالات التي تظهر لديها أعراض".
ويتابع المعهد عن كثب -كما أضاف- "كل التطورات الجارية في العالم حول انتشار الوباء، لاسيما بفرنسا، للكشف عن سلالات أخرى للفيروس بهدف اتخاذ اجراءات ناجعة للتصدي للوضع".
وعبر درار من جهة أخرى، عن أسفه للإشاعات المغرضة التي تستهدف المعهد، لاسيما ما تعلق ببروتوكول الكشف عن الفيروس، مؤكدا أن المعهد يعمل "وفق توصيات المنظمة العالمية للصحة وتلك المعمول بها بكل من اوروبا وآسيا والولايات المتحدة الأمريكية".
وأكد من جانب آخر، أن المعهد الذي يعد "مركزا مرجعيا للمنظمة الأممية"، يقوم بتحيين معلوماته بصفة مستمرة وعن طريق الندوات العالمية عن بعد ويتابع ويطبق تعليماتها وفق التطورات الحاصلة في الميدان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.