بلحيمر يستقبل سفيرة ألمانيا بالجزائر    وزارة الطاقة تعرض المحاور الأساسية لخطة تطوير القطاع    براقي يتطرق إلى توسيع التعاون والشراكة مع سفير البرتغال    آخر الشهود العيان عن مجازر 8 ماي 1945    بالصور..تنفيذ قرار منع بيع الأضاحي بالمقاطعة الإدارية للشراقة في العاصمة    تعليمات الوزير رزيق بخصوص الولايات ال29 بالمعنية بتشديد الحجر    تراخيص للصحفيين وعمال الصحافة العمومية للتنقل بين الولايات    مناقشة خطة وطنية للإنعاش الاقتصادي والاجتماعي    بن رحمة يبلغ هدفه 17 ويحطم رقم حركوك    رزيق: متابعة وضمان التموين بالسلع والبضائع ضرورة    موقف الجزائر من القضيّة الفلسطينيّة ثابت        الإطاحة بشبكة محلية لترويج المؤثرات العقلية    لا ننسى الدور الجزائري في دعم الإستقرار ووقف الحرب وشجبها للتدخلات العربية والدولية    وفاة المغني بلخير محند أكلي    استرجاع الجماجم بداية لعلاقات مبنية على الاحترام المتبادل    والي سطيف يؤكد على وضع المشتبه باصابتهم في فنادق تحت الرقابة الطبية إلى غاية صدور النتائج التحاليل    فورار : 470 إصابة جديدة، 251 حالة شفاء و8 وفيات    يوم مفتوح للتعبئة والتحسيس ضد جائحة «كوفيد-19»    بوصوف يتعاقد مع مجمع غالاكسي سيتي فوتبول لمدة 5 سنوات    خطة الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي في مجلس للوزراء    في الثلاثي الأول من 2020: انخفاض أسعار الصادرات ب 14.3 بالمائة وارتفاع أسعار الواردات ب 1.3 بالمائة    المغرب يستخدم الفساد والترهيب في سياسته الخارجية    تنصيب شاقور محمد رئيسا لأمن ولاية الجزائر    الشرطة تحرر فتاة تعرضت للاختطاف والاغتصاب بمدينة خنشلة    رواق محمد راسم يفتح أبوابه بعد 3 أشهر من الغلق    إنهاء مهام رجراج من إدارة شباب قسنطينة    إحياء آيا صوفيا بشارة حرية للمسجد الأقصى    خبراء يؤكدون عبر "الحوار":الأوراق المالية الجديدة ليست حلا لاسترجاع الكتلة النقدية    هذا ما فعله الماريشال بيجو بالجزائريين    من داخل سجن الحراش…حلفاية يصاب بكورونا    الأمم المتحدة: الوضع في لبنان يخرج بسرعة عن السيطرة    بوقدوم: تحسن العلاقات مع فرنسا مرتبط بمعالجة نهائية و"مقبولة" للذاكرة    تشييد أضخم بوابة في الحرم المكي (صور)    10 خصائص تُميّز الأيام العشر الأول من ذي الحجة    في رفقك بالحيوان أجر عظيم    من رحمة النبي بالحجيج    رزيق يجتمع بإطاراته لهذا السبب    إيداع 7 مسؤولين بديوان الحبوب بتنس في الشلف الحبس المؤقت    عبد الناصر ألماس جاهزون لكل الاحتمالات    سكيكدة: هلاك شخص بعد وقوعه في بئر وإنقاذ آخر في عرض البحر    لا قانون مرور في مستغانم .. !    حرب عالمية باردة فوق بطون جياع سوريا    تحصل 2795 فنان على مساعدة مالية من طرف "الأوندا"    التقارب الجزائري الفرنسي بخطى متسارعة    الاتحادية الجزائرية للريغبي: "نأمل في عودة النشاط الرياضي في سبتمبر بموافقة الوزارة"    استلام ومعالجة ملفات تعويض المتعاملين الاقتصاديين لسنة 2020 بداية من اليوم    بوقادوم: "الجزائر لن تنسى ملف الذاكرة والرئيس الفرنسي يملك النية للتسوية"    وزير الصحة في زيارة إلى الصيدلية المركزية    لا تأكلوا الشُّوك بفم العلم !    تساقط أمطار رعدية على المناطق الداخلية الشرقية اليوم    استرجاع رفات شهداء المقاومة خطوة نحو اعتراف فرنسا بجرائمها في الجزائر    أصيب بفيروس الكورونا    شريف الوزاني ينتقد المساهمين ويستثني "بابا"    لالي يعرض تجربة محمد جمال عمرو    تنصيب لجنة تقييم الأعمال المرشحة برئاسة عبد الحليم بوشراكي    نغماتي الموسيقية رافقت خالد ،عاصي الحلاني و نجوم عالميين    معالم سياحية مهددة بالاندثار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجزائر تتبنى موقف المجموعة الدولية في تعاملها مع القضية الصحراوية
نشر في البلاد أون لاين يوم 02 - 05 - 2016

شدّد وزير الشؤون المغاربية والاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية، عبد القادر مساهل أمس أنه "لا الجزائر ولا المغرب ولا الولايات المتحدة الأمريكية ولا فرنسا بإمكانها أن تقرر حل النزاع الصحراوي مكان الصحراويين".
وأفاد مساهل أنّ "موقف الجزائر ثابت وهو موقف المجموعة الدولية منذ إدراج هذه المسألة في قائمة الأمم المتحدة عام 1963".
وأكد الوزير مساهل أمس على أمواج القناة الثالثة للإذاعة الوطنية من جديد موقف الجزائر "الثابت" بشأن مسألة الصحراء الغربية الذي هو موقف المجموعة الدولية والمتمثل في تنظيم استفتاء تقرير مصير الشعب الصحراوي.
وأوضح أن "الحل يكمن في تنظيم استفتاء للشعب الصحراوي ليقرر بحرية مصير أراضيه"، مضيفا أن "القرار لا يعود للجزائر ولا للمغرب ولا للولايات المتحدة ولا لفرنسا ولا لمجلس الأمن لأن الأمر يتعلق بحق غير قابل للتصرف لشعب الصحراء الغربية وهي إقليم غير مستقل".
وأشار مساهل إلى "المفاوضات السياسية" بين طرفي النزاع (المغرب وجبهة البوليساريو)، معتبرا أن المفاوضات التي ينبغي أن تتواصل "عامل محوري" لتسوية هذه المسألة. وأوضح الوزير أن "المفاوضات عامل محوري لتسوية هذه المسألة"، مضيفا أنها "الحل السياسي لتمكين شعب الصحراء الغربية في أقرب الآجال من التعبير عن خياراته". وأضاف أن "ممارسة الأمم المتحدة جد واضحة في مثل هذا النزاع".
وأضاف يقول "المفاوضات قائمة ويجب مواصلتها ونتمنى أن تتواصل وفقا لمبادئ الأمم المتحدة". وبخصوص مصادقة مجلس الأمن الأممي يوم الجمعة الفارط على اللائحة رقم 2285 (2016) التي مدد بموجبها عهدة بعثة الأمم المتحدة لتنظيم استفتاء تقرير المصير في الصحراء الغربية (مينيرسو) إلى غاية 30 أفريل 2017 ذكر الوزير أنه من خلال هذه اللائحة تم التأكيد على خمسة مبادئ أساسية لمنظمة الأمم المتحدة، وهي تتماشى مع موقف الجزائر".
وتابع الوزير قائلا "نعتبر أن هذه اللائحة قرارا هاما فهي ترتكز على خمسة مبادئ أساسية لمنظمة الأمم المتحدة، فهي أولا مسألة تصفية استعمار إقليم مدرج على قائمة الأقاليم غير المستقلة وثانيا هي مسار تصفية استعمار غير مستكمل وإن منظمة الأمم المتحدة مطالبة بتحمل مسؤوليتها في تصفية الاستعمار من هذا الإقليم". وفي نفس الصدد أضاف مساهل أن اللائحة تشير إلى أن " تحديد الوضع النهائي لإقليم الصحراء الغربية يخضع للمبدأ الأساسي لتقرير المصير وتحديد طرفي النزاع وهما المغرب وجبهة البوليساريو وتدعو إلى المفاوضات". قبل أن يشدد على دعم المجموعة الدولية ومجلس الأمن لمسار السلام في الصحراء الغربية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.