نسبة المداومة بلعت 99،44 بالمائة وطنيا خلال يومي عيد الفطر    ضربة جديدة "موجعة" لحفتر    هل "تلهب" أسعار الوقود جلسات البرلمان؟    بلحيمر يثمّن جهود عمال المؤسسات الإعلامية    الأمن بالمرصاد لمخالفي الحجر خلال العيد    8503 إصابة بفيروس كورونا في الجزائر بينها 609 وفيات.. و4747 متعاف    مواقع التواصل الاجتماعي تهزم الحجر الصحي    حلول لا تحتمل الإنتظار    تيبازة: ولادة ناجحة ل”صلاح الدين” داخل سيارة الإسعاف عشية العيد    وجبات ساخنة للأشخاص بدون مأوى بالعاصمة    وزارة الطاقة الروسية تتوقع ارتفاع الطلب على النفط هذا الشهر    أزيد من 6 آلاف تدخل بينها عمليات تعقيم وإخماد للحرائق يومي العيد        بما فيها تصدير كورونا إلى المناطق الصحراوية المحتلة.. المغرب يتحمل عواقب سياسته الاجرامية    المغرب يعتزم إنشاء قاعدة عسكرية بالقرب من الجزائر !    إحباط محاولة هجرة غير شرعية ل43 شخصا    “سوناطراك” تنفي عودة موظفيها للعمل    استئناف المستخدمين للعمل سيكون تدريجياً    تسجيل إنتاج قياسي من البطاطا خلال حملة الجني    وزارة الصحة تحذر المواطنين من التسيب خلال موسم الاصطياف    «جيكا» للإسمنت بباتنة يتحصل على شهادتي مطابقة دوليتين    إعفاءات ضريبية لأصحاب المؤسسات الناشئة    أمين الأمم المتحدة فى يوم أفريقيا: نقف بجانبهم لمحاربة كورونا وإنعاش القارة        وفد الخبراء الصينيين يحل بمستشفى عين الدفلى    بعد بن سبعيني، كشافو ريال مدريد مهتمون بإسماعيل بناصر    الفاف تكشف: اختتام 10 بطولات من القسم الشرفي و قبل الشرفي لموسم 2020/2019 بتتويج البطل    بالتوفيق    غلطة ساراي يطالب ب10 ملايين أورو لتسريح فيغولي    الافلان: صراع محتدم بين "الحرس القديم" والشباب على أمانة الحزب    «مادورو» يشيد بوصول أولى ناقلات النفط إلى كراكاس    الاحتلال يهاجم فرحة الفلسطينيين في العيد ويشن حملات اعتقال    المختص بشؤون الأسرى والمحررين عبد الناصر فروانة 4800 أسير في سجون الاحتلال، بينهم 39 أسيرة و170 طفل    سليم دادة يؤكد قانونية “الجدارية” التي تم تخريبها بالعاصمة ويعد بالرد!    معهد فنون العرض ببرج الكيفان يطلق موقعه الرسمي الجديد    المتاحف ماذا بعد الكورونا ؟    بن قرينة: الجزائر الجديدة لا تبنى إلا بالحرية و العدالة في إطار الثوابت    الكينغ خالد يشارك بأغنية “وإنت معايا” مع تامر حسني ونجوم آخرين    "الحكاية الحزينة لماريا ماجدالينا" رواية تيمتها الثقافة والتسامح بين زمنين    الشلف: المياه تغمر ثمان بنايات إثر انشقاق قناة    ابراهيموفيتش يتعرض لإصابة خطيرة    فلسطين تعلن فتح المساجد والكنائس    الفيفا تتابع تعن كثب ملف التسجيل الصوتي    قضاء الصيام    فضيحة “القرن”.. اعترافات جديدة للدراج السابق “لانس أرمسترونغ”    النفط يعود للارتفاع    الأستاذ الدكتور رشيد ميموني: كورونا تؤذن بنهاية العولمة والنيوليبرالية    الثبات بعد رمضان    صيام ستة أيام من شوال    سليماني خارج اهتمامات “أولمبيك مارسيليا”    157 حافلة لنقل مستخدمي الصحة بالجزائر العاصمة    وزيرة الثقافة تتضامن مع الفنان المسرحي حكيم دكار بعد اصابته لفيروس “كورونا”    وفاة التمساح زحل الذي نجا من قصف برلين في الحرب العالمية الثانية    أمطار رعدية على هذه الولايات!    عائلة “إتحاد العاصمة” تهنئ الجزائريين بحلول عيد الفطر    زلزال قوته 5.8 درجة قرب عاصمة نيوزيلندا    عيد الفطر في ظل كورونا.. مساجد بدون مصلين وتكبيرات وتسبيحات تبث عبر المآذن    الجزائر وجل الدول الإسلامية تحتفل بعيد الفطر المبارك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جميعي: "لا يمكن الذهاب لانتخابات رئاسية في الظروف الحالية"
نشر في البلاد أون لاين يوم 21 - 05 - 2019

البلاد.نت- حكيمة ذهبي- قال الأمين العام ل "الأفلان"، محمد جميعي، إن الظروف الحالية لا تسمح بالذهاب إلى انتخابات رئاسية في 4 جويلية المقبل، في غياب لجنة مستقلة للإشراف على الانتخابات مثلما يطلبه الشعب.
وأوضح جميعي، في حوار لموقع "كل شيء عن الجزائر"، اليوم الثلاثاء، أن الشعب يطالب بانتخابات نزيهة وشفافة وذلك يحتاج إلى لجنة مستقلة للإشراف عليها، بالإضافة إلى تطهير الهيئة الناخبة، وهي الشروط التي لا تتوفر حاليا،
وبالتالي لا يمكننا الذهاب إلى انتخابات في مثل هذه الظروف.
وأشار جميعي إلى أن استحداث هذه الهيئة يستلزم مراجعة قانون الانتخابات، وإيجاد ميكانيزمات لتنظيم انتخابات تستجيب لمطالب الحراك الشعبي، لافتا إلى أنه ينبغي البحث عن آليات دستورية لتأجيل الرئاسيات لفترة قصيرة، لأن البلد تحتاج استقرارا لحماية اقتصادها وحدودها.
وأعرب أمين عام "الأفلان"، عن رفضه لمقترح المرحلة الانتقالية، لأنها –حسبه- تسببت في وجود أخطار في عدة بلدان اتخذت هذه التجربة لحل الأزمات السياسية، موضحا أن المرحلة الانتقالية تعني وقف العمل بالقانون والدستور. مشيرا إلى أن "الأفلان" يدعم الحوار المفضي إلى حل في إطار دستوري بما يعني تبقى البلد تسير بالدستور.
ويقدم الحزب العتيد، حسب أمينه العام، أربعة مقترحات تتمثل في حماية المطالب الشعبية الشرعية، الحوار البناء لإيجاد ميكانيزمات للخروج من الأزمة يكون فيها الشعب هو السيد وتغيير قانون الانتخابات إلى جانب نقطة أهم وهي كشف المتطفلين على الحراك الشعبي الذين يريدون تحييده عن أهدافه النبيلة.
وحول رحيل رئيس المجلس الشعبي الوطني، قال جميعي، إنه قرار لا رجعة فيه، لأننا وعدنا بتلبية مطالب الحراك الذي طالب برحيله، مضيفا أن بوشارب قزّم الحزب واستحوذ عليه وتم تعيينه على رأسه عن طريق الهاتف ولا يستطيع المناضلون قبوله، بعدما أعلن صراحة طموحه في حل كل هياكل الحزب تنفيذا لأوامر قوى غير دستورية لفبركة مؤتمر على المقاس، كان يحاول عقده رغم الظروف الصعبة التي كانت تعيشها البلاد.
بوشارب هو صاحب فكرة "الكادنة" ولا رجعة عن قرار رحيله
وهاجم جميعي بوشارب، بخصوص تجمع القاعة البيضوية الشهير، الذي انعقد بتاريخ 6 فيفري الماضي، أين أعلن عن ترشح عبد العزيز بوتفليقة لعهدة خامسة، موضحا أنه شوه صورة الحزب عندما قام بملء القاعة بأشخاص لا علاقة لهم بالحزب، ثم هاجم الحراك الشعبي في تجمع بولاية وهران، في حين كان ينبغي عليه التهدئة.
وبخصوص إقالة سعيد بوحجة، عن طريق "الكادنة" قال جميعي، إن الحزب يعترف بأخطائه، ويطلب الصفح من الشعب، مصرحا أن العملية كانت بأوامر القوى غير الدستورية أُعطيت لولد عباس حينها، وهو الذي قام بدوره بإعطائها للنواب، مؤكدا أن الكثير من النواب كانوا ضد فكرة "الكادنة" لكن صاحبها هو معاذ بوشارب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.