الجزائر تحذر من خطورة وضع ليبيا    المختص بشؤون الأسرى، عبد الناصر فروانة يدعو الى توفير الحماية الإنسانية والاقتراب أكثر نحو المحاكم الدولية    الغضب… كثير من النيران وقليل من النور    تونس تحبط مخططات إرهابية    مقتل حوالي 20 مدنياً في مجزرة بالكونغو    مواجهات محتملة قوية لبرشلونة وريال مدريد والبياسجي في اختبار صعب    اللاعب الصّاعد والواعد لِوفاق سطيف يقترب من فريق بلجيكي    غوارديولا: محرز لاعب إستثنائي    يوسف عطال يوجه رسالة لمواهب الدوريات العربية    المدية: تمكين المواطنين المتواجدين خارج الولاية من الالتحاق بمقر اقامتهم    منع بيع أضاحي العيد في الأماكن العمومية بمقاطعة بئر توتة    إتلاف 1888.41 هكتار خلال أسبوع    سطيف تفكيك شبكة وطنية تحترف النصب والاحتيال    فرحة الجماجم    مهمة صعبة ليحياوي    ظاهرة الغش.. حكمها، أسبابها وعلاجها    أمريكا تسجّل أكثر من 65 ألف إصابة ب"كورونا" في يوم    ولاية الجزائر: منع حركة المرور لمركبات النقل الجماعي العمومي و الخاص خلال نهاية الأسبوع    الشاب خالد: "أمنيتي أن أجمع وطن مغاربي كبير ونغني عن الحب والإلتئام.. ونلغي الحدود"    وزير الصحة على عجل يعقد اجتماعا طارئا لمدراء مستشفيات العاصمة    وزارة التجارة: الشروع في معالجة تعويضات المتعاملين الاقتصاديين الأحد المقبل        حجز مركبة و أزيد من 1000 قرص من المهلوسات وتوقيف شخصين بأولاد رشاش    تعويضات مالية لصالح 2795 فنان متضرر من فيروس كورونا    سمنة على عسل .. !    وشهد شاهد من أهلها    مجلة الجيش: المعركة التي تخوضها بلادنا اليوم لا تقل أهمية عن معركة التحرير    مجرد إشاعة    كورونا تؤجل العرض الشرفي الأول للفيلم الثوري"صليحة"    السكان يطالبون بإنجاز محكمة جديدة بعين البيضاء في أم البواقي    بريد الجزائر بأدرار يشرع في تثبيت جهاز الدفع الالكتروني TPE    مدير الديوان الوطني المهني للحبوب يعتزم شراء 500 شاحنة قريبا بقالمة    إتحاد العاصمة.. نحو تحديد أجر ثابث للاعبين!    طبيب شباب بلوزداد : إستئناف الدوري سيشكل خطرا كبيرا        تدشين معرض جماعي للفنون التشكيلية بالجزائر العاصمة    ندوة حول"التواصل الهوياتي في أدب الطفل العربي"بجامعة بومرداس    وكالة الطاقة الدولية..فيروس كورونا يكبح التوقعات بشأن ارتفاع الطلب هذه السنة    توقعات ببلوغ أسعار النفط 150دولار بنهاية 2020    التعليم العالي: عرض بروتوكول صحي على الشركاء الاجتماعيين يهدف إلى تسيير نهاية السنة الجامعية و الدخول المقبل 2020-2021    وزير التربية يعرض تجربة الجزائر في استمرار الدراسة في ظل جائحة كورونا    تراجع أسعار النفط ب2%    أحزاب سياسية تستنكر تصريحات مارين لوبان الممجدة للماضي الاستعماري لبلادها        كوفيد-19: عدة إجراءات للإبقاء على الوضع تحت السيطرة    المجلس الشعبي الوطني يختتم دورته البرلمانية 2019-2020    زيتوني يؤكد تمسك الجزائر بحل الملفات المطروحة بخصوص حماية الذاكرة    الرئيس تبون يتلقى مكالمة هاتفية من نظيره الفرنسي    وزير المالية يتحادث مع سفير كندا    إصابة رئيسة بوليفيا بكورونا    كوفيد -19 : حجر منزلي جزئي على 10 بلديات بتيبازة من الساعة 13 زوالا إلى 5 صباحا ابتداء من هذا الجمعة    الإيطاليون يؤكدون: "بن ناصر مثال لكل لاعب في ميلان" !    غلام الله: يحل إشكالية تجاوز العقبات النفسية والاجتماعية    اعتماد مجلس الأمن الدولي رسالة للرئيس غالي كوثيقة رسمية من وثائقه "يثر حفيظة النظام المغربي"    جمعية العلماء المسلمين تنفي إصدار فتوى حول إلغاء الأضحية    الاعتقاد أنّ "النّاس إخوة في الإنسانية" من صميم الإسلام    حكم النّوم في الصّلاة    جمعية العلماء المسلمين تنفي اقتراح عدم ذبح الأضاحي هذا العام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لعقاب: المقترحات التي تمس بعناصر الهوية وطبيعة النظام لن يتم الأخذ بها في مسودة تعديل الدستور
نشر في البلاد أون لاين يوم 03 - 06 - 2020

البلاد.نت- حكيمة ذهبي- أكد المكلف بمهمة لدى رئاسة الجمهورية، محمد لعقاب، أن المقترحات التي تمس عناصر الهوية الوطنية، لن يتم أخذها بعين الاعتبار في عملية إعادة صياغة مشروع تعديل الدستور المعروض على النقاش، كما لن يتم الأخذ بعين الاعتبار المقترحات التي تمس طبيعة النظام.
وأوضح لعقاب، الذي كان يتحدث عبر أمواج القناة الإذاعية الأولى اليوم الأربعاء، إن الاقتراحات التي يتم الأخذ بها تتعلق بتعزيز مكانة السلطة التشريعية والمعارضة البرلمانية والفصل بين السلطات وغيرها من الاقتراحات التي لا تمس بعناصر الهوية وطبيعة النظام شبه الرئاسي.
وأكد المكلف بمهمة لدى الرئاسة، أن اللجنة القانونية تشتغل على دراسة المقترحات لكن الإشراف يكون تحت رئيس الجمهورية، مثلما ينص عليه الدستور، الذي هو رئيس كل الجزائريين، مذكرا أن تبون لم يترشح باسم حزبه "الأفلان" للرئاسة.
وأوضح ذات المتحدث، أن ترأس الرئيس تبون لبعض الهيئات على غرار المجلس الأعلى للقضاء، ليس بصفته رئيسا للسلطة التنفيذية، وإنما كرئيس للجمهورية.
واعتبر أن التحفظات على المادة التي تتيح للجيش الوطني الشعبي التدخل خارج حدود الوطن، مقبولة تنم عن تخوف المواطنين من إقحام الجيش في معارك خارجية، وهذا حب وارتباط للجيش، لكن في الحقيقة لم هناك فهم واسع لهذه المادة، والمقصود بها هو المساهمة في حفظ السلام، مشيرا إلى أنه حتى بدون هذه التعديلات يمكن للرئيس إرسال وحدات خارج الحدود مثلما حدث في الحرب العربية-الإسرائيلية، مؤكدا أن اقتراح هذه المادة ليس تغييرا لعقيدة الجيش لأن الجزائر دولة ليست عدوانية.
ودافع لعقاب عن هذه المادة، معتبرا أنه لا يمكن للجزائر أن تبقى دولة معزولة وسط متغيرات تقتضي ردود فعل دفاعية، أين يرابط المرتزقة والإرهابيون على الحدود يهددون الأمن الوطني، على غرار ما حدث في تيقنتورين، ويبقى متفرجا.
وذكر أن اقتراح استحداث منصب نائب الرئيس، يهدف إلى عدم تكرار تقهقر تمثيل الجزائر في الخارج، موضحا أن التساؤلات بخصوص مدى شرعية نائب الرئيس مقبول وهو محل نقاش.
بخصوص دسترة حرية المعتقد يهدف إلى محاربة الممارسات السابقة وتنظيم ممارسة الشعائر الدينية، فليس من المعقول أن كل من أراد تحويل "مستودعه" إلى كنيسة أو كل من هب ودب يبني مسجدا في أي مكان.
وأوضح أن خطاب رئيس الجمهورية، أمس، بخصوص أصوات معادية تقود حملات ضد الجيش، يقصد بها محاولات خارجية وجدت أقلاما وجهات داخلية في مسعاها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.