83.95 % نسبة نجاح.. و 130 ألف تلميذ بتقدير ممتاز    تصفيات كأس العرب: الجزائر تتعرف على أحد منافسها في دور المجموعات    مدفعية "البوليزاريو" تستمر في قصف قوات الاحتلال المغربي    القيادي في حركة البناء أحمد الدان يردّ "بشدّة" على تصريحات آيت حمودة    731 ألف تلميذ على موعد مع الباك    النهضة والاصلاح وحزب جاب الله..أحزاب إلى الاندثار    الأمير عبد القادر خط أحمر    88.86 بالمائة نسبة النجاح في شهادة التعليم الإبتدائي بولاية الجلفة    أرزقي فراد ل "الجزائر الجديدة": أنا ضد مهاجمة الأمير عبد القادر والمشكلة تكمن في التطاول على التاريخ    المجلس الوطني الشعبي: تهنئة وتذكرة..    المؤرخ محمد العربي زبيري: من المضحك أن تقول أن الأمير عبد القادر كان ماسونيا    الصحراء الغربية: الاعتراف بالسيادة المغربية المزعومة "يضر بالسلام في شمال إفريقيا"    مدير ملعب وهران الجديد يوضح بخصوص حادثة الشواء    مدينة جزائرية تسجّل ثاني أعلى درجة حرارة في العالم    صفر حالة في 13 ولاية.. الحذر مطلوب    إصابة 8 أشخاص في حادث مرور بالشلف    فيروس كورونا في إيطاليا: تسجيل 1197 إصابة مؤكدة و28 وفاة    وزير التعليم العالي: سنعمل على مرافقة الطلبة الحاملين للابتكارات المبدعة    انتشال جثة صياد بشاطئ المرسى    تعيين محمد راوراوة نائبا شرفيا للرئيس    غويني : مرتاحون لنجاح العملية الانتخابية    تمديد ساعات بث الإذاعة الثقافية دعمٌ لأمن الجزائر الإعلامي    درك وطني: 186 ضابط من مختلف الهياكل يؤدون اليمين بمجلس قضاء الجزائر    وزارة العدل: اصدار 85 حكما قضائيا لإسترجاع 6040 هكتار من الاراضي الممنوحة في إطار عقود الامتياز    هذا ما قاله صبري بوقدوم خلال الطبعة الأولى لمنتدى أنطاليا الدبلوماسي بتركيا    مختص في علم الأوبئة: اكتشفنا سلالة جزائرية متحورة لفيروس كورونا    الكاتب رابح ظريف سيشرع في كتابة سيناريو سلسلة سينمائية حول الأمير عبد القادر    الداخلية " تمكين أصحاب السيارات المستوردة من أوروبا المحجوزة من استرجاعها والانتفاع بها"    كأس العرب للأمم (أقل من 20 سنة): الجزائريون في رحلة البحث عن انجاز بالقاهرة    وفاة 9 أشخاص وجرح 378 آخرين في حوادث المرور عبر الوطن خلال 48 ساعة الاخيرة    اليوم الوطني للمحكوم عليهم بالإعدام… شهداء واجهوا الموت بالإبتسامة    الذكرى ال65 لاستشهاد البطل زبانة: حفظ وصون الذاكرة الوطنية من "أولويات" قطاع المجاهدين (وزير)    وزارة التجارة: ترخيص للمتعاملين الاقتصاديين بتصدير المنتجات الزراعية الغذائية ذات الطابع المحلي ك"الفريك، الديول و المرمز و الكسكسي "    المفوضية الأوربية تجدّد دعمها للاجئين الصحراويين بمخيمات تندوف    تمكين المُواطنين من استرجاع المركبات المحجوزة بصفة مؤقتة    كوتون سبور – شبيبة القبائل: "الكناري" لتحقيق خطوة نحو نهائي "الكاف"    الحضيرة الصحية تتدعم بجهاز سكانار بمستشفى الحكيم عقبي بقالمة    مكتتبو LPP مطالبون بتسديد مستحقات سكناتهم في آجال لا تتعدى 15 يوما    توقيف 4 أشخاص وحجز مهلوسات وأسلحة بيضاء ببومرداس    وفاة الفنان المصري سيد مصطفى عن عمر 65 عاما    سفارة الجزائر بفرنسا تكذب إلغاء اعفاء الطلبة والمسنين من تكاليف الحجر    رغم المنافسة الشرسة.. سونلغاز تُدعم الإنتاج الليبي ب265 ميغاواط    إصابات واعتقالات وسط الفلسطينيين خلال مواجهات في القدس    "إبراهيم رئيسي" رئيسا جديدا لإيران    أوناس لن يعود لنابولي ويتلقى عرضا من هذا النادي الكبير    إتحاد كونفدرالية النقابات الأنغولية يدعو لإنهاء الاحتلال المغربي في الصحراء الغربية    الجزائر تدعو إلى إنشاء معهد دولي للدراسات الوقفية    بحث تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين البلدين    جوائز لمن يتلقى لقاح كورونا في هذه الدول..    10 حالات إعتداء متبوعة بسرقات    موسم آخر.. بعيد عن الأهداف    «عمورة خارق للعادة و بلومي فاجأني وأرضية الميدان رائعة»    القصة الكاملة لهذه التحفة الرياضية    الإطاحة بتاجري مهلوسات    كيف كان يسبح النبي بدون إذن أو تعقيد؟    عاقبة الفساد والطغيان    أنا كيفك    السعودية.. روبوت ذكي لخدمة الحجاج و المعتمرين في الحرمين الشريفين (صور)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ضغوط صهيونية لسحب تقرير دولي يكشف جرائم الاحتلال بغزة:السلطة الفلسطينية وحماس تنتقدان خطاب نتنياهو حول السلام
نشر في البلاد أون لاين يوم 05 - 05 - 2009

انتقدت السلطة الفلسطينية وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) خطاب رئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو أول أمس إلى لجنة العلاقات العامة الإسرائيلية الأمريكية ''إيباك'' حول محادثات السلام.وقال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات: ''إنّ خطاب نتنياهو غامض تجاه الالتزام بالتفاوض بشأن القضايا الرئيسية مثل وضع القدس واللاجئين الفلسطينيين، إضافة إلى عدم التزامه بحلّ قيام دولتين فلسطينية وإسرائيلية''.
وأضاف: ''لا أحد عنده وقت للعلاقات العامة ولغة الغموض، آمل ألا يكون علينا أن ننتظر سنوات لنحصل على إجابة بنعم أو لا على مثل هذه المسائل البسيطة يجب أن نعرف الآن''.
ومن جانبها، أكّدت حركة حماس أنّ حديث نتنياهو عن السعي لتحقيق السلام في المنطقة كله كذب وخداع، مطالبة بوقف كافة أشكال التطبيع والعلاقات مع حكومته.
وقال فوزي برهوم الناطق باسم الحركة، في بيان صحفي: ''حديث نتنياهو عن السلام واستئناف المفاوضات مع الفلسطينيين بمثابة أسلوب خداعي جديد للرأي العام للتغطية على جرائم الاحتلال التي ارتكبت في غزة ومجازره التي ترتكب بحقّ أبناء شعبنا''.
وأضاف: ''وهذا الحديث هو محاولة جديدة لإحباط كلّ الجهود الدولية المبذولة باتجاه محاكمة قيادات الاحتلال الصهيوني كمجرمي حرب جراء ما اقترفوه من مجازر ومحارق بحقّ أبناء شعبنا''.
وتابع: ''يريد نتنياهو أن يستخدم المفاوضات كغطاء لاستكمال مشروعه العنصري المتطرف في إقامة الدولة اليهودية على أنقاض حقّ الشعب الفلسطيني والأصل ألا يغترّ أحد في العالم ولا في السلطة الفلسطينية بهذا الحديث الذي دُسّ فيه السمّ في العسل''. وكان نتنياهو قال أول أمس خلال الكلمة التي ألقاها عبر الأقمار الصناعية لمؤتمر تُنَظّمه لجنة العلاقات العامة الأمريكية الإسرائيلية (إيباك) وهي جماعة ضغط بارزة مؤيدة للكيان الصهيوني: ''نحن مستعدون لاستئناف مفاوضات السلام دون أي تأخير ودون أي شروط مسبقة''، لكنه أضاف: ''سيتعين على الفلسطينيين الاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية من أجل التوصُّل لاتفاق سلام نهائي''.
ولم يتطرق في كلمته إلى مسألة تأسيس دولة فلسطينية مستقلة، وهو الأمر الذي تتبنّاه إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما.
من جهة أخرى انتقد تقرير لجنة تَقَصّى الحقائق الدولية حول العدوان الصهيوني الإجرامي على قطاع غزة، بشدّة الكيان الاحتلالي، فيما يضغط الكيان الصهيوني على الأمم المتحدة لسحب هذا التقرير الذي يُظْهِر كمّ الوحشية والخروقات التي فعلها الكيان الصهيوني بحقّ فلسطينيي القطاع.
واتّهم التقرير الكيان الصهيوني بإطلاق النار عمدًا على مؤسسات الأمم المتحدة في القطاع واستخدام القوة المُفْرِطة واستهداف مدنيين فلسطينيين خلال العملية المسماة ب''الرصاص المصبوب''.
وأوصى التقرير الذي تَمّ تقديمه إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بتعيين لجنة تحقيق دولية مستقلة بهذا الشأن.
من جهتها، كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت أنّ إسرائيل مارست خلال الأيام الأخيرة ضغوطًا شديدة على بان كي مون، كي يتم تعديل هذا التقرير أو تأجيل نشره، وأضافت أنه قد تَوَجّه لهذا الغرض المدير العام لوزارة الخارجية يوسي جال إلى مقرّ الأمم المتحدة في نيويورك كما يتوقع أن يثير الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز هذا الموضوع خلال اجتماعه غدًا مع الأمين العام للمنظمة الدولية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.