هذا ما قاله بلعابد عن القانون الأساسي لقطاع التربية    مستشار وزير السياحة: نتطلع لاستقطاب السوق السياحية الروسية    انطلاق الاجتماع الوزاري الإفريقي – الأوروبي    رزيق: 6 آلاف مستورد كانوا ينشطون بسجلات تجارية وهمية    متظاهرون يغلقون الشوارع الرئيسية في العاصمة السودانية الخرطوم    الحماية المدنية: 36 قتيلا في حوادث المرور    تساقط أمطار رعدية في 9 ولايات    ضرورة مرافقة مؤسسات صناعة السفن لرفع قدرتها الإنتاجية    ملتقى وطني حول الذاكرة التاريخية واشكالية كتابة التاريخ يوم 8 نوفمبر القادم    20 ملف ترشّح ينتظر غربال مجلس الدولة    أهمية الوحدة الفلسطينية لتحقيق المطامح المشروعة للشعب الشقيق    الرئيس تبون يحيي النجوم القدماء للمنتخب الوطني    إعجاب بالعراقة والتاريخ    توتر شديد في السودان.. والجزائر تدعو للحوار    أرقام محرز تضع غوارديولا في موقف حرج    بوغالي يستقبل رؤساء المجموعات البرلمانية واثنين من نوابه    الاستفادة من التجارب الاقتصادية الناجعة لتطوير الصناعة    الهجمات ضد الجزائر دليل قوي على أنها تسير على النهج القويم    تأمين الحدود الجزائرية النيجرية مسؤولية مشتركة بين البلدين    العدالة والقانون فوق الجميع    تسهيلات لدفن البيروقراطية    تعليمات لإعطاء الجرعة الثالثة من لقاح كورونا    روس يرهن نجاح دي ميستورا بمنحه صلاحيات أوسع    الجزائر تدعو جميع الأطراف إلى الاحتكام للحوار    حملة التشجير أفضل رد على الأيادي الإجرامية    4 وفيات.. 81 إصابة جديدة و 69 حالة شفاء    الوزير سبقاق والفاف والرابطة يهنئون الأندية الجزائرية بعد تألقها قاريا    صيود وعرجون يتوَّجان بالذهب    وفاق سطيف وشباب بلوزداد يواصلان المشوار القاري    13 مليون جرعة لقاح ضد كورونا مخزّنة    السودان – الجزائر: سيدات الخضر في مهمة شكلية بأم درمان    «روس» يحمّل المغرب مسؤولية عرقلة جهود التسوية    تحفيزات للاستثمار و توسيع نشاطات سوناطراك و سونلغاز    متهم مبني للمجهول !    توقيف 6 مروجين واسترجاع مبالغ مالية ومركبة    5 سنوات للص لواحق المركبات    سونلغاز مستغانم تواصل قطع الكهرباء عن الإدارات والمؤسسات    بروتوكول صحي على الملصقات فقط    الجزائر ستكون منصة لتجسيد الصيرفة الإسلامية بإفريقيا    في معرض لوس أخوس ديل موندو    المتاجرة بالأدب جريمة    صدور الترجمة الإيطالية لرواية "سكرات نجمة"    البجاويون عازمون على رفع التحدي    أيت جودي يصر على وضع الأرجل فوق الارض    كمال هبري :« هدفنا هو تسيير البطولة مباراة بمباراة»    «احتمال الموجة الرابعة قائم مع ظهور متحورات جديدة»    هذه قصة النبي سليمان مع الهدهد الفصيح    سورة البقرة.. سنام القرآن    الشرطة تكرم الإعلاميّين في يومهم الوطني    بعث مشروع العلامة "نحاس قسنطينة" الأشهر المقبلة    مصالح الأمن تشارك الإعلاميّين احتفالاتهم    لعبة الحبار    تسجيل 84 إصابة جديدة بفيروس كورونا 4 وفيات و69 حالة شفاء    تتويج جزائري في الدورة الثانية من المهرجان العربي لفيلم التراث    الأطباء هم سادة الموقف..    25 سنة على رحيل عبد الحميد بن هدوقة    مكسورة لجناح    الوزير الأول: احياء ذكرى المولد النبوي "مناسبة لاستحضار خصال ومآثر الرسول صلى الله عليه وسلم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



في جلسة مغلقة.. هذا ما دار بين الأحزاب وسلطة الانتخابات
نشر في الجزائر الجديدة يوم 19 - 09 - 2021

سمح اللقاء التنسيقي الذي انعقد اليوم بين السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات وممثلي الأحزاب السياسية في إطار التحضير للانتخابات المحلية المقررة أواخر نوفمبر ، بتقديم الأحزاب لمقترحاتها ،خاصة فيما تعلق بخفض التوقيعات أو الغائها، وهو ما أثار جدلا خلال اللقاء.
في جلسة مغلقة انعقدت اليوم بمقر السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات بالجزائر العاصمة وتواصلت على مدار خمس ساعات بحضور عضو سلطة الانتخابات عمارة محمد وممثلي الأحزاب السياسية البالغ عددهم 16 حزب سياسي، عرضت الأحزاب مقترحاتها بخصوص الانتخابات البلدية والولائية المقررة بتاريخ 27 نوفمبر المقبل.
من بين أهم النقاط التي تم تداولها خلال الاجتماع التنسيقي، الدعوة إلى وجوب الغاء جميع الاستمارات بالنسبة لمن استوفى جمع الاستمارات في الاستحقاقات التشريعية السابقة، وتطبيق شرط عدم الترشح لمن أدى عهدتين في الاستحقاقات السابقة، سواء بالنسبة لقوائم البلديات أو القوائم الولائية .
كما اقترحت الأحزاب الغاء شرط المناصفة في عنصر الشباب الأقل من 40 سنة ، واعتبرته تعجيزيا، خاصة بعد تمويل الشباب المنضوي تحت لواء قوائم حرة ،وحرمان الشباب المهيكل في الأحزاب ،مما أدى إلى هجرة الشباب للانتماء الحزبي .
وفي هذا الصدد دعت الأحزاب السياسية إلى تمويل الشباب في حملتهم الانتخابية مثلما كان معمولا به في التشريعيات الماضية ، تجنبا للعزوف عن الترشح ، كما اقترحت تعميم المصادقة على الاستمارات على كل مندوبي البلديات، وأن لا تقتصر على الأمناء العامون .
وانتقدت الأحزاب المضي في القائمة الاسمية المفتوحة والإبقاء على العتبة، وهو ما يتنافى حسبها وحماية صوت الناخب . وأثارت مسألة جمع التوقيعات من قبل الأحزاب السياسية جدلا واسعا، حيث دعا ممثلو الأحزاب السياسية إلى الغائها أو خفضها ، بحجة جمعها في التشريعيات السابقة ، وهو ما اعتبرته سلطة شرفي منافيا لقانون الانتخابات.
وبخصوص القوائم الانتخابية، تقدم ممثلو الأحزاب السياسية بمقترح تزكية كل قائمة مترشحين بعدد من التوقيعات لا يقل عن 25 ألف توقيع فردي لناخبين مسجلين في القوائم الانتخابية.
للإشارة ، فإن هذا اللقاء يأتي استجابة لطلب مبادرة اللجنة المشتركة للأحزاب، من أجل دراسة جملة الانشغالات المطروحة في إطار المنهج التشاوري والاثراء الايجابي الذي اعتمد بين سلطة الانتخابات والاحزاب السياسية .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.