ضرورة اعتماد معايير موضوعية في تولي المناصب بالجيش    ضمان انطلاق فعلي للدروس يوم 4 أكتوبر في ظل الإجراءات الوقائية    استعراض العلاقات الثنائية وجهود مكافحة الجائحة والوضع في ليبيا    الاستيراد كسّر الاقتصاد    تعليمات لأعضاء الحكومة بالتقييم الصارم للإنعكاسات المالية    في الضفة الغربية    جبهة البوليساريو تؤكد:        قال إن الإجراء سيحرك سوق المالية    لتفادي فوضى مراكز البريد    في ولايتي المدية وبومرداس    لا يمكن محو الذاكرة.. ولا يمكننا أن نفعل بها ما نريد    بمبادرة الجمعیة العلمیة لطلاب الصیدلة    تحسبا للموسم الرياضي القادم    إلزام عودة التدريبات الجماعية شهر أوت    ترتيب هدافي البطولة الإنجليزية الثانية    بعد توقف وتيرة اشغالها لمدة 05 أشهر    وسط مساعي لاحتواء الأزمة    في ظل تفشي وباء كورونا...والي البليدة يؤكد:    في انتظار اعتماده من طرف الجهات المختصة    تبون قريبا في تونس    هزة أرضية بقوة 3,2 درجات بالعاصمة    سكان قرية جواهر يرحبون بجراد    آن الآوان لاستغلال الإمكانيات التي تزخر بها البلاد    قتيلان و128 جريحا في 24 ساعة    براقي يبحث سبل التعاون مع الوكالة الوطنية للتعاون الدولي    عصرنة المرافق ودعم التغطية الأمنية بالولاية    رئيس الحكومة التونسي يقرر إجراء تعديل حكومي    على المواطنين أن يكونوا في مستوى مواجهة «كورونا»    690 مليون شخص مهددون بالموت جوعا في العالم    الرئيس قيس سعيد محتار بين قوة الغنوشي وبراغماتية الفخفاخ    الصدقة لا تقوم مقام الأضحية    انتشار الأوساخ و تفشي الجريمة بأحياء المدينة الجديدة    مصابة بكورونا تضع مولودها في ظروف جيدة    « محمد خدة» حفزني لتقديم بصمتي الفنية عالمية    مكتبة سيدي الشحمي تستفيد من 475 كتاب جديد    المؤسسات المصغرة تُطالب بتسهيلات لمواجهة تداعيات كورونا    ولا مترشح لرئاسة الشركة يلقى الإجماع    اتحادية ألعاب القوى ترد على العداء بورعدة    19 ألف مريض يبحثون عن العلاج خارج مستغانم    «الطاقم الطبي مرهق بسبب مشقة العمل وطول الأزمة»    تخصيص الجناح 14 ل «كوفيد» ومؤسسات الصحة الجوارية لتخفيف الضغط    هزة أرضية بشدة 3.2 تهز الجزائر العاصمة    هل سيتم إلغاء بطولة كرة القدم لهذا الموسم؟    أكتب من منطلق الإنسانية والتنوّع    وزارة البريد تعلن عن تمديد آجال استقبال المشاركات في مسابقة أفضل تصميم طابع بريدي    دفع رواتب 6 أشهر متأخرة للاعبين    الحجر المنزلي رفع معدلات العنف العائلي    "ليس من مهام الطبيب توفير مستلزمات العلاج"    شاهد على همجية المستعمر    حكاية عشق مع المسرح    6 تحقيقات في الوسط المهني ببومرداس    المخرج زوبير زيان يحضر لفيلم عن الشهيد أمحمد بن علال    بوسعادة: وفاة الإمام والعالم الشيخ عمر حديبي بعد وعكة صحية    استمرار تلقى المشاركات بجائزة "ابن خلدون.. سنجور" في الألكسو    الأخوة في الله تجمع القلوب    وجوب تحمُّل المسؤولية    عواقب العاق وقاطع الرّحم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إضراب شامل في الضفة الغربية وقطاع غزة احتجاجا على مؤتمر البحرين
نشر في الحياة العربية يوم 25 - 06 - 2019

* مذكرة لحجب الثقة عن الحكومة الأردنية
* المغرب يتجاهل النداءات الشعبية ويعلن حضوره
تظاهر آلاف الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة الثلاثاء فيما عم إضراب شامل قطاع غزة احتجاجا على مؤتمر البحرين الاقتصادي الذي انطلق مساء أمس في المنامة بدعوة أميركية وسط حضور عربي ومقاطعة السلطة الفلسطينية، كما أفاد مراسلو فرانس برس.
وتأتي هذه التظاهرات تلبية لدعوة الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية للاحتجاج على الورشة الاقتصادية من خلال التظاهرات والمسيرات المركزية في المدن الفلسطينية المختلفة. وفي مدينة نابلس (شمال) انطلقت مسيرة شارك فيها نحو ثلاثة آلاف شخص باتجاه ميدان الشهداء في وسط المدينة، وحمل المتظاهرون الأعلام الفلسطينية والرايات السوداء ولافتات تندد بالمؤتمر فيما غابت أعلام الفصائل الفلسطينية في إشارة إلى وحدة الصف الفلسطيني في مواجهة ورشة البحرين ورفضا ل”صفقة القرن”.
وانطلقت مسيرة شارك فيها المئات في مدينة حلحول التابعة لمحافظة الخليل (جنوب)، في حين اعتصم العشرات من القوى الوطنية وسط المدينة رافعين الأعلام ولافتات كتبت عليها عبارات رافضة للورشة الاقتصادية في البحرين. ورد الجنود الإسرائيليون على إلقاء الحجارة وإشعال الإطارات بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع في وسط الخليل ، ورغم حالة الانقسام بين فتح التي تقود السلطة في الضفة الغربية وحماس التي تسيطر على قطاع غزة، فقد أعلنت الحركتان رفضهما لورشة المنامة، كونها تتعامل مع الشق الاقتصادي وتتجاهل الوضع السياسي الذي هو الأساس بالنسبة لهم.
من جانب آخر، شهد قطاع غزة المحاصر إضرابا شاملا، أغلقت فيه المؤسسات العامة والخاصة والمحال التجارية أبوابها. وتظاهرت عشرات النساء في مدينة بيت لاهيا في شمال القطاع، وأحرقن صورا للرئيس الأميركي دونالد ترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، حسب ما أفاد مراسلو ومصورو فرانس برس. وفي مدينة بيت لحم، خرج المئات في مسيرة وصلت إلى نقطة المراقبة العسكرية الإسرائيلية شمال المدينة، وأحرق المحتجون دمية تمثل الرئيس الاميركي دونالد ترامب منددين أيضا بملك البحرين والعاهل السعودي.
وترتكز الخطة الاقتصادية الأميركية التي أبدى الرئيس الفلسطيني ثقته بأنه “لن يكتب لها النجاح” على عنوان ” الازدهار والسلام” بمعنى أن الازدهار والرخاء يمكن توفيره للفلسطينيين قبل الحل السياسي، وهو ما تعارضه السلطة الفلسطينية وأطراف عدة من الفلسطينيين.
.. مذكرة لحجب الثقة عن الحكومة الأردنية لمشاركتها بورشة البحرين
تبنت كتلة برلمانية، الثلاثاء، مذكرة تطالب بحجب الثقة عن حكومة رئيس الوزراء عمر الرزاز، على خلفية مشاركتها في “ورشة البحرين”، التي يقال إنها تمثل مقدمة الشق الاقتصادي لصفقة القرن.
ووجهت كتلة الإصلاح النيابية المحسوبة على الحركة الإسلامية في الأردن، في بيان لها، رسالة إلى رئيس مجلس النواب الثلاثاء، منددة بمشاركة الأردن بورشة البحرين. وذكرت الكتلة في رسالتها وفق ما وصل “عربي21”: “تجاوزت الحكومة الموقف الشعبي والنيابي الذي عبر عن رفضه مشاركة الأردن في ورشة البحرين المشؤومة، وأعرضت الحكومة عن كل الرسائل التي وجهت لها لتحذيرها من الخروج عن موقف الشارع الأردني والإجماع الوطني، وأصرت كعادتها على اتخاذ مواقف لا تخدم مصلحة الأردن، ولا تتفق ومصالح مواطنيه”.
وأضافت الكتلة البرلمانية: “لما كانت ورشة البحرين المقدمة الاقتصادية لصفقة القرن، التي تهدد سيادة وكيان الأردن، كما هي إقرار للاحتلال الصهيوني بمشاريعه الاستعمارية في فلسطين المحتلة، فإننا نحن النواب الموقعين أدناه نرى أن هذه الحكومة لم تعد محل ثقة مجلس النواب الأردني”.
..المغرب يتجاهل النداءات الشعبية ويعلن حضوره “ورشة البحرين”
أعلن المغرب مشاركته في “ورشة البحرين”، ليومي الثلاثاء والأربعاء، بحسب الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، وفق ما نقلته وكالة المغرب الرسمية في وقت متأخر من ليل الاثنين.
وقالت الناطق باسم الوزارة إنه “بدعوة من حكومتي مملكة البحرين والولايات المتحدة الأمريكية، يشارك إطار من وزارة الاقتصاد والمالية بالمملكة المغربية (لم يتم تحديد اسمه) في أشغال “الورشة حول السلام والازدهار”، التي تحتضنها العاصمة البحرينية المنامة يومي 25 و26 جوان الحالي”.
وأضاف أن "المشاركة في هذه الورشة التقنية والقطاعية تتم إلى جانب العديد من البلدان العربية والإفريقية والأوروبية، وكذا عدد من المنظمات الإقليمية والدولية". ولفت إلى أن “هذه المشاركة تأتي انطلاقا من الموقف الثابت والدائم للمملكة المغربية من أجل حل دولتين، تتعايشان جنبا إلى جنب في سلام واستقرار، يضمن إقامة دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة وقابلة للحياة على حدود 4 جوان 1967 وعاصمتها القدس الشرقية”.ويأتي إعلان الرباط عن المشاركة على الرغم من الاحتجاجات التي عرفتها بعض المدن في البلاد؛ رفضا لمشاركتها. والأحد الماضي، شهدت الرباط ، مسيرة حاشدة رفضا لصفقة القرن وورشة المنامة، دعت إليها منظمات مغربية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.