لا وعودا كاذبة ومهلة سنة لتدارك الفوارق محليا    مروج المخدرات والمؤثرات العقلية في قبضة الشرطة    وزير الصحة يقيم مأدبة عشاء على شرف العائديين من ووهان وطاقم طائرة الجوية الجزائرية        وزير الصحة يكشف عن إجراءات عاجلة لإنقاذ القطاع    عليوي: إعلان حالة الجفاف سابق لأوانه    وزير الصناعة : تصنيع السارات الكهربائية في الجزائر    الانتقال الطاقوي مرهون بدور المواطن وعقلنة الاستهلاك    ندوة دولية للشركات الناشئة قريبا بالجزائر    سياحة: دول آسيوية تدفع فاتورة وباء كورونا    افتتاح مطار وهران الجديد في 2021    أسبوع تاريخي بالمتحف الجهوي للمجاهد بالمدية    دعوة    بوقادوم يشارك في اجتماع لجنة المتابعة الدولية لمؤتمر برلين حول ليبيا    الجزائر تطالب بمقعدين دائمين لإفريقيا في مجلس الأمن    وزير المالية ينتقد أداء الولاة والأميار: “الجماعات المحلية لا تبذل الجهد الكافي تعبئة موارد مالية خاصة بها”    ش.بلوزداد، إ.الجزائر، ش.قسنطينة وم. وهران لنسيان خيبة الكأس    بلماضي يفكر في دعوة شميد، عبد اللي و زدادكة    أولمبي المدية يحافظ على الصدارة ووداد تلمسان يبقى في المطاردة    التحضير لإطلاق صيغة جديدة خاصة بالسكن الإيجاري    ضمان التوزيع المتوازن بين البلديات    النقاط السوداء أكبرعائق لمخططنا المروري    ترقية التشغيل: لا قرار ولا سياسة يمكن تفعيلها بدون المشاركة التامة والفعلية للسلطات المحلية    الحراك يمثل ارادة شعب "هب لانتخابات شفافة و نزيهة"    منظمات دولية تطالب بالإفراج عن ناشطة مدنية صحراوية    إنسحاب النهضة من حكومة الفخفاخ يعمّق الأزمة    الأزمة اللّيبية حاضرة في مؤتمر ميونيخ    الدعوة إلى ترقية الأنشطة البدنية والرياضية على مستوى المدارس والجامعات    زغماتي: ” الإختلالات التي تقوض مجهوداتنا في حماية المال العام لا تزال موجودة”    مخرجون شباب يصنعون مجد السينما الجزائرية بالخارج    مدرب نيم يوضح بخصوص إصابة فرحات    بالصور.. أطباء مركز الأمومة والطفولة في تيارت يحتجون    لماذا “يفتون الناس”    حكم قول: اللهم إنا لا نسألك رد القضاء…    مقتل 30 شخصاً في هجوم لعصابات في شمال غرب نيجيريا    هل يغمض العالم عينيه عن مأساة النازحين من إدلب؟    كم في البلايا من العطايا    الرئيس تبون: لن تكون هناك حواجز في التعديل الدستوري عدا ما يتعلق بالوحدة و الهوية الوطنيتين    كارثة جديدة تحل على مانشستر سيتي    الرئيس تبون: “ضرورة الاستمرار في محاربة الرشوة واستغلال النفوذ بصرامة”    تخصيص مبلغ إضافي ب100 مليار دج لفائدة البلديات لدفع عجلة التنمية المحلية    بسكرة: هلاك شخص في حادث مرور ببلدية رأس الميعاد    ثلاثة شبّان يتورّطون في قضيّة تهريب البشر وتنظيم الحرقة بعنابة    «العائدون من ووهان الصينية سيغادرون فندق الرايس اليوم»    بالصور: افتتاح فندق مستوحى من فيلم "ستار وورز" في فلوريدا    اللجنة الدولية للصليب الأحمر متمسكة بمهمتها في ليبيا وتنوه بجهود الجزائر    الصين تؤجل المعارض والمؤتمرات الصناعية بسبب الوباء    سيتم تسليمها قبل نهاية السنة الجارية    خلال اشتباكات مع قوات الأمن ببغداد    ارتفع إلى ستة ملايير دولار خلال سنة‮ ‬2019    يقتل زوجته "بطريقة وحشية"    المعاناة والموت البطيء ..    كاكي ...مُلهم الأجيال    (الميدان أولى خطوات النجاح)    تجليات ومنارات من وحي الريشة    أدرار تحيي ذكرى العلاّمة محمد بلكبير    واجبنا نحو فلسطين في وجه صفقة القرن    الشائعات تطارد ريم غزالي ..وأصدقاؤها يقفون بجانبها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





احتجاج وطني لأصحاب الجبة السوداء
في وقفة أمام مجلس قضاء رويسو
نشر في المساء يوم 18 - 04 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
نظم أصحاب الجبة السوداء، أمس، أمام مجلس قضاء العاصمة برويسو، احتجاجا وطنيا. المحامون القادمون من مختلف ربوع الوطن، أعلنوا عن "رفض الانتخابات الرئاسية القادمة المزمع تنظيمها يوم 4 جويلية"، وأكدوا على ضرورة "متابعة قضايا الفساد"، وتأطير الحراك الشعبي وحمايته من كل أنواع التجاوزات والتعنيف التي تعرض لها المواطنون الجمعة الماضية.
واكتست الوقفة التي نظمتها "هيئة الدفاع" أمس، الطابع الوطني بالنظر إلى مشاركة العديد من المحامين البارزين في الوقفة الاحتجاجية. كما كان للحقوقيين الذين يمتهنون مهنة المحاماة حضور مميز، ومنهم وجوه بارزة في الحراك، كالمحامي مصطفى بوشاشي وعبد الغني بادي ونور الدين بن يسعد.
ودوت نداءات رحيل رموز النظام التي تسببت في الفساد في ميدان الاحتجاج. كما رافع المحامون لتطبيق حلول سياسية لا دستورية؛ إرضاءً لسلطة الشعب السيد، معبّرين عن رفضهم ما وصفوه بالحلول البعيدة عن إرادة الشعب وخياره ومطالبه التي دعت إلى "تغيير فعلي وليس صوريا"، من أجل إرساء "دولة الحق والقانون".
وتزامنت الوقفة الاحتجاجية التي نُظمت بالعاصمة وإضراب هيئة الدفاع عبر جميع ولايات الوطن ومجالسها القضائية، من أجل التعبير عن رفضهم القيود التي قالوا إنها "كبلت السلطة القضائية لسنوات طويلة، وجعلتها حبيسة السلطة التنفيذية وقيد إشارتها بعيدا عن الدفاع عن نصرة كلمة الحق ورفع الظلم وإرساء العدالة بالمجتمع". وتناول المحامي والحقوقي مصطفى بوشاشي الكلمة نيابة عن زملائه، حيث دعا المحامين إلى التركيز في المرحلة الحالية على بعض النقاط التي اعتبرها أولوية الأولويات، وهي "استرجاع أموال الشعب التي نُهبت من قبل المفسدين"، وجعل هذه القضايا في صميم اهتماماتهم اليومية. وذهب بوشاشي إلى حد المطالبة بممارسة الضغط لتحقيق هذا المطلب قائلا: "يجب أن نضغط على الهيئات القضائية إلى أن تفتح تحقيقا، وخصوصا النيابة العامة ووكلاء الجمهورية حتى يتحركوا في مجال مكافحة الفساد". وناشد المتحدث المحامين للشروع في "تقديم شكاوى في القضايا المتعلقة بمكافحة الفساد؛ ليس في العاصمة فقط وإنما في جميع ربوع الوطن ومرافقة المبلغين".
وعبّر المحامون عن مساندتهم القضاة في هذا المسعى إلى غاية تحقيق الأهداف المرجوة من قبل الشعب.
النقطة الثانية التي ركزت عليها هيئة الدفاع في وقفتها الاحتجاجية الوطنية، تتعلق ب "منع تكرار التجاوزات التي تعرّض لها شباب الحراك الأسبوع الماضي".
واعتبر المحامون في نهاية الوقفة، أن الحراك الشعبي هو من حرر المحامين والقضاة وردّ لهم الاعتبار والقيمة المعنوية، وهو ما جعلهم يلتزمون ب "دعم الشعب وحراكه بدون شروط، والدفاع عنه إلى غاية تحقيق جميع مطالبه".
تجدر الإشارة إلى أن أصحاب الجبة السوداء سبق أن قاموا بعدة وقفات بداية من أيام استقبال المجلس الدستوري ملف المترشح عبد العزيز بوتفليقة، تلتها وقفات أخرى بساحة البريد المركزي ومحكمة عبان رمضان، كانت جميعها تدعو إلى التغيير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.