Ooredoo تنظم إفطارا رمضانيا على شرف الأسرة الإعلامية    فيسبوك تلغي أكثر من 3 مليارات "حساب وهمي"    ماي تعلن عن استقالتها في السابع من جوان وهي تحبس دموعها    كبير: سنلعب نهائي في قسنطينة ولن نضيع اللقب    مختل عقليا يقتل عمه وقريبه بمنجل ويلوذ بالفرار بعين كرمة الطارف    مرض مجهول يصيب محصولا للعدس بالولاية    رئيس الكتلة النيابية للحزب يدعوه للاستقالة    الفريق قايد صالح يؤكد التزامه بالمهام الدستورية ويوضح: "لا طموحات سياسية لنا سوى خدمة بلادنا"    رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تعلن استقالتها    توفي قبل 8 أشهر بمقدونيا: سفارة الجزائر برومانيا تتكفل بنقل جثمان «خالد زريمة» إلى الجزائر    بالفيديو والصور.. مواطنون يتظاهرون بالبريد المركزي في الجمعة ال 14 من الحراك    مونشي يُريد بن سبعيني في إشبيلية لهذه الأسباب    كشف وتدمير إحدى عشر مخبأ للإرهابيين بعين الدفلى    الوالي يؤكد أن قائمة دائرة قسنطينة ستنشر جوان المقبل و يكشف    إقبال من خارج ولاية أم البواقي و عزوف سكان المدينة عنها: ذبائح مجهولة المصدر تحوّل عين فكرون إلى سوق مفتوحة للحوم    الكاتب و المخرج محمّد زاوي    "أمريكا تريد جعل إيران جزءا من البيئة الآمنة في محيط إسرائيل"    البويرة: هزة أرضية بشدة 4.1 درجات على سلم ريشتر بسور الغزلان    اللجنة القانونية تعرض تقريرها النهائي لرفع الحصانة عن بركات وولد عباس الأربعاء المقبل    تغيير محطة توقف قطار مطار هواري بومدين من باب الزوار إلى الحراش    مخالفات الصرف: تسجيل مخالفات بقيمة تفوق 99 مليون دج خلال الثلاثي الأول ل2019    فريقان يتقدمان الصراع على التعاقد مع براهيمي..    الجزائر تتسلم شهادة من طرف المنظمة العالمية للصحة بجنيف تثبت قضائها على الملاريا    عقوبات الرابطة    النفط يتعافى لكنه بصدد أكبر خسارة أسبوعية في 2019    هذه هي توقعات الطقس اليوم الجمعة    “بلماضي” يُفاجىء الجميع ويستدعي هذا اللاعب؟    “ليالي الجزائر” تستضيف تراث ولايات الوسط    “خوانفران” يفتح الطريق أمام “عطال” للإنضمام إلى “أتليتكو مدريد” !    جماهير “غلطة سراي” ترفض رحيل “فيغولي”    حماية الدولة للتراث بالجلفة ... آليات قانونية وموروث ينتظر تحركا    ولاية الجلفة معنية .... مجلس وزاري مشترك يرفع التجميد عن عمليات تهيئة مؤسسات تعليمية لفئة الصم البكم    حرائق و3 وفيات جراء إرتفاع درجات الحرارة في مصر    البويرة: رب عائلة يعتصم أمام دائرة حيزر ويهدد بالإنتحار    الأمن العام السعودي يدعو لعدم أداء العمرة خلال العشر الأواخر من رمضان    تسابق على تأسيس الأحزاب    ماذا يحدث بالمدرسة العليا للأساتذة؟    من "حمزة" إلى الرئاسة    حذارِ.. للحراك خفافيش!    جرأة "طالب"    منظمة الصحة العالمية تسلم الجزائر شهادة القضاء على الملاريا بصفة نهائية    تحديد تاريخ 15،16،17 اوت بداية الرابطة الأولى و الثانية لموسم 2020/2019    مباشرة أشغال تهيئة سلالم البريد المركزي بإشراف مهندسين من وزارة الثقافة    الجزائر "تأسف" لاستقالة كوهلر    الأفسيو يقرر الإبقاء على 24 جوان كتاريخ لانتخاب رئيس جديد    بن صالح يعرب عن قلق الجزائر حول الأوضاع في ليبيا    شارك فيه‮ ‬80‮ ‬فناناً‮ ‬في‮ ‬موسيقى المالوف والشعبي    المجمع الأمريكي "كا.بي.أر" يفوز بعقد إعادة تهيئة حقل رود الخروف بحاسي مسعود    المسلم... بين الاسم والعمل.    أنت تسأل والمجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية وهران يجيب:    قدر بأكثر من‮ ‬260‮ ‬ألف قنطار    وفاة خالد بن الوليد    انطلاق عملية توزيع المصحف الشريف على تلاميذ المدارس القرآنية    29 حالة مؤكدة بالسكري و38 بضغط الدم تم تحويل 3 منها إلى الاستعجالات    «ليفوتيروكس» مفقود بصيدليات تلمسان    إدوارد لين... اجتمعت فيه كل معاني الأخلاق    مساع لإنشاء اتحادية جهوية    أحكام الاعتكاف وآدابه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حفناوي الصيد يمثل الجزائر
ندوة قفصة للقصة المغاربية بتونس
نشر في المساء يوم 23 - 04 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
يشارك القاص حفناوي الصيد في الدورة الثامنة عشرة للملتقى المغاربي للقصة القصيرة بقفصة بالجنوب التونسي، الممتدة فعالياتها إلى غاية 23 أفريل الجاري، حيث فُتح خلال هذه الدورة المجال للحوار الفكري حول مشروعية النقد ومشروعية الكتابة القصصية، وتطوير السرد إلى آفاق أرحب عربيا وعالميا.
وحسبما أكد الصيد حفناوي، فإن هيئة الملتقى أعدت ورقة علمية تبيّن أنّ الكتابة القصصية شهدت تحولات متعددة المستويات (نظام السرد، نظام الوصف، بنية الزمان، وبنية المكان، لغة الخطاب..)، مشيرا: "لا شك في أن هذه التحولات في البناء والخطاب واللغة تطرح أسئلة كثيرة، منها ما يتعلق بالتصنيف ومعاييره والاتجاهات وحدودها، ومنها ما يتصل بالعلاقات الممكنة بين الأقصوصة وغيرها من الأنواع القريبة منها (الشعر والحكاية الشعبية الشفوية والخرافة والخبر والأسطورة...)، ومنها كذلك ما ينتهي إلى طرح أشكال القراءة والتأويل وتعدد الدلالة.
وفي إطار هذه المداخل العامة لدراسة الأقصوصة في اتجاهاتها وقضاياها، يتم الاهتمام بالمحاور التفصيلية؛ من تحولات البناء في الأقصوصة، وماذا يمكن أن ترد هذه التحولات وكيف يمكن تناولها، والأقصوصة والأنواع القريبة منها والعلاقة الممكنة بينهما، وما هي حدود التداخل والتفاصيل وقراءة الأقصوصة، وما هي المداخل القرائية الملائمة أكثر لقراءة الأقصوصة، وما مردود المناهج الأدبية في القراءة.
للإشارة، فإن فعاليات هذه الندوة تحتضنها دار الثقافة "ابن منظور" بولاية قفصة. ويشارك فيها نخبة من الأساتذة الجامعيين والباحثين من تونس والجزائر وليبيا؛ حيث تتضمن في ختامها تكريم عدد من الأدباء، علما أن القاص حفناوي الصيد يمتلك في رصيده مجموعتين قصصيتين، نُشرت الأولى سنة 2014 بالمملكة الأردنية بعنوان "دموع الغرباء"، والثانية بعنوان "ليالي الجزائر" تم طبعها بالولايات المتحدة الأمريكية سنة 2015، وهو فنان تشكيلي أيضا، له مساهمات في العديد من التظاهرات الوطنية والدولية، ناهيك عن مشاركاته المستمرة في صالونات الفنون التشكيلية بالعديد من الولايات الجزائرية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.