‪كورونا من ورائكم والبوليزاريو أمامكم.. فأين المفر؟‪    ميسي يودع مارادونا بكلمات مؤثرة:"دييغو أبدي"    تعويض ضحايا الارهاب: التشريع الجزائري قد يشكل مرجعا في صياغة أحكام نموذجية للأمم المتحدة    الوزير الأول يترأس اجتماعا للحكومة    متوسط سعر خام أوبك يقفز الى 51ر45 دولارا للبرميل    تصنيع المركبات ونشاط الوكلاء: تعيين أعضاء لجان الطعن لعهدة مدتها ثلاث سنوات    جمعية المنتجين الجزائريين للمشروبات: الضرائب تخسر أموالا طائلة بسبب مشكل التوزيع    براقي يشارك في أشغال الدورة 12لاجتماع المجلس العربي للمياه    وفاة المجاهد السعيد بوحجة: الوزير الأول ورئيس أركان الجيش الوطني الشعبي يعزيان أسرة الفقيد ورفقاءه    القنصل الجزائري بدبي: منع الجزائريين من التأشيرة الإماراتية عارٍ عن الصحة..!!    بلجود: الدولة مستعدة لاتخاذ جميع التدابير اللازمة للتكفل بالمواطنين المتضررين    توقيف 13 تاجر مخدرات وضبط أزيد من 10 قناطير من الكيف المعالج    الألعاب الأولمبية والبارالمبية 2021 : منح اعانات مالية ل34 رياضيا في اطار عقود نجاعة    مانشستر سيتي يبلغ ثمن نهائي دوري الأبطال بحضور محرز البديل    بلقاسم زغماتي: الجزائر لم توقع ولم تمض على أي اتفاق أو معاهدة دولية تمنعها من تطبيق عقوبة الإعدام    جراد يثمن الجهود المبذولة للقضاء على كل أشكال وممارسات العنف ضد المرأة في الجزائر    بلجود يدعو إلى التقيد بجميع التدابير لمنع تفشي فيروس كورونا    هشام سفيان صلواتشي: إستراتيجية المديرية العامة للبحث العلمي والتطوير التكنولوجي لمواجهة كورونا كانت إيجابية    1025 إصابة جديدة، 642 حالة شفاء و20 حالة وفاة في 24 ساعة    نسبة التضخم السنوي تبلغ 2,2٪    كوفيد 19: الحماية المدنية تنظم 168 عملية تحسيسية عبر 22 ولاية    "أسبوع المطبخ الإيطالي في العالم" في نسخة افتراضية    هذا هو "المنهج" الذي أَعجب الصّهاينة!    إنفانتينو يؤكد مشاركة 22 منتخباً في كأس العرب 2021 بقطر    البروتوكول الصحي وغياب الجمهور أبرز مخاوف الأندية    سوريا: التطورات السياسية والإنسانية محور إحاطة أمام مجلس الأمن الدولي    المتحاملون على الإسلام والعربية    تركيا: بعض المناطق تشهد ذروة ثالثة من وباء كورونا    الأساتذة يطالبون بتفعيل البروتوكول الصحي لمجابهة فيروس كورونا داخل المدارس    فيلم "أبو ليلى" يواصل تميزه ويحصد جائزة "جيرار فرو كوتاز"    محافظة مهرجان إيمدغاسن السينمائي الدولي تستقبل 380فيلما    الأكسجين متوفر، مجلس ولائي معطل، العثور على جثة وأخبار أخرى    تبسة.. وفاة شاب في انقلاب دراجة نارية بالونزة    إثيوبيا..من وسيط للسّلام إلى دولة مأزومة    إجراءات لحماية القدرة الشرائية والحفاظ على مناصب الشغل    أحمد أحمد يطعن في قرار إيقافه لخمس سنوات    الجزائر تصدر 41 ألف طن من الكلينكر نحو الدومينيكان وهايتي    الوادي: حجز 5700 قرص مهلوس في سيارة سياحية    الرئيس التونسي يعلن تمديد حالة الطوارئ لمدة شهر كامل    ايداع الوزير الأسبق عبد القادر واعلي الحبس المؤقت    مهرجان الدولي لسينما الجزائر يؤجل طبعته 11 الى السنة المقبلة بسبب وباء كورونا    المجاهد السعيد بوحجة يُوارى الثرى بمقبرة العالية    وزارة الثقافة تنعي الموزع الموسيقي والملحن حسين بويفْرو    رابطة الأبطال الإفريقية (الدور التمهيدي/ ذهاب) مولودية الجزائر : الحارس شعال يغيب عن مواجهة بافالاس دي بورغو البنيني    أحداث الكركرات "تعد" على الالتزامات المغربية بعدم عرقلة مسار الحل الأممي    بلايلي يلقى الإشادة من مدربه في أول ظهور بقطر    تمديد صلاحية تراخيص التنقل الاستثنائية    زغماتي: أجهزة الدولة أحبطت محاولة تهريب سيارات بوثائق مزورة    كورونا: عدد الإصابات في العالم يلامس 60 مليون حالة    قفزة نوعية لشعبة زراعة الخضروات في البيوت البلاستيكية بوهران    الشلف: حريق 1500 كتكوتا    المجاهد و الرئيس السابق للمجلس الشعبي الوطني سعيد بوحجة في ذمة الله    إحصاء أزيد من 17690 موقع أثري    الدكتور منصوري في لقاء تفاعليٍّ    حاجتنا إلى الهداية    لا تسألوا عن أشياء إن تبد لكم تسؤكم    الله يجيب الخير    مني إلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





القطيعة مع النظام السابق قبل إجراء الرئاسيات
الجمعة ال35 من الحراك الشعبي
نشر في المساء يوم 19 - 10 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
تواصلت المسيرات السلمية عبر الوطن، في جمعتها ال35، بالتحاق جموع المتظاهرين بأهم شوارع المدن، مؤكدين من جديد عدم تنازلهم عن المطالب المرفوعة منذ بداية الحراك الشعبي، وفي صدارتها إحداث القطيعة مع كل الوجوه ذات الصلة بالنظام السابق قبل المرور إلى تنظيم انتخابات رئاسية.
فبالعاصمة، توجه العديد من المواطنين عقب صلاة الجمعة، إلى نقاط التجمع التي ألفوا الالتحاق بها منذ 22 فيفري الماضي، كشارعي ديدوش مراد والعقيد عميروش، بالإضافة إلى ساحة موريس أودان ومحيط ساحة البريد المركزي..داعين إلى توفير كل شروط النزاهة والشفافية قبل إجراء الرئاسيات المقررة في 12 ديسمبر المقبل، وذلك من خلال قطع الطريق أمام عودة الوجوه المحسوبة على النظام السابق وتكريس تغيير فعلي يفضي إلى دولة الحق والقانون.
ومن خلال لافتات "لن نتراجع للوراء" و أخرى تدعو إلى التطبيق الفوري للمادتين 7 و8 من الدستور، أبرز المتظاهرون معارضتهم لتنظيم الاستحقاق الرئاسي، قبل ضمان رحيل كل رموز النظام القديم وصدهم عن أي عودة محتملة في صور أخرى - عبر بوابة الانتخابات، فضلا عن القضاء على كافة أشكال الفساد وإخضاع المتورطين فيه للمحاسبة.
كما جدد بعض المتظاهرين مطلبهم القاضي بإطلاق سراح الموقوفين خلال المسيرات الشعبية.
وقد لوحظ خلال مسيرة أمس، تراجع كثافة الجهاز الأمني على مستوى بعض أماكن التجمع كساحة أودان، مقارنة بآخر جمعة، فيما كان نفق ساحة موريتانيا مغلقا أمام المتظاهرين على غرار النفق الجامعي الموصد هو الآخر منذ أشهر كل يوم جمعة.
وللجمعة الثالثة على التوالي، تم غلق شارع ديدوش مراد من خلال فرض طوق أمني في مدخله، ليقوم المتظاهرون باجتنابه بالمرور عبر شارع فيكتور هوغو.
كما شكلت المسيرات فرصة لإبداء الرأي فيما يخص أبرز المستجدات التي عرفتها الساحة الوطنية بحر الأسبوع، وأهمها مشروع القانون المتعلق بالمحروقات المصادق عليه الأحد الماضي من طرف مجلس الوزراء.
وتأتي مسيرات الأمس، قبل أسبوع من تاريخ انتهاء آجال إيداع ملفات الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة والمحددة يوم السبت 26 أكتوبر الجاري. علما أن عدد الراغبين في الترشح لهذه الانتخابات الرئاسية قد بلغ حسب آخر حصيلة للسلطة الوطنية المستقلة للانتخابات 145 شخصا.
وفي هذا الإطار، كان نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق أحمد قايد صالح قد أكد مؤخرا خلال زيارته إلى قيادة القوات البحرية على أن السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات قد "وجدت كل العون والدعم والمساعدة من طرف مؤسسات الدولة المختلفة التي وفرت لها كل الوسائل والإمكانيات وشتى أشكال التسهيلات، حتى تقوم بمهامها الجليلة وواجبها الوطني بكل سهولة ويسر".
كما ثمن "الحس الوطني الرفيع" الذي أبداه الشعب الجزائري من خلال "إقباله، عن قناعة ووعي، على مكاتب التسجيل، مما مكن من إنجاح عملية تطهير القوائم الانتخابية ومراجعتها عبر كافة بلديات الوطن، بما يتلاءم كليا مع المطالب الشعبية".
مسيرات عبر الولايات
ببومرداس قال الحراكيون أمس، إنهم يتفاءلون بالجمعة ال35 التي تحمل نفس ترقيم ولايتهم الإداري وسط ولايات عبر الوطن، معتبرين حراك الجمعة محطة من أجل تصحيح المفاهيم، مؤكدين بأنهم ليسوا معارضين للفعل الانتخابي وإنما يعارضون من مازالوا في السلطة من رموز النظام السابق. معبرين عن رغبتهم في أن تكون انتخابات نزيهة وشفافة ،تفرز رئيسا في مستوى ثقة الشعب وطموحاته في الرقي بالجزائر عاليا.
وجدد عشرات القسنطينيين الذين خرجوا في مسيرة الحراك أمس، مطلبهم بذهاب رموز النظام القديم، حيث طالبوا برحيل الحكومة الحالية، قبل الذهاب لاختيار الرجل المناسب الذي ستوكل له مهمة قيادة الجزائر خلال المرحلة المقبلة، كما أكد من شارك في مسيرة الأسبوع ال 35 من الحراك، تمسكهم بالمؤسسة العسكرية وهتفوا "جيش، شعب، خاوة خاوة". بولاية سكيكدة، دخل الحراك الشعبي هذا الجمعة أسبوعه 35، والسكيكديون مصرون على مواصلة حراكهم السلمي إلى غاية تحقيق كل المطالب التي رفعوها والمتمثّلة في التغيير الجذري للنظام بذهاب كلّ رموزه، ومحاربة الفساد والمفسدين بالخصوص على المستوى المحلي.
بولاية بجاية، واصل سكان مختلف المناطق نضالهم السلمي من أجل التغيير وتحقيق الإرادة الشعبية من خلال رحيل كل رموز النظام السابق حيث خرجوا أمس، للجمعة ال 35 من خلال تنظيم مسيرة سلمية حاشدة التي عرفت مشاركة قوية للمواطنين، تم خلالها رفع عدة شعارات تطالب برحيل كل رموز النظام والإفراج عن المعتقلين.
كما خرج سكان مدينة تيارت مباشرة بعد صلاة الجمعة في المسيرة ال35، التي تراجع عدد المشاركين فيها. ورغم ذلك رفع الشباب شعارات مساندة لجهاز العدالة الذي تمكن في ظرف وجيز من القبض على رؤوس الفساد من كبار المسؤولين السابقين في الدولة ونواب، فيما طالب المتظاهرون بضرورة رحيل كل من له صلة بالنظام السابق كشرط للذهاب إلى الانتخابات التي تبقى الحل الأنجع للخروج من الوضع الحالي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.